Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

تقرير حول انتهاكات السجون في مصر

1 170 vues

Publié le

تقرير حول انتهاكات السجون في مصر

Publié dans : Droit
  • Soyez le premier à commenter

تقرير حول انتهاكات السجون في مصر

  1. 1. ‫التنسيقية‬‫المصرية‬‫للحقوق‬‫والحريات‬ ‫انتهاكات‬‫السجون‬‫في‬‫مصر‬ ‫تصفية‬‫جسدية‬ ‫أهمال‬‫ومنع‬‫وتعذيب‬ ‫في‬‫ظاهرة‬‫تستحق‬‫التوقف‬‫في‬‫ظل‬‫ما‬‫تعانيه‬‫مصر‬‫من‬‫تدهور‬‫ملف‬‫حقوق‬‫االنسان‬‫بشكل‬‫غير‬‫مسبوق‬‫في‬‫كل‬‫العهود‬‫السابق‬ ,‫وفي‬‫ظل‬‫رغبة‬‫بعض‬‫أطراف‬‫السلطة‬‫الحالية‬‫في‬‫تصفية‬‫كل‬‫المعارضين‬‫لها‬‫داخل‬‫وخارج‬‫السجون‬,‫وفي‬‫ظل‬‫استمرار‬ ‫حاالت‬‫القتل‬‫والتعذيب‬‫بشكل‬‫بشع‬. ‫ظهرت‬‫بشكل‬‫ملفت‬‫ظاهرة‬‫القتل‬‫داخل‬‫السجون‬‫وتنوعت‬‫طرق‬‫القتل‬‫داخل‬‫السجون‬‫وأمكان‬‫االحتجاز‬‫من‬‫قتل‬‫باالمتناع‬ ‫سوء‬‫بمنع‬‫الطعام‬‫او‬‫الشراب‬‫او‬‫الدواء‬‫او‬‫عدم‬‫توفير‬‫سبل‬‫الرعاية‬‫للمرضي‬‫منهم‬‫او‬‫عدم‬‫توفير‬‫الطعام‬‫الصحي‬‫او‬‫عدم‬ ‫توفير‬‫سبل‬‫النظافة‬‫العامة‬‫او‬‫الشخصية‬‫او‬‫الطعام‬‫النظيف‬‫او‬‫القتل‬‫المباشر‬‫بالتعذيب‬‫او‬‫السالح‬. ‫وأمام‬‫هذه‬‫الظاهرة‬‫كان‬‫يجب‬‫ان‬‫تكون‬‫لنا‬‫وقفة‬‫لنعرض‬‫لهذه‬‫الحقوق‬‫المنتهكة‬‫لمواطنين‬‫يتم‬‫أهدار‬‫كافة‬‫حقوقهم‬‫وحرياتهم‬ ‫الدستورية‬‫والقانونية‬- ‫ونؤ‬‫كد‬‫على‬‫ان‬‫الحقوق‬‫و‬‫الحريات‬‫الدستورية‬‫ال‬‫تعني‬‫عدم‬‫إمكانية‬‫القبض‬‫علي‬‫شخص‬‫ما‬‫أو‬‫حبسه‬‫او‬‫تقييد‬‫حريته‬‫لجريمة‬ ‫ما‬‫ارتكابها‬‫وإنما‬‫هي‬‫تعني‬‫أن‬‫يتم‬‫كل‬‫هذا‬‫في‬‫إطار‬‫القانون‬‫مع‬‫االحتفاظ‬‫لإلنسان‬‫بكرامته‬‫وآدميته‬‫وتطبيقا‬‫مجردا‬‫في‬ ‫عمومية‬‫ال‬‫تعني‬‫باألشخاص‬‫بل‬‫جميع‬‫فئات‬‫المجتمع‬ ‫اوال‬:‫قانون‬‫االجراءات‬‫الجنائية‬ ‫ثانيا‬‫:قانون‬‫تنظيم‬‫السجون‬ ‫ثالثا‬:‫قرار‬‫وزير‬‫الداخلية‬‫رقم‬1654‫لسنة‬1971‫بالالئحة‬‫الداخلية‬‫للسجون‬ ‫رابعا‬:‫النصوص‬‫الخاصة‬‫باالتفاقيات‬‫الدولية‬ ‫خامسا‬:‫االنتهاكات‬‫في‬‫سجن‬‫العقرب‬ ‫سادسا‬:‫االنتهاكات‬‫في‬‫س‬‫جن‬‫وادي‬‫النطرون‬ ‫سابعا‬:‫التوصيات‬ ‫ا‬‫ال‬‫أو‬:‫قانون‬‫االجراءات‬‫الجنائية‬ ‫المادة‬(40)(‫مستبدلة‬‫بالقانون‬‫رقم‬37‫لسنة‬1972) "‫ال‬‫يجوز‬‫القبض‬‫علي‬‫إنسان‬‫أو‬‫حبسه‬‫إال‬‫بأمر‬‫من‬‫السلطات‬‫المختصة‬‫بذلك‬‫قانونا‬‫كما‬‫تجب‬‫معاملته‬‫بما‬‫يحفظ‬‫عليه‬ ‫كرامة‬‫اإلنسان‬‫واليجوز‬‫إيذاؤه‬‫بدنيا‬‫أو‬‫معنويا‬." "‫يبلغ‬‫فورا‬‫كل‬‫من‬‫يقبض‬‫عليه‬‫أو‬‫يحبس‬‫احتياطيا‬‫بأسباب‬‫القبض‬‫عليه‬‫أو‬‫حبسه‬‫ويكون‬‫له‬‫حق‬‫االتصال‬‫بمن‬‫يري‬‫إبالغه‬ ‫بما‬‫وقع‬‫واالستعانة‬‫بمحام‬‫ويجب‬‫إعالنه‬‫علي‬‫وجه‬‫السرعة‬‫بالتهم‬‫الموجهة‬‫إليه‬ ‫ثانيا‬:‫قانون‬‫تنظيم‬‫السجون‬‫رقم‬396‫لسنة‬1956 "‫يعامل‬‫كل‬‫من‬‫تسلب‬‫حريته‬‫بغير‬‫بحكم‬‫قضائي‬‫المعاملة‬‫المقررة‬‫للمحبوسين‬ ‫المادة‬(20)‫مكرر‬(‫مضافة‬‫بقرار‬‫بقانون‬‫رقم‬57‫لسنة‬1968) ‫احتياطيا‬‫في‬‫هذا‬‫القانون‬‫ويلغي‬‫كل‬‫ما‬‫يخالف‬‫ذلك‬‫من‬‫أحكام‬." ‫المادة‬(38:) "‫يكون‬‫لكل‬‫محكوم‬‫عليه‬‫الحق‬‫في‬‫التراسل‬‫ولذويه‬‫أن‬‫يزوروه‬‫وذلك‬‫طبقا‬‫لما‬‫تبينه‬‫الالئحة‬،‫الداخلية‬‫وللمحبوسين‬‫احتياطيا‬ ‫هذا‬‫الحق‬‫دون‬‫إخالل‬‫بما‬‫يقضى‬‫به‬‫قانون‬‫اإلجراءات‬‫الجنائية‬‫بشأنهم‬‫في‬‫هذا‬‫الصدد‬."
  2. 2. ‫المادة‬(40:) "‫للنائب‬‫العام‬‫أو‬‫المحامي‬‫العام‬‫ولمدير‬‫عام‬‫السجون‬‫أو‬‫من‬‫ينيبه‬‫أن‬‫يأذنوا‬‫لذوي‬‫المسجون‬‫بزيارته‬‫في‬‫غير‬‫مواعيد‬‫الزيارة‬ ‫العادية‬‫إذا‬‫دعت‬‫لذلك‬‫ضرورة‬." "‫يجوز‬‫أن‬‫تمنع‬‫الزيارة‬‫منعا‬‫مطلقا‬‫أو‬‫مقيدا‬‫بالنسبة‬‫إلى‬‫الظروف‬‫أوقاتا‬‫معينة‬‫وذلك‬ ‫المادة‬(42:) ‫ألسباب‬‫صحية‬‫أو‬‫متعلقة‬‫باألمن‬." ‫ثانيا‬:‫الالئحة‬‫الداخلية‬‫للسجون‬‫الصادرة‬‫بقرار‬‫وزير‬‫الداخلية‬‫رقم‬79‫لسنة‬1961 ‫المادة‬(60:) "‫للمحكوم‬‫عليهم‬‫بالحبس‬‫البسيط‬‫والمحبوسين‬‫احتياطيا‬‫الحق‬‫في‬‫التراسل‬‫في‬‫أي‬‫وقت‬‫ولذويهم‬‫أن‬‫يزوروهم‬‫مرة‬‫واحدة‬‫كل‬ ‫أسبوع‬‫في‬‫أي‬‫يوم‬‫من‬‫أيام‬‫األسبوع‬‫عدا‬‫أيام‬‫الجمع‬‫والعطالت‬‫الرسمية‬‫مالم‬‫تمنع‬‫النيابة‬‫العامة‬‫أو‬‫قاضي‬‫التحقيق‬‫ذلك‬ ‫بالنسبة‬‫إلى‬‫المحبوسين‬‫احتياطيا‬‫طبقا‬‫للمادة‬141‫من‬‫قانون‬‫اإلجراءات‬‫الجنائية‬." ‫المادة‬(64)‫الفقرة‬2 "‫يصرح‬‫لذوي‬‫المحكوم‬‫عليه‬‫بزيارته‬‫بعد‬‫انقضاء‬‫شهر‬‫من‬‫تاريخ‬‫تنفيذ‬‫العقوبة‬‫وذلك‬‫مرة‬‫كل‬‫شهر‬‫ميالدي‬‫من‬‫تاريخ‬‫أول‬ ‫زيارة‬‫مادام‬‫سلوكه‬،‫حسنا‬‫ويسقط‬‫الحق‬‫في‬‫الزيارات‬‫التي‬‫التتم‬‫بانتهاء‬‫كل‬‫شهر‬." (‫معدلة‬‫بقرار‬‫وزير‬‫الداخلية‬‫رقم‬1582‫لسنة‬1973‫م‬‫المنشور‬‫بالوقائع‬‫العدد‬210‫في‬16/9/1973) ‫المادة‬(66:) "‫للمسجون‬‫عند‬‫نقله‬‫إلى‬‫سجن‬‫في‬‫بلد‬‫آخر‬‫الحق‬‫في‬‫التراسل‬‫ولذويه‬‫أن‬‫يزوروه‬‫مرة‬‫واحدة‬‫قبل‬‫أو‬‫بعد‬‫نقله‬‫ولو‬‫لم‬‫يحل‬ ‫ميعاد‬‫المراسلة‬‫أو‬‫الزيارة‬‫العادية‬‫المستحقة‬‫له‬،‫والتحسب‬‫هذه‬‫الزيارة‬‫أو‬‫المراسلة‬‫من‬‫الزيارات‬‫أو‬‫المراسالت‬‫المقررة‬ ‫للمسجون‬–‫ويستثني‬‫من‬‫ذلك‬‫المسجون‬‫المنقول‬‫إلى‬‫سجن‬‫آخر‬‫لصالح‬‫الضبط‬‫أو‬‫المسجون‬‫المجازي‬‫بالنقل‬‫إلى‬‫الليمان‬." ‫المادة‬(76:) "‫تتم‬‫زيارة‬‫المسجونين‬‫المرضي‬‫المودعين‬‫مستشفي‬‫الليمان‬‫أو‬‫السجن‬‫في‬‫محل‬‫الزيارة‬‫العادية‬‫متي‬‫كانت‬‫حالتهم‬‫تسمح‬ ‫لهم‬‫باالنتقال‬‫إليها‬‫فإذا‬‫قرر‬‫طبيب‬‫السجن‬‫أن‬‫حالتهم‬‫التسمح‬‫بذلك‬‫تتم‬‫الزيارة‬‫بالمستشفي‬‫بحضور‬‫رئيس‬‫الممرضين‬‫وبعد‬ ‫اتخاذ‬ ‫ا‬‫ا‬‫ثالث‬:‫قرار‬‫وزير‬‫الداخلية‬‫رقم‬1654‫لسنة‬1971‫بالالئحة‬‫الداخلية‬‫للسجون‬‫المركزية‬ ‫المادة‬(37":)‫يكون‬‫لذوي‬‫المحكوم‬‫عليه‬‫بالحبس‬‫مع‬‫الشغل‬‫الحق‬‫في‬‫زيارته‬‫مرة‬‫كل‬‫أسبوع‬." "‫يكون‬‫لذوي‬‫المحكوم‬‫عليه‬‫بالحبس‬‫البسيط‬‫والمحبوس‬‫احتياطيا‬‫الحق‬‫في‬‫زيارته‬‫مرة‬‫واحدة‬‫كل‬‫أسبوع‬‫ما‬‫لم‬‫تمنع‬‫النيابة‬ ‫العامة‬‫ذلك‬‫بالنسبة‬‫إلى‬‫المحبوس‬‫احتياطيا‬." ‫رابعا‬:‫النصوص‬‫الخاصة‬‫باالتفاقيات‬‫الدولية‬ 1-‫القواعد‬‫النموذجية‬‫الدنيا‬‫لمعاملة‬‫السجناء‬ (‫اعتمدها‬‫مؤتمر‬‫األمم‬‫المتحدة‬‫المعقود‬‫في‬‫جنيف‬1955‫وأقرها‬‫المجلس‬‫االقتصادي‬‫واالجتماعي‬‫بقراريه‬‫في‬31‫يوليو‬ 1957‫و‬13/‫مايو‬1977.)
  3. 3. ‫المادة‬(37":)‫يسمح‬‫للسجين‬‫في‬‫ظل‬‫الرقابة‬‫الضرورية‬‫باالتصال‬‫بأسرته‬‫وبذوي‬‫السمعة‬‫الحسنة‬‫من‬‫أصدقائه‬‫علي‬‫فترات‬ ‫منتظمة‬‫بالمراسلة‬‫وبتلقي‬‫الزيارات‬‫علي‬‫السواء‬." 2-‫العهد‬‫الدولي‬‫الخاص‬‫بالحقوق‬‫المدنية‬‫والسياسية‬ ‫المادة‬(10:)"‫يعامل‬‫جميع‬‫األشخاص‬‫المحرومين‬‫من‬‫حرياتهم‬‫معاملة‬‫إنسانية‬‫مع‬‫احترام‬‫الكرامة‬‫المتأصلة‬‫في‬‫اإلنسان‬." ‫خامسا‬:‫االنتهاكات‬‫في‬‫سجن‬‫العقرب‬ ‫في‬‫اطار‬‫رصد‬‫التنسيقية‬‫المصرية‬‫النتهاكات‬‫السجون‬‫المصرية‬‫بحق‬‫المسجونين‬‫والمعتقلين‬‫بكافة‬‫اطيافهم‬‫سوء‬‫سياسيين‬‫او‬ ‫جنائيين‬‫ومع‬‫الكم‬‫الكبير‬‫من‬‫االستغاثات‬‫التي‬‫وردت‬‫الينا‬‫من‬‫أسرهم‬‫وخاصة‬‫من‬‫أسر‬‫المحتجزين‬‫والمسجونين‬‫في‬‫سجن‬ ‫العقرب‬,‫وكان‬‫أجمالي‬‫ما‬‫تم‬‫توثيقه‬‫مباشر‬‫ة‬‫بمقابلة‬‫اسر‬‫المعتقلين‬‫كاالتي‬ ‫انه‬‫قد‬‫تم‬‫قطع‬‫الزيارة‬‫عنهم‬‫مرتين‬: ‫الزيارة‬‫:أول‬‫أسبوع‬‫من‬‫مارس‬‫حتى‬‫أخر‬‫أسبوع‬‫من‬‫يوليو‬‫ثم‬‫فتحت‬‫لمده‬‫ثالث‬‫أسابيع‬‫وقطعت‬‫ثالث‬‫أسبوع‬‫من‬‫يونيو‬‫ثم‬ ‫قطعت‬‫ثانيا‬‫حتي‬‫األن‬. ‫شكل‬‫الزياره‬:‫خالل‬‫الفتره‬‫من‬30/5‫حتي‬15/6’‫كانت‬‫الزيارة‬‫تتم‬‫لمدة‬7‫دقائق‬‫داخل‬‫كبينه‬‫الزيارة‬‫وهي‬‫عبارة‬‫عن‬ ‫:غرفتين‬‫(غرفه‬‫لألهل‬‫وغرفه‬‫للمعتقل‬‫مع‬‫وجود‬‫فاصل‬‫زجاجي‬)‫وعدد‬‫الزائرين‬‫ال‬‫يزيد‬‫عن‬3‫أفراد‬‫والكالم‬‫مع‬‫المعتقل‬ ‫من‬‫خالل‬‫سماعه‬‫تليفون‬‫يتكلم‬‫فرد‬.‫فرد‬ ‫باالضافة‬‫الى‬‫ذلك‬‫فتقوم‬‫النيابات‬‫باصدار‬‫تصاريح‬‫زيارة‬‫لالسر‬,‫التي‬‫تتوجه‬‫بالتصريح‬‫الى‬‫سجن‬‫العقرب‬‫وتقوم‬‫االدارة‬ ‫باستلم‬‫تصاريح‬‫الزيارة‬‫من‬‫االسرة‬،‫وتركتهم‬‫منتظرين‬‫خارج‬‫السجن‬‫إلى‬‫ما‬‫بعد‬‫الساعة‬12،‫ظهرا‬‫ثم‬‫أمرتهم‬‫ب‬‫االنصراف‬ ‫و‬‫منعتهم‬‫من‬‫زيارة‬‫ذويهم‬‫بعد‬‫االستيالء‬‫على‬‫التصريح‬‫الصادر‬‫من‬‫النيابة‬‫العامة‬ ‫وضع‬‫الزنازين‬:‫يوجد‬‫أشخاص‬‫تم‬‫نقلهم‬‫الي‬‫الزنازين‬‫األنفرادي‬ ‫والزنازين‬‫الجماعيه‬3‫أشخاص‬‫المساحه‬2.5×3‫والنوم‬‫ع‬‫األرض‬‫دون‬‫اي‬‫حائل‬‫بينهم‬‫وبين‬‫االرض‬‫نهائيا‬ ‫في‬‫شهر‬‫مارس‬‫تم‬‫عمل‬‫تجريدة‬‫وتم‬‫األستيالء‬‫علي‬‫جميع‬‫المتعلقات‬‫الشخصيه‬‫بما‬‫فيها‬‫البطاطين‬‫واألغراض‬‫البالستيك‬ ‫وأدوات‬‫الطعام‬‫والشراب‬‫والمأكوالت‬‫التي‬‫قد‬‫تم‬‫شرائها‬‫من‬‫كافيتريا‬‫السجن‬‫سابقا‬. ‫كل‬‫شخص‬‫له‬‫أثنين‬‫من‬‫البدل‬‫الميري‬‫و‬‫أثنين‬‫من‬‫الغيار‬‫ات‬‫الداخلي‬‫وبطانيه‬‫ميري‬‫وسجاده‬‫صاله‬‫و‬‫مصحف‬‫وساعه‬‫لكل‬ ‫شخص‬. ‫ثم‬‫تم‬‫عمل‬‫تجريد‬‫ثاني‬‫في‬‫أول‬‫رمضان‬‫أخذ‬‫منهم‬‫كل‬‫شئ‬‫ف‬‫تم‬‫األست‬‫ي‬‫الء‬‫ع‬‫الساعات‬‫الخاصه‬‫بكل‬‫منهم‬‫وال‬‫تي‬‫يستطيع‬‫بيها‬ ‫المعتقل‬‫معرفه‬‫الوقت‬‫والزنزانه‬‫أمامها‬‫سور‬‫يحجب‬‫الرؤيه‬‫فال‬‫يستطيع‬‫المعتقل‬‫معرفه‬‫مواعيد‬‫الطعام‬‫او‬‫الصالة‬ ‫وتم‬‫قطع‬‫الكهرباء‬‫و‬‫المياه‬‫طول‬‫اليوم‬‫وتفتح‬‫المياه‬‫فقط‬‫السا‬‫عه‬‫العاشره‬‫مساءا‬‫ويتم‬‫تخزين‬‫المياه‬‫وعند‬‫أنتهائها‬‫يضطر‬ ‫المعتقل‬.‫للتيمم‬ ‫التريض‬:‫ممن‬‫وع‬‫الخروج‬‫من‬‫الزنزانه‬‫نهائيا‬‫بأي‬‫شكل‬‫إال‬‫أذ‬‫ا‬‫كان‬‫هناك‬‫جلسات‬‫أو‬‫تحقيقات‬‫فقط‬,‫وال‬‫يري‬‫اي‬‫مسجون‬ ‫الشمس‬‫اال‬‫عند‬‫خروجه‬‫للتحقيق‬‫او‬‫الجلسات‬‫فقط‬ ‫الطعام‬:‫ت‬‫م‬‫منع‬‫نظام‬‫الطبليه‬‫ألدخال‬‫األكل‬‫مجمع‬‫للمعتقلين‬‫و‬‫تم‬‫منع‬‫تحويل‬‫األموال‬‫لألمنات‬‫وتم‬‫غلق‬‫الكافيتريا‬,‫وبناء‬ ‫على‬‫ما‬‫ذكره‬‫بعض‬‫المسجونين‬‫اثناء‬‫تحقيقات‬‫النيابة‬‫ان‬‫ادارة‬‫السجن‬‫كانت‬‫ترفض‬‫اعطاء‬‫المسجونين‬‫اال‬‫وجبة‬‫واحدة‬‫فقط‬
  4. 4. ‫يومي‬‫ا‬‫كما‬‫تم‬‫منع‬‫الوجبات‬‫تماما‬‫لمدة‬‫ثالثة‬‫أيام‬‫بعد‬‫اغتيال‬‫النائب‬‫العام‬‫مما‬‫أدى‬‫إلى‬‫تجهور‬‫صحة‬‫المعتق‬‫لين‬‫بشكل‬‫كبير‬ ‫وخاصة‬‫المرض‬‫ى‬‫منهم‬,‫باالضافة‬‫الى‬‫منع‬‫وضع‬‫اي‬‫ملح‬‫في‬‫الطعام‬ ‫من‬‫أول‬‫مارس‬‫منعوا‬‫عنهم‬‫كل‬‫أنواع‬‫أدوات‬‫النظافه‬‫الشخصية‬‫و‬‫الحالقه‬‫نهائيا‬‫باالضافة‬‫الى‬‫منع‬‫المياة‬‫مما‬‫ادي‬‫الى‬‫منع‬ ‫االستحمام‬‫عنهم‬‫نهائيا‬‫مما‬‫أدي‬‫الصابة‬‫بعضهم‬‫بأمراض‬‫جلدية‬‫نتيجة‬‫لذلك‬. ‫العالج‬:‫باالضافة‬‫الى‬‫هذا‬‫فقد‬‫تم‬‫منع‬‫دخول‬‫االدوية‬‫نهائيا‬‫لكافة‬‫المعتقلين‬‫بالسجن‬‫وأغلبهم‬‫مصاب‬‫بامراض‬‫مزمنة‬ ‫ومطلوب‬‫لبعضهم‬‫إجراء‬‫عمليات‬‫جراحية‬‫عاجلة‬‫إال‬‫أن‬‫مصلحة‬‫السجون‬‫ترفض‬‫اخراج‬‫اي‬‫مسجون‬‫و‬‫تتعنت‬‫في‬‫إجراء‬ ‫تلك‬‫العمليات‬ ‫إضافة‬‫إلى‬‫ذلك‬‫تمت‬‫مصادرة‬‫الساعات‬‫من‬‫المعتقلين‬‫لمنعهم‬‫من‬‫معرفة‬‫وقت‬‫السحور‬‫واالفطار‬‫وتجريدهم‬‫أيضا‬‫من‬ ‫النظارات‬‫واألحذية‬‫لتترك‬‫الزانازين‬‫فارغة‬‫من‬‫كل‬‫شئ‬‫إال‬.‫المعتقلين‬ ‫التعليم‬:‫تم‬‫منع‬‫جميع‬‫نزالء‬‫سجن‬‫العقرب‬‫من‬‫ادخال‬‫الكتب‬‫الدراسية‬‫و‬‫تم‬‫منعهم‬‫من‬‫دخول‬‫االمتحانات‬‫في‬‫الكليات‬‫التابعين‬ ‫لها‬‫بشكل‬‫كامل‬ ‫التعذيب‬:‫ت‬‫نوعت‬‫طرق‬‫تعذيب‬‫نزالء‬‫السجن‬‫من‬‫الحبس‬‫االنفرادي‬‫ومنع‬‫الطعام‬‫والشراب‬‫والمياه‬‫وادوات‬‫النظافة‬‫ومكان‬ ‫للنوم‬‫او‬‫حتى‬‫ساعه‬‫لمعرفة‬‫الوقت‬‫الى‬‫اقتحام‬‫الزنازين‬‫بت‬‫شكيالت‬‫من‬‫األمن‬‫المركزي‬،‫واالعتداء‬‫عل‬‫ي‬‫نزالء‬‫السجن‬ ‫ب‬‫العصي‬‫والكالب‬‫البوليسية‬‫واطالق‬‫الغاز‬‫المسل‬‫للدموع‬،‫م‬‫ما‬‫أدى‬‫إلى‬‫وقوع‬‫عشرات‬،‫اإلصابات‬‫إضافة‬‫إلى‬‫حدوث‬ ‫حاالت‬‫إغماء‬‫جراء‬‫الغاز‬‫المسيل‬‫للدموع‬ ‫سادسا‬:‫االنتهاكات‬‫ف‬‫ي‬‫سجن‬‫وادي‬‫النطرون‬ ‫ال‬ ‫العالم‬‫ليمان‬ ‫لمقبرة‬ ‫سري‬«430‫وسجن‬ , ‫سجن‬1‫وسجن‬ ,440»‫بـ‬‫النطرون‬ ‫وادي‬ :‫الزنازين‬‫الزنزانة‬ ‫في‬ ‫للنوم‬ ‫المعتقل‬ ‫نصيب‬‫هو‬33‫سم‬‫هو‬ ‫الزنزانة‬ ‫مساحة‬20‫من‬ ‫متوسط‬ ‫حوالي‬ ‫يقطنها‬ ‫متر‬22‫في‬ ‫الى‬ ‫الحاالت‬ ‫افضل‬60‫فرد‬, ‫بها‬ ‫ويتغطي‬ ‫عليها‬ ‫لينام‬ ‫واحدة‬‫بطانية‬ ‫مسجون‬ ‫كل‬ ‫ويعطي‬‫البطاطين‬ ‫تمنع‬ ‫الشتاء‬ ‫وفي‬‫ال‬ ‫للرياضة‬ ‫ممارسة‬ ‫أو‬ ‫الزنازين‬ ‫من‬ ‫خروج‬ ‫وال‬ ‫تهوية‬‫واألع‬ ‫رمضان‬ ‫وفي‬ ،‫الزنازين‬ ‫في‬ ‫يحبسون‬ ‫والمواسم‬ ‫ياد‬,‫مدة‬ ‫على‬ ‫تزيد‬ ‫ال‬‫التريض‬‫ساعه‬‫في‬‫يوميا‬‫سجن‬ ‫في‬430‫سجن‬ ‫في‬ ‫ام‬440‫على‬ ‫فالتزيد‬10‫فقط‬ ‫دقائق‬,‫مناسب‬ ‫مكان‬ ‫يوجد‬ ‫وال‬ ‫الرياضة‬ ‫لممارسة‬.‫استعماله‬ ‫يتم‬ ‫ال‬ ‫الموجود‬ ‫الملعب‬ ‫حتى‬ ، : ‫الزيارة‬‫ب‬ ‫الزيارة‬ ‫تبدء‬‫الزيارات‬ ‫خالل‬ ‫بالزوجات‬ ‫التحرش‬‫ب‬ ‫وتنهي‬ ‫والعساكر‬ ‫الضباط‬ ‫من‬5‫ما‬ ‫به‬ ‫قاعة‬ ‫في‬ ‫دقائق‬ ‫ال‬ ‫يتجاوز‬20‫من‬ ‫لمدة‬ ‫اسرهم‬ ‫مع‬ ‫وقافين‬ ‫النزالء‬ ‫من‬7‫الى‬10‫دقائق‬‫ال‬ ‫يتجاوز‬ ‫ما‬ ‫تقطع‬ ‫قد‬ ‫السرة‬200‫لتري‬ ‫متر‬ ‫كيلو‬ ‫ابنها‬‫ال‬ ‫الى‬ ‫المسجون‬ ‫يتعرض‬‫و‬‫ضرب‬‫ال‬‫أمام‬ ‫سب‬‫اهله‬‫ال‬ ‫المخبرين‬ ‫من‬ ‫سرقته‬ ‫يتم‬ ‫الزيارة‬ ‫في‬ ‫يأتي‬ ‫ما‬ ‫اغلب‬ ,‫يقومون‬ ‫ذين‬ ‫بالتفتيش‬ ‫من‬ ‫واحد‬ ‫ونوع‬ ‫المطبوخ‬ ‫باألكل‬ ‫إال‬ ‫يسمح‬ ‫وال‬ ‫السجن‬ ‫كانتين‬ ‫خارج‬ ‫من‬ ‫شراؤه‬ ‫يتم‬ ‫شيء‬ ‫وأي‬ ‫والمخبوزات‬‫الكتب‬ ‫وتمنع‬ ‫الفاكهة‬‫ممنوعة‬ ‫والمحاشي‬ ‫األسماك‬ ‫حتى‬ ،‫ترد‬ ‫يعترض‬ ‫ومن‬ ،‫كاملة‬ ‫الزيارة‬‫الهله‬ :‫التعذيب‬‫يتعرضون‬‫المسجونين‬‫يومي‬ ‫بشكل‬ ‫الممنهج‬ ‫للتعذيب‬،،‫مكبلة‬ ‫وأياد‬ ‫مسلسلة‬ ‫وأرجل‬ ‫وفلكة‬ ‫بالكهرباء‬ ‫صعق‬ ،‫معدية‬ ‫وأمراض‬ ‫أوبئة‬ ‫هنا‬ ،‫معدومة‬‫صحية‬ ‫ورعاية‬‫إلى‬ ‫عدة‬ ‫أوقات‬ ‫في‬ ‫تفضي‬ ‫التي‬ ‫التعذيب‬ ‫طرق‬ ‫ألبشع‬ ‫مأسوية‬ ‫وصورة‬ ‫تقدير‬ ‫أقل‬ ‫على‬ ‫نفسي‬ ‫مرض‬ ‫أخرى‬ ‫أحوال‬ ‫وفي‬ ،‫مستديمة‬ ‫عاهة‬ ‫إحداث‬ ‫أو‬ ،‫الموت‬,‫الشديد‬ ‫الحر‬ ‫في‬ ‫المعتقلون‬ ‫يعرض‬ ‫للتعذيب‬‫عنبر‬ ‫إلى‬ ‫نقلهم‬ ‫ا‬‫وأحيان‬ ،‫ضربهم‬ ‫مع‬ ،‫مالبس‬ ‫بدون‬ ،‫القارصة‬ ‫الشمس‬ ‫تحت‬«‫العمبوكة‬.»‫الدين‬ ‫يسبون‬ ‫المخبرون‬ ‫المصاحف‬ ‫ويرمون‬, ( ‫اإليراد‬ ‫أو‬ ‫العمبوكة‬ :‫من‬ ‫ومكون‬ ‫للتأديب‬ ‫زنازين‬5)‫جماعية‬ ‫زنازين‬( ‫العزل‬ ‫أو‬ ‫والتأديب‬ ،6)‫انفرادي‬ ‫زنازين‬‫والدواعي‬ ، .)‫(اإلعدام‬ ‫المخصوص‬ ، ‫عنبر‬«‫ال‬‫عمبوكة‬»‫عليه‬ ‫نزيل‬ ‫كل‬ ‫يمر‬ ‫ان‬ ‫يجب‬ ‫السجن‬ ‫دخول‬ ‫بمجرد‬‫منهم‬‫ويطلبون‬ ‫ا‬‫تمام‬ ‫مالبسهم‬ ‫من‬ ‫النزالء‬ ‫تجريد‬ ‫ويتم‬ ‫الجماعي‬ ‫التبرز‬ ‫أو‬ ‫جماعي‬ ‫حمام‬ ‫عمل‬‫ومن‬‫والقتل‬ ‫بالكهرباء‬ ‫وتهديده‬ ‫وسبه‬ ‫ضربه‬ ‫يتم‬ ‫يعترض‬‫في‬ ‫المكوث‬ ‫مدة‬ ‫وطوال‬ ،
  5. 5. ‫جماع‬ ‫حمام‬ ‫ألنه‬ ،‫يشربون‬ ‫وال‬ ‫ا‬‫شيئ‬ ‫يأكلون‬ ‫ال‬ ‫العمبوكة‬‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫والعنبر‬ ‫ا‬‫إجباري‬ ‫وشعرهم‬ ‫لحاهم‬ ‫حلق‬ ‫يتم‬ ‫كما‬ .‫ي‬5 ‫شيء‬ ‫ال‬ ‫سخان‬ ‫ال‬ ‫حمام‬ ‫ال‬ ‫فرش‬ ‫ال‬ ‫أغطية‬ ‫ال‬ ‫لإلعاشة‬ ‫سبل‬ ‫أي‬ ‫بها‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬ ‫زنازين‬،‫به‬‫من‬ ‫أكثر‬45‫بالكاد‬ ‫أنها‬ ‫رغم‬ ‫ا‬‫فرد‬ ‫تكفي‬20‫ا‬‫فرد‬‫تهوية‬ ‫ال‬ ‫حيث‬ ،‫العدوى‬ ‫وسرعة‬ ‫والصدرية‬ ‫الجلدية‬ ‫األمراض‬ ‫بها‬ ‫وتنتشر‬ ،‫فتحة‬ ‫حتى‬ ،‫يتم‬ ‫الزنزانة‬ ‫باب‬ ‫لـ‬ ‫االحتجاز‬ ‫فترة‬ ‫تصل‬ .‫سدها‬11‫استحمام‬ ‫دون‬ ‫ا‬‫يوم‬‫أن‬ ‫يعود‬ ‫عندما‬ ‫له‬ ‫البد‬ ‫امتحان‬ ‫أداء‬ ‫أو‬ ‫جلسة‬ ‫لحضور‬ ‫يخرج‬ ‫ن‬َ‫وم‬ ، ‫على‬ ‫يمر‬«‫العمبوكة‬»‫يحتجز‬ ‫وحينها‬ ،‫آخر‬ ‫عنبر‬ ‫في‬ ‫نزيل‬ ‫يصير‬ ‫حينما‬ ‫حتى‬4.‫أيام‬ ‫السجن‬ ‫ان‬ ‫السابقين‬ ‫السجناء‬ ‫بعض‬ ‫يؤكد‬ : ‫القسري‬ ‫االخفاء‬430‫بو‬‫لم‬ ‫الذين‬ ‫قسريا‬ ‫المختفين‬ ‫من‬ ‫كبير‬ ‫عدد‬ ‫به‬ ‫النطرون‬ ‫ادي‬ ‫االن‬ ‫حتى‬ ‫مكانهم‬ ‫اسرهم‬ ‫والتعرف‬‫النيابات‬ ‫على‬ ‫يعرضوا‬ ‫يوميا‬ ‫الزنازين‬ ‫على‬ ‫التفتيش‬ ‫يجري‬ :‫التفتيش‬‫بالتجريدة‬ ‫يسمى‬ ‫فيما‬‫االستيالء‬ ‫ويتم‬‫والبطاطين‬ ‫المالبس‬ ‫من‬ ‫كبيرة‬ ‫كمية‬ ‫على‬ ‫الشخصية‬ ‫والمتعلقات‬‫للمسجونين‬‫كونها‬ ‫رغم‬‫ممنوعات‬ ‫ليست‬ :‫الطبية‬ ‫الرعاية‬‫نصا‬ ‫له‬ ‫قال‬ ‫السجن‬ ‫أطباء‬ ‫أحد‬ ‫ان‬ ‫سابق‬ ‫مسجون‬ ‫لشهادة‬ ‫وطبقا‬«‫والباقي‬ ‫بس‬ ‫هيموت‬ ‫اللي‬ ‫علشان‬ ‫هنا‬ ‫إحنا‬ ‫يولع‬»‫مسجون‬ ‫الي‬ ‫العالج‬ ‫دخول‬ ‫ويمنع‬ ‫نهائيا‬ ‫طبية‬ ‫رعاية‬ ‫اي‬ ‫التوجد‬ :‫الجنائيين‬‫ضخمة‬ ‫أمواال‬ ‫يدفعون‬ ‫الذين‬ ‫فقط‬ ‫للجنائيين‬ ‫السجن‬ ‫مستشفى‬ ‫في‬ ‫االمتيازات‬‫ويسكنوا‬ ‫الزنازين‬ ‫يسكنوا‬ ‫فال‬ ، ‫المستشفى‬،‫السياسيين‬ ‫عكس‬‫وخ‬‫اإلنسان‬ ‫لحقوق‬ ‫القومي‬ ‫المجلس‬ ‫تفتيش‬ ‫الل‬‫عنبر‬ ‫يدخلونهم‬ ،«1»‫عنبر‬ ‫وهو‬«‫الصنايعية‬ »‫الحكم‬ ‫مدة‬ ‫قضاء‬ ‫أثناء‬ ‫بالسجن‬ ‫يعملون‬ ‫الذين‬،‫ال‬ ‫وبعض‬‫جنائيين‬‫وإضاءة‬ ‫مراوح‬ ‫ولديهم‬ ‫مرفهون‬ ‫الحال‬ ‫بطبيعة‬ ‫وهم‬ ، ‫على‬ ‫يزيد‬ ‫ال‬ ‫العنبر‬ ‫نزالء‬ ‫وعدد‬ ،‫كافية‬12‫ا‬‫فرد‬‫وحمام‬ ‫فرش‬ ‫وبه‬ ،‫طويلة‬ ‫مدد‬ ‫التريض‬ ‫لهم‬ ‫ويحق‬ ،‫األساس‬ ‫هذا‬ ‫وعلى‬ ، ‫راحة‬ ‫في‬ ‫المساجين‬ ‫كل‬ ‫أن‬ ‫يظهر‬. ‫سابعا‬:‫التوصيات‬ ‫تعبر‬‫التنسيقية‬‫عن‬‫بالغ‬‫القلق‬‫إزاء‬‫هذه‬‫االنتهاكات‬‫التي‬‫زادت‬‫بشكل‬‫مرعب‬‫بلغت‬‫حد‬‫الجريمة‬‫المنظمة‬‫التي‬‫تتواطئ‬‫اجهزة‬ ‫عدة‬‫في‬‫الدولة‬‫عليها‬‫لقتل‬‫المسجونين‬‫والمعتقلين‬‫السياسيين‬‫باالضافة‬‫الى‬‫كم‬‫هائل‬‫من‬‫المخالفات‬‫للدستور‬‫والقانون‬‫والئحة‬ ‫السجون‬‫المصرية‬‫والمواثيق‬‫التي‬‫وقعت‬‫عليها‬‫مصر‬ ‫ونحن‬‫نؤكد‬‫على‬‫حقوق‬‫ك‬‫افة‬‫السجناء‬‫في‬‫مصر‬‫سواء‬‫جنائئن‬‫ام‬‫سياسيين‬‫في‬‫الرعاية‬‫الصح‬‫ي‬‫ة‬‫والتعليم‬‫وتوفير‬‫البيئة‬ ‫السليمة‬‫والصحية‬‫لهم‬‫وكافة‬‫الحقوق‬‫المنصوص‬‫عليها‬‫في‬‫الدستور‬‫المصري‬‫وكافة‬‫ال‬‫حقوق‬‫والحريات‬‫المنصوص‬‫عليها‬ ‫في‬‫اإلعالن‬‫العالمي‬‫لحقوق‬،‫اإلنسان‬‫وفي‬‫العهد‬‫الدولي‬‫الخاص‬‫بالحقوق‬‫االج‬‫تماعية‬‫والثقافية‬،‫واالقتصادية‬‫وكذلك‬‫العهد‬ ‫الدولي‬‫الخاص‬‫بالحقوق‬‫المدنية‬،‫والسياسية‬‫وبروتوكوله‬،‫االختياري‬‫والمباديء‬‫األساسية‬‫لمعاملة‬‫السجناء‬‫وكافة‬‫المواثيق‬ ‫والمعاهدات‬‫التي‬‫وقعت‬‫عليها‬.‫مصر‬ ‫كما‬‫تطالب‬‫التنسيقية‬‫بالتحقيق‬‫بشكل‬‫عاجل‬‫بالتحقيق‬‫في‬‫هذه‬‫االنتهاكات‬‫وتلك‬‫الجرائم‬‫التي‬‫يتعرض‬‫لها‬‫المسجونين‬ ‫والمعتقلين‬‫في‬‫السجون‬‫المصرية‬‫وخاصة‬‫سجني‬‫العقرب‬‫ووادي‬‫النطرون‬‫مع‬‫تقديم‬‫القائمين‬‫على‬‫تلك‬‫االنتهاكات‬‫والجرائم‬ ‫للمحاكمة‬,‫مع‬‫التأكيد‬‫على‬‫توفير‬‫كافة‬‫سبل‬‫الرعاية‬‫للمسجونين‬‫والمعتقلين‬‫بها‬ ‫والحريات‬ ‫للحقوق‬ ‫المصرية‬ ‫التنسيقية‬

×