Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

fpeجريمة غسيل الأموال كأحدى الجرائم الإقتصادية

530 vues

Publié le

بحث تفصيلي عن جريمة غسيل الأموال كأحدى الجرائم الإقتصادية

Publié dans : Économie & finance
  • Identifiez-vous pour voir les commentaires

fpeجريمة غسيل الأموال كأحدى الجرائم الإقتصادية

  1. 1. ‫التجارة‬ ‫كلية‬ ‫اال‬ ‫مادة‬‫اإلجتماعي‬ ‫قتصاد‬ "‫دكتوراه‬ ‫"تأهيلي‬ "‫عن‬ ‫"بحث‬ ‫جريمة‬‫اال‬ ‫الجرائم‬ ‫كأحدى‬ ‫األموال‬ ‫غسل‬‫قتصادي‬‫ة‬ ‫إعداد‬ ‫عواد‬ ‫محمد‬ ‫أحمد‬ ‫محمد‬ / ‫الباحث‬ ‫دكتوراه‬ ‫تأهيلي‬-‫األعمال‬ ‫إدارة‬ ‫قسم‬ ‫إشراف‬ / ‫الدكتور‬ ‫األستاذ‬‫مندور‬ ‫أحمد‬ ‫أستاذ‬‫اإلقتصاد‬ ‫التجارة‬ ‫كلية‬–‫شمس‬ ‫عين‬ ‫جامعة‬ 2012
  2. 2. 1 ‫مقدمة‬ ‫ا‬ ‫ك‬ ‫فكى‬ ‫الئكائد‬ ‫المكليكة‬ ‫شكل‬ ‫كان‬ ‫حيث‬ ‫البدائى‬ ‫المجتمع‬ ‫فى‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫تظهر‬ ‫لم‬ ‫المجتمع‬‫لكليكة‬ ‫فكاألض‬ ، ‫البدائية‬ ‫األنتاج‬ ‫لوسائ‬ ‫الجماعية‬ ‫المكلية‬ ‫و‬‫لك‬‫جميك‬‫ع‬‫ععاكا‬ ‫جميكع‬ ‫و‬ ‫فال‬ ‫سواسية‬ ‫المجتمع‬‫ت‬. ‫البدائى‬ ‫المجتمع‬ ‫ا‬ ‫فى‬ ‫طبقات‬ ‫وجد‬‫الييكا‬ ‫لهك‬ ‫حدث‬ ‫ى‬ ‫ال‬ ‫التطوض‬ ‫ولع‬ ‫ال‬‫األنتاج‬ ‫ألدوات‬ ‫تطوض‬ ‫حدوث‬ ‫و‬ ‫الصيد‬ ‫لرحكة‬ ‫إلى‬ ‫األلتقاط‬ ‫لرحكة‬ ‫لن‬ ‫لتنتق‬ ‫بدائية‬‫لجتمع‬ ‫ظهر‬ ‫الماشية‬ ‫ضؤوس‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫جديد‬ ‫عقتصادي‬ ‫بعال‬ ‫عتى‬ ‫ى‬ ‫ال‬ ‫الرعي‬‫الثرو‬ ‫لثكت‬ ‫التى‬‫ب‬ ‫عتت‬ ‫والتى‬‫مفهموم‬ ‫ال‬ ‫المكلية‬. ‫األلوال‬ ‫جرائم‬ ‫لر‬ ‫ألول‬ ‫تجكت‬ ‫نا‬ ‫و‬ ‫فردية‬1 ‫سكوف‬ ‫عيكدينا‬ ‫بكين‬ ‫ي‬ ‫الك‬ ‫البيث‬ ‫ا‬ ‫وفى‬‫االقتصكادية‬ ‫لكجكرائم‬ ‫اتجتمكاعي‬ ‫المفهكوم‬ ‫نتنكاول‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫وانواع‬‫تنكاول‬ ‫يتم‬ ‫سوف‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫ثم‬ .‫االقتصادية‬ ‫لكجرائم‬ ‫االقتصادية‬ ‫األثاض‬ ‫و‬ ‫حيككث‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫االقتصككادية‬ ‫كرائم‬‫ك‬‫الج‬ ‫كلحككدي‬ ‫كوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫يئككي‬ ‫كة‬‫ك‬‫جريم‬‫و‬ ، ‫التعريككو‬ ‫و‬ ‫كوم‬‫ك‬‫المفه‬‫تككاضي‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬‫و‬ ،‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫طبيعة‬‫األلوال‬،‫عناصر‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫ولراح‬ ‫و‬ ،‫المصرفية‬ ‫األساليب‬‫المصرفية‬ ‫يير‬ ‫و‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لعمكيات‬،‫و‬، ‫األلوال‬ ‫يئي‬ ‫عمكيات‬ ‫عثر‬ ‫و‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫عكتشاف‬ ‫وسائ‬‫ل‬ ‫عر‬ ‫يلتي‬ ‫النهاية‬ ‫فى‬ ‫و‬ ،‫للافية‬ ‫لن‬ ‫المصرى‬ ‫كوضع‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬. 1(، ‫النعيم‬ ‫عبد‬ ‫ضيهام‬2008)، )‫مقارنة‬ ‫(دراسة‬ ‫المالي‬ ‫الفساد‬ ‫جرائم‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫مع‬ ‫االقتصادي‬ ‫النمو‬ ‫على‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫أثر‬ ، .‫شمس‬ ‫عين‬ ‫جالعة‬ ، ‫لنشوض‬ ‫يير‬ ‫لاجئتير‬ ‫ضسالة‬
  3. 3. 2 ‫ائم‬‫ر‬‫الج‬‫المفهوم‬ :ً‫أوال‬‫األقتصادية‬2 ‫قكانوني‬ ‫لنظكوض‬ ‫لكن‬ ‫الجريمكة‬ ‫إلكى‬ ‫نظكر‬ ‫فكالبع‬ ‫الجريمة‬ ‫حول‬ ‫يم‬ ‫المفا‬ ‫تنوعت‬ ‫و‬ ‫تعدت‬ . ‫إجتماعي‬ ‫لنظوض‬ ‫لن‬ ‫إليها‬ ‫نظر‬ ‫األخر‬ ‫والبع‬‫عكن‬ ‫عبكاض‬ ‫ي‬ ‫القانوني‬ ‫المنظوض‬ ‫لن‬ ‫فالجريمة‬ ‫لن‬ ‫جريمة‬ ‫بلنه‬ ‫لا‬ ‫تصرف‬ ‫تعتباض‬ ‫شروط‬ ‫خمئة‬ ‫توافر‬ ‫لن‬ ‫البد‬ ‫و‬ ‫القانون‬ ‫يخالو‬ ‫فع‬ ‫عو‬ ‫تصرف‬ ‫الوجهة‬: ‫ي‬ ‫و‬ ‫القانونية‬- 1.‫الفاع‬ ‫بواسطة‬ ‫لا‬ ‫شخص‬ ‫عكى‬ ‫انعلس‬ ، ‫ضرض‬ ‫يئتكزم‬ ‫تصرف‬. 2.‫القانون‬ ‫لقتاي‬ ‫ليظوض‬ ‫التصرف‬ ‫يلون‬ ‫عن‬ ‫يجب‬. 3.‫إجرالية‬ ‫نية‬ ‫الجريمة‬ ‫لرتلب‬ ‫لدى‬ ‫يلون‬ ‫عن‬ ‫يجب‬. 4.‫الارض‬ ‫ناتج‬ ‫و‬ ‫المتعمد‬ ‫الئكوك‬ ‫سو‬ ‫بين‬ ‫سببية‬ ‫عالقة‬ ‫ناك‬ ‫يلون‬ ‫عن‬ ‫يجب‬. 5.‫الميدد‬ ‫العقوبات‬ ‫بع‬ ‫ناك‬ ‫يلون‬ ‫عن‬ ‫يجب‬.‫اتجرالي‬ ‫الفع‬ ‫تضتلاب‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫وايا‬ ‫لكجريمة‬ ‫القانونية‬ ‫النظر‬ ‫لع‬‫يتشابه‬ ‫فقد‬ ‫اتجتماعية‬ ‫الناحية‬ ‫لن‬ ‫الجريمة‬ ‫لفهوم‬ ‫علا‬ ‫الظوا‬ ‫إحدي‬ ‫انها‬ ‫عكى‬ ‫اتجتماعية‬ ‫الوجهة‬ ‫لن‬ ‫لكجريمة‬ ‫ينظر‬‫الناتجكة‬ ‫المجتمكع‬ ‫داخ‬ ‫المرضية‬ ‫ر‬ ‫إجتماعيكة‬ ‫ظكروف‬ ‫لكن‬ ‫بكه‬ ‫ييكيظ‬ ‫لكا‬ ‫ضكو‬ ‫فكى‬ ‫لكفكرد‬ ‫الشخصكية‬ ‫العوالك‬ ‫عكن‬‫إضتلكاب‬ ‫إلكى‬ ‫تدفعكة‬ .‫القائم‬ ‫اتجتماعي‬ ‫النظام‬ ‫فئاد‬ ‫إلى‬ ‫يهدف‬ ‫انيرافي‬ ‫سكوك‬ ‫تتعتبر‬ ‫فالجريمة‬ ‫الجريمة‬ ‫الجريمة‬ ‫و‬ ‫االقتصادية‬ ‫األوضاع‬ ‫بين‬ ‫الربظ‬ ‫يتم‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫دائم‬ ‫كان‬ ‫قد‬ ‫و‬‫لقياس‬ ‫يئتخدم‬ ‫كان‬ ‫فقد‬ ، ‫االقت‬ ‫كة‬‫ك‬‫اليال‬ ‫بكين‬ ‫كربظ‬‫ك‬‫ال‬ ‫كتم‬‫ك‬‫ي‬ ‫ثكم‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كبالد‬‫ك‬‫لك‬ ‫االقتصكادية‬ ‫كة‬‫ك‬‫اليال‬ ‫كى‬‫ك‬‫عك‬ ‫لكيلكم‬ ‫كوب‬‫ك‬‫اليب‬ ‫عسكعاض‬‫كادية‬‫ك‬‫ص‬ ‫اليبكوب‬ ‫عسعاض‬ ‫لقياس‬ ‫عصبح‬ ، ‫االقتصادية‬ ‫األوضاع‬ ‫تقدم‬ ‫لع‬ ‫و‬ ، ‫البالد‬ ‫تكك‬ ‫فى‬ ‫الجرام‬ ‫ولئتوي‬ ‫تبكين‬ ‫و‬ ‫األجر‬ ‫إلى‬ ‫العادية‬ ‫الياجات‬ ‫اثمان‬ ‫نئبة‬ ‫ليشم‬ ‫المقياس‬ ‫فاتئع‬ ، ‫األقتصادية‬ ‫لكييا‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫ناقص‬ ‫الجرائم‬ ‫لئتوى‬ ‫عنخف‬ ‫ككما‬ ‫الياجات‬ ‫لقاب‬ ‫األجر‬ ‫اضتفع‬ ‫ككما‬ ‫عنه‬ ‫البيوث‬ ‫بع‬ ‫لن‬. ‫حيث‬ ، ‫بعينة‬ ‫عقتصادي‬ ‫نظام‬ ‫إلى‬ ‫الجريمة‬ ‫ترجع‬ ‫التى‬ ‫االقتصادية‬ ‫النظريات‬ ‫بع‬ ‫ناك‬ ‫و‬ .‫الجريمية‬ ‫عن‬ ‫المئئول‬ ‫و‬ ‫الرعسمالي‬ ‫النظام‬ ‫عن‬ ‫إلى‬ ‫الماضكئية‬ ‫النظرية‬ ‫ب‬ ‫ت‬ ‫بئكبب‬ ‫ترتلكب‬ ‫التكى‬ ‫الجكرائم‬ ‫انهكا‬ ‫عككى‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫تعريو‬ ‫يملن‬ ‫عالة‬ ‫وبصوض‬ ‫ا‬ ‫الجرائم‬ ‫ي‬ ‫عو‬ ‫عقتصادية‬ ‫دوافع‬.‫القولي‬ ‫االقتصاد‬ ‫فى‬ ‫تؤثر‬ ‫عو‬ ‫االقتصادي‬ ‫النظام‬ ‫فى‬ ‫تؤثر‬ ‫لتى‬ ‫كة‬‫ك‬‫بالمخالف‬ ‫يقكع‬ ‫التنكاع‬ ‫عو‬ ‫عمك‬ ‫ك‬‫ك‬‫أك‬ ‫انهكا‬ ‫عككى‬ ‫االقتصكادية‬ ‫كرائم‬‫ك‬‫الج‬ ‫المشكرع‬ ‫عكرف‬ ‫قكد‬ ‫و‬ ‫تجريمكة‬ ‫عككى‬ ‫نكص‬ ‫إذا‬ ،‫لكدولكة‬ ‫االقتصكادية‬ ‫الئياسكية‬ ‫حماية‬ ‫عو‬ ‫لتنظيم‬ ‫المقرض‬ ‫لكقواعد‬‫قكانون‬ ‫فكى‬ ‫بخطظ‬ ‫الخاصة‬ ‫القوانين‬ ‫فى‬ ‫عو‬ ‫العقوبات‬‫الشعب.أ‬ ‫لجكس‬ ‫لن‬ ‫الصادض‬ ‫و‬ ، ‫االقتصادية‬ ‫التنمية‬ 2(، ‫النعيم‬ ‫عبد‬ ‫ضيهام‬2008)، )‫مقارنة‬ ‫(دراسة‬ ‫المالي‬ ‫الفساد‬ ‫جرائم‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫مع‬ ‫االقتصادي‬ ‫النمو‬ ‫على‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫أثر‬ ، .‫شمس‬ ‫عين‬ ‫جالعة‬ ، ‫لنشوض‬ ‫يير‬ ‫لاجئتير‬ ‫ضسالة‬
  4. 4. 3 ‫أنواع‬ : ‫ا‬ً‫ـ‬‫ي‬‫ثان‬‫األقتصادية‬‫ائم‬‫ر‬‫الج‬3 ‫الجككرائم‬ ‫كواع‬‫ك‬‫عن‬ ‫كين‬‫ك‬‫ب‬ ‫التفرقككة‬ ‫كاض‬‫ك‬‫لعي‬ ‫كتالف‬‫ك‬‫ألخ‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫ك‬‫ك‬‫فق‬ ‫و‬ ‫االقتصككادية‬ ‫كرائم‬‫ك‬‫الج‬ ‫كيم‬‫ك‬‫تقئ‬ ‫كو‬‫ك‬‫يختك‬ ‫كرائم‬‫ك‬‫ج‬ ‫إلكى‬ ‫االقتصكادية‬ ‫كرائم‬‫ك‬‫الج‬ ‫فيقئكم‬ ‫اليداثكة‬ ‫كاض‬‫ك‬‫لعي‬ ‫عككى‬ ‫يعتمكد‬ ‫عن‬ ‫كن‬‫ك‬‫يمل‬ ‫بكالبع‬ ‫االقتصكادية‬ ‫اقتصادية‬‫الجريمكة‬ ‫نطكاة‬ ‫لعيكاض‬ ‫عككى‬ ‫يعتمكدون‬ ‫اخكرون‬ ‫و‬ ، ‫لئكتيدثة‬ ‫اقتصكادية‬ ‫جكرائم‬ ‫و‬ ‫تقكيدية‬ ‫اقتصكادية‬ ‫جكرائم‬ ‫إلكي‬ ‫االقتصكادية‬ ‫الجكرائم‬ ‫فيقئمون‬‫فكى‬ ‫ولنكا‬ ، ‫ليكيكة‬ ‫اقتصكادية‬ ‫جكرائم‬ ‫و‬ ‫عالميكة‬ . ‫الثاني‬ ‫لكتقئيم‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫وفق‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫عنواع‬ ‫عكى‬ ‫نتعرف‬ ‫عن‬ ‫التالية‬ ‫الئطوض‬ 1.‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬: ‫في‬ ‫تتمثل‬ ‫العالمية‬- ‫عـ‬.‫االموال‬ ‫غسل‬ ‫جرائم‬:‫لكن‬ ‫الملتئكبة‬ ‫األلكوال‬ ‫عككى‬ ‫الشكرعية‬ ‫اضكفا‬ ‫عكميكة‬ ‫فكى‬ ‫تتمثك‬ ‫لشروعة‬ ‫يير‬ ‫لصادض‬ ‫بـ‬.‫اإلغراق‬ ‫جرائم‬:‫فكى‬ ‫ا‬ ‫اسكعاض‬ ‫لن‬ ‫عق‬ ‫بلسعاض‬ ‫عجنبية‬ ‫دول‬ ‫فى‬ ‫الئكع‬ ‫بيع‬ ‫عن‬ ‫عباض‬ ‫و‬ . ‫المنشل‬ ‫بكد‬ ‫جـ‬.‫رة‬‫ر‬‫الفيري‬ ‫رة‬‫ر‬‫المليي‬ ‫جررائم‬:‫كال‬‫ك‬‫االعم‬ ‫عخكتالس‬ ‫عن‬ ‫كاض‬‫ك‬‫عب‬ ‫كي‬‫ك‬‫عو‬ ‫كرؤ‬‫ك‬‫المق‬ ‫كوا‬‫ك‬‫س‬ ‫كة‬‫ك‬‫الفلري‬ ‫كريح‬‫ك‬‫تص‬ ‫كدون‬‫ك‬‫ب‬ ‫كب‬‫ك‬‫للاس‬ ‫كو‬‫ك‬‫تيقي‬ ‫و‬ ‫يعهكا‬ ‫تو‬ ‫كاد‬‫ك‬‫اع‬ ‫عو‬ ‫كتخدلها‬‫ك‬‫اس‬ ‫و‬ ‫كة‬‫ك‬‫البرلج‬ ‫عو‬ ‫المئكموعة‬ .‫ا‬ ‫لصدض‬ 2.: ‫فى‬ ‫تتثمل‬ ‫المحلية‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬- ‫عـ‬.‫روة‬‫ر‬‫الرش‬ ‫جررائم‬:‫كى‬‫ك‬‫عك‬ ‫كول‬‫ك‬‫اليص‬ ‫ك‬‫ك‬‫اج‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫العكام‬ ‫كو‬‫ك‬‫لموظ‬ ‫كة‬‫ك‬‫قيم‬ ‫ذو‬ ‫كا‬‫ك‬‫ل‬ ‫شكذ‬ ‫كديم‬‫ك‬‫تق‬ ‫كى‬‫ك‬ .‫اعتباضي‬ ‫عو‬ ‫لعنوي‬ ‫لشخص‬ ‫خاصة‬ ‫لصكية‬ ‫بـ‬.‫ر‬‫ر‬ ‫اال‬ ‫جررائم‬‫تالس‬:‫كو‬‫ك‬‫ح‬ ‫كه‬‫ك‬‫وج‬ ‫كدون‬‫ك‬‫ب‬ ‫كة‬‫ك‬‫الدول‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كوال‬‫ك‬‫ال‬ ‫كى‬‫ك‬‫عك‬ ‫كول‬‫ك‬‫اليص‬ ‫كن‬‫ك‬‫ع‬ ‫كاض‬‫ك‬‫عب‬ ‫و‬ ‫سكككبي‬ ‫كتالس‬‫ك‬‫اخ‬ ‫عو‬ ‫الدولككة‬ ‫كرقة‬‫ك‬‫بئ‬ ‫عككام‬ ‫كو‬‫ك‬‫لوظ‬ ‫كام‬‫ك‬‫كقي‬ ‫إجككابي‬ ‫كتالس‬‫ك‬‫االخ‬ ‫ا‬ ‫كك‬ ‫كان‬‫ك‬‫ك‬ ‫كوا‬‫ك‬‫س‬ .‫الارائب‬ ‫لن‬ ‫كالتهرب‬ ‫جـ‬.‫العملة‬ ‫تزوير‬ ‫و‬ ‫تزيف‬ ‫جرائم‬:‫يعهكا‬ ‫تو‬ ‫بهكدف‬ ‫العمكالت‬ ‫نئك‬ ‫عو‬ ‫طبكع‬ ‫اعاد‬ ‫به‬ ‫يقصد‬ .‫بها‬ ‫األستفاد‬ ‫و‬ ‫دـ‬.‫التمونية‬ ‫الجرائم‬:‫لكنظم‬ ‫المنظمكة‬ ‫الككوائح‬ ‫و‬ ‫لكقكوانين‬ ‫المخالفكة‬ ‫االعمكال‬ ‫كك‬ ‫عن‬ ‫عباض‬ .‫بالدولة‬ ‫التمونية‬ ‫الئكع‬ ‫يع‬ ‫تو‬ 3(، ‫النعيم‬ ‫عبد‬ ‫ضيهام‬2008)‫الجرائم‬ ‫أثر‬ ،، )‫مقارنة‬ ‫(دراسة‬ ‫المالي‬ ‫الفساد‬ ‫جرائم‬ ‫على‬ ‫التركيز‬ ‫مع‬ ‫االقتصادي‬ ‫النمو‬ ‫على‬ ‫االقتصادية‬ .‫شمس‬ ‫عين‬ ‫جالعة‬ ، ‫لنشوض‬ ‫يير‬ ‫لاجئتير‬ ‫ضسالة‬
  5. 5. 4 : ‫ا‬ً‫ـ‬‫ث‬‫ثال‬‫االقتصادية‬‫الجرائم‬‫اثار‬4 ‫عك‬ ‫األثر‬ ‫بالغ‬ ‫االقتصادية‬ ‫لكجرائم‬ ‫عن‬ ‫حيث‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫اثاض‬ ‫تعددت‬‫ى‬:- 1.‫الارائب‬ 2.‫االقتصادي‬ ‫االستقراض‬ 3.‫االقتصادية‬ ‫المعكولات‬ 4.‫البطالة‬ 1.‫الضرائب‬ ‫بالتكالي‬ ‫و‬ ‫الاكرائب‬ ‫حصكيكة‬ ‫انخفا‬ ‫فى‬ ‫الارائب‬ ‫عكى‬ ‫االقتصادية‬ ‫الجرائم‬ ‫اثر‬ ‫يتمث‬ ‫يئكتيو‬ ‫وال‬ ‫المجتمكع‬ ‫فكى‬ ‫تويككد‬ ‫يكتم‬ ‫الدخ‬ ‫لن‬ ‫جانب‬ ‫لوجود‬ ‫نتيجة‬ ‫ذلك‬ ‫و‬ ‫الدولة‬ ‫لواضد‬ ‫عنخفا‬ ‫كو‬ ‫و‬ ‫إجتمكاعي‬ ‫عثكر‬ ‫نكاك‬ ‫و‬ ، ‫لكدولكة‬ ‫العالكة‬ ‫الموانكة‬ ‫فكى‬ ‫عجكز‬ ‫احكداث‬ ‫ثكم‬ ‫لكن‬ ‫و‬ ، ‫ضكرائب‬ ‫عنه‬ ‫كراد‬‫ك‬‫اف‬ ‫كين‬‫ك‬‫ب‬ ‫كريبي‬‫ك‬‫الا‬ ‫كب‬‫ك‬‫الع‬ ‫ك‬‫ك‬‫تيم‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كة‬‫ك‬‫العدال‬ ‫كدم‬‫ك‬‫ع‬ ‫كة‬‫ك‬‫نتيج‬ ‫كريبي‬‫ك‬‫الا‬ ‫كرب‬‫ك‬‫الته‬ ‫كات‬‫ك‬‫عمكي‬ ‫كاض‬‫ك‬‫عنتش‬ .‫المجتمع‬ 2.‫االقتصادي‬ ‫االستقرار‬ ‫سياسات‬ ‫فش‬ ‫إلى‬ ‫يؤدي‬ ‫سوف‬ ‫الخفي‬ ‫االقتصاد‬ ‫ثم‬ ‫لن‬ ‫و‬ ‫االقتصادية‬ ‫لكجرائم‬ ‫المزايد‬ ‫النمو‬ ‫االقتصككادي‬ ‫كتقراض‬‫ك‬‫االس‬‫المؤشككر‬ ‫كو‬‫ك‬‫تش‬ ‫إلككي‬ ‫كؤدي‬‫ك‬‫ت‬ ‫االقتصككادية‬ ‫الجككرائم‬ ‫ك‬‫ك‬ ‫الن‬ ،‫االقتصككادية‬ ‫ات‬ ‫الخبرا‬ ‫لن‬ ‫االقتصادي‬ ‫االستقراض‬ ‫لكتيقيو‬ ‫لناسب‬ ‫يير‬ ‫عالج‬ ‫تشخيص‬ ‫ذلك‬ ‫عكى‬ ‫يترتب‬ ‫وبالتالي‬ 3.‫المعلومات‬ ‫تشوة‬ ‫عككى‬ ‫اقتصكادية‬ ‫لعكولكات‬ ‫عكى‬ ‫اليصول‬ ‫يصعب‬ ‫كبير‬ ‫اقتصادي‬ ‫تشو‬ ‫ناك‬ ‫يلون‬ ‫عندلا‬ ‫لا‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫سكيمة‬ ‫اقتصادية‬ ‫ات‬ ‫اجرا‬ ‫اتخاذ‬ ‫يصعب‬ ‫بالتالي‬ ‫و‬ ‫الدقة‬ ‫لن‬ ‫كبير‬ ‫دضجة‬‫القكائمين‬ ‫يكدخ‬ . ‫االقتصادي‬ ‫النمو‬ ‫و‬ ‫االستقراض‬ ‫تيقيو‬ ‫ضا‬ ‫و‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫سعي‬ ‫لفرية‬ ‫دائر‬ ‫فى‬ ‫االقتصادية‬ ‫الئياسات‬ ‫عكى‬ 4.‫البطالة‬ ‫معدالت‬ ‫الفعكى‬ ‫بالواقع‬ ‫لقاضنة‬ ‫فيها‬ ‫لغالها‬ ‫يلون‬ ‫المعكنة‬ ‫البطالة‬ ‫لعدالت‬ ‫عن‬ ‫حيث‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫جكي‬ ‫ذلك‬ ‫يظهر‬ ‫ال‬ ‫عكن‬ ‫تغفك‬ ‫المعكنكة‬ ‫البطالكة‬ ‫لعدالت‬ ‫لن‬ ‫كبير‬ ‫نئبة‬ ‫عن‬ ‫حيث‬‫كا‬ ‫يوفر‬ ‫التكى‬ ‫الظكائو‬ ‫فكى‬ ‫مشكتغكين‬ . ‫الخفي‬ ‫االقتصاد‬ 4( ‫نبيه‬ ‫نئرين‬2008، )‫الخفي‬ ‫االقتصاد‬،‫والنشر‬ ‫الطباعة‬ ‫لدنيا‬ ‫الوفا‬ ‫داض‬.
  6. 6. 5 ‫ا‬ً‫ـ‬‫ع‬‫راب‬‫األموال‬‫غسيل‬ ‫جريمة‬‫مفهوم‬ : ‫انه‬ ‫عكى‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫البع‬ ‫عرف‬‫العائد‬ ‫ا‬ ‫و‬ ، ‫الجريمة‬ ‫لن‬ ‫الناتج‬ ‫العائد‬ ‫عخفا‬ ‫عمكية‬ ‫األلوال‬ ‫فى‬ ‫المتمث‬. ‫شرعى‬ ‫عم‬ ‫فى‬ ‫عستخدلها‬ ‫يملن‬ ‫التى‬ ‫األشيا‬ ‫عو‬5 ‫ا‬ ‫ك‬‫ك‬ ‫لكن‬ ‫الكبع‬ ‫عقتكرب‬ ‫و‬‫كد‬‫ك‬‫العوائ‬ ‫تيويك‬ ‫عمكيكة‬ ‫كى‬ ‫كوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫يئك‬ ‫عن‬ ‫وقكال‬ ‫التعريكو‬ ‫عو‬ ‫إضجاعهككا‬ ‫يملككن‬ ‫ال‬ ‫األصككول‬ ‫كك‬ ‫و‬ ، ‫عصككول‬ ‫إلككى‬ ‫الجريمككة‬ ‫لككن‬ ‫المتيصكككه‬‫بالجريمككة‬ ‫ضبطهككا‬ . ‫لنها‬ ‫المتيصكه‬6 ‫وعكرف‬ ‫التفصي‬ ‫لن‬ ‫وجه‬ ‫عكى‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫ليعرف‬ ‫ب‬ ‫ذ‬ ‫األخر‬ ‫البع‬ ‫ناك‬ ‫و‬‫يئك‬ ‫الن‬ ‫لن‬‫المئتنتج‬ ‫المال‬ ‫عخ‬ ‫عنة‬ ‫عكى‬ ‫األلوال‬‫شاط‬‫األجرالى‬، ‫قانونى‬ ‫يير‬ ‫النشاط‬ ‫عو‬‫بيرفة‬ ‫وجعكه‬ ، ‫الخطكوات‬ ‫لكن‬ ‫كدد‬‫ك‬‫ع‬ ‫خكالل‬ ‫لكن‬‫ر‬ ‫الظكا‬ ‫المكال‬ ‫كبه‬‫ك‬‫يش‬‫القاكا‬ ‫كام‬‫ك‬‫عل‬‫عنكه‬‫كاط‬‫ك‬‫نش‬ ‫لكن‬ ‫عكيكه‬ ‫ك‬‫ك‬‫لتيص‬ ‫شرعى‬‫و‬ .‫تجكاض‬ ‫حكول‬ ‫عساسكل‬ ‫تترككز‬ ‫التكى‬ ‫المنظمكة‬ ‫الجريمكة‬ ‫عنشكطة‬ ‫لكن‬ ‫يكلتى‬ ً‫ا‬‫عمولك‬ ‫المكال‬ ‫ا‬ ‫المخكدضات‬‫ع‬‫كرقة‬‫ك‬‫الئ‬ ‫عو‬ ‫كب‬‫ك‬‫والنص‬،‫ك‬‫ك‬‫ل‬ ‫لتزايكد‬ ‫كل‬‫ك‬‫بش‬ ‫كن‬‫ك‬‫ولل‬‫كدضات‬‫ك‬‫المخ‬ ‫كاض‬‫ك‬‫تج‬ ‫ن‬‫عن‬ ‫كر‬‫ك‬‫وذك‬ .‫كاك‬‫ك‬‫ن‬ ‫لصدض‬‫عخر‬‫لأللوال‬‫يئكها‬ ‫يتم‬ ‫التى‬‫عكيكه‬ ‫وعطككو‬ ‫كاب‬ ‫باتض‬ ‫المرتبظ‬ ‫المصدض‬ ‫و‬ ‫و‬ ً‫ا‬‫حديث‬ ‫ظهر‬ . ‫األيدلوجية‬ ‫الجريمة‬7 ‫يئك‬ ‫تاضي‬ ‫عكى‬ ‫التعرف‬ ‫عضدنا‬ ‫إذا‬ ‫وللن‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لعنى‬ ‫عكى‬ ‫تعرفنا‬ ‫قد‬ ‫نلون‬ ‫ا‬ ‫ل‬ ‫ولتى‬ ، ‫المصطكح‬ ‫ا‬ ‫عتى‬ ‫عين‬ ‫لن‬ ‫عو‬ ‫األلوال‬‫إلكى‬ ‫ينقكنكا‬ ‫لا‬ ‫ا‬ . ‫؟‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫بدعت‬ . ً‫ا‬‫ثاني‬ 5 Kathie Cooper, Hemant Deo , The Web Of Deception Money Laundering And Transnational Crime: A Double Edge Sword Of Power & Illusion Journal Of American Academy Of Business,Cambridge ( Hollywood : American Academy Of Business,2006.Vol. 8 no. 2 ) , 36 . 6 Edwin M Truman, PeterReuter , ChasingDirty Money: Progress onAnti-Money Laundering( NewYork : Institute for International Economics, 2004) , 1 . 7 DavidJ Ginzl , Risk Management AndThe MoneyLaunderingChallenge Commercial LendingReview( NewYork : Aspen Publishers, Inc., 2005.Vol. 20 no. 4 ) , 42 .
  7. 7. 6 ‫ا‬ً‫ـ‬‫س‬‫خام‬‫األموال‬‫غسيل‬ ‫عمليات‬‫تاريخ‬ : ‫ت‬‫شير‬‫العصكابات‬ ‫ضجكال‬ ‫كم‬ ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫بعمكيات‬ ‫قام‬ ‫لن‬ ‫عول‬ ‫إلى‬ ‫التاضيخية‬ ‫الدضاسات‬ ‫تئتخدم‬ ‫عنها‬ ‫الناتجة‬ ‫واألضباح‬ ‫التجاضية‬ ‫والقواف‬ ‫التجاض‬ ‫كانت‬ ‫حيث‬ ، ‫القديمة‬ ‫الصين‬ ‫فى‬‫اتخفا‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كبع‬‫ك‬‫ال‬ ‫كدى‬‫ك‬‫ل‬ ‫كروات‬‫ك‬‫الث‬ ‫كة‬‫ك‬‫حقيق‬ ‫كن‬‫ك‬‫ع‬ ‫كرطة‬‫ك‬‫الش‬ ‫كين‬‫ك‬‫ع‬ ‫كاد‬‫ك‬‫وتبع‬ ‫كام‬‫ك‬‫اليل‬ ‫كالط‬‫ك‬‫ب‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كة‬‫ك‬‫الجريم‬ ‫كوال‬‫ك‬‫عل‬ ‫الع‬‫ائ‬‫الجريمة‬ ‫علوال‬ ‫تخفا‬ ً‫ا‬‫ستاض‬ ‫التجاض‬ ‫تتخ‬ ‫كانت‬ ‫التى‬ ‫الت‬.8 ‫األلككوال‬ ‫يئكك‬ ( (‫لفكك‬money laundering‫ككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫إجراليككة‬ ‫ر‬ ‫وظككا‬ ً‫ا‬‫ككطكي‬‫ك‬‫لص‬ ‫بككدع‬ ) ‫بين‬ ‫لا‬ ‫المد‬ ‫فى‬ ‫المتيد‬ ‫الواليات‬1920-9301. ‫م‬9 ‫األتولاتيل‬ ‫المالبكس‬ ‫كي‬‫ك‬‫يئ‬ ‫كال‬‫ك‬‫لي‬ ‫كا‬‫ك‬‫عنش‬ ‫إلكى‬ ‫كا‬‫ك‬‫المافي‬ ‫كابات‬‫ك‬‫عص‬ ‫كلت‬‫ك‬‫لج‬ ‫حيكث‬‫ك‬‫ك‬‫ي‬‫ك‬‫ك‬‫عج‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫ة‬ ‫وذلكك‬ ، ‫المشكروع‬ ‫ا‬ ‫ك‬ ‫فكى‬ ‫الجريمكة‬ ‫لكن‬ ‫عكيهكا‬ ‫تيصكت‬ ‫التى‬ ‫األلوال‬ ‫إستثماض‬‫تخفكا‬‫ك‬ ‫عصك‬ ‫اتيكرادات‬ ‫إلكى‬ ‫المشروعة‬ ‫يير‬ ‫المخدضات‬ ‫تجاض‬ ‫عن‬ ‫الناشى‬ ‫الدخ‬ ‫تام‬ ‫كانت‬ ‫حيث‬ ، ‫األلوال‬ ‫لكمغ‬ ‫اليولية‬‫عضبكاح‬ ‫عن‬ ‫قيك‬ ‫لك‬ ‫ولك‬ . ‫لكاكرائب‬ ‫اتيكرادات‬ ‫لكع‬ ‫الدخ‬ ‫ا‬ ‫يخاع‬ ‫كان‬ ‫حيث‬ ، ‫ئكة‬ ‫فكى‬ ‫لكر‬ ‫ألول‬ ‫أ‬ ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫أ‬ ‫لصطكح‬ ‫عستخدام‬ ‫تم‬ ‫وقد‬ . ‫يئكها‬ ‫تم‬ ‫قد‬ ‫لشروعة‬ ‫الغير‬ ‫التجاض‬ ‫عام‬ ‫اتنجكيزية‬ ‫الكغة‬1973. ‫م‬10 ‫ا‬ً‫سادسـ‬‫األموال‬ ‫غسيل‬ ‫عمليات‬ ‫طبيعة‬ : ‫عن‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫جريمة‬‫الموجهكة‬ ‫اتجراليكة‬ ‫األنشكطة‬ ‫لكن‬ ‫المعتكاد‬ ‫األشكلال‬ ‫عن‬ ‫لختكفة‬ ‫المؤسئا‬ ‫عو‬ ‫البنوك‬ ‫وللن‬ ، ‫الجريمة‬ ‫لن‬ ‫الهدف‬ ‫ى‬ ‫ليئت‬ ‫البنوك‬ ‫ألن‬ ، ‫البنوك‬ ‫تجا‬‫ت‬‫المالية‬ ‫العوائكد‬ ‫عخفكا‬ ‫بقصكد‬ ‫ذلكك‬ ‫و‬ ، ‫عخكر‬ ‫إلكى‬ ‫للكان‬ ‫لكن‬ ‫النقكود‬ ‫لنقك‬ ‫المخصصة‬ ‫العربة‬ ‫عن‬ ‫عباض‬ ‫ى‬ ‫الجر‬ ‫لن‬ ‫عكيها‬ ‫المتيص‬ ‫المالية‬‫لقكايي‬ ‫عككى‬ ً‫ا‬‫قياس‬ ‫لك‬ ‫ول‬ . ‫يمة‬‫س‬، ‫لخكاطر‬ ‫كا‬ ‫تعتبر‬ ‫ال‬ ‫قكد‬ ‫البنكوك‬ ، ‫الاخمة‬ ‫المبالغ‬ ‫عتباع‬ ‫فى‬ ‫اتخفاة‬ ‫لن‬‫تنظيمية‬ ‫لخاطر‬ ‫تواجه‬ ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬ ‫عو‬ ‫البنوك‬ ‫وللن‬ . ‫فيها‬ ‫المشلوك‬ ‫العمكيات‬ ‫عن‬ ‫لألخباض‬ ‫المصممة‬ ‫القوانين‬ ‫ناك‬ ‫و‬11 8‫س‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬, ‫كيمان‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬، ‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (2004, )7. 9، ‫العمرى‬ ‫عحمد‬‫واالقتصادية‬ ‫والنظالية‬ ‫االجتماعية‬ ‫لجوانبها‬ ‫دولية‬ ‫نظرية‬ : ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫جريمة‬: ‫الريا‬ ( ، ‫العبيلان‬ ‫للتبة‬2000، )7. 10, ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬‫يئ‬ ‫للافية‬‫األلوال‬، ‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (2004, )7. 11 David J Ginzl , Risk Management And The Money Laundering Challenge Commercial Lending Review ( New York : Aspen Publishers, Inc., 2005. Vol. 20 no. 4 ) , 42 .
  8. 8. 7 ‫عام‬ ‫فى‬ ‫لك‬ ‫ل‬1970‫فى‬ ‫البنوك‬ ‫سرية‬ ‫لفهوم‬ ‫نشا‬ ‫عندلا‬‫المبكدع‬ ‫ا‬ ‫ك‬ ‫و‬ ، ‫المتيكد‬ ‫الواليكات‬ ‫ك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫للافيكة‬ ‫كود‬‫ك‬‫جه‬ ‫عصكبيت‬ ‫عنكدلا‬ ‫و‬ . ‫كة‬‫ك‬‫المالي‬ ‫المنشكةت‬ ‫كة‬‫ك‬‫طبيع‬ ‫فكى‬ ‫عالكة‬ ‫كفة‬‫ك‬‫كص‬ ‫عصكبح‬ ‫ى‬ ‫الك‬ ‫البنكو‬ ‫تخوفكت‬ ، ‫العالمى‬ ‫المئتوى‬ ‫عكى‬ ‫تنمو‬ ‫األلوال‬‫ك‬‫العالقكة‬ ‫فكى‬ ‫اليلولكة‬ ‫تكدخ‬ ‫لكن‬ ‫األلريليكة‬ ‫ك‬‫ك‬‫يفق‬ ‫كا‬‫ك‬‫لم‬ . ‫كية‬‫ك‬‫الئياس‬ ‫كنظم‬‫ك‬‫ال‬ ‫ك‬‫ك‬‫تطف‬ ‫كى‬‫ك‬‫إل‬ ‫كافة‬‫ك‬‫باتض‬ ، ‫كا‬‫ك‬‫عمالئه‬ ‫كين‬‫ك‬‫وب‬ ‫كا‬‫ك‬‫بينه‬‫كة‬‫ك‬‫المنافئ‬ ‫كى‬‫ك‬‫عك‬ ‫كدض‬‫ك‬‫الق‬ ‫ا‬ ‫د‬ ‫الدوليككة‬‫ككا‬‫ك‬‫الليان‬ ‫ككت‬‫ك‬‫تالش‬ ‫ككا‬‫ك‬‫كم‬ ‫ككى‬‫ك‬‫وتتالش‬ ،‫ت‬‫ككا‬‫ك‬‫ألنه‬ ‫ككك‬‫ك‬‫ذل‬ ‫و‬ . ‫ككرى‬‫ك‬‫األخ‬‫كك‬‫ك‬ ‫ككن‬‫ك‬‫ل‬ ‫ككالخطر‬‫ك‬‫ب‬ ‫ككعر‬‫ك‬‫تش‬ ‫ال‬ ‫العمكيات‬.12 ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫عكى‬ ‫التعرف‬ ‫لن‬ ‫عنتهينا‬ ‫نلون‬ ‫لك‬ ‫ب‬‫ي‬‫وللكن‬ ، ‫البئكاطة‬ ‫لكن‬ ‫بشكى‬ ‫األلكوال‬ ‫بها‬ ‫تمر‬ ‫التى‬ ‫المختكة‬ ‫والمراح‬ ‫العمكية‬ ‫عناصر‬ ‫عكى‬ ‫التعرف‬ ‫لن‬ ‫البد‬‫المصكرفية‬ ‫واألسكاليب‬ ‫تنفي‬ ‫يتم‬ ‫التى‬‫ا‬. ‫بها‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫ع‬‫ساب‬‫األموال‬‫غسيل‬ ‫عمليات‬ ‫مراحل‬ ‫و‬ ‫عناصر‬ : ‫فكى‬ ‫العكالكين‬ ‫وعككى‬ ‫عساسكية‬ ‫عناصكر‬ ‫عضبكع‬ ‫حكول‬ ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫عمكيكة‬ ‫عناصكر‬ ‫تتميكوض‬ : ‫يكى‬ ‫كما‬ ‫ى‬ ‫و‬ . ‫جيد‬ ‫بطريقة‬ ‫وفهما‬ ‫العناصر‬ ‫عكى‬ ‫التعرف‬ ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬-13 1.. ‫القذرة‬ ‫األموال‬ ‫ى‬‫وتئكمى‬ . ‫كا‬ ‫تطهير‬ ‫و‬ ‫يئككها‬ ‫المجرم‬ ‫يريد‬ ‫التى‬ ‫و‬ ، ‫الجريمة‬ ‫لن‬ ‫المتيصكة‬ ‫األلوال‬ . ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لنظولة‬ ‫لخالت‬ 2.. ‫زائف‬ ‫مصدر‬ ‫كيتم‬‫ك‬‫س‬ ‫التكى‬ ‫و‬ ‫كه‬‫ك‬‫لدي‬ ‫التكى‬ ‫األلكوال‬ ‫كدض‬‫ك‬‫لص‬ ‫عنكه‬ ‫كدعى‬‫ك‬‫وي‬ ‫األلكوال‬ ‫ياسك‬ ‫كه‬‫ك‬‫عبتدع‬ ‫لصكدض‬ ‫كو‬ . ‫شرعيته‬ ‫إلى‬ ‫الشك‬ ‫يتطرة‬ ‫ال‬ ‫المصدض‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫يئكها‬ 3.. ‫الخداعة‬ ‫األنشطة‬ ‫كى‬‫كة‬‫ك‬‫النقدي‬ ‫بالتكدفقات‬ ‫ولزجهكا‬ ‫ض‬ ‫القك‬ ‫األلكوال‬ ‫تخفكا‬ ‫كا‬‫ك‬‫إليه‬ ‫الكجكو‬ ‫سكيتم‬ ‫التكى‬ ‫األنشكطة‬ ‫المشروعة‬ ‫األنشطة‬ ‫لن‬ ‫المتولد‬. 4.. ‫التنفيذ‬ ‫أطراف‬ 12 Edwin M Truman, Peter Reuter , Chasing Dirty Money: Progress on Anti-Money Laundering ( New York : Institute for International Economics, 2004 ) , 1 . 13, ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬، ‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (2004, )138.
  9. 9. 8 ‫كد‬‫ك‬‫جدي‬ ‫كية‬‫ك‬‫شخص‬ ‫كداث‬‫ك‬‫عح‬ ‫كتتولى‬‫ك‬‫وس‬ ، ‫ك‬‫ك‬‫الغئ‬ ‫كة‬‫ك‬‫بعمكي‬ ‫كام‬‫ك‬‫القي‬ ‫كتتولى‬‫ك‬‫س‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫كخال‬‫ك‬‫األش‬ ‫كى‬ . ‫ثقة‬ ‫لي‬ ‫نظيو‬ ‫شخص‬ ‫شل‬ ‫فى‬ ‫المجتمع‬ ‫إلى‬ ‫لتقديمه‬ ‫لكمجرم‬ ‫تمكر‬ ‫و‬، ‫كد‬‫ك‬‫الترقي‬ ‫كة‬‫ك‬‫لرحك‬ ، ‫اتيكداع‬ ‫كة‬‫ك‬‫لرحك‬ ، ‫كى‬‫ك‬ ‫لراحك‬ ‫كة‬‫ك‬‫بثالث‬ ‫كوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫يئك‬ ‫كة‬‫ك‬‫عمكي‬ ‫لن‬ ‫لرحكة‬ ‫لل‬ ‫توضيح‬ ‫يكى‬ ‫وفيما‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لعمكية‬ ‫المعتاد‬ ‫المراح‬ ‫ى‬ ‫و‬ ‫الدلج‬ ‫لرحكة‬ : ‫المراح‬-14 1.‫اإليداع‬ ‫مرحلة‬Placement ‫الشكخص‬ ‫إلكى‬ ‫الجريمة‬ ‫لن‬ ‫عكيها‬ ‫المتيص‬ ‫األلوال‬ ‫تيوي‬ ‫عو‬ ‫إيداع‬ ‫المرحكة‬ ‫فى‬ ‫يتم‬ . ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫وذلك‬ . ‫المعتاد‬ ‫الوسيظ‬ ‫عو‬ ‫فيه‬ ‫المريوب‬ ‫النقديكة‬ ‫المبكالغ‬ ‫ألن‬ ‫وذلكك‬ ‫الغئك‬ ‫ليك‬ ‫األلكوال‬ ‫لقكداض‬ ‫عككى‬ ‫تعتمد‬ ‫المرحكة‬ ‫وصعوبة‬ ‫إل‬ ‫يؤدى‬ ‫وذلك‬ . ‫األنتبا‬ ‫ب‬ ‫تج‬ ‫اللبير‬. ‫القاا‬ ‫علام‬ ‫الوقو‬ ‫و‬ ‫األلوال‬ ‫لصادض‬ ‫ى‬ 2.‫الترقيد‬ ‫مرحلة‬Layering ‫اتجرالية‬ ‫األنشطة‬ ‫تخفا‬ ‫وذلك‬ ‫لتعدد‬ ‫وتيويالت‬ ‫عمكيات‬ ‫عستخدام‬ ‫يتم‬ ‫المرحكة‬ ‫فى‬ ‫جعكهكا‬ ‫عو‬ ‫اليئابات‬ ‫عكى‬ ‫التدقيو‬ ‫لياولة‬ ‫قطع‬ ‫و‬ ‫الهدف‬ ‫و‬ . ‫النقود‬ ‫عكى‬ ‫اليصول‬ ‫إلى‬ ‫عدت‬ ‫التى‬ ‫المخ‬ ‫ك‬ ‫و‬ ‫لعقد‬ ‫عمكية‬‫لهك‬ ‫المطكقكة‬ ‫المعرفكة‬ ‫لكديها‬ ‫التكى‬ ‫لألشكخال‬ ‫إال‬ ‫تيكدث‬ ‫عن‬ ‫يملكن‬ ‫ال‬ ‫ادعكة‬ ‫عو‬ ‫لإلستثماضات‬ ‫والبيع‬ ‫الشرا‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫ييدث‬ ‫عن‬ ‫يملن‬ ‫ا‬ ‫و‬ ، ‫الغالب‬ ‫فى‬ ‫لئتيي‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫العمكية‬ ‫والخدلات‬ ‫لكئكع‬ ‫الشرا‬ ‫عو‬ ‫العالم‬ ‫حول‬ ‫اليئابات‬ ‫لن‬ ‫عدد‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫البرقية‬ ‫التيويالت‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ً‫ا‬‫عادت‬ ‫الترقيد‬ ‫و‬ .‫الدوليكة‬ ‫البنكوك‬ ‫لثك‬ ‫التيتيكة‬ ‫البنيكة‬ ‫لديها‬ ‫التى‬ ‫المالئمة‬ ‫األلاكن‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫يتيقو‬ ‫عى‬ ، ‫لنخفاكة‬ ‫ايئك‬ ‫لعمكيكات‬ ‫عكشكاف‬ ‫لخكاطر‬ ‫بهكا‬ ‫التكى‬ ‫وللكن‬ ‫فقظ‬ ‫ذلك‬ ‫ليس‬ , ‫األعمال‬ ‫ولراكز‬ ‫تالة‬ ‫سرية‬ ‫ولديها‬ ‫لنخفاة‬ ‫ضرائب‬ ‫بها‬ ‫التى‬ ‫و‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لملافية‬ ‫ضعيفة‬ ‫برالج‬ ‫لديها‬ ‫التى‬ ‫العمكيات‬ ‫عكى‬‫الئويئري‬ ‫البنوك‬ ‫لث‬ ‫المالية‬‫ة‬. 3.‫الدمج‬ ‫مرحلة‬Integration ‫المملكن‬ ‫ولكن‬ ‫الشكرعية‬ ‫األسواة‬ ‫فى‬ ‫ضخه‬ ‫ععاد‬ ‫ويتم‬ ً‫ا‬‫نظيف‬ ‫المال‬ ‫يصبح‬ ‫النقطة‬ ‫عند‬ ‫عاليككة‬ ‫المشككروعة‬ ‫األنشككطة‬ ‫فككى‬ ‫بككه‬ ‫المتككاجر‬ ‫عو‬ ‫المئككتقبكية‬ ‫الجككرائم‬ ‫فككى‬ ‫األلككوال‬ ‫كك‬ ‫عسككتخدام‬ . ‫المخاطر‬ 14 Kathie Cooper, Hemant Deo , The Web Of Deception Money Laundering And Transnational Crime: A Double Edge Sword Of Power & Illusion Journal Of American Academy Of Business, Cambridge ( Hollywood : American Academy Of Business,2006.Vol. 8 no. 2 ) , 37.
  10. 10. 9 ‫فى‬ ‫الغئ‬ ‫يتم‬ ‫فقد‬‫لكرحكتين‬ ‫تنكدلج‬ ‫وقكد‬ ، ‫واحكد‬ ‫دفعكة‬ ‫لراح‬ ‫الثالث‬ ‫تمث‬ ‫واحد‬ ‫عمكية‬ ‫وذلكك‬ ، ‫واحكد‬ ‫عن‬ ‫فكى‬ ‫ودلكج‬ ‫تغطيكة‬ ‫تمثك‬ ‫عن‬ ‫يملكن‬ ‫البوضصكة‬ ‫فكى‬ ‫فالماكاضبة‬ . ‫واحكد‬ ‫لرحكة‬ ‫فى‬ ‫التئجي‬ ‫يتم‬ ‫التى‬ ‫والطرة‬ ‫المااضبة‬ ‫فيها‬ ‫تتم‬ ‫التى‬ ‫الكيظة‬ ‫حئب‬. ‫ا‬ ‫يير‬ ‫عو‬ ‫لالية‬ ‫عمكيات‬ ‫بين‬ ‫بها‬ ‫ا‬ ‫عن‬ ‫يرى‬ ‫حديث‬ ‫اتجا‬ ‫ناك‬ ‫و‬‫لي‬ ‫إليها‬ ‫اتشاض‬ ‫الئابو‬ ‫الثالثة‬ ‫الغئ‬ ‫بمراح‬ ‫لمروض‬‫س‬ً‫ا‬‫علر‬ ‫ياسكى‬ ‫عن‬ ‫كما‬ ، ‫عمكية‬ ‫بل‬ ‫المييطة‬ ‫الظروف‬ ‫بلختالف‬ ‫تختكو‬ ‫الغئ‬ ‫وسائ‬ ‫ألن‬ ‫وذلك‬ ، ً‫ا‬‫حتمي‬ ‫فى‬ ‫باليزم‬ ‫قوانينها‬ ‫تتئم‬ ‫دولة‬ ‫فى‬ ‫الغئ‬ ‫يتم‬ ‫فقد‬ ، ‫المجتمع‬ ‫علام‬ ‫لصداقيتهم‬‫تختكو‬ ‫عنفئهم‬ ‫األلوال‬ ، ‫الغئ‬ ‫عمكيات‬ ‫لواجهة‬‫عمكيكات‬ ‫عكى‬ ‫القانونية‬ ‫و‬ ‫القيود‬ ‫فيها‬ ‫ل‬ ‫تتاا‬ ‫عو‬ ‫تنعدم‬ ‫دولة‬ ‫فى‬ ‫يتم‬ ‫وقد‬ . ‫األلوال‬ ‫حركة‬ ‫وعكى‬ ‫الغئ‬ ‫لكرحكتين‬ ‫تنكدلج‬ ‫وقكد‬ ، ‫واحكد‬ ‫دفعكة‬ ‫لراح‬ ‫الثالث‬ ‫تمث‬ ‫واحد‬ ‫عمكية‬ ‫فى‬ ‫الغئ‬ ‫يتم‬ ‫فقد‬ ‫كك‬‫ك‬‫وذل‬ ، ‫واحكد‬ ‫عن‬ ‫فكى‬ ‫ودلكج‬ ‫كة‬‫ك‬‫تغطي‬ ‫تمثك‬ ‫عن‬ ‫يملكن‬ ‫البوضصكة‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫فالماكاضبة‬ . ‫واحكد‬ ‫لرحككة‬ ‫فكى‬ ‫ا‬ ‫حئكب‬‫التئكجي‬ ‫كتم‬‫ك‬‫ي‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫كرة‬‫ك‬‫والط‬ ‫كاضبة‬‫ك‬‫الما‬ ‫فيهكا‬ ‫كتم‬‫ك‬‫ت‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫كة‬‫ك‬‫لكيظ‬‫عو‬ ‫كة‬‫ك‬‫لالي‬ ‫كات‬‫ك‬‫عمكي‬ ‫كين‬‫ك‬‫ب‬ ‫كا‬‫ك‬‫به‬ ‫ا‬ ‫يير‬.15 ، ‫لختكفة‬‫ألعتباضات‬ ً‫ا‬‫تبع‬ ‫البع‬ ‫بعاها‬ ‫بين‬ ‫تختكو‬ ‫الغئ‬ ‫عمكيات‬ , ‫عن‬ ‫ذكر‬ ‫تم‬ ‫عنه‬ ‫بما‬ ‫و‬ ‫ك‬‫ك‬‫والغئ‬ ، ‫البئكيظ‬ ‫الغئك‬ ‫كى‬ ‫عنكواع‬ ‫ثالثكة‬ ‫إلكى‬ ‫كم‬‫ك‬‫تنقئ‬ ‫الغئك‬ ‫عمكيكات‬ ‫عن‬ ‫ذككر‬ ‫الفاك‬ ‫لكن‬ ‫فلنكه‬ ‫المتوس‬. ‫نوع‬ ‫لل‬ ‫لبئظ‬ ‫توضيح‬ ‫يكى‬ ‫وفيما‬ ‫المتقن‬ ‫والغئ‬ ، ‫ظ‬16 ‫البسيط‬ ‫الغسل‬ ‫وبلميكات‬ ، ‫لكغايكة‬ ‫قصكير‬ ‫فتكر‬ ‫خالل‬ ‫نظيفة‬ ‫نقود‬ ‫إلى‬ ‫ض‬ ‫الق‬ ‫النقود‬ ‫تيوي‬ ‫إلى‬ ‫الغئ‬ ‫لن‬ ‫النوع‬ ‫ا‬ ‫يهدف‬ . ‫كبير‬ ‫ليئت‬ ‫المتوسط‬ ‫الغسل‬ ‫فكى‬ ‫ويكتم‬ ، ‫يئككها‬ ‫المطككوب‬ ‫األلكوال‬ ‫حجكم‬ ‫بلبكر‬ ‫الغئك‬ ‫لكن‬ ‫النوع‬ ‫ا‬ ‫يتئم‬‫التكى‬ ‫الكدول‬ ‫ض‬ ‫قك‬ ً‫ال‬‫علكوا‬ ‫عككى‬ ‫الغئك‬ ‫ا‬ ‫ك‬ ‫يشكم‬ ‫قكد‬ ‫و‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫عكى‬ ‫لتوسطة‬ ‫ضقابة‬ ‫بها‬ ‫يوجد‬ . ‫يئكها‬ ‫سبو‬ ‫علوال‬ ‫عو‬ ‫جديد‬ ‫المتقن‬ ‫الغسل‬ ‫بئبب‬ ‫الغئ‬ ‫عكى‬ ‫القائمين‬ ‫عحتياجات‬ ‫لتكبية‬ ‫والمتوسظ‬ ‫البئيظ‬ ‫الغئ‬ ‫عمكيات‬ ‫تلفى‬ ‫ال‬ ‫قد‬ ‫يت‬ ‫ا‬ ‫.ل‬ ‫يئكها‬ ‫المطكوب‬ ‫األلوال‬ ‫حجم‬ ‫كبر‬‫م‬‫دول‬ ‫فى‬ ‫التجاضية‬ ‫الشركات‬ ‫لن‬ ‫لجموعة‬ ‫عكى‬ ‫األعتماد‬ 15, ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬‫دا‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (،‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫ض‬2004, )140. 16‫الئابو‬ ‫المرجع‬
  11. 11. 10 ‫نق‬ ‫يتم‬ ‫بييث‬ ، ‫والبنوك‬ ‫والتللين‬ ‫والطيران‬ ‫والمقاوالت‬‫والتصدير‬ ‫األستيراد‬ ‫ععمال‬ ‫تباشر‬ ‫عديد‬ . ‫علنة‬ ‫و‬ ‫سريعة‬ ‫بطريقة‬ ‫الشركات‬ ‫بين‬ ‫األلوال‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫ن‬‫ثام‬‫األموال‬‫غسيل‬ ‫لعميات‬ ‫المصرفية‬‫غير‬ ‫و‬ ‫المصرفية‬‫األساليب‬ : ‫األسا‬ ‫تتعد‬‫لي‬‫ب‬: ‫يكى‬ ‫كما‬ ‫ا‬ ‫ذكر‬ ‫ويملن‬ ‫وتتنوع‬ ‫األلوال‬ ‫لغئ‬ ‫المصرفية‬-17 1.. ‫كواجهة‬ ‫البنوك‬ ‫إستغالل‬ 2.. ‫الهوية‬ ‫لجهولى‬ ‫وحئابات‬ ‫الئرية‬ ‫اليئابات‬ 3.. ‫المامون‬ ‫بالقر‬ ‫الغئ‬ 4.. ‫مى‬ ‫الو‬ ‫بالدين‬ ‫الغئ‬ 5.. ‫المئتندية‬ ‫األعتمادات‬ ‫بواسطة‬ ‫الغئ‬ 6.‫بواسط‬ ‫الغئ‬‫ة‬. ‫التجاضية‬ ‫األوضاة‬ ‫وخصم‬ ‫تيصي‬ 7.‫بشرا‬ ‫الغئ‬. ‫واضدات‬ ‫لتموي‬ ‫األجنبية‬ ‫العمكة‬ 8.. ‫المال‬ ‫عسواة‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫الغئ‬ 9.. ‫الغئ‬ ‫فى‬ ‫المصرفية‬ ‫يير‬ ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬ ‫عستخدام‬ 10.. ‫لكنقود‬ ‫البرقى‬ ‫التيوي‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫الغئ‬18 11.. ‫اتللترونية‬ ‫بنوك‬ ‫بواسطة‬ ‫الغئ‬19 ‫تنفيك‬ ‫فكى‬ ‫األلكوال‬ ‫ياسككوا‬ ‫يئكتغكه‬ ‫عن‬ ‫يملن‬ ‫عسكوب‬ ‫لل‬ ‫لبئظ‬ ‫شرح‬ ‫يكى‬ ‫فيما‬‫عيراضكهم‬ :‫اتجرالية‬- ‫كواجهة‬ ‫البنوك‬ ‫إستغالل‬ ‫تكجككل‬ ‫ا‬ ‫لكك‬ ، ‫اليديثككة‬ ‫وتقنياتهككا‬ ‫البنككوك‬ ‫كتخدام‬‫ك‬‫عس‬ ‫اللبيككر‬ ‫األلككوال‬ ‫يئكك‬ ‫عمكيككات‬ ‫كب‬‫ك‬‫تتطك‬ ‫المباشكر‬ ‫الواجهكة‬ ‫ليلكون‬ ‫بنكك‬ ‫اسكتغالل‬ ‫إلكى‬ ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫عصابات‬، ‫ض‬ ‫القك‬ ‫لأللكوال‬ ‫والنهائيكة‬ ‫التى‬ ‫الدول‬ ‫فى‬ ‫اللائنة‬ ‫بالبنوك‬ ‫العصابات‬ ‫تكك‬ ‫وتهتم‬ . ‫تلسيئه‬ ‫عو‬ ‫البنك‬ ‫ا‬ ‫شرا‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫سوا‬ ‫تتعالك‬ ‫التكى‬ ‫الكدوال‬ ‫فكى‬ ‫عو‬ ، ‫كايمكان‬ ‫دول‬ ‫لثك‬ ‫األلكوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫عكى‬ ‫الرقابة‬ ‫فيها‬ ‫ل‬ ‫تتاا‬ . ‫كونج‬ ‫ونج‬ ‫و‬ ‫بنما‬ ‫لث‬ ‫األلريلى‬ ‫بالدوالض‬ ‫السر‬ ‫الحسابات‬‫الهوية‬ ‫مجهولى‬ ‫وحسابات‬ ‫ية‬ 17, ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬، ‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (2004, )140. 18، ‫ليمدين‬ ‫جالل‬‫األلوال‬ ‫يئي‬ ‫للافية‬ ‫فى‬ ‫البنوك‬ ‫دوض‬‫د‬ : ‫األسلندضية‬ (،‫لكنشر‬ ‫الجديد‬ ‫الجالعة‬ ‫اض‬ 2001،)27. 19 Kathie Cooper, Hemant Deo , The Web Of Deception Money Laundering And Transnational Crime: A Double Edge Sword Of Power & Illusion Journal Of American Academy Of Business, Cambridge ( Hollywood : American Academy Of Business,2006.Vol. 8 no. 2 ) , 37 .
  12. 12. 11 ‫تكغككى‬ ‫كم‬‫ك‬‫ل‬ ً‫ال‬‫لككث‬ ‫كبانيا‬‫ك‬‫فلس‬ ، ‫الككدول‬ ‫ك‬‫ك‬‫بع‬ ‫فككى‬ ‫كرية‬‫ك‬‫الئ‬ ‫اليئككابات‬ ‫ك‬‫ك‬‫بع‬ ‫تئككتخدم‬ ‫كت‬‫ك‬‫ال‬ ‫ال‬ ‫حوالى‬ ‫بها‬ ‫يوجد‬ ‫حيث‬ ) ‫التوفير‬ ‫دفاتر‬ ( ‫لألدخاض‬ ‫المجهولة‬ ‫اليئابات‬27‫لمجهولى‬ ‫حئاب‬ ‫لكيون‬ ‫ك‬‫ك‬‫عك‬ ‫كدل‬‫ك‬‫ي‬ ‫كا‬‫ك‬‫لم‬ ، ‫نئكمة‬ ‫كون‬‫ك‬‫لكي‬ ‫كين‬‫ك‬‫عضبع‬ ‫كوالى‬‫ك‬‫ح‬ ‫كبانيا‬‫ك‬‫عس‬ ‫سكلان‬ ‫كدد‬‫ك‬‫ع‬ ‫عن‬ ‫كين‬‫ك‬‫ح‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ، ‫الهويكة‬‫ك‬‫ك‬ ‫عن‬ ‫ى‬ . ‫دائمة‬ ‫بصفة‬ ‫عسبانيا‬ ‫فى‬ ‫لقيمين‬ ‫يير‬ ‫ألشخال‬ ‫ى‬ ‫المجهولة‬ ‫اليئابات‬ ‫المضمون‬ ‫بالقرض‬ ‫الغسل‬ ‫ال‬ ‫التكى‬ ‫الكدول‬ ‫بإحكدى‬ ‫بنكك‬ ‫فى‬ ‫ض‬ ‫الق‬ ‫علواله‬ ‫بإيداع‬ ‫األلوال‬ ‫ياس‬ ‫يقوم‬ ‫األسكوب‬ ‫ا‬ ‫فى‬ ‫ش‬ ‫ضقابة‬ ‫بها‬ ‫يوجد‬ ‫التى‬ ‫الدول‬ ‫عحدى‬ ‫إلى‬ ‫األلوال‬ ‫نق‬ ‫فى‬ ‫يريب‬ ‫و‬ ‫و‬ ، ‫النقود‬ ‫بلص‬ ‫تهتم‬‫عكى‬ ‫ديد‬ ‫الدول‬ ‫فى‬ ‫له‬ ‫لشروع‬ ‫بإنشا‬ ‫فيقوم‬ . ‫األلوال‬ ‫يئ‬‫ة‬‫ويقتر‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عكى‬ ‫ضقابة‬ ‫بها‬ ‫التى‬ ‫بامان‬ ‫بها‬ ‫البنوك‬ ‫عحد‬ ‫لن‬ ‫لشروعه‬ ‫لتموي‬-‫لشكروط‬ ‫ييكر‬ ‫ضمان‬ ‫خطاب‬ ‫الاما‬ ‫يلون‬ ‫عاد‬- ‫ب‬ ‫الغاسك‬ ‫ا‬ ‫ك‬ ‫يقكوم‬ ‫وال‬ ، ‫القكر‬ ‫تنفيك‬ ‫ويكتم‬ . ‫ض‬ ‫القك‬ ‫األلكوال‬ ‫بكه‬ ‫المودوع‬ ‫البنك‬ ‫لن‬ ‫يصدض‬‫ئكداد‬ ‫لصكادض‬ ‫طريكو‬ ‫عكن‬ ‫الاكالن‬ ‫البنكك‬ ‫لكن‬ ‫القكر‬ ‫علكوال‬ ‫بإسكترداد‬ ‫البنكك‬ ‫فيقكوم‬ ‫عجككة‬ ‫فكى‬ ‫القكر‬ . ‫لكغاس‬ ‫الممكوكة‬ ‫ض‬ ‫الق‬ ‫األلوال‬ ‫يطاؤ‬ ‫ى‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫الامان‬ ‫خطاب‬ ‫الوهمى‬ ‫بالدين‬ ‫الغسل‬ ) ‫فقكظ‬ ‫الكوضة‬ ‫عككى‬ ( ً‫ا‬‫صوضي‬ ‫لتمويكه‬ ‫ة‬ ‫لشبو‬ ‫لالية‬ ‫لؤسئة‬ ‫إلى‬ ‫األلوال‬ ‫ياس‬ ‫يكجل‬ ‫نا‬ ( ً‫ال‬‫لث‬‫بمبكغ‬‫دوالض‬ ‫لاليين‬ ‫خمئة‬ ( ‫بمبكغ‬ ‫عص‬ ‫بشرا‬ ‫يقوم‬ ‫ثم‬ ، ‫قكيكة‬ ‫بفائد‬ ) ‫دوالض‬ ‫لاليين‬ ‫عشر‬ ‫ك‬ ‫كك‬ ( ‫نمكو‬ ‫عسهم‬ ‫شرا‬ ‫فى‬ ‫ض‬ ‫الق‬ ‫علواله‬ ‫لن‬ ‫عخرى‬ ‫لاليين‬ ‫الخمئة‬ ‫ويئتخدم‬ ، ‫ض‬ ‫ق‬ ‫بللوال‬ ) . ‫دوالض‬ ‫لالين‬ ‫عشر‬ ‫بغئ‬ ‫قام‬ ‫قد‬ ‫يلون‬ ‫لك‬ ‫وب‬ ) ‫مى‬ ‫الو‬ ‫القر‬ ‫ستاض‬ ‫تيت‬ ‫العمكيات‬ ‫اإل‬ ‫بواسطة‬ ‫الغسل‬‫المستندية‬ ‫عتمادات‬ ‫وبقيمكة‬ ‫ضديئكة‬ ‫الباكائع‬ ‫تلكون‬ ‫عو‬ ‫تصك‬ ‫ال‬ ‫بااعة‬ ‫تستيراد‬ ‫لئتندى‬ ‫ععتماد‬ ‫فتح‬ ‫يتم‬ ‫نا‬ ، ‫الشكين‬ ‫لئكتندات‬ ‫و‬ ‫الفكواتير‬ ‫تزويكر‬ ‫عكاد‬ ‫ا‬ ‫يصاحب‬ ‫و‬ ، ‫األعتماد‬ ‫قيمة‬ ‫كال‬ ‫تمث‬ ‫ال‬ ‫ضئيكة‬ ‫و‬ ‫الرديئة‬ ‫لكبااعة‬ ‫الفعكى‬ ‫والئعر‬ ‫قيمته‬ ‫بين‬ ‫الفرة‬ ‫عو‬ ‫األعتماد‬ ‫قيمة‬ ‫وتلون‬. ‫المغئول‬ ‫المبكغ‬
  13. 13. 12 ‫التجارية‬ ‫األوراق‬ ‫صم‬ ‫و‬ ‫تحصيل‬ ‫بواسطة‬ ‫الغسل‬ ‫فكى‬ ‫لشكترك‬ ‫عخر‬ ‫طرف‬ ‫عكى‬ ‫لئيوبه‬ ‫الوضقة‬ ‫يئكه‬ ‫المراد‬ ‫بالمبكغ‬ ‫تجاضية‬ ‫وضقة‬ ‫الغاس‬ ‫يقدم‬ ، ‫خصمها‬ ‫عو‬ ‫بتيصيكها‬ ‫البنك‬ ‫ليقوم‬ ‫الدولة‬ ‫خاضج‬ ‫عو‬ ‫الدولة‬ ‫داخ‬ ‫سوا‬ ‫الجريمة‬‫و‬‫فى‬ ‫النقود‬ ‫عداع‬ ‫عن‬ ً‫ا‬‫بعيد‬ ‫الخال‬ ‫حئابه‬. ‫الشك‬ ‫دائر‬ ‫واردات‬ ‫لتمويل‬ ‫األجنبية‬ ‫العملة‬ ‫بشراء‬ ‫الغسل‬ ‫عسكتيراد‬ ‫يريكد‬ ‫ى‬ ‫الك‬ ‫األعمكال‬ ‫وضجك‬ ‫األلكوال‬ ‫ياسك‬ ‫بكين‬ ‫وسكيظ‬ ‫يوجكد‬ ‫األسكوب‬ ‫ا‬ ‫ى‬ . ‫ض‬ ‫الق‬ ‫األلوال‬ ‫لن‬ ‫األعمال‬ ‫ضج‬ ‫إلى‬ ‫األجنبية‬ ‫العمكة‬ ‫ببيع‬ ‫الوسيظ‬ ، ‫فيقوم‬ ‫الباائع‬ ‫المال‬ ‫أسواق‬ ‫الل‬ ‫من‬ ‫الغسل‬ ‫ا‬ ‫األساليب‬ ‫عخطر‬ ‫لن‬‫عسكتخدام‬ ‫كى‬ ‫جريمتكه‬ ‫لتنفيك‬ ، ‫األلكوال‬ ‫ياس‬ ‫ا‬ ‫يتخ‬ ‫عن‬ ‫يملن‬ ‫لتى‬ ‫يئكه‬ ‫تم‬ ‫لا‬ ‫عن‬ ‫البع‬ ‫ويقدض‬ . ‫المال‬ ‫عسواة‬ ‫فى‬ ‫التعالالت‬ ‫سرية‬ ‫إلى‬ ‫يرجع‬ ‫وذلك‬ . ‫المال‬ ‫عسواة‬ ‫حوالى‬ ‫يمث‬ ‫الدولية‬ ‫المال‬ ‫عسواة‬ ‫خالل‬ ‫لشروعة‬ ‫يير‬ ‫علوال‬ ‫لن‬20%‫يئك‬ ‫عمكيكات‬ ‫حجكم‬ ‫لكن‬ ‫ان‬ ‫كد‬‫ك‬‫نج‬ ‫لك‬ ‫ك‬‫ك‬‫وب‬ ، ‫كالم‬‫ك‬‫الع‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫األلكوال‬( ‫كة‬‫ك‬‫العالمي‬ ‫كات‬‫ك‬‫البوضص‬ ‫كر‬‫ك‬‫عب‬ ‫ككها‬‫ك‬‫يئ‬ ‫كتم‬‫ك‬‫ي‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫كوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫كة‬‫ك‬‫قيم‬ ‫بوضصك‬ ‫و‬ ، ‫لنكدن‬ ‫بوضصكة‬‫و‬ ، ‫فرانلفكوضت‬ ‫كة‬‫ك‬‫بوضص‬ ‫و‬ ، ‫طوكيكو‬ ‫ة‬‫كوالى‬‫ك‬‫ح‬ ‫تبككغ‬ ) ‫بكاضيس‬ ‫بوضصكة‬ 130‫كو‬‫ك‬‫طري‬ ‫وعكن‬ ‫العالميكة‬ ‫البنكوك‬ ‫عبكر‬ ‫يكتم‬ ‫كه‬‫ك‬‫عن‬ ‫فنجكد‬ ‫البكاقى‬ ‫علكا‬ ، ً‫ا‬‫سكنوي‬ ‫علريلكى‬ ‫دوالض‬ ‫بكيكون‬ ‫خاسر‬ ‫شركات‬ ‫شرا‬ ( ‫لث‬ ‫العينى‬ ‫الغئ‬ ‫عمكيات‬. ) ‫األصول‬ ‫لن‬ ‫نوع‬ ‫عى‬ ‫فى‬ ‫المتاجر‬ ‫عو‬20 ‫كك‬‫ك‬‫تك‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫و‬ ، ‫كندات‬‫ك‬‫والئ‬ ‫األسكهم‬ ‫كع‬‫ك‬‫وبي‬ ‫كرا‬‫ك‬‫ش‬ ‫كى‬‫ك‬‫إل‬ ‫األلكوال‬ ‫ك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫كابات‬‫ك‬‫عص‬ ‫كل‬‫ك‬‫تكج‬ ‫لك‬ ‫بك‬ ‫و‬ : ‫المال‬ ‫عسواة‬ ‫عستخدام‬ ‫فيها‬ ‫يتم‬ ‫التى‬ ‫العمكيات‬21 i.‫مررن‬ ‫رل‬‫ر‬‫قلي‬ ‫ردد‬‫ر‬‫ع‬ ‫را‬‫ر‬‫وبه‬ ، ‫ل‬‫ا‬‫رعيف‬‫ر‬‫ع‬ ‫روقى‬‫ر‬‫الس‬ ‫را‬‫ر‬‫نطاقه‬ ‫رون‬‫ر‬‫يي‬ ‫رى‬‫ر‬‫الت‬ ‫ردة‬‫ر‬‫الجدي‬ ‫رات‬‫ر‬‫البورت‬ ‫رتغالل‬‫ر‬‫أس‬ ‫المتداولة‬ ‫األسهم‬ ‫و‬ ، ‫المتعاملين‬ . ‫ععيف‬ ‫عليها‬ ‫الدولة‬ ‫رقابة‬ ‫وتيون‬ ، ‫الشفافية‬ ‫وتقل‬ ، ‫محدود‬ ‫فيها‬ ‫عمكيكات‬ ‫خكالل‬ ‫لكن‬ ‫الغك‬ ‫بعمكيكات‬ ‫وتقكوم‬ ‫الظكروف‬ ‫تككك‬ ‫األلكوال‬ ‫يئ‬ ‫عصابات‬ ‫وتنتهز‬ ‫األس‬ ‫وبيع‬ ‫شرا‬: ‫ى‬ ‫عطراف‬ ‫ثالثة‬ ‫بواسطة‬ ‫هم‬- 20, ‫شندى‬ ‫عسالة‬‫المفهوم‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫ر‬ ‫ظا‬–‫اآلثاض‬–‫الملافية‬، ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫البيوث‬ ‫لركز‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ ( ‫البيثية‬ ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫عوضاة‬ 2004‫العدد‬ .9, )48 21،‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ ( ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ , ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬2004, )151.
  14. 14. 13 ‫األول‬ ‫الطررف‬:‫ككى‬‫ك‬‫ياس‬ ‫قبك‬ ‫لكن‬ ‫م‬ ‫عختيكاض‬ ‫يكتم‬ ‫ين‬ ‫ك‬‫ك‬‫ال‬ ‫المكيكة‬ ‫األوضاة‬ ‫وسكطا‬ ‫و‬ ‫سماسكر‬ ‫كر‬ ‫و‬ ‫األخكر‬ ‫البكدي‬ ‫عسكتخدام‬ ، ‫األلكوال‬ ‫ياسككى‬ ‫لع‬ ‫والتعاون‬ ‫لألنيراف‬ ‫ليول‬ ‫لديهم‬ ‫لمن‬ ‫األلوال‬ . ‫سمئر‬ ‫شركة‬ ‫عنشا‬ ‫لعمكي‬ ‫كة‬ ‫المؤ‬ ‫الشركات‬ ‫عكى‬ ‫بالتركيز‬ ‫الئمئاض‬ ‫ويقوم‬‫التى‬ ‫الشركات‬ ‫ى‬ ‫و‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫ات‬ ‫فيقكوم‬ . ‫لنخفاكة‬ ‫ضبييتهكا‬ ‫او‬ ‫خئكائر‬ ‫تيقو‬ ‫التى‬ ‫الشركات‬ ‫عو‬ ، ‫بيعها‬ ‫فى‬ ‫صعوبة‬ ‫تواجه‬ ‫شكائعا‬ ‫بإطالة‬ ‫المئاض‬‫ت‬‫الشكائعا‬ ‫ك‬ ‫و‬ ، ‫الشكرا‬ ‫قبك‬‫ت‬‫سكوف‬ ‫الشكركة‬ ‫وضكع‬ ‫ان‬ ‫كا‬ ‫لفاد‬ . ‫لملن‬ ‫سعر‬ ‫بلق‬ ‫لكشرا‬ ‫وذلك‬ ، ً‫ا‬ ‫سو‬ ‫يزداد‬ ‫رانى‬‫ر‬‫الث‬ ‫الطررف‬‫كناديو‬‫ك‬‫ص‬ :‫كدد‬‫ك‬‫لتع‬ ‫كة‬‫ك‬‫لالي‬ ‫عوضاة‬ (‫كاف‬‫ك‬‫لي‬ ‫كديها‬‫ك‬‫ل‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫لكبنكوك‬ ‫كة‬‫ك‬‫التابع‬ ‫كتثماض‬‫ك‬‫األس‬ ‫العصككابات‬ ‫كوم‬‫ك‬‫فتق‬ ، ‫كة‬‫ك‬‫لالي‬ ‫عوضاة‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كب‬‫ك‬‫يطك‬ ‫كا‬‫ك‬‫ل‬ ‫كرا‬‫ك‬‫لش‬ ‫كة‬‫ك‬‫كافي‬ ‫كواضد‬‫ك‬‫ل‬ ‫كديها‬‫ك‬‫ول‬ ، ‫كة‬‫ك‬‫ولتنوع‬ ‫وتقكوم‬ ، ‫واألخالقيكة‬ ‫الماليكة‬ ‫والفاائح‬ ‫الرشاوى‬ ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫البنوك‬ ‫قيادات‬ ‫عكى‬ ‫بالئيطر‬ ‫تعكيما‬ ‫بتوجيه‬ ‫العصابات‬‫ت‬‫عسك‬ ‫بشرا‬ ‫إليهم‬‫هم‬‫إليهكا‬ ‫اتشكاض‬ ‫الئكابو‬ ‫الشكركات‬‫القيكام‬ ‫ثكم‬ . . ‫ذكر‬ ‫التالى‬ ‫الثالث‬ ‫لكطرف‬ ‫ببيعها‬ : ‫الثالث‬ ‫الطرف‬‫األسكهم‬ ‫ك‬ ‫بشرا‬ ‫يقولوا‬ ‫م‬ ‫و‬ ، ‫األلوال‬ ‫لغاسكوا‬ ‫تابعة‬ ‫شركات‬ ‫عو‬ ‫عفراد‬ ‫م‬ . ‫تابعيه‬ ‫عحد‬ ‫او‬ ‫الغاس‬ ‫لن‬ ‫إليهم‬ ‫تصدض‬ ‫لتعكيمات‬ ً‫ا‬‫وفق‬ ‫و‬ ‫ض‬ ‫بي‬ ‫وللن‬ ii.‫من‬ ‫المالية‬ ‫األوراق‬ ‫وبيع‬ ‫شراء‬‫بواسطة‬ ‫حساباتهم‬ ‫تدار‬ ‫مضاربين‬ ‫بواسطة‬‫البورتة‬ ‫الل‬ . ‫األموال‬ ‫لغاسل‬ ‫تابع‬ ‫واحد‬ ‫سمسار‬ iii.‫جديد‬ ‫شركة‬ ‫إنشاء‬‫ة‬‫عردد‬ ‫بإتردار‬ ‫تقوم‬ ، ‫قذرة‬ ‫بأموال‬ ‫الخارج‬ ‫فى‬ ‫الغاسل‬ ‫لوكالء‬ ‫مملوكة‬ ‫كبي‬‫ر‬‫وبيعهر‬ ‫المالية‬ ‫األوراق‬ ‫سوق‬ ‫فى‬ ‫األسهم‬ ‫من‬‫ا‬‫تابعرة‬ ‫فيهرا‬ ‫مشريوك‬ ‫غيرر‬ ‫ألشرخا‬ . ‫نظيفة‬ ‫أموال‬ ‫على‬ ‫المجرم‬ ‫يحصل‬ ‫ثم‬ ‫ومن‬ . ‫للغاسل‬ iv.‫وذلر‬ ‫ل‬‫ا‬‫حرديث‬ ‫أسرهمها‬ ‫المصردر‬ ‫الشرركات‬ ‫فرى‬ ‫باألكتتراى‬ ‫السمسررة‬ ‫شرركات‬ ‫العصابات‬ ‫تيلف‬ ‫شرركة‬ ‫مرع‬ ‫تعراملوا‬ ‫أن‬ ‫وسرابقوا‬ ‫بالفعرل‬ ‫موجرودة‬ ‫بأسماء‬ ، ‫قذرة‬ ‫وبأموال‬ ‫كبيرة‬ ‫بمبالغ‬ ‫ررات‬‫ر‬‫بيان‬ ‫ررى‬‫ر‬‫عل‬ ‫ررنهم‬‫ر‬‫م‬ ‫ررل‬‫ر‬‫وحص‬ ‫رررة‬‫ر‬‫السمس‬‫وعنرررد‬ ، ‫ررية‬‫ر‬‫الشخص‬ ‫رراتهم‬‫ر‬‫هوي‬ ‫ررن‬‫ر‬‫م‬ ‫ررور‬‫ر‬‫وت‬ ‫هم‬ . ‫السمسرة‬ ‫شركة‬ ‫حسابات‬ ‫فى‬ ‫الزائدة‬ ‫المبالغ‬ ‫رد‬ ‫يتم‬ ‫التخصيص‬ ‫للنقود‬ ‫البرقى‬ ‫التحويل‬ ‫الل‬ ‫من‬ ‫الغسل‬ ‫عسكتخداله‬ ‫عنكد‬ ‫عنكه‬ ‫الثغكرات‬ ‫ك‬ ‫لكن‬ ، ‫ثغكرات‬ ) ‫البرقكى‬ ‫التيوي‬ ( ‫النظام‬ ‫ا‬ ‫فى‬ ‫يوجد‬ ‫نظام‬ ‫عستخدام‬ ً‫ا‬‫عحيان‬ ‫يتطكب‬SWIFT‫بكلجر‬ ‫لكتصكريح‬ ‫وذلك‬‫نظكام‬ ‫عسكتخدام‬ ‫عى‬ ً‫ا‬‫برقيك‬ ‫المعالككة‬ ‫ا‬ ‫و‬ ، ‫لنه‬ ‫الغر‬ ‫لعرفة‬ ‫دون‬ ‫التيوي‬ ‫بتنفي‬ ‫إليه‬ ‫المرس‬ ‫البنك‬ ‫يقوم‬ ‫النظام‬ ‫ا‬ ‫وفى‬ ، ‫المراسالت‬
  15. 15. 14 ‫الصكادض‬ ‫التيويالت‬ ‫فإن‬ ، ‫وعكيه‬ . ‫األول‬ ‫البنك‬ ‫عكى‬ ‫تقع‬ ‫العمي‬ ‫عن‬ ‫التيرى‬ ‫لئؤلية‬ ‫فلن‬ ‫بالتالى‬ ‫ع‬ ‫لن‬ ‫خالية‬ ‫تلون‬ ‫لا‬ ً‫ا‬‫يالب‬ ‫األجنبية‬ ‫البنوك‬ ‫لن‬‫عككى‬ ‫تقتصر‬ ‫إذ‬ ، ‫التيوي‬ ‫أللر‬ ‫المصدض‬ ‫العمي‬ ‫سم‬ . ‫أ‬ ‫عميكلم‬ ‫إلى‬ ... ... ... ‫لبكغ‬ ‫تيوي‬ ‫فى‬ ‫يريب‬ ‫عميكنا‬ ‫إن‬ ‫أ‬ ‫عباض‬ ‫ذكر‬22 ‫اإلليترونية‬ ‫البنوك‬ ‫بواسطة‬ ‫الغسل‬ ‫األلوال‬ ‫نق‬ ‫الن‬ ‫وذلك‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لعمكيات‬ ‫جديد‬ ‫عبعاد‬ ‫إلى‬ ‫قادت‬ ‫اتللترونية‬ ‫التجاض‬ . ‫عين‬ ‫يماة‬ ‫فى‬ ‫الدول‬ ‫لن‬ ‫لهول‬ ‫عدد‬ ‫فى‬ ‫اليئابات‬ ‫لن‬ ‫عدد‬ ‫بين‬ ‫يتم‬ ‫عن‬ ‫يملن‬ ً‫ا‬‫إللتروني‬23 ‫كة‬‫ك‬‫كيفي‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كو‬‫ك‬‫الخ‬ ‫لنكا‬ ‫كن‬‫ك‬‫يمل‬ ، ‫كوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫ك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫عمكيكة‬ ‫كب‬‫ك‬‫جوان‬ ‫كى‬‫ك‬‫عك‬ ‫كا‬‫ك‬‫تعرفن‬ ‫عن‬ ‫بعكد‬ ‫اآلن‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫عكتشاف‬. ‫األلوال‬ ‫ا‬ً‫ـ‬‫ع‬‫تاس‬‫األموال‬‫غسيل‬ ‫عمليات‬‫أكتشاف‬‫سائل‬ ‫و‬ : ‫ك‬ ‫عجمع‬ ‫وللن‬ ، ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬ ‫فى‬ ‫العالكين‬ ‫يتبعها‬ ‫للى‬ ‫ليدد‬ ‫خطوات‬ ‫نالك‬ ‫ليئت‬ ‫كات‬‫ك‬‫العمكي‬ ‫فكى‬ ‫الشكك‬ ‫خاللهكا‬ ‫لكن‬ ‫كتم‬‫ك‬‫ي‬ ‫لؤشكرات‬ ‫نكاك‬ ‫عنكه‬ ‫عككى‬ ‫كوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫يئك‬ ‫عمكيكات‬ ‫تنكاول‬ ‫لكن‬ ‫و‬ ، ‫التيرى‬ ‫يتم‬ ‫الشك‬ ‫يتم‬ ‫عن‬ ‫وبعد‬ ‫ة‬ ‫المشبو‬‫عن‬ ‫اتبالغ‬ ‫يتم‬ ‫التلكد‬ ‫لن‬ ‫عالية‬ ‫دضجة‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ . ‫المئئولة‬ ‫الئكطات‬ ‫إلى‬ ‫المريبة‬ ‫المعالالت‬ ‫كة‬‫ك‬‫لملافي‬ ‫كا‬‫ك‬ ‫عتخاذ‬ ‫يكتم‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫ات‬ ‫كرا‬‫ك‬‫اتج‬ ‫ثكم‬ ، ‫كتبا‬‫ك‬‫اتش‬ ‫كرات‬‫ك‬‫لؤش‬ ‫نتنكاول‬ ‫كوف‬‫ك‬‫س‬ ‫كا‬‫ك‬‫ن‬ ‫لك‬ ‫لك‬ . ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ 1‫اإلشتباه‬ ‫مؤشرات‬ .24 ‫نق‬ ‫ثالثة‬ ‫ذكر‬ ‫لن‬ ‫البد‬ ‫المؤشرات‬ ‫فى‬ ‫البد‬ ‫قب‬. ‫اتشتبا‬ ‫ا‬ ‫حدود‬ ‫عن‬ ‫عباض‬ ‫ى‬ ‫اط‬ ‫ا‬.. ‫أ‬ ‫عميال‬ ‫ععرف‬ ‫أ‬ ‫قاعد‬ ‫لتطبيو‬ ‫تفعي‬ ‫كونه‬ ‫عن‬ ‫يخرج‬ ‫ال‬ ‫اتشتبا‬ ‫ا‬ 22، ‫ليمدين‬ ‫جالل‬‫األلوال‬ ‫يئي‬ ‫للافية‬ ‫فى‬ ‫البنوك‬ ‫دوض‬‫الجالع‬ ‫داض‬ : ‫األسلندضية‬ (، ‫لكنشر‬ ‫الجديد‬ ‫ة‬2001، )27. 23، ‫ليمدين‬ ‫جالل‬‫األلوال‬ ‫يئي‬ ‫للافية‬ ‫فى‬ ‫البنوك‬ ‫دوض‬‫د‬ : ‫األسلندضية‬ (، ‫لكنشر‬ ‫الجديد‬ ‫الجالعة‬ ‫اض‬2001) ،27. 24 Kathie Cooper, Hemant Deo , The Web Of Deception Money Laundering And Transnational Crime: A Double Edge Sword Of Power & Illusion Journal Of American Academy Of Business, Cambridge ( Hollywood : American Academy Of Business,2006.Vol. 8 no. 2 ) , 37 .
  16. 16. 15 ‫ى‬‫كككته‬‫ك‬‫دضاس‬ ‫كككتم‬‫ك‬‫وي‬ ، ‫كككة‬‫ك‬‫تال‬ ‫سكككرية‬ ‫كككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كككرى‬‫ك‬‫ويج‬ ، ‫كككه‬‫ك‬‫تيلم‬ ‫وقواعكككد‬ ‫كككس‬‫ك‬‫عس‬ ‫كككرفى‬‫ك‬‫المص‬ ‫لإلشكككتبا‬ ‫عن‬ . . ‫لتخصصين‬ ‫عكفا‬ ‫لوظفين‬ ‫قب‬ ‫لن‬ ‫وفيصه‬ ‫ج‬‫كك‬‫ك‬‫يعن‬ ‫ال‬ ‫فيهكككا‬ ‫ككتبه‬‫ك‬‫المش‬ ‫ككة‬‫ك‬‫العمكي‬ ‫عكككن‬ ‫ككالغ‬‫ك‬‫اتب‬ ‫ككرد‬‫ك‬‫لج‬ ‫إن‬ .‫ى‬‫عو‬ ‫عنهكككا‬ ‫ككالن‬‫ك‬‫اتع‬ ‫عو‬ ‫العمكيكككة‬ ‫ككريم‬‫ك‬‫تج‬ . ‫لكعمي‬ ‫اتسا‬ : ‫يكى‬ ‫كما‬ ‫ى‬ ‫و‬ ‫اتشتبا‬ ‫لؤشرات‬ ‫نعر‬ ‫سوف‬ ‫لآلن‬ 1.. ‫اليقيقية‬ ‫ويتة‬ ‫عن‬ ‫اتفصاح‬ ‫العمي‬ ‫تجنب‬ 2.‫المصكككككرفية‬ ‫ككككه‬‫ك‬‫لعالالت‬ ‫عو‬ ، ‫ككككاضى‬‫ك‬‫التج‬ ‫نشكككككاطه‬ ‫ككككن‬‫ك‬‫ع‬ ‫ككككات‬‫ك‬‫لعكول‬ ‫تقكككككديم‬ ‫كككك‬‫ك‬‫العمي‬ ‫ككككاع‬‫ك‬‫إلتن‬ . ‫الئابقة‬ 3.. ‫التراجع‬ ‫ا‬ ‫له‬ ‫لبرض‬ ‫دون‬ ‫العمكية‬ ‫عتمام‬ ‫عن‬ ‫العمي‬ ‫تراجع‬ 4.‫كككو‬‫ك‬‫لختك‬ ‫ككككوكه‬‫ك‬‫س‬ ‫يلكككون‬ ‫كككث‬‫ك‬‫بيي‬ ، ‫عاليكككة‬ ‫كككاطر‬‫ك‬‫لخ‬ ‫ذات‬ ‫كككتثماضات‬‫ك‬‫عس‬ ‫عككككى‬ ‫ككك‬‫ك‬‫العمي‬ ‫إقكككدام‬ . ‫العادى‬ ‫المئتثمر‬ ‫عن‬ 5.. ‫عجكة‬ ‫لن‬ ‫الممنوحة‬ ‫الغر‬ ‫يير‬ ‫فى‬ ‫المصرفية‬ ‫التئهيالت‬ ‫عستخدام‬ 6.‫عكى‬ ‫ييص‬ ‫تجعكه‬ ‫بيانات‬ ‫تقديم‬ ‫عن‬ ‫العمي‬ ‫تراجع‬. ‫لميز‬ ‫لصرفية‬ ‫خدلة‬ 7.. ‫لتوقع‬ ‫ويير‬ ‫لفاجذ‬ ‫بشل‬ ‫عكيه‬ ‫المئتيقة‬ ‫التئهيالت‬ ‫بئداد‬ ‫العمي‬ ‫قيام‬ 8.‫يتناسكك‬ ‫ال‬ ‫بمككا‬ ‫الككداخ‬ ‫عو‬ ‫الخككاضج‬ ‫لككن‬ ‫سككوا‬ ‫تيصككي‬ ‫لئككتندات‬ ‫وضود‬ ‫تعككدد‬‫ب‬‫ككم‬‫ك‬‫حج‬ ‫لككع‬ . ‫العمي‬ ‫نشاط‬ 9.‫القيمككككة‬ ‫عككككن‬ ً‫ا‬‫كثيككككر‬ ‫تقكككك‬ ‫بقيمككككة‬ ‫ككككا‬ ‫وضد‬ ‫عو‬ ‫اتعتمككككاد‬ ‫لوضككككوع‬ ‫الباككككاعة‬ ‫وضود‬ ‫عككككدم‬ ‫اتعت‬ ‫بها‬ ‫المفتوح‬‫ماد‬ 10.‫كاككككمان‬ ‫عجنبككككى‬ ‫بنككككك‬ ‫لككككن‬ ‫صككككادض‬ ‫لشككككروط‬ ‫ييككككر‬ ‫خككككاضجى‬ ‫ضككككمان‬ ‫خطككككاب‬ ‫تقككككديم‬ ‫كككدم‬‫ك‬‫وع‬ ‫ا‬ ‫كككد‬‫ك‬‫لوع‬ ‫كككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫التئكككهيالت‬ ‫كككك‬‫ك‬‫تك‬ ‫كككداد‬‫ك‬‫س‬ ‫كككدم‬‫ك‬‫وع‬ ، ‫قكككر‬ ‫كككى‬‫ك‬‫عك‬ ‫ككك‬‫ك‬‫العمي‬ ‫ليصكككول‬ . ‫الخاضجى‬ ‫الامان‬ ‫خطاب‬ ‫لمصادض‬ ‫البنك‬ ‫يكجل‬ ‫بالتالى‬ ‫،و‬ ‫لكئداد‬ ‫العمي‬ ‫سعى‬ 11.‫وحجككم‬ ‫ككة‬‫ك‬‫طبيع‬ ‫ككع‬‫ك‬‫ل‬ ‫تتناسككب‬ ‫ال‬ ‫ككر‬‫ك‬‫كبي‬ ‫ككالغ‬‫ك‬‫بمب‬ ‫لئككتندية‬ ‫ككادات‬‫ك‬‫ععتم‬ ‫فككتح‬، ‫كك‬‫ك‬‫العمي‬ ‫ككاط‬‫ك‬‫نش‬ . ‫بالخاضج‬ ‫وثيقة‬ ‫صكة‬ ‫ذو‬ ‫لنها‬ ‫المئتفيد‬ ‫يلون‬ ‫عو‬ 12.‫ييككككر‬ ‫بواسككككطه‬ ‫الممككككول‬ ‫والجككككز‬ ، ‫لمشككككرع‬ ‫تمويكككك‬ ‫عكككككى‬ ‫اليصككككول‬ ‫العميكككك‬ ‫طكككككب‬ . ‫واضح‬
  17. 17. 16 13.‫كككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كككرفية‬‫ك‬‫لص‬ ‫كككابات‬‫ك‬‫حئ‬ ‫كككه‬‫ك‬‫لدي‬ ‫كككون‬‫ك‬‫ك‬ ‫كككال‬‫ك‬‫ح‬ ‫كككرفية‬‫ك‬‫لص‬ ‫كككهيالت‬‫ك‬‫تئ‬ ‫كككه‬‫ك‬‫لني‬ ‫ككك‬‫ك‬‫العمي‬ ‫كككب‬‫ك‬‫طك‬ . ‫المطكقة‬ ‫الئرية‬ ‫لبدا‬ ‫تطبو‬ ‫التى‬ ‫البنوك‬ 14.‫و‬ ‫اللبير‬ ‫النقدية‬ ‫اتيداعات‬‫تتناس‬ ‫ال‬ ‫التى‬ ‫و‬ ، ‫الدوضية‬‫ب‬. ‫العمي‬ ‫نشاط‬ ‫لع‬ 15.‫ال‬ ‫جهككات‬ ‫إلككى‬ ‫قصككير‬ ‫فتككر‬ ‫خككالل‬ ‫إلككى‬ ‫تيويكهككا‬ ‫يككتم‬ ‫التككى‬ ‫المتتاليككة‬ ‫النقديككة‬ ‫كداعات‬‫ك‬‫اتي‬ . ‫واحد‬ ‫لر‬ ‫اتيداعات‬ ‫سيب‬ ‫عو‬ ، ‫العمي‬ ‫بنشاط‬ ‫وثيو‬ ‫بشل‬ ‫ترتبظ‬ 16.‫قبكككه‬ ‫لككن‬ ‫سككوا‬ ‫العميكك‬ ‫حئككابات‬ ‫عو‬ ‫حئككاب‬ ‫فككى‬ ‫المتلككرض‬ ‫اليككولى‬ ‫شككبه‬ ‫النقككدى‬ ‫كداع‬‫ك‬‫اتي‬ ‫ككداعات‬‫ك‬‫اتي‬ ‫كك‬ ‫شككل‬ ‫و‬ ، ‫الشككبهات‬ ‫تثيككر‬ ‫ال‬ ‫ككغير‬‫ك‬‫ص‬ ‫بمبككالغ‬ ‫نخككرين‬ ‫عفككراد‬ ‫بواسككطة‬ ‫عو‬ . ‫لجمكها‬ ‫فى‬ ‫بير‬ ‫لبالغ‬ 17.. ‫بلثر‬ ‫عستخدلت‬ ‫عن‬ ‫سبو‬ ‫عو‬ ‫لتئخة‬ ‫نقدية‬ ‫لفئات‬ ‫النقدية‬ ‫اتيداعات‬ 18.. ‫لزيفة‬ ‫نقود‬ ‫عكى‬ ‫المشتمكة‬ ‫اتيداعات‬ 19.‫كك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫ككو‬‫ك‬‫لنم‬ ‫ككبة‬‫ك‬‫المناس‬ ‫ككاكن‬‫ك‬‫األل‬ ‫ككن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كك‬‫ك‬‫لكعمي‬ ‫ككة‬‫ك‬‫خاضجي‬ ‫ككواالت‬‫ك‬‫ح‬ ‫وضود‬ ‫ككراض‬‫ك‬‫تل‬، ‫ككوال‬‫ك‬‫األل‬ ‫ككة‬‫ك‬‫اليوال‬ ‫ككغ‬‫ك‬‫لبك‬ ‫ككتخدام‬‫ك‬‫عس‬ ‫عو‬ ، ً‫ا‬‫ككد‬‫ك‬‫نق‬ ‫الككدفع‬ ‫ككات‬‫ك‬‫بتعكيم‬ ‫ككيوبة‬‫ك‬‫المص‬ ‫عو‬ ، ‫ككح‬‫ك‬‫واض‬ ‫سككبب‬ ‫دون‬ . ‫عخر‬ ‫طرف‬ ‫لصالح‬ ‫إيداع‬ ‫شهادات‬ ‫شرا‬ ‫فى‬ ‫وضود‬ ‫حال‬ ‫كككاع‬‫ك‬‫القط‬ ‫كككر‬‫ك‬‫عب‬ ‫تكككتم‬ ‫كككى‬‫ك‬‫الت‬ ‫كككة‬‫ك‬‫العمكي‬ ‫عو‬ ‫العميككك‬ ‫كككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫باتشكككتبا‬ ‫كككة‬‫ك‬‫الخاص‬ ‫كككرات‬‫ك‬‫المؤش‬ ‫كككى‬ ‫كككان‬‫ك‬‫ك‬ ‫ككك‬ ‫و‬ ‫لكعمكيكك‬ ‫ككتبا‬‫ك‬‫اتش‬ ‫ككرات‬‫ك‬‫لؤش‬ ‫إلككى‬ ‫ككا‬‫ك‬‫نظرن‬ ‫ككا‬‫ك‬‫عل‬ ، ‫المصككرفى‬‫ككال‬‫ك‬‫الم‬ ‫ككواة‬‫ك‬‫عس‬ ‫ككالل‬‫ك‬‫خ‬ ‫لككن‬ ‫ككتم‬‫ك‬‫ت‬ ‫ككى‬‫ك‬‫الت‬ ‫ات‬ : ‫يكى‬ ‫كما‬ ‫ا‬ ‫فنجد‬25 1.‫يبكككدو‬ ‫ال‬ ‫ككك‬‫ك‬‫ذل‬ ‫عن‬ ‫حكككين‬ ‫ككى‬‫ك‬‫ف‬ ، ‫البنكككك‬ ‫ككدى‬‫ك‬‫ل‬ ‫حفظهكككا‬ ‫ككم‬‫ك‬‫ث‬ ‫لاليكككة‬ ‫عوضاة‬ ‫ككرا‬‫ك‬‫بش‬ ‫العميككك‬ ‫ككام‬‫ك‬‫قي‬ . ‫العمي‬ ‫ذلك‬ ‫ألوضاع‬ ً‫ا‬‫لناسب‬ 2.‫ييككككر‬ ‫األلككككوال‬ ‫لصككككادض‬ ‫تلككككون‬ ‫كككث‬‫ك‬‫حي‬ ، ‫فككككى‬ ‫األسككككتثماض‬ ‫إداض‬ ‫خككككدلات‬ ‫العميكككك‬ ‫كككب‬‫ك‬‫طك‬ ‫لكعمي‬ ‫ر‬ ‫الظا‬ ‫لكموقو‬ ‫لناسبة‬ ‫يير‬ ‫عو‬ ‫واضية‬. 3.. ‫نقدية‬ ‫صوض‬ ‫فى‬ ‫المالية‬ ‫عوضاة‬ ‫عو‬ ‫لعتاد‬ ‫يير‬ ‫عو‬ ‫كبير‬ ‫تئويات‬ 4.. ‫عادية‬ ‫يير‬ ‫تبدو‬ ‫عوقات‬ ‫فى‬ ‫عو‬ ‫واضح‬ ‫ير‬ ‫دون‬ ‫المالية‬ ‫األوضاة‬ ‫وبيع‬ ‫شرا‬ 5.‫لتيصككككي‬ ‫البنككككك‬ ‫كككدى‬‫ك‬‫ل‬ ‫بهككككا‬ ‫كككاظ‬‫ك‬‫األحتف‬ ‫و‬ ‫كبيككككر‬ ‫بمبككككالغ‬ ‫كككة‬‫ك‬‫لالي‬ ‫ألوضاة‬ ‫العميكككك‬ ‫كككرا‬‫ك‬‫ش‬ ‫العمي‬ ‫عقكية‬ ‫لع‬ ‫اتستثماض‬ ‫ا‬ ‫يتفو‬ ‫ال‬ ‫حين‬ ‫فى‬ ، ‫ا‬ ‫عوائد‬. ‫نشاطه‬ ‫طبيعة‬ ‫عو‬26 ‫ك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫كة‬‫ك‬‫جريم‬ ‫عككى‬ ‫كا‬‫ك‬‫لكقا‬ ً‫ا‬‫ك‬‫ك‬‫تمال‬ ‫المكؤثر‬ ‫كد‬‫ك‬‫الوحي‬ ‫كو‬‫ك‬‫الطري‬ ‫إن‬ ، ‫اآلن‬ ‫نقكول‬ ‫عن‬ ‫كا‬‫ك‬‫لن‬ ‫يملكن‬ !.. ‫بالداخ‬ ‫عحد‬ ‫ترك‬ ‫عدم‬ ‫و‬ ، ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬ ‫عبواب‬ ‫يكو‬ ‫ى‬ ً‫ا‬‫نهائي‬ ‫األلوال‬ 25, ‫شندى‬ ‫عسالة‬‫المفهوم‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫ر‬ ‫ظا‬–‫اآلثاض‬–‫الملافية‬، ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫البيوث‬ ‫لركز‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ ( ‫البيثية‬ ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫عوضاة‬ 2004‫العدد‬ .9, )35. 26, ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬،‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (2004, )171.
  18. 18. 17 ‫بئكيطة‬ ‫قاعكد‬ ‫خكالل‬ ‫لكن‬ ‫الجريمكة‬ ‫ك‬ ‫لكن‬ ‫اليكد‬ ‫يملكن‬ ‫وللن‬ ، ‫رى‬ ‫جو‬ ‫يير‬ ‫الي‬ ‫وذلك‬ ‫المدى‬ ‫عكى‬‫ى‬ ‫و‬ ‫الطوي‬}‫أعرف‬‫عميل‬{‫عككى‬ ‫الجريمكة‬ ‫ك‬ ‫فعك‬ ‫يكللكون‬ ‫األلوال‬ ‫ياسكو‬ ‫ألن‬ . ً‫ال‬‫بكد‬ ‫التركيز‬ ‫ا‬ ‫ولعنى‬ . ‫العمي‬ ‫ا‬ ‫للشو‬ ‫فرصة‬ ‫لوجه‬ ً‫ا‬‫وجه‬ ‫العمي‬ ‫لع‬ ‫فالكقا‬ ، ‫لجهول‬ ‫نيو‬ ‫لتلوين‬ ‫المعكولات‬ ‫عكى‬ ‫لكيصول‬ ‫وذلك‬ ‫الوضقى‬ ‫العم‬ ‫عكى‬ ‫التركيز‬ ‫يتم‬ ‫الروتين‬ ‫عكى‬ ‫التركيز‬ ‫لن‬ ‫الش‬ ‫المكو‬‫كو‬ ‫لكا‬ ‫و‬ ، ‫اليئكاب‬ ‫فكتح‬ ‫لكن‬ ‫يريكد‬ ‫و‬ ‫لاذا‬ (( ‫لعرفة‬ ‫عى‬ ‫وجه‬ ‫عكم‬ ‫ع‬ ‫لكعمي‬ ‫خصى‬ ‫لكن‬ ‫يصكبح‬ ‫ذلكك‬ ‫تم‬ ‫فإذا‬ .)) ‫اليئاب‬ ‫ا‬ ‫عكى‬ ‫تتعال‬ ‫سوف‬ ‫التى‬ ‫األفراد‬ ‫ى‬ ‫لا‬ ، ‫األلوال‬ ‫لصدض‬ . ‫فيها‬ ‫المشلوك‬ ‫العمكيات‬ ‫عكتشاف‬ ‫الئه‬ ‫لبككدا‬ ، ‫عميكككك‬ ‫ععككرف‬ ‫لبككدا‬ ‫إلككى‬ ‫إ‬‫وإضككافة‬}‫موكفرر‬ ‫أعرررف‬{‫ألن‬ ‫وذلككك‬ ،‫األشككخال‬ ‫لككن‬ ‫كد‬‫ك‬‫الب‬ ‫لك‬ ‫ك‬‫ك‬‫ول‬ ، ‫اتجراليككة‬ ‫كطة‬‫ك‬‫األنش‬ ‫كير‬‫ك‬‫لتئ‬ ‫البنككك‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كراد‬‫ك‬‫عف‬ ‫ضع‬ ً‫ا‬‫كثيككر‬ ‫كاولون‬‫ك‬‫يي‬ ‫كرلين‬‫ك‬‫المج‬ ‫اليكاليي‬ ‫العكالكين‬ ‫الن‬ . ‫األخكرى‬ ‫والوظكائو‬ ‫الخكفيكة‬ ‫حيكث‬ ‫لكن‬ ‫المكوظفين‬ ‫عن‬ ‫التيرى‬‫ن‬‫ين‬ ‫الك‬ ‫كم‬ ‫العمكال‬ ‫لصكادقة‬ ‫لكن‬ ‫إ‬‫بدايكة‬ ‫وذلكك‬ . ‫اتجرالية‬ ‫عمكياتهم‬ ‫عتمام‬ ‫فى‬ ‫األلوال‬ ‫ياسكوا‬ ‫يئاعدون‬‫لكد‬ ‫عو‬ . ‫الصغير‬ ‫الخدلات‬ ‫تقديم‬ ‫عو‬ ‫البريئة‬ ‫الهدايا‬ ‫قبول‬ ‫عو‬ ‫لهم‬ ‫العون‬ ‫يدى‬27 ‫كمكا‬ ‫كى‬ ‫و‬ ‫الموظفون‬ ‫فى‬ ‫اتشتبا‬ ‫لؤشرات‬ ‫ذكر‬ ‫لن‬ ‫ناك‬ ‫لوظفك‬ ‫ععرف‬ ‫لمبدا‬ ً‫ا‬‫وتدعيم‬ : ‫يكى‬28 1.‫لككن‬ ، ‫فيككه‬ ‫لبككالغ‬ ‫كبيككر‬ ‫بشككل‬ ‫باألنفككاة‬ ‫ويقككوم‬ ، ‫فخمككة‬ ‫لعيشككة‬ ‫ر‬ ‫لظككا‬ ‫بككالموظو‬ ‫تيككيظ‬ ‫ا‬ ‫كككر‬‫ك‬‫عج‬ ‫كككن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كككة‬‫ك‬‫دخك‬ ‫كككم‬‫ك‬‫حج‬ ‫عن‬ ‫كككريم‬‫ك‬‫ال‬‫لصككككادض‬ ‫كككن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كككة‬‫ك‬‫دخك‬ ‫و‬ ‫كككك‬‫ك‬‫البن‬ ‫كككن‬‫ك‬‫ل‬ ‫كككا‬‫ك‬‫يتقاض‬ ‫ى‬ ‫لكككك‬ . ‫األنفاة‬ ‫ا‬ ‫لع‬ ‫يناسب‬ ‫ال‬ ‫عخرى‬ 2.. ‫الريبة‬ ‫تثير‬ ‫العمال‬ ‫عحد‬ ‫لع‬ ‫عادية‬ ‫يير‬ ‫بعالقات‬ ‫الموظو‬ ‫عضتباط‬ 3.. ‫ععماله‬ ‫لن‬ ‫لعم‬ ‫عدائه‬ ‫فى‬ ‫الشك‬ ‫يثير‬ ‫لا‬ ‫إلى‬ ‫الموظو‬ ‫لجو‬ 4.‫ال‬ ‫عحكككككد‬ ‫كككككول‬‫ك‬‫حص‬ ‫تئكككككهي‬ ‫كككككو‬‫ك‬‫الموظ‬ ‫لياولكككككة‬‫كككككة‬‫ك‬‫البنلي‬ ‫الخكككككدلات‬ ‫كككككد‬‫ك‬‫عح‬ ‫عككككككى‬ ‫كككككال‬‫ك‬‫عم‬ ‫و‬‫عن‬ ‫التغاضى‬‫التقيي‬‫د‬‫ا‬ ‫باتجرا‬‫ت‬. 5.‫ككككى‬‫ك‬‫عك‬ ‫اليصككككول‬ ‫دون‬ ‫طويكككككة‬ ‫لفتككككر‬ ‫عمكككككه‬ ‫ككككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫األسككككتمراض‬ ‫عكككككى‬ ‫الموظككككو‬ ‫حككككرل‬ . ‫اته‬ ‫عجا‬ ‫تلجي‬ ‫البنك‬ ‫لنه‬ ‫يطكب‬ ‫عن‬ ‫ودون‬ ‫ات‬ ‫عجا‬ 27 David J Ginzl, Risk Management And TheMoney Laundering Challenge Commercial Lending Review ( New York : Aspen Publishers, Inc., 2005. Vol. 20 no. 4 ) , 44 . 28, ‫سكيمان‬ ‫الفتاح‬ ‫عبد‬‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬،‫والطباعة‬ ‫لكنشر‬ ‫الدين‬ ‫عال‬ ‫داض‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ (2004, )137.
  19. 19. 18 ‫يئكك‬ ‫كات‬‫ك‬‫عمكي‬ ‫لملافيككة‬ ‫ا‬ ‫ك‬‫ك‬‫نتخ‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫عن‬ ‫البككد‬ ‫كى‬‫ك‬‫الت‬ ‫ات‬ ‫كرا‬‫ك‬‫اتج‬ ‫ككى‬ ‫كا‬‫ك‬‫ل‬ ، ‫اآلن‬ ‫كؤال‬‫ك‬‫الئ‬ ‫؟‬ ‫األلوال‬ ‫ال‬ ‫اإلجراءات‬‫متخذه‬‫األموال‬ ‫غسل‬ ‫عمليات‬ ‫لميافحة‬29 : ‫يكى‬ ‫كما‬ ‫ى‬ ‫ات‬ ‫إجرا‬ ‫ثالثة‬ ‫فى‬ ‫تتمث‬ ‫ات‬ ‫األجرا‬ 1)‫األحداث‬ ‫تغطية‬Coverage ‫ا‬ ‫بها‬ ‫يقوم‬ ‫التى‬ ‫العمكيات‬ ‫ك‬ ‫لعرفة‬ ‫اتجرا‬ ‫ا‬ ‫به‬ ‫يقصد‬‫الفعكى‬ ‫نشاطه‬ ‫لن‬ ‫والتلكد‬ ، ‫لعمي‬، . ‫إليه‬ ‫القادلة‬ ‫المالية‬ ‫التدفقات‬ ‫وطبيعة‬ 2)‫إدراك‬‫المريبة‬ ‫األنشطة‬Detecting Suspicious Activities ‫كى‬‫ك‬‫عك‬ ‫كرف‬‫ك‬‫لكتع‬ ‫كك‬‫ك‬‫ذل‬ ‫و‬ ، ‫بإسكتمراض‬ ‫ك‬‫ك‬‫لكعمي‬ ‫كال‬‫ك‬‫الخ‬ ‫كو‬‫ك‬‫لكمك‬ ‫والتيكديث‬ ‫كدقيو‬‫ك‬‫الت‬ ‫كى‬‫ك‬‫يعن‬ ‫ذلكك‬ ‫ك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫عمكيكات‬ ‫كن‬‫ك‬‫ل‬ ‫لكيكد‬ ‫ريكة‬ ‫جو‬ ‫كة‬‫ك‬‫عمكي‬ ‫ك‬ ‫و‬ . ‫كات‬‫ك‬‫والعالق‬ ‫النشكاط‬ ‫فكى‬ ‫كة‬‫ك‬‫عادي‬ ‫الغيكر‬ ‫التغيكرات‬ ‫كاف‬ ‫يير‬ ‫العادى‬ ‫التدقيو‬ ‫عخرى‬ ‫بعباض‬ ، ‫األخرى‬ ‫المالية‬ ‫والجرائم‬ ‫األلوال‬. ‫ى‬ 3)‫والعناية‬ ‫والتعقب‬ ‫التسجيل‬Record-Keeping & Tracking ‫كاك‬‫ك‬‫ن‬ ‫و‬ . ‫المختكفكة‬ ‫كات‬‫ك‬‫العمكي‬ ‫تنكاول‬ ‫كى‬‫ك‬‫ف‬ ‫خبراتهكا‬ ‫و‬ ، (‫ك‬‫ك‬‫اليف‬ ‫إداض‬ ‫فاعكيكة‬ ‫كى‬‫ك‬‫إل‬ ‫يشكير‬ ‫ذلكك‬ ‫تتطابو‬ ‫التى‬ ‫اليديثة‬ ‫ات‬ ‫اتجرا‬ ‫لك‬ ‫ك‬ ‫و‬ ، ‫التئجي‬ ‫عند‬ ‫المتخ‬ ‫ات‬ ‫باتجرا‬ ‫تمدنا‬ ‫لختكفة‬ ‫لصادض‬ ‫المعايي‬ ‫لع‬‫ر‬( ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لملافية‬ ‫المالى‬ ‫العم‬ ‫لكجنة‬ ‫اليديثة‬F.A.T.F.‫عنشلت‬ ‫التى‬ ‫وـ‬ . ) ‫عام‬1989‫ودعم‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫لعمكيات‬ ‫الملافية‬ ‫الئياسات‬ ‫لدعم‬ ‫وذلك‬‫ا‬ ‫فى‬ ‫الدولى‬ ‫التعاون‬ . ‫ـ‬ ‫المجال‬30. ‫المئتخدلة‬ ‫األلوال‬ ‫لصدض‬ ‫الك‬ ‫وك‬ ، ‫اليئاب‬ ‫بفتح‬ ‫الخاصة‬ ‫ات‬ ‫اتجرا‬ ‫و‬ ‫وضع‬ ‫لن‬ ‫والبد‬‫لعكايي‬‫ر‬‫تقكيم‬ ‫لكن‬ ‫والبكد‬ . ‫بإسكتمراض‬ ‫كا‬ ‫تطوير‬ ‫و‬ ‫فيهكا‬ ‫المشكلوك‬ ‫لكعمكيكات‬ . ‫الشك‬ ‫لوضع‬ ‫لكعمكيات‬ ‫واألختباض‬ ‫بالئجالت‬ ‫األحتفاظ‬ ‫عمكية‬ ‫فى‬ ‫الاعو‬ ‫نقاط‬ 4)‫المرونة‬‫األوامر‬ ‫تنفيذ‬ ‫و‬Oversight & Compliance 29 Kathie Cooper, Hemant Deo, The WebOf DeceptionMoney LaunderingAnd Transnational Crime: A Double Edge Sword Of Power & Illusion Journal Of AmericanAcademyOf Business, Cambridge ( Hollywood: American AcademyOf Business, 2006.Vol. 8 no. 2 ) , 39. 30 Martin nimmo , Money-Laundering Financial Management ( London : Chartered InstituteOf Management Accountants, Nov. 2005 ) , 28 .
  20. 20. 19 ‫العمكيكات‬ ‫بكين‬ ‫لكتميكز‬ ‫وذلكك‬ ‫دولكى‬ ‫تعكاون‬ ‫عكى‬ ‫المالية‬ ‫المؤسئة‬ ‫تلون‬ ‫عن‬ ‫البد‬‫و‬ ‫الطبيعيكة‬ ‫تلكون‬ ‫عن‬ ‫البد‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ ‫.وجهود‬ ‫النجاح‬ ‫لتاح‬ ‫ى‬ ‫والمرونة‬ . ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ . ‫الجريمة‬ ‫لع‬ ‫التعال‬ ‫فى‬ ‫جيد‬ ‫بلسكوب‬ ‫الملافية‬ ‫يتم‬ ‫عن‬ ‫البد‬ ‫و‬ ، ‫دولى‬ ‫شل‬ ‫عكى‬ ‫لنظمة‬ ‫لكن‬ ‫ذلكك‬ ‫و‬ ، ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫لملافيكة‬ ‫لقولكات‬ ‫ثالثكة‬ ‫عختياض‬ ‫إلى‬ ‫عنتهت‬ ‫اليديثة‬ ‫الجهود‬ ‫و‬ ( ‫عكيها‬ ‫عطكو‬ ‫لجموعة‬ ‫خالل‬G7‫دول‬ ‫لئكبع‬ ‫لاليكة‬ ‫اضات‬ ‫و‬ ‫سكبعة‬ ‫لكن‬ ‫تتلون‬ ‫المجموعة‬ ‫و‬ ، ) ‫المتيد‬ ‫الممكلة‬ ( ‫ى‬–‫المتيد‬ ‫الواليات‬–‫فرنئا‬–‫عطاليا‬–‫كندا‬–‫اليابان‬–‫ى‬ ‫ال‬ ‫و‬ ، ) ‫علمانيا‬ : ‫و‬ ‫إليه‬ ‫عنتهت‬31 ‫ع‬.. ‫ابية‬ ‫اتض‬ ‫األصول‬ ‫تجميد‬ ‫عمكية‬ ‫تنمية‬ ‫ب‬.‫وعقت‬ ‫المعكولات‬ ‫تبادل‬ ‫تيئين‬‫المعكولات‬ ‫ئام‬. ‫ت‬.. ‫الجريمة‬ ‫لن‬ ‫لكيد‬ ‫حديثة‬ ‫وتقنيات‬ ‫جديد‬ ‫عدوات‬ ‫عبتلاض‬ : ‫خالل‬ ‫لن‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيات‬ ‫عكى‬ ‫القاا‬ ‫لن‬ ‫تملنت‬ ‫التى‬ ‫المناطو‬ ‫بع‬ ‫ناك‬ ‫و‬32 . ‫العمال‬ ‫لبيانات‬ ‫صاضلة‬ ‫لطابقة‬ . ‫فيها‬ ‫المشلوك‬ ‫العمكيات‬ ‫عن‬ ‫األخباض‬ . ‫الفجائية‬ ‫البنوك‬ ‫فيول‬ ‫و‬ ‫التيقيو‬ ‫عكى‬ ‫القدض‬. ‫األلوال‬ ‫ياسكو‬ ‫لياكمة‬ . ‫لالية‬ ‫عستخباضات‬ ‫وحد‬ ‫وجود‬ ‫النقطة‬ ‫عند‬ ‫و‬، ‫بها‬ ‫تتم‬ ‫التى‬ ‫الليفية‬ ‫و‬ ، ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫عمكيا‬ ‫عكى‬ ‫التعرف‬ ‫عنهينا‬ ‫نلون‬ ‫الوضكع‬ ‫عكن‬ ‫عالكة‬ ‫فلر‬ ‫ذكر‬ ‫يتم‬ ‫سوف‬ ‫المقدلة‬ ‫فى‬ ‫ذكرنا‬ ‫كما‬ ‫وللن‬ . ‫للافياتها‬ ‫ات‬ ‫وإجرا‬ ‫وسب‬ . ‫المصرى‬ 31 Martin nimmo , Money-Laundering Financial Management ( London : Chartered Institute Of Management Accountants,Nov.2005 ) , 28 . 32, ‫شندى‬ ‫عسالة‬‫المفهوم‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫ر‬ ‫ظا‬–‫اآلثاض‬–‫الملافية‬، ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫البيوث‬ ‫لركز‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ ( ‫البيثية‬ ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫عوضاة‬ 2004‫العدد‬ .9, )46.
  21. 21. 20 ‫ا‬ً‫عاشر‬‫من‬‫المصري‬‫:الوضع‬‫األموال‬‫غسيل‬ ‫مكافحة‬ ‫لا‬ ‫فتر‬ ‫يمث‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫األول‬ ‫القئم‬ ‫قئمين‬ ‫إلى‬ ‫بتقئيمه‬ ‫عقوم‬ ‫سوف‬ ‫المصرى‬ ‫الوضع‬ ‫ذكر‬ ‫عند‬ ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫للافيكة‬ ‫قكانون‬ ‫عصكداض‬ ‫بعد‬ ‫الوضع‬ ‫الثانى‬ ‫والقئم‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ ‫قانون‬ ‫قب‬ ‫ضقم‬ ‫بالقانون‬ ‫المعدل‬78‫لئنة‬2003. ‫ميافحة‬ ‫قانون‬ ‫قبل‬ ‫ما‬ ‫فترة‬ : ‫األول‬ ‫القسم‬‫األموال‬ ‫غسل‬33 ‫كام‬‫ك‬‫ع‬ ‫فكى‬1992‫كم‬‫ك‬‫ضق‬ ‫قكانون‬ ‫كـ‬‫ك‬‫المصرفية‬ ‫كابات‬‫ك‬‫اليئ‬ ‫سكرية‬ ‫كانون‬‫ك‬‫ق‬ ‫كداض‬‫ك‬‫إص‬ ‫تكم‬ ‫م‬205‫كنة‬‫ك‬‫لئ‬ 1990‫الئماح‬ ‫و‬ ، ‫لكعمال‬ ‫الخاصة‬ ‫اليئابات‬ ‫تفاصي‬ ‫عكى‬ ‫الغير‬ ‫إطالع‬ ‫عدم‬ ‫عكى‬ ‫نص‬ ‫ى‬ ‫ال‬ ، ‫ـ‬ ‫،لإلطال‬ ‫العام‬ ‫النائب‬ ‫يفوضه‬ ‫لن‬ ‫عو‬ ‫العام‬ ‫لكنائب‬‫ع‬‫باليئكابا‬ ‫تتعككو‬ ‫لعكولات‬ ‫عو‬ ‫بيانات‬ ‫عية‬ ‫عكى‬‫ت‬ ‫ك‬‫ك‬‫يئ‬ ‫ر‬ ‫كا‬‫ك‬‫ظ‬ ‫كة‬‫ك‬‫لواجه‬ ‫كع‬‫ك‬‫ل‬ ‫كاض‬‫ك‬‫تتع‬ ‫لكم‬ ‫كرفية‬‫ك‬‫المص‬ ‫كابات‬‫ك‬‫اليئ‬ ‫كرية‬‫ك‬‫س‬ ‫عن‬ (‫ك‬‫ك‬‫نالح‬ ً‫ا‬‫إذ‬ . ‫الودائكع‬ ‫عو‬ ‫لن‬ ‫كان‬ ‫و‬ . ‫المشروعة‬ ‫يير‬ ‫األلوال‬ ‫ييمى‬ ‫وال‬ ‫المشروعة‬ ‫األلوال‬ ‫ييمى‬ ‫القانون‬ ‫وكان‬ . ‫األلوال‬ . ‫المصرفى‬ ‫لكنظام‬ ‫الداخكة‬ ‫لشروعة‬ ‫الغير‬ ‫األلوال‬ ‫بتتبع‬ ‫تئمح‬ ‫تعديالت‬ ‫إدخال‬ ‫الاروضى‬ ‫إذا‬ ‫علا‬‫عكام‬ ‫فكى‬ ، ‫المالية‬ ‫األوضاة‬ ‫عسواة‬ ‫وضع‬ ‫إلى‬ ‫نظرنا‬1996‫شكهر‬ ‫لكن‬ ً‫ا‬‫ععتبكاض‬ ‫،و‬ ‫م‬ ‫تئكرب‬ ‫لنع‬ ‫بهدف‬ ‫ات‬ ‫اتجرا‬ ‫لن‬ ‫العديد‬ ‫بإتخاذ‬ ‫المصرية‬ ‫اليلولة‬ ‫قالت‬ ، ‫الئنة‬ ‫لن‬ ‫سبتمبر‬ ‫البوضصكة‬ ‫فكى‬ ‫كودى‬ ‫ضقم‬ ‫ولشترى‬ ‫بائع‬ ‫لل‬ ‫عصبح‬ ‫ب‬ . ‫المصرية‬ ‫البوضصة‬ ‫إلى‬ ‫األلوال‬ ‫ياسكى‬ ‫ب‬ ‫و‬ ، ‫المال‬ ‫سوة‬ ‫يئة‬ ‫و‬‫يخفكى‬ ‫عن‬ ‫عجنبكى‬ ‫عو‬ ‫لصكرى‬ ‫سكوا‬ ‫لئكتثمر‬ ‫عى‬ ‫يئكتطيع‬ ‫ال‬ ‫عصكبح‬ ‫التالى‬ . ‫البوضصة‬ ‫فى‬ ‫تعالالته‬ ‫نوقشكت‬ ‫وعنكدلا‬ . ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫ر‬ ‫ظا‬ ‫بملافية‬ ‫خال‬ ‫تشريع‬ ‫يوجد‬ ‫لم‬ ‫الفتر‬ ‫وفى‬ ‫لكن‬ ‫داعكى‬ ‫ال‬ ‫عنكه‬ ‫يكرى‬ ‫األول‬ ‫نصكفين‬ ‫إلكى‬ ‫عننقئكم‬ ، ‫الشكعب‬ ‫لجكس‬ ‫فى‬ ‫القاية‬ ‫المشروع‬ ‫ا‬ ‫لملا‬ ‫خكال‬ ‫قكانون‬ ‫إصكداض‬‫ا‬ ‫ك‬‫ك‬ ‫إصكداض‬ ‫لكن‬ ‫كد‬‫ك‬‫الب‬ ‫عنكه‬ ‫يكرى‬ ‫األخكر‬ ‫كو‬‫ك‬‫والنص‬ ، ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫كة‬‫ك‬‫في‬ . ‫القانون‬ ‫كام‬‫ك‬‫ع‬ ‫القككانون‬ ‫ا‬ ‫ك‬‫ك‬ ‫عصككدض‬ ‫ك‬‫ك‬‫وبالفع‬2002‫ضقككم‬ ‫كانون‬‫ك‬‫الق‬ ‫ـ‬80‫كنة‬‫ك‬‫لئ‬2002‫تعديكككه‬ ‫كم‬‫ك‬‫وت‬ ‫ـ‬ ‫ضقم‬ ‫بالقانون‬78‫لئنة‬2003. ‫األموال‬ ‫غسل‬ ‫ميافحة‬ ‫قانون‬ ‫إتدار‬ ‫بعد‬ ‫الوعع‬ : ‫الثانى‬ ‫القسم‬ ‫األلكوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ ‫قانون‬ ‫جا‬‫وحكدد‬ ، ‫األلكوال‬ ‫يئك‬ ‫عمكيكات‬ ‫جكرم‬ ‫حيكث‬ ، ً‫ا‬‫صكريي‬ ‫وحكد‬ ‫بإنشكا‬ ‫المرككزى‬ ‫البنكك‬ ‫علكزم‬ ‫و‬ ، ً‫ا‬‫سكابق‬ ‫ذكرنكا‬ ‫كمكا‬ ‫األلكوال‬ ‫لنهكا‬ ‫النكاتج‬ ‫اتجرالية‬ ‫األنشطة‬ 33, ‫شندى‬ ‫عسالة‬‫المفهوم‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫ر‬ ‫ظا‬–‫اآلثاض‬–‫الملافية‬، ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫البيوث‬ ‫لركز‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ ( ‫البيثية‬ ‫لصر‬ ‫بنك‬ ‫عوضاة‬ 2004‫العدد‬ .9, )46.
  22. 22. 21 ‫وتتكقى‬ ، ‫المجال‬ ‫ا‬ ‫فى‬ ‫الخبرا‬ ‫لن‬ ‫كاف‬ ‫عدد‬ ‫بها‬ ‫علياة‬ ‫ويتم‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ ‫واحد‬ ‫تئمى‬ ‫ا‬ ‫حكول‬ ‫البنكوك‬ ‫لن‬ ‫اتخباضات‬ ‫الوحد‬. ‫العالكة‬ ‫النيابكة‬ ‫بكإبالغ‬ ‫وتقكوم‬ ، ‫فيهكا‬ ‫المشكلوك‬ ‫لعمكيكات‬ ‫تطبيكو‬ ‫سكوا‬ ‫كا‬ ‫ذكر‬ ‫الئكابو‬ ‫األلكوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ ‫عساليب‬ ‫بلتباع‬ ‫المالية‬ ‫المؤسئات‬ ‫علزم‬ ‫لك‬ ‫وك‬ ‫ك‬ ‫تتاكمن‬ ‫عن‬ ‫شكريطة‬ ‫الئكجالت‬ ‫علئكالك‬ ‫عو‬ ‫اتشكتبا‬ ‫ات‬ ‫إجكرا‬ ‫وضكع‬ ‫عو‬ ‫عميككك‬ ‫ععرف‬ ‫قاعد‬ ‫العم‬ ‫عكى‬ ‫لكتعرف‬ ‫اللافية‬ ‫البيانات‬ ‫الئجالت‬‫يغف‬ ‫لم‬ ‫و‬ ، ‫ي‬‫اليئابات‬ ‫سرية‬ ‫نقطة‬ ‫عن‬ ‫القانون‬ ‫ا‬، ‫بتطبيكو‬ ‫المتخصصكة‬ ‫والجهكات‬ ‫الئككطات‬ ‫لغيكر‬ ‫عو‬ ‫المئكتفيد‬ ‫عو‬ ‫لكعمي‬ ‫اتفصاح‬ ‫ييظر‬ ‫عنه‬ ‫ذكر‬ ‫و‬ . ‫الفيص‬ ‫عو‬ ‫التيرى‬ ‫عو‬ ‫اتخطاض‬ ‫لرحكة‬ ‫فى‬ ‫سوا‬ ‫ات‬ ‫إجرا‬ ‫عى‬ ‫عن‬ ‫القانون‬ ‫علام‬ ‫إلتزلت‬ ‫عنها‬ ‫فئنجد‬ ‫المال‬ ‫سوة‬ ‫يئة‬ ‫إلى‬ ‫نظرنا‬ ‫إذا‬ ‫علا‬: ‫يكى‬ ‫يما‬ ‫القانون‬34 o‫لجككككال‬ ‫كككى‬‫ك‬‫ف‬ ‫كككة‬‫ك‬‫العالك‬ ‫كككات‬‫ك‬‫والجه‬ ‫الشككككركات‬ ‫كككى‬‫ك‬‫عك‬ ‫كككة‬‫ك‬‫الرقاب‬ ‫كككوابظ‬‫ك‬‫الا‬ ‫كككع‬‫ك‬‫وض‬ . ‫المالية‬ ‫األوضاة‬ o‫يئكككك‬ ‫للافيككككة‬ ‫وحككككد‬ ‫بككككين‬ ‫و‬ ‫بينهككككا‬ ‫لككككه‬ ‫ونائككككب‬ ‫عتصككككال‬ ‫لئككككئول‬ ‫كككين‬‫ك‬‫تعي‬ . ‫األلوال‬ o. ‫أ‬ ‫عميكك‬ ‫ععرف‬ ‫أ‬ ‫لبدع‬ ‫بتطبيو‬ ‫الشركات‬ ‫قيام‬ ‫لن‬ ‫التيقو‬ o‫األلو‬ ‫يئ‬ ‫للافخة‬ ‫وحد‬ ‫لع‬ ‫المعكولات‬ ‫تبادل‬ ‫تنئيو‬. ‫ال‬ o‫ات‬ ‫اتجككككرا‬ ‫بخصككككول‬ ‫األلككككوال‬ ‫يئكككك‬ ‫للافيككككة‬ ‫لوحككككد‬ ‫المعاونككككة‬ ‫كككديم‬‫ك‬‫تق‬ . ‫فيها‬ ‫المشتبه‬ ‫بالعمكيات‬ ‫المتعكقة‬ 34, ‫المال‬ ‫لئوة‬ ‫العالة‬ ‫الهيئة‬‫المصرى‬ ‫المال‬ ‫لرعس‬ ‫سوة‬ ‫داخ‬ ‫األلوال‬ ‫يئ‬ ‫للافية‬ ‫فى‬ ‫المال‬ ‫سوة‬ ‫يئة‬ ‫دوض‬‫الهيئة‬ : ‫ر‬ ‫القا‬ ( ، ‫المال‬ ‫لئوة‬ ‫العالة‬2002, )5.

×