Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

التسويق الداخلى - Inbound Marketing

3 850 vues

Publié le

دليل مبسط عن التسويق الداخلى، يتكون من ثلاثة اجزاء
1- شرح لفكرة التسويق التقليدى
2- سلوك المستهلك الحديث
3- التسويق الداخلى (المقومات - الخصائص - المنهج - التحديات
_______________________
المسوقون الخمسة: تعلم تسويق إلكترونى يحبة عملاؤك
http://www.5marketers.com - http://www.inboundmarketing.training

Publié dans : Marketing

التسويق الداخلى - Inbound Marketing

  1. 1. 1 ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ Inbound Marketing
  2. 2. ‫األول‬ ‫الجزء‬: ‫التقليدى‬ ‫اإللكترونى‬ ‫والتسويق‬ ‫هاش‬ ‫حاجة‬ ‫فى‬ ‫غلط‬ ‫بعملها‬ ‫مش‬ ‫بس‬ ‫هى‬ ‫ايه‬ ‫عارف‬
  3. 3. ‫األول‬ ‫الجزء‬:‫هاش‬‫التقليدى‬ ‫اإللكترونى‬ ‫والتسويق‬ 3 ‫هاش‬‫التدريب‬ ‫مراكز‬ ‫احدى‬ ‫فى‬ ‫اإللكترونى‬ ‫التسويق‬ ‫مدير‬ ‫بالقاهر‬«‫للتدريب‬ ‫اكس‬ ‫مركز‬». ‫ومن‬ ‫واألعمال‬ ‫اإلدارة‬ ‫مجال‬ ‫فى‬ ‫مختلفة‬ ‫كورسات‬ ‫يقدم‬ ‫المركز‬ ‫كورساته‬ ‫اهم‬:‫أعمال‬ ‫ادارة‬ ‫ماجستير‬MBA‫ادارة‬ ‫ماجستير‬ ‫و‬ ‫المصغر‬ ‫االعمال‬Mini MBA ‫التنفيذين‬ ‫المديرين‬ ‫وكبار‬ ‫األعمال‬ ‫لرجال‬ ‫مقدمة‬ ‫الكورسات‬.
  4. 4. ‫األول‬ ‫الجزء‬:‫هاش‬‫التقليدى‬ ‫اإللكترونى‬ ‫والتسويق‬ 4 ‫ينفذها‬ ‫التى‬ ‫التسويقية‬ ‫التكتيكات‬‫هاش‬‫اإلنترنت‬ ‫عبر‬: 1-‫بالـ‬ ‫تعريفى‬ ‫موقع‬ ‫انشاء‬MBA&Mini MBA. 2-‫اإللكترونية‬ ‫والمدونات‬ ‫المجالت‬ ‫فى‬ ‫اعالنية‬ ‫بنرات‬ ‫وضع‬ ‫واإلقتصاد‬ ‫واالعمال‬ ‫المال‬ ‫مجال‬ ‫فى‬ ‫المتخصصة‬. 3-‫المواقع‬ ‫بعض‬ ‫مع‬ ‫بالتعاقد‬ ‫الكترونى‬ ‫بريد‬ ‫حمالت‬ ‫ارسال‬ ‫المتخصصة‬ ‫اإللكترونية‬. 4-‫بشركة‬ ‫الخاصة‬ ‫فيسبوك‬ ‫صفحة‬ ‫على‬ ‫ترويجى‬ ‫محتوى‬«‫اكس‬» 5-‫الشاكلة‬ ‫هذة‬ ‫على‬ ‫فيسبوك‬ ‫اعالنات‬:
  5. 5. ‫األول‬ ‫الجزء‬:‫هاش‬‫التقليدى‬ ‫اإللكترونى‬ ‫والتسويق‬ 5 ‫مبيعات‬ ‫بيحقق‬ ‫هاش‬.‫عندوا‬ ‫وجد‬ ‫بس‬5‫المبيعات‬ ‫بتخلى‬ ‫مشاكل‬ ‫مستقرة‬ ‫غير‬ ‫بتاعتوا‬: 1-‫تخصيص‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬: ‫المس‬ ‫الناس‬ ‫مع‬ ‫إال‬ ‫بنتائج‬ ‫ياتى‬ ‫ال‬ ‫التسويقى‬ ‫اسلوبه‬ ‫ان‬ ‫وجد‬‫تعده‬ «‫اآلن‬ ‫للشراء‬».‫يوجه‬ ‫انه‬ ‫يعنى‬ ‫وهذا‬‫واحده‬ ‫رساله‬‫لعمالء‬‫مختلفي‬‫ن‬ ‫بمنتجه‬ ‫اهتمامهم‬ ‫درجة‬ ‫فى‬. 2-‫تراكمى‬ ‫وليس‬ ‫تكرارى‬ ‫تسويق‬ ‫اإلعالنية‬ ‫الحملة‬ ‫نهاية‬ ‫مع‬ ‫يختفى‬ ‫التقليدى‬ ‫التسويق‬. 3-‫واحد‬ ‫اتجاه‬ ‫مثل‬ ‫التسويقيه‬ ‫هاش‬ ‫انشطة‬«‫الميجافون‬».‫القلي‬ ‫معها‬ ‫يتفاعل‬‫الذى‬ ‫ل‬ ‫يسمع‬ ‫ان‬ ‫يريد‬.‫الكثير‬ ‫ويتجاهلها‬.
  6. 6. ‫األول‬ ‫الجزء‬:‫هاش‬‫التقليدى‬ ‫اإللكترونى‬ ‫والتسويق‬ 6 4-‫ازاعجى‬ ‫تسويق‬ ‫هاش‬‫شئ‬ ‫كل‬ ‫فى‬ ‫تحكم‬ ‫لديهم‬ ‫االنترنت‬ ‫عبر‬ ‫الناس‬ ‫ان‬ ‫الحظ‬.‫قادهم‬ ‫وهذا‬ ‫إلص‬ ‫االذن‬ ‫يعطون‬ ‫ال‬ ‫هم‬ ‫اعالنية‬ ‫رسائل‬ ‫استقبال‬ ‫فى‬ ‫الرغبة‬ ‫عدم‬ ‫الى‬‫حابها‬ ‫لهم‬ ‫إلرسالها‬.‫البريد‬ ‫حمالت‬ ‫فى‬ ‫خصوصا‬ ‫هاش‬ ‫الحظه‬ ‫ما‬ ‫وهذا‬ ‫الر‬ ‫فى‬ ‫تضعة‬ ‫او‬ ‫اشتراكها‬ ‫تلغى‬ ‫ما‬ ‫الناس‬ ‫من‬ ‫كثير‬ ‫ان‬ ،‫اإللكترونى‬‫سائل‬ ‫المزعجة‬(‫سبام‬.) 5-‫اإلعالنية‬ ‫الميزانية‬ ‫ارتفاع‬: ‫الرسالة‬ ‫تخصيص‬ ‫فكرة‬ ‫على‬ ‫يقوم‬ ‫ال‬ ‫التقليدى‬ ‫التسوق‬ ‫ان‬ ‫بما‬.‫ف‬‫هاش‬ ‫يلجا‬ ‫الناس‬ ‫من‬ ‫كبير‬ ‫عدد‬ ‫الى‬ ‫الرسالة‬ ‫توجيه‬ ‫الى‬.‫ك‬ ‫عدد‬ ‫ينتبه‬ ‫ان‬ ‫امل‬ ‫على‬‫افى‬ ‫الحاجة‬ ‫عند‬ ‫معه‬ ‫بالتواصل‬ ‫ويقومون‬.‫فك‬ ‫تراكمى‬ ‫انه‬ ‫كده‬ ‫على‬ ‫هضيف‬‫لما‬ ‫اراد‬‫هاش‬‫لها‬ ‫ليس‬ ‫جديدة‬ ‫اعالنية‬ ‫بحملة‬ ‫قام‬ ‫الطالب‬ ‫من‬ ‫جديدة‬ ‫دفعة‬ ‫السابقة‬ ‫بالحمالت‬ ‫عالقة‬. 6-‫االستثمار‬ ‫من‬ ‫العائد‬ ‫قياس‬ ‫صعوبة‬
  7. 7. ‫القصة‬ ‫من‬ ‫األول‬ ‫الجزء‬ ‫انتهى‬ ‫لغز‬ ‫بوجود‬: ‫التسويقى‬ ‫المنهج‬ ‫هو‬ ‫ما‬‫الذى‬ ‫هاش‬ ‫يجعل‬: 1-‫العمي‬ ‫مع‬ ‫التواصل‬ ‫يستطيع‬‫ل‬ ‫العمليه‬ ‫مراحل‬ ‫مختلف‬ ‫فى‬ ‫الشرائية‬. 2-‫الناس‬ ‫يزعج‬ ‫ال‬ ‫تسويق‬ ‫يكون‬
  8. 8. ‫الثانى‬ ‫الجزء‬: ‫اللغز‬ ‫وحل‬ ‫اى‬ ‫مستر‬
  9. 9. ‫الجزء‬‫الثانى‬:‫مستر‬‫وحل‬ ‫اى‬‫اللغز‬ 9 ‫يا‬ ‫ترى‬ ‫يا‬‫اى‬ ‫مستر‬ ‫المشكلة‬ ‫حل‬ ‫اى‬ ‫؟‬ ‫بتاعتى‬ ‫الوحيد‬ ‫الحل‬ ‫التسويق‬ ‫نشاطك‬ ‫تحول‬ ‫تبدأ‬ ‫انك‬‫ى‬ ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫لمنهج‬ Inbound Marketing ‫ليه‬ ‫تعرف‬ ‫الزم‬ ‫تبدأ‬ ‫وعلشان‬ ‫المنهج‬ ‫هل‬ ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫األفضل‬ ‫التسويقى‬
  10. 10. ‫بالشراء‬ ‫العمالء‬ ‫يقوم‬ ‫كيف‬ ‫افهم‬ 10 ‫او‬ ‫حاجة‬ ‫مشكلة‬ ‫عن‬ ‫البحث‬ ‫معلومات‬ ‫البدائل‬ ‫تقيم‬ ‫المتاحة‬ ‫الشراء‬ ‫بعد‬ ‫ما‬ ‫تقييم‬ ‫الشراء‬
  11. 11. ‫افهم‬‫بالشراء‬ ‫العمالء‬ ‫يقوم‬ ‫كيف‬ 11 ‫اكس‬ ‫شركة‬ ‫بتقدم‬ Mini MBA ‫اإلنترنت‬ ‫عبر‬ ‫اعالن‬ ‫خطة‬ ‫وضعت‬ ‫؟‬ ‫اإلعالن‬ ‫هذا‬ ‫مع‬ ‫العمالء‬ ‫سيتعامل‬ ‫كيف‬ ‫نسبة‬75%‫الى‬98%‫من‬‫األشخاص‬‫المتوقع‬‫شرائهم‬‫لمنتج‬‫او‬ ‫خدمة‬‫ما‬‫يقومون‬‫فقط‬‫بالبحث‬‫عن‬‫حل‬‫لمشكلة‬.‫من‬‫الممكن‬‫انهم‬ ‫يزورون‬‫موقعك‬‫ويتعرفوا‬‫على‬‫نواع‬‫المنتجات‬‫والخدمات‬‫التى‬‫تق‬‫دمها‬ ‫او‬‫يقراوا‬‫تقيمات‬‫عمالؤك‬‫الحاليين‬.‫ولكنهم‬‫لم‬‫ينوون‬‫الشراء‬‫عل‬‫ى‬ ‫المدى‬‫القريب‬. ‫نسبة‬2%‫حتى‬25%‫من‬‫العمالء‬‫المحتملين‬‫بدءوا‬‫وضع‬‫معايير‬ ‫الشراء‬.‫هؤالء‬‫ادركوا‬‫بالفعل‬‫الحاجة‬‫لحلول‬‫مثل‬‫التى‬،‫تقدمها‬‫ولك‬‫نهم‬ ‫ايضا‬‫غير‬‫مستعدين‬‫للشراء‬‫اآلن‬. ‫نسبة‬‫من‬0‫حتى‬10%‫فقط‬‫من‬‫العمالء‬‫المحتملين‬‫يقررون‬‫الشراء‬.
  12. 12. ‫التسويق‬ ‫لماذا‬‫الداخلى‬Inbound Marketing‫؟‬ 12 ‫التسويق‬‫التقليدى‬‫يركز‬‫على‬‫هذة‬‫النسبة‬0%‫حتى‬10%.‫وفى‬‫حين‬‫انه‬‫ال‬‫يوجد‬‫اى‬‫خطأ‬‫او‬ ‫عيب‬‫فى‬‫محاولة‬‫التواصل‬‫مع‬‫األشخاص‬‫المستعدين‬‫للشراء‬.‫ولكن‬‫منهج‬‫التسويق‬‫التق‬‫ليدى‬ ‫يمنعك‬‫من‬‫بناء‬‫عالقات‬‫مع‬‫أكثر‬‫من‬90%‫من‬‫العمالء‬‫المحتملين‬‫الذين‬‫من‬‫الممكن‬‫ان‬‫يقوموا‬ ‫بالشراء‬‫منك‬‫فى‬‫اى‬‫وقت‬. ‫التسويق‬‫الداخلى‬‫يتوافق‬‫مباشرة‬‫مع‬‫السلوك‬‫الحديث‬‫للمستخدم‬.‫فبدال‬‫من‬‫تركيز‬‫وق‬‫تك‬ ‫ومصادرك‬‫على‬‫التسويق‬،‫التقليدى‬‫الذى‬‫يقوم‬‫على‬‫طرق‬‫أقل‬‫فاعلية‬‫من‬‫التسويق‬‫المز‬‫عج‬ ،‫واألعالن‬‫يركز‬‫التسويق‬‫الداخلى‬‫على‬‫انشاء‬‫وجود‬‫قوى‬‫عبر‬‫االنترنت‬‫وانشاء‬‫استرات‬‫يجية‬ ‫محتوى‬‫تمثل‬‫المصادر‬‫التى‬‫يبحث‬‫عنها‬‫جمهورك‬‫فى‬‫مختلف‬‫مراحل‬‫عمليه‬‫الشراء‬.
  13. 13. ‫التسويق‬ ‫لماذا‬‫الداخلى‬Inbound Marketing‫؟‬ 13 ‫الحديث‬ ‫المستهلك‬ ‫سلوك‬ ‫مع‬ ‫مباشرة‬ ‫يتوافق‬ ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬
  14. 14. ‫الثالث‬ ‫الجزء‬: ‫اى‬ ‫مستر‬ ‫وندوة‬ ‫هاش‬
  15. 15. ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫مقومات‬ ‫هى‬ ‫ما‬”Inbound Marketing”‫؟‬ 15 ‫يقوم‬‫التسويق‬‫الداخلى‬‫على‬: ‫التسويق‬‫عبر‬‫اإلنترنت‬:‫والذى‬‫يشمل‬‫كل‬‫ادوات‬‫التسويق‬‫الرقمى‬:‫التحسين‬‫لمحركات‬‫ا‬‫لبحث‬ ‫اعالنات‬‫فيسبوك‬‫وجوجل‬... ‫التسويق‬‫باإلذن‬:‫والذى‬‫يستخدم‬‫كل‬‫وسائل‬‫التسويق‬‫عبر‬‫اإلنترنت‬‫والموبايل‬‫للتواصل‬‫ف‬‫قط‬‫مع‬ ‫الناس‬‫الذين‬‫يوافقون‬‫على‬‫التواصل‬‫معك‬. ‫التسويق‬‫بالمحتوى‬:‫والذى‬‫يركز‬‫على‬‫جذب‬‫الناس‬‫بمحتوى‬‫جذاب‬‫ومثير‬‫لإلهتمام‬.‫مع‬‫الترك‬‫يز‬‫على‬ ‫المحتوى‬‫نفسه‬.‫مثال‬:‫ما‬‫هى‬‫المواد‬‫التى‬‫تقدمها‬‫الى‬‫الناس‬‫حينما‬‫تصل‬‫لموقعك‬‫؟‬‫أو‬‫لتشجيعهم‬‫على‬‫الذهاب‬ ‫إلى‬‫موقعهم‬‫؟‬ ‫التسويق‬‫عبر‬‫البريد‬‫اإللكترونى‬:‫والذى‬‫تغير‬‫من‬‫مجرد‬‫فكرة‬‫ارسال‬‫رسائل‬‫البريد‬‫اإل‬‫لكترونى‬‫الى‬ ‫قائمة‬‫بريدية‬‫تم‬‫شرائها‬‫او‬‫الى‬‫قائمة‬‫بريدية‬‫تمتلكها‬‫شركة‬،‫تسويق‬‫وذلك‬‫على‬‫امل‬‫الوصول‬‫الى‬‫ال‬‫شخص‬ ‫المناسب‬.‫الى‬‫استخدام‬‫طرق‬”‫اإلشتراك‬“‫فى‬‫القوائم‬‫البريدية‬‫وتقسيمها‬‫وجعلها‬‫مخصصة‬. ‫التسويق‬‫بالمديح‬:‫والتى‬‫تشمل‬‫وسائل‬‫اإلعالم‬‫اإلجتماعى‬ ‫وطرق‬‫التسويق‬‫الفيروسى‬‫واإلبداعى‬‫التى‬‫تهدف‬‫إلى‬‫تشجيع‬‫التفاعل‬‫بين‬‫العالمات‬‫التجارية‬‫وع‬‫مالئها‬.
  16. 16. ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫خصائص‬“Inbound Marketing” 16 ‫التسويق‬‫الداخلى‬”Inbound Marketing“‫غير‬‫العالقة‬‫بين‬‫البائع‬‫والمشترى‬.‫انه‬‫يقوم‬‫على‬‫جذب‬ ‫العمالء‬‫للداخل‬‫وليس‬‫دفع‬‫رسالة‬‫الشركة‬‫للخارج‬.‫كيف‬‫؟‬ ‫يقوم‬‫التسويق‬‫الداخلى‬‫على‬‫جذب‬‫العميل‬‫عن‬‫طريق‬‫محتوى‬”‫وليس‬‫عن‬‫طريق‬‫دعايه‬‫للشراء‬“.‫لماذا‬‫ي‬‫نجذب‬ ‫الناس‬‫لهذا‬‫المحتوى‬‫؟‬ ‫هذا‬‫المحتوى‬‫يجب‬‫ان‬‫يكون‬‫محتوى‬‫عالى‬‫الجودة‬‫ويحقق‬‫فائدة‬‫للعميل‬.‫قد‬‫يكون‬‫هذا‬‫المحتوى‬‫عبارة‬‫عن‬: ‫مدونة‬‫تضم‬‫مقاالت‬‫تعليمية‬‫وتعريفية‬‫بالمجال‬–‫كتيبات‬‫الكترونية‬–‫مؤتمرات‬‫عبر‬‫االنترنت‬–‫انفوجرافيك‬ –‫قطع‬‫محتوى‬‫عبر‬‫السوشيال‬‫مديا‬.‫هذا‬‫المحتوى‬‫يجب‬‫ان‬‫يجيب‬‫عن‬‫تساؤالت‬‫العميل‬‫فى‬‫المجال‬‫و‬/‫أو‬‫ي‬‫كون‬ ‫حال‬‫للمشاكل‬‫التى‬‫تقابلة‬‫و‬/‫أو‬‫يلبى‬‫طلباته‬‫واحتياجاته‬. ‫دورة‬‫التسويق‬:‫البد‬‫ان‬‫تدرك‬‫أن‬‫الناس‬‫يمرون‬‫بمراحل‬‫أثناء‬‫تفاعلهم‬‫مع‬‫شركتك‬‫او‬‫نشاطك‬،‫التجارى‬‫و‬‫أن‬ ‫كل‬‫مرحلة‬‫من‬‫هذه‬‫المراحل‬‫تتطلب‬‫إجراءات‬‫تسويقية‬‫مختلفة‬. ‫التخصيص‬:‫بمرور‬،‫الوقت‬‫و‬‫بإزدياد‬‫معرفتك‬‫بإمكانيات‬‫التواصل‬‫مع‬‫العمالء‬،‫المحتملين‬‫يصبح‬‫ب‬‫إمكانك‬ ‫تخصيص‬‫رسالتك‬‫بصورة‬‫أفضل‬‫لتناسب‬‫اإلحتياجات‬‫المحددة‬‫للعمالء‬. ‫تعدد‬‫القنوات‬:‫التسويق‬‫باإلذن‬‫متعدد‬‫قنوات‬‫التواصل‬‫بطبعه‬‫و‬‫ذلك‬‫ألنه‬‫يصل‬‫الى‬‫الناس‬‫اينما‬‫كان‬،‫وا‬‫و‬ ‫بالطريقة‬‫التي‬‫يرغبون‬‫في‬‫التواصل‬‫معك‬‫من‬‫خاللها‬.‫سواء‬‫كانوا‬‫على‬‫الشبكات‬‫االجتماعية‬‫او‬‫عبر‬‫ا‬‫لبريد‬ ‫االلكترونى‬‫او‬‫عبر‬‫المدونة‬… ‫التكامل‬:‫حيث‬‫تعمل‬‫أدوات‬‫النشر‬‫و‬‫تطبيقات‬‫تحليل‬‫و‬‫تجميع‬‫البيانات‬‫الخاصة‬‫بك‬‫بصورة‬‫انسيا‬‫بية‬‫و‬‫متكاملة‬ ‫كأعضاء‬‫جسد‬‫واحد‬،‫مما‬‫يسمح‬‫لك‬‫بنشر‬‫المحتوي‬،‫المناسب‬‫في‬‫المكان‬،‫المناسب‬‫و‬‫في‬‫الوقت‬‫المناس‬‫ب‬.
  17. 17. ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫منهج‬“Inbound Marketing” 17 ‫والمديح‬ ‫التوصية‬ ‫المبيعات‬ ‫وتكرار‬ ‫مبيعات‬ ‫تحويل‬ ‫جذب‬ ‫غرباء‬‫زوار‬ ‫عمالء‬ ‫محتملين‬ ‫عمالء‬ ‫فعليين‬ ‫عمالء‬ ‫دائمين‬ •‫التدوين‬. •‫مديا‬ ‫سوشيال‬. •‫الداللية‬ ‫الكلمات‬. •‫الصفحات‬ ‫انشاء‬ •‫هبوط‬ ‫صفحات‬. •‫تسجي‬ ‫استمارات‬‫ل‬ •‫الحث‬ ‫اجراءات‬ ‫اجراء‬ ‫اتخاذ‬ ‫على‬ •‫جهات‬ ‫بيانات‬ ‫االتصال‬ •‫العمالء‬ ‫تقيم‬ ‫المحتملين‬ •‫البريد‬ ‫حمالت‬ ‫اإللكترونى‬ •‫العمل‬ ‫خطط‬ •‫العمالء‬ ‫ادارة‬ ‫نظم‬ •‫مديا‬ ‫سوشيال‬ •‫على‬ ‫الحث‬ ‫ازرار‬ ‫اجراء‬ ‫اتخاذ‬ ‫مخصصة‬ •‫االميل‬ •‫العمل‬ ‫خطط‬
  18. 18. ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫هل‬– Inbound Marketing –‫؟‬ ‫لى‬ ‫مناسب‬ 18 ‫التسويق‬‫الداخلى‬‫سيكون‬‫مناسب‬‫لك‬‫إذا‬‫كنت‬‫تطلع‬‫إلى‬: ‫الحصول‬‫على‬‫عمالء‬‫محتملين‬‫يمكن‬‫تحويلهم‬‫إلى‬‫عمالء‬‫فعليين‬‫على‬‫المدى‬ ‫الطويل‬‫؟‬ ‫تحقيق‬‫نتائج‬‫دائمة‬‫ويمكن‬‫تنبؤها‬‫؟‬ ‫وضع‬‫استراتيجية‬‫تسويقية‬‫كاملة‬‫ومتماسكة‬‫لتحل‬‫محل‬‫التكتيكات‬‫المت‬‫قطعة‬‫؟‬ ‫زيادة‬‫فاعلية‬‫كل‬‫تكتيك‬‫تسويقي‬‫على‬‫حده‬‫؟‬
  19. 19. ‫؟‬ ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫تواجه‬ ‫التى‬ ‫التحديات‬ ‫هى‬ ‫ما‬ 19 •‫عدم‬‫القدرة‬‫على‬‫الوصول‬‫للجمهور‬‫المستهدف‬.(‫مثل‬‫التسويق‬‫للمنتجات‬‫الطبية‬) ‫الحل‬: ‫اللجوء‬‫للشبكات‬‫المتخصصة‬. ‫استخدام‬‫التسويق‬‫عبر‬‫اإلنترنت‬‫كوسيلة‬‫لخدمة‬‫ال‬‫ع‬‫مالء‬‫والتواصل‬‫الدائم‬‫معهم‬‫ولي‬‫س‬ ‫جذبهم‬. •‫اإلعتقاد‬‫بصعوبة‬‫اثبات‬‫او‬‫حساب‬«‫العائد‬‫من‬‫اإلستثمار‬»‫فى‬‫التسويق‬‫الداخلى‬. ‫الحل‬: ‫استخدام‬‫برنامج‬‫او‬‫مجموعة‬‫برامج‬‫تتيح‬‫لك‬‫ربط‬‫كل‬‫مراحل‬‫عملية‬‫التسويق‬‫الداخلى‬. •‫عدم‬‫القدرة‬‫على‬‫تحديد‬‫المزيج‬‫التسويقى‬،‫المناسب‬‫بمعنى‬‫عدم‬‫القدرة‬‫على‬‫اختيار‬‫ا‬‫لقنوات‬ ‫التسويقية‬‫التى‬‫تزيد‬‫من‬‫عدد‬‫العمالء‬‫المحتملين‬‫والمبيعات‬. ‫الحل‬: ‫اإلعتماد‬‫على‬‫استشارات‬‫من‬‫مسوقين‬‫خارجين‬. ‫تحديد‬‫القنوات‬‫بناءا‬‫على‬‫تواجد‬‫جمهورك‬‫المستهدف‬‫وبناءا‬‫على‬‫مواردك‬‫المادية‬‫والبش‬‫رية‬.
  20. 20. ‫؟‬ ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫تواجه‬ ‫التى‬ ‫التحديات‬ ‫هى‬ ‫ما‬ 20 •‫انتاج‬‫المحتوى‬‫الكافى‬.‫كثير‬‫من‬‫الصناعات‬‫خاصة‬‫من‬‫نوع‬‫بتواجه‬‫مشكلة‬‫فى‬‫انتاج‬ ‫المحتوى‬‫الكافى‬.‫وعدم‬‫امكانية‬‫صناعة‬«‫عروض‬‫محتوى‬»‫مختلفة‬‫تناسب‬‫المراحل‬ ‫الشرائية‬‫المختلفة‬.‫وكذلك‬‫محتوى‬‫السوشيال‬‫مديا‬‫والذى‬‫يحتاج‬‫لتفاعل‬‫جمهورك‬. ‫الحل‬: ‫االهتمام‬‫بوضع‬‫وتطوير‬‫الشرائح‬‫المختلفة‬‫لجمهورك‬‫المستهدف‬.‫ألن‬‫ممكن‬‫يكون‬‫جمهو‬‫رك‬ ‫محتاج‬‫نوعيات‬‫محتوى‬‫معينه‬‫وتكن‬‫انت‬‫اول‬‫من‬‫يقدمها‬. •‫توفير‬‫الوقت‬‫الكافى‬+‫ادارة‬‫الكثير‬‫من‬‫األشياء‬ ‫الحل‬: ‫تحديد‬‫البرنامج‬‫او‬‫مجموعة‬‫البرامج‬‫التى‬‫تستخدمها‬. ‫تحديد‬‫اذا‬‫ما‬‫كنت‬‫تحتاج‬‫لمساعدة‬‫خارجية‬‫فى‬‫التسويق‬
  21. 21. ‫؟‬ ‫الداخلى‬ ‫التسويق‬ ‫تواجه‬ ‫التى‬ ‫التحديات‬ ‫هى‬ ‫ما‬ 21 •‫التسويق‬‫الداخلى‬‫يحتاج‬‫وقت‬‫لرؤية‬‫النتائج‬‫خصوصا‬‫الـ‬ ‫الحل‬: ‫التواجد‬‫على‬‫اإلنترنت‬‫عموما‬‫يحتاج‬‫وقت‬«‫خصوصا‬‫فى‬‫بالدنا‬‫العربية‬».‫ده‬‫باإلضا‬‫فة‬‫انه‬ ‫من‬‫الفيد‬‫انك‬‫تكون‬‫متاكد‬‫ان‬‫طول‬‫الوقت‬‫فى‬‫شئ‬‫معين‬‫سيؤتى‬‫بثماره‬ •‫التسويق‬‫الداخلى‬‫ليس‬‫مجانى‬‫ويحتاج‬‫ألدوات‬‫تكلفتها‬‫مرتفعة‬‫خصوصا‬‫انها‬‫بالدو‬‫الر‬. ‫الحل‬: ‫ال‬‫يوجد‬‫شئ‬‫مجانى‬. ‫وبخصوص‬‫األدوات‬‫يمكنك‬‫البدء‬‫بإستخدام‬‫ادوات‬‫قليلة‬‫التكلفة‬.
  22. 22. ‫النهاية‬:‫الداخلى‬ ‫والتسويق‬ ‫هاش‬ 22 37% ‫الطالب‬ ‫عدد‬ ‫فى‬ ‫زيادة‬ ‫الكورسات‬ ‫فى‬ ‫المسجلين‬ ‫زيادة‬11‫ضعف‬ ‫لعدد‬‫فى‬ ‫المحتملين‬ ‫العمالء‬ ‫األول‬ ‫الشهر‬ ‫زيادة‬11‫ضعف‬ ‫فى‬ ‫التحويل‬ ‫معدل‬5‫شهور‬
  23. 23. ‫قصة‬«‫هاش‬»‫حالة‬ ‫دراسة‬ ‫من‬ ‫مستوحاه‬: Adolfo Ibáñez School of Management http://www.adolfoibanez.com

×