Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

مجلة الزراعة المصرية عدد 09 1897م

525 vues

Publié le

مجلة الزراعة المصرية عدد 09 1897م

Publié dans : Économie & finance
  • Hello! I do no use writing service very often, only when I really have problems. But this one, I like best of all. The team of writers operates very quickly. It's called ⇒ HelpWriting.net ⇐ Hope this helps!
       Répondre 
    Voulez-vous vraiment ?  Oui  Non
    Votre message apparaîtra ici

مجلة الزراعة المصرية عدد 09 1897م

  1. 1. ، ٠ لخئهم . لي ( عم يومي عا ي ل عهي، نر١ يأبه لا١ آاي با ا ‎ ‏‎ ‏كه جر ع٠ثعنر ىهلإ ثق ثم ( قههمجثثةآ ةمه كلمتي. نقإ،إفعآ صو ايه هني ق ضةتنإمق س . ئعصر فيم٢مارس سنة٧يم٨او٧١شرالى يا٣١ المرانن٢همرمنهارحسنة٣١٦١ يإ الاميالأاوراعية لكهرر القبطية بممر ( شهر . ر.مهاغة ) شهر نربر»ارة هر الشهر قااساع عن السنة القبطية يقال شهر مارس « اذار » كن الشهور الازنيية وهذا الشهر ك شيرر نصل ل الحصاد ٠ و،شخ الاي نكنا « نرمرارح روح النبط رهان ه ا ا ا ا ا ومعناه زرا. محطره نهر ينير الى انداء الجني والصاد ع ا فلنسثكر الآن تقديم سنرزعاث مذا الشهر واحرفى تقلباته ا وتاثيراته في اوراءة . نيفى الاسبوع الاول من هذا الشهر تيتديء اياه ا ا ا ا ا مع ل ا الحرم زاعرضه برك برد العجوز ٠ واشار بيضهم ٠حينب زراعةا ج ك رعته. جر ي ٦ ءا
  2. 2. ‎ ‏‎ ع ا لى رمانة الى ه شل ااتطن نى زمن الحسوم الذي أ س س و ٠ مما مهب ٠ ٠ لا اختلاف ال هين الرد والر ودل السرس فى ذككاز ض ضا بحر ءعم ٠ . ة تشا ال ٠ والينا مه ااتشاثم يهل النبع ميرا كا لأ ءأ ابضصلى م ك لنلى ا ع عم وفى هذا الشهر بيندل الليل والنهار زبي ٢اا منه هبر لمس قك تنير الحلو فنها ٠ رفىج١ منه يتديء فصلاليييم٠نيزرع . ة ٥ ٠ مي . ٠ ٠ . ير . . اكلا عنا نىهنا العدد . والحضارات ع دليل نهاية انتيل مما رى م . تريا الملاك يالتتا رتررنالاشجار ط عم ع عح٠ خم بم عهر ٠ ٠ زراءآ القطن ح وتظهر الملو به ر . ر و ‏ء ٠ م الر كر الرقة للد ‎ ‏‎ . وضد نيد ا كل الدجاج واللحم الاسطر تر ر ) ا ا ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‏عا أكل كل ساغ »لهن وغيرها ٠ ولبتحاب لي اواخره القصد ويمنبه ٠ . . عم ٠،ئمم سهما الذكرى رااجامة ال غير ذلايرن الامور اانينذ أرها على يل ‎ ‏ل-ه- ‏- عععع ‏. ع و معه ك ٠متإ الكلام على زراعة النيل اي التشي كا ‏. تحم ٠ مم٠ ن عمهرر الها ل انما الذى از سرعة مر التبل تسهل زراعته قه عتمة عهابي عب ‏أكثر الهاون المعتدلة المناع الىطة المواءالمترسطة الارني ٠انقد هى « ‎ ‏‎ ٠ يد تر ٠ . ع مهنية كن محسب. له ني الشدة فيسرع كره ليها رتطرلى ننا وي هر هني ان ‎ ‏‎ ضع عم ع عم ي ٠ اؤع ق ع ن ز « ح اليز وقامة تجريم سن العواصف شديد ءجت رس إما سم ع ٠ الاهراءبمصلتتاثيرشديد انننفاطما اننناطذ شديدا بهوه عصي و . مع عع يها طه خيرطها كتسر وتتولد نبها هند تضيع قائدة نم سم ا تا ا الىها ة اهي كنلسرها ااطس ش اوفق الاراضي و راطى بي ي . . عا مع . ة ل ا عم ٠ الاه امدة نها ٠ اما الارهطي
  3. 3. تإ ١كا١ نمر ج-ع-ع-ع- يصل بحر اصلع-سل-ع-عله- يصعلععاي-ع-عع-ع-صل ل ي يي-جيج-بي يصب ص-يجس -يصلك صب ي -عععع٠يص- -علعل عل عل- سيصل-ه ‎ ‏‎ -عاهععع-عاعري الجافة والحس فلا نيوز زراعته فبها زمن اللوم اذ نبارنن النيل هتر على أصول ملمحة داخلة فى هي مح ل تركبه وعليه نلا مد فى زرعه عن اتفناب الاراطياذوية علىكثير عر يمن افئلس (الجر) والنرسغاث راماحاليوتاسا نييأرننسن ذيرهاااا واذا شاء أحد زرعه في أرطر لا فتري على هذه المراد نولا يدااا من اضافتها اليها يتسيدها يسماد هتر ءليها وتكرن سريع الانحلال الا وقد ظهر من الامتحان وااتجارب العديدة ان مسبةلتيل اا وورقه وبقايا ةشره والماء الذي يتعطن ننهكل ذلك مراد سماديةب مخصبة جدآللاراضي وذلك ل تقدم برن احترام هذا النبارتي على ا الاسرلاللحية ا ل لانها هي القطن عن الاموية والعواصف القي اذا اشتدرتح نثغمت ا الامر ٢ واسقطت الهي والارز ا نانمأ لان شجيرانة النيل اذا كانت ا مثدة بعضها عن عطر تنرعنر منهانروع عديدة وفل عدد خيوطها ا رلننيمش را تسد مالحة الا لسمل الحبال . اما اذا فزبنر بهضها مهى. لى إ يعطر فيتل ءاسد خةوطها نترفع وتكون صااة لنيج انواع عديدة ا ا هن الاقدم ما تكون نيه قائدة اعظم ا ولابد من عنينأى الارضى ا المزروعة تتلأ على أخر ظهور نينه ثم بهاد الزين يرقى بلغ طول النباهة ٦يا مه ٠ وذلك لتسهيل ااتدادالجذور ا
  4. 4. ان تبذر البذور بعد انقضاء فصل الشتاء. لانها أنثى ٠ ويقئفي عهم . ‎ ‏‎ ٠ . ن علها من البرد ميير ثم تغطى فليل من التراب والاحسن لشر قليل من التنين العتيق على الامضى فني اانبارت اشديث من حر اااشسر وصسير الارطىرطبةمتخلظة ح ويزماختيار البذور الجيدة ل وعلامة جودتها ازبمكوز سنجاتة نكناء لام٠عة رزينة جيدة الني والعادة ان يستعمل اردب واحد للنداز ومتى زاد البذر في الفدان عن الاردب ثمسل على الياف نارة جدآ سيلة الغزل تسمع . منها الاقثة الغالية الني تفوق متاننها الكيان ولا يحق از التبلاذا زرع يربأ تحصلش منذ الياف متينة غليظة واما انا كارني البذر ءنينا ا ا ؤ ع النيل نموأ زائدآ ا وبذور النيل تحتوي على زيد ثابت يستعمل للسراج والنر ويستعمل ءذا البكر غذاء للدجاج فانه يسمع يضه وتكثر. وبا كله
  5. 5. ز ا ا ٠ االنرقمن يحفظ الارني هن تأثير الشمس وتحجب البذور عن ا هت ئنتقبثإ ) لسشرمهة عظيمة. فلذا هيس ان. تنلىالبنور يطبنةمنالتراب سكها ع عم ا من سشترن الى ثلاثة والاوفق ان تغطى بطبقة ءفينة مهني ا الطيور والدجاج حقى أم نيتها في اليومالادمه ز ااسا} او،الئامن ئلى الأكثر ٠ موبةلع النيل من٠الارطر يعد از تذبل اوراقه ٠وأوازالنطج أا،متخ«نة في النيل انكر والنيل الاض ع فالاول بأضج منى زال طلته ااواسزررر قته فينغ . والثانيلا ينضج٠الا ل،عد نضج الاول بستة اايع ا نيةلع مقى أسنريتأوراقه وسقطت وذيلنر قته زتحصل على بنور ل جيدة من والنباتارننو الني فنى ثاثآ ثم . ا وصتى قلعهد النباتارن من الارضى تعمل حزما وتوتي على الارضى ‎ ‏‎ معرضة ارارةالشسى يومين او ثلاثة لتجف وتوطغ يجانبهاااعلامارح ا ا التى نجع هجوم الطير عليها لابل يذووها رسد ذلك يشبع في ا التعطينع يسرعة اذا زيد الحصول على الياد بيضا. حريرية . وأما البذور التى تحسس للينر ينبني ان تنطل السوق على ٠مبهي ٠بز،سق ع . مهم. ع . برميل نقضا خنقا لتنغصل منها البذور م دري لتنقصل منها كؤى وأبزا٠ الاوراق لانها اذا دقت بالعصى زيني نكنرها قلا ٠ ا كوز صالمولنتاعر ‎ ‏‎ لو ا ويفصل من النداز الواحد من ٧ الى ها قنطارا٠ من النيل ا الخام وأردباز من الشرانق ٠ أما محصولي البنزر فيختلنى عن بعث ‎
  6. 6. عم منها ٨١ميلو جراما ٠ والاعور من البذور يتحمل منه بالعصر إ هيكياو جرنأ من البيت و٨١سكيلوجراما من الاقرار النبوية هال الازولمحتن والنوطات التي تستعمل سماع جيدا للاراضي ا ونقول فياخام ان زراعة النيل نراها قليلة الانتشار هنا على . اذ الاقاليم البحرة ترافقها ومناخها وأرضها يساعد على نمو زراعته ال لا سيا وان النيل لا يستدل خدمة زائدة كا يستدعيه ٠التطنلل وانكتاز لانه بمدافع عن ثدسهم برعة اثماته وةوته هقى كانو ل . الارض القي زرع فنها مجهزة مبدأ ومسمدة بالسبلة العينة إثم از تنغلف الثائر الغريبة التي تنبعث معه وان نيدد فورم من اوربا وفقها . واز لا يزرع حولين مئواليين فيأرن واسة بل ترير أرض زراعته ٠ وان تكون الارض منخةضة رطبة كا ئتدم ا وحيث ان اله أول لوازمنياح زراعة النيل فيكون من البديهي انه . ا متى جنسبى الارني بمر اليها الا. وهو لا يحتاج أسقثر مما ذكر --سصن ع س-ا ن-كمال -صع- . كن ورنذ بمبخ قدره ه٤،ا جة ٠ وسدت بانشاء ينالان من ،محم
  7. 7. ال مواسير صاج عسل مصرف لبمنيط وفروعه الى اغاجاث زورو اابيحر التيس ويجر الملاح عب} قدره هه،ر جننأ والى الخواجا{ ير ا اا ، سؤ ننتتة ) ا ا إأ مم ٠ مع عر لم . عم « عا نا. اا وباتوته أبخ قدره عم١٢ جنيهات وه٥٢ مليما . وطد عهدت النظارة ا ا ، ١ المشار اليها الى حضرة مرسي افندي متولي بانيا. ترعة اتصال بينا ل ا ما ا اااجايينومأفيرا بانغا أربعة كاري من خشبا على ترعة الاتصال أ أا يجر القيس ويجر الملاح بمبلغ قدره م٨لا جنيها سربا والى حععسن إ ا ل ااد٤٩٢ جنيها و ٠مه مليم « والى الخواجا نقولا جوبان وسند كلل همد ابامشد بناة لمكتب الي في شين الكوم بمبع هههم١ جنيها ووه٧ ١ لم ملمان ا ل ل ا ا اا ط حفظ الآثار العربية ) اا ااسوهية والعضو بلجنة حفظ الآثار العربية الى اللجنة المشار اليها اا ينسخة من ترير جناب الموسر اسنار لين بول عن حتظ الآثار . ااادرممة وذلك نتحة معانيه الاضافي التى سبقه اقامها بىرفة اللجنة اا ٠ما مم. . . . اا عدة اقامته بالقطر المصري في سنة ها الماضية ياب ولا كان ءذا اليترير لا علو من القائدة والامة أحينانثره ا ا للوقوف على ما جاء به دلالة على سهر العالم الأوربى على تار البلاد ا اا العظيمة التي عغ،هنت كصرين عنه الافتخار بها ا
  8. 8. ، ( ‏مؤ٦٢١‏‎ قال حضرته فا حممذ الآثار يحمي از لاييرح عن اذكر أ٠نأ ز اول واجبات اللجنة هو منخل اليترتعلار وليسترهيمها وقد سبق فربىكيت مستوف بمعرفة قومسيونها الاول عن الآثار المقغغي عنظها نظرألتاريح٠ها أو لصناعتها فالشرط الاول الموضوع للجنة هو ملاحظة حنظكل أر مندرج مهذافكشف والذي شاهدته يندر امكاني هو ان حضرااة أعضاه الجنة قد بذلوا جهدهم في غام مقيضياغة هذا الشرط ٠ندرماساعدتهم الياك المقررة لذلك فلو ينا مغردآن التصليحات المتعددة من تهديد كل حيطان مسجد لناآ ازالة يان القرشة أو ازالة أتية عنكتابة ٠محنورة او عن النمنسا٠ لجعلنا ءذه اابيانارح مطولة يدوز مناسبة فهذه المحرمات موجودة في ئقارير الاجنة ااسنوآ ااني وانكان برى انها كضسن المنردان بالايمان لكنها في حد ذاتها كاملة ومستو،ة ‎ ‏‎ علهء . ومع ذلك لم يزل مكنيا اجراه اشياء زيادة ضا هل وايصلميات قانوييرق الي أجري{ لاكن اعتبارها الا يمنة اجرفآن وهمة ثكاليت فليلغ اين هايسهل امرا. أينع أكثر قالأ نقود ليس الآ لاز اللجنة ومهندسها يعرفان العمل اللازم اجراؤه لمداتكم أسين أو ثلاثة ولو بالبا} انير كافية المقررة ملة س٠وتأ في عند ماتسح الوسائط ا ١ المالية بذلك أما الحظ الكامل والمستديم للنآنار فهو مس» ايجاد اا ا ه ، لم ا ا ا ا أ ا ا ا نب إ ا ‎ ‏‎ ‏إ و عا . . هم. ا . اب وكونهما لايندران على أعيد. الا بزيادة ئ العمال والميزانية . فنى الله( الإاهنة ارى ازال-اجنة يحني ءليها نوعين نظرها طليع و٠نوع خصومي ب
  9. 9. --عععع-- ا ي٧ه١ ) الوقت الخضر إ أولآ) اذا ل أيسر اجراء ولية تصينننم كاملة على حساب الميزانية الخضرة لجسامة وكالينها فتوجد طريقة للحنظ مناسبة للفن والصناعة يتينيااسير علىموجبها يدونتنير وهي لو لوحظ حدوث ترب محل في وقت ةريبكا هو منظور في جامع السلطان ثم . كلير ففي هذه الالة نلمبزم لمنظه حننأكاملؤ ألوفكميرة مرن ا الجبهات ٠ فاللجنة لاينكنها الآن تننيذ التصسيماانن التى جهزت لعمل كهذا مال ألمع اكتتاب هموئثي في أوروبا ن النيترقدر عليه فهو ، تحرير مثمرة مضبوطة هن اللة الاهنم للجامع وهمل رسومك ا مستوفاة عن هشتملاته الصناعية والارتفاعات وأخذ ةتوغىازان قل ه منردانا«خارف وكتابة واستخراج( ألوان الفسينسا٠ والنةوشات ا الاخرى ارنةكيثنس ألوانها الاصلية ويوجه الاجال يتئغي ضل الوسائل المسهلة لتجدبهم الجامع بأسى في اني وقطر حسب تناسبه ااااققي ومغرداث زخارفه بالضبط الشافي لاز ااعلاء المواظبين على ا مطالعة نار( السياسة العرية يجدون مذكرةكرنه لا فكن وتدير ا قيمة بنها وفيساآ واحد نمل شأن اافظ عقل ولو تاجلت العملية ا اللازمة بسبب عدم وجود النقود نآلت الازدياد دمار الجمع يحالة يستوجب الاسطى عليها ولا عفى انه لعمل تك الذ ورارح يقتضي زيادة لمحال اللجنة غير انه لونشرلمحة بد الذ وان ننةدماغح وايطاعادنن اريحية لاينتصها شيد زكا بيعها يسدد جزأ مييرآمن التكاليف وتلى ام ا ا ل ا
  10. 10. ‎ ‏‎ ا ا ) ٠ ٠ . . « ٠ ،،عع ، اا اكل حاله لاهي اعتبار هده الن وان مقام ملية اطنظ التبتية او ا جعلها سنأ لتأخير النصلحاث انلازمة وانما يحب از كون فةط بسنة ا . كله تم . . ع . ٠ . ق . ا اااجرااغع مخنظية لمنع تطرق الخل الى الامر باكو اوفي جزع منه افا ا اإننبإ مسة علبة ( هذا التخرب من الجاهز وقوعه فيول وقث اب ابننننإ مناراانن مانع السلطان حسن ) الامر الذي لا يرهن ماا ااائنأ لمع حصول الغرب المذكرر اا إ -ثأ٠نأ ) رجل طرة أخرى للصيانة ابسط جدا مما ناكرعب،اا اا . . . عمم ٠ . ا ع عددها الكائنة بالناهىة . اا اتا، فما بمنتس بالمساجد الصغيرة . ع ااإا نكن لبعضها لنثى فيذه المساجد سهلها لا شبابيك بنوافذ اا ضخرقة أو بمصبعاغح وأغلب لنخا توجد فتحة في المحور مطلة ملم ‎ ‏‎ ااصحن أري انه يقضي عبد هذه النتحة المتوسطة ٠زجاغ لمنع ياتأثيراتنى اوهن أما نوافذ الشبابيك فيجب از بنكي سلك طيهاهن ‏ءس ع ‏الحج داكا أبدآكع دخول العصافير التسيب منها أضرار كلية ابهار-خل ولهذا فنم مداومة الرور علىكل المساجد المسننة و»فة ما يوجد بها عن الشروع القي تدخل منها الامطار او العصافير ينتغي ا سدها بناة بالاعتناء ا (بقأ) نوجدطريتة ايضاذاية وكاليدسذييرة ونوها ضرورية الجناة وهي نزع مكية انينكين والتخاشيب الهيطة يوجهااح مساجد كثيرة بيرق القانونية لان أصهاب هةه النجمين يستعملون ظهور الماجد. كوخزز للقاذورات ويلتوز الاوسع والنظر اثبزبنننننب ين ‎ ‏ا ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
  11. 11. ع معايثها تدريجيا مرة نى السنة علىالاقل معرفة قومسبرز اللجنة المنوط أا ل ل مح ٠ ل ح ٩سأ١ ) الشايف فهثة المساجد من الداخل والخارج قد تلفت اتلائأ مايا منهذه ا عا ز الي فضة عنكونها ضينننر الشوارعكيارع سوق إنا ل النحالين فاتها مزاحمة للمرور ومارا مننثر وجهاغة الماجد مدا حسي تناسقها ورونقها المتبنين يقرأ من حصول سهو أو ننااا أحد الآثار التاريخية في الصواب ان الاجنة ثننم مدبمةالتاهىة يا أخطاط محدودة والآثار المندرجة باهليف اكس ٠ننل خط لريال بالتنتيثر معالمهندس وحيث. افى الآنارالندرجة بهشفكثيرة العدد اإ ولا بمعسر از أقدر لمعايثها زيادة عن سق او مرتين فيكل فصل ال حالة هل أعر . عععع ال هذا ومن ثم المسائل مسالة الا ثار التابعة للاهالي وهي مساجد ا ص ومنازل ولبنة وو»يل وأمكن أخرى فهذه الآثار يظهر ان الكومة ا ليس لها سلطة غل اجبار الملالي بيانة وحفظ الاماكن التاريخية ا الساكنين بها أو الجاري تأجيرها أو الاسم ييعها فبعض المنازل افي ن ل انزل باتنة الى الان منالاجيال المتوسطة في مدينة ااناهىة لها ا أمة صناعية أكثر من المساجد الجاري صيانتها بمعرفة الاوقات ا الأهلية لانها تشتمل تننرنأ على الاشغال الوحيدة الباقية من رفعا الاسرارية والرام الأكبر هو جعل ءذم المنازل تمحء عراقة اللجنة ضاآته لوسمحباع تعويض موافقمقلمة ااتةلج،ةو التداخل ‎ . ‏‎ ضب ا بع ه
  12. 12. از شنل اللجة ليس قدمة على نضال تحنظية فقط بل امتد أيأ الى تصلح جاة ساهر تعدنأ كامة انما فى كاس ءلاء الصناعة ل . كهعع . لمح . . . ا ا والاثار يعترضون بيجا اساس علىكل انواع التصليحارنة ولكنني ا اقكر انه بفحص بعضه التصليحات التي أجراها المسيو هضتس بك . قح هذه الاوهام الطبيعية التي هي في الغالب حنينة لان اليدا ى النفي اتخذه المهندس النسور كا أور لنا برى انه صحيح وستول فهذا المبدأ هر ان الاثر الذي كرن وحيدآفي كيه مثل جامع. ابن طولون أو كورن تانأ ومن من الازمان التي عملختي فيها ضبان صناعية ولم يبق من يكاه سوى القليل سكساجد الفاطميين ناأ يقتضي ل يحل لاي سيب كاز فى نيلة ااغظ هي التي كن عملها في مثل هذه الخلة ولا يحب اجراء شىء زيادة را هو لازم لمتانة الحل عم وصيانته من تأثيرات زمن وخلافه أما اذا وجدك جوامع سزييرة محهههم ء هر تعن عصر واحد ومتشابهة ثتري٠ا في الوضع واحيانا في ننس مغردات ازنارفكالمساجد ااني منزمن قايتباي ٠ذينثذ كن ودوز مبالاة ا انعي اابعطرى منها لتعليم بالكامل كا رام ما جبعسل اي يخلة نيير ننأ بقدر الاكوان حسب هةيثه الاصلة التي د ءليها وقش فتحه في مبدأ الامر للصلاة فتل فالسير همةسر بلة قد ٠رهن على سمة طيه باجراء تصليحات على سيل العينة نى بعطر مساجد من ل
  13. 13. ي ٩ ٤ ٩ ) زمن بهو( عليه في الوصفة ضذه العينات ل يظهر منها نياح تا ومن أشكال العينات الأخيرة تج ان الاختبار عامه كييرآ خصوصا قيما ينلن بالالوان ولكن انكر افى أشد ضد للتصليح بهترطره اعمنرانأ مزنأ على انكينية اللطةة المنة التي سار بها تصايحمسجد زبيكر منهي الصغير كريث،ه الاصلية ئترننأ ٠هذا ومهما قل عن الاشغال القي أجريت بطرق التجربة على النسق القديم يحانع المؤيد للا رببه من أن افريز انكتابة والسلف الذى دهن قد تصلحا بكل نظام وتدقق على قدر ما تسمح به المعارف والعلوم وقد كء ناز أؤكد بناء على ما لاحظته بنى أن الاعتناء والالمان اللذين ا اتخذهما جناب مهندس اللجنة لا ينوقما شيع تخر من هذا القبيل ا وياطر النرشة اللذين مزن عليهما الترونمها أن اكب الذي كبدءا ا ٠ . عع . . هم انى استخراجها قاما مما يفوق الوصنته ٠وهنا اين للجنة انه من ل ل ضمن ،لها يوجد صناعة فدين ونيارين لم دراآ تامة في نسخ ا ل صورة الرسومات بناة الضبط حتى انه لا يأتى رالي أن بضزها عن اا، الاصل ( ومع قل ذلك فاز هؤلاء ااصنابهة ل ينهحوا الى الآن في اااشنال، الزجاج اللاز ) الا أن مهارة أوليك الما{ ان ل عاحظوا اا تمام الملاحظة ربما تحدوبهم الى ئتليد منرنث الا ثار مثل اوخارف أ أاالبارزة والالواح النحاس القي بالنواب او النترياث والزخارف اا المطسة بالخشب والعاج في الابواب وايار . ولا أننى ما في ذلك ا ل
  14. 14. هل ا نا تصليحارح كتابة الرية التى ءمامير حدنآ فند ءلنر فكتابت اا ا اما لا تقيز عن الاصل النبي بماء قكسد فهذا اذطا يكني الاسرلاار٠ في رداتق تصليحه تبل ان يننى صارو التصليحارة ذاتهم الالم الاسليإ اا فكل لوحة سدنية أو حشرة خشب او نسينا عقب ان يوطنع اا عليها ءلامة لت،يزهايدون ظطكنار؛ه التصليح بالارقام الريةكا انه اا يكنى حفظ رسومات بالنردان عنكل الآثار التى جرى تملبحماال نس محنرظارنى اللجنة يحيث أوضح بها الاجزاء نلسنجدت بالبيان اا الشافي ،ونراسطة الالوان فانه ار لوحظت هذه الطريقة بدقة نقنزرن عملية التسلح ٠باصمل قت الاشتراطات المتكررة قبلأ نيدت لبسن حصل يني مسجد آبيكر سضهى كر حنءذ عارياعن خطا التتليد ا زي٠نير حتيننة وليت حنظ ستراق ثمة الشر( المربية ولقد لوحظ أذ نظانة المساجد الني جرى تصليحها ناد استلنتهت انظار المدين اليها رلا شليمان مانع المؤيد آد ازداد التردد عليهما لصلاة من عهد تسانج ايرانى تصلينأ يماثل وترنأ يراكاز طيء نمن ا همهة والافتخار بالذهب والالوان « ترذه . سلاحظة وكاد نصد دوران الاوقاف از جاما واني درجة اهن الاثمة رنىسااذ زاحد بمؤيى من اا ف ا
  15. 15. سلعا-ع-ع-ع-- يصب-ييي-ا---( يسيكلصصعلتل سي-سعسع-ع-ل-ه-ا-ع-ع-اس-عقله-اع . . -عص-- - اا ا يوز ) ) ي ) ا ا . . صنع أ التصليحارع القيككرزبااطبع هم قائدة راجل رونقا للمهندس زلاسرم اا انالاشنال الثحنظية اليمة تهملفي يعطى الاوقات ،نزصد اجرد أشنال اا زفي الرفت الخضر جار تصليح لجنسية مساجد رمي تم-جد اا الناطي يحيى زين الدين بالمركز زجامعالبنات ومسجد زسانببا بدرب ا ا سام ومسجد قجماس الاسحاقي بمرلاننخ مانيي المؤيد وأبي تر ارا خنهسكس اللذين وتيرهمارتهما انها نمت ونعذلك فان اثنين أمن المساجد اا المتكررة ن،ننبنأ ليان لاوقانى أهلة وقد صرفت تكاليف التصلميحارة اأ من طرقها . أما اشغال التصليحارح الجري ءلها الآن فهي كافية كا اا أرى ويحب على الجنة أن توجه أعظم ننلرهاسنع السنتين أو الثلاث ( ا سنين المتة لعمل غس جديد كرن سترنتأ عرنر جرع الامار ة ساالمندرجة في الكيني بقصد أن نيري بها الاهالي التحفظية النعيم ٠ ا ( البنية تأتي ) ة خالا الأحزان هه . ‎ ‏‎ بل مضمنني الاربعون يرنأ عملى رفات الجي الاثم والسيد الذكر ا المننرر له ابراهيم باشا حايم وكان ختامها في ارا الاثنين ٢لا شوال اا فذبمتنت النبا{ ووزعت الناس والصدةاث والاحساناث عن نفس م ا النقد الكريم وتليمحت الصلوارك قل ضريحه الزي ضم سن الجرد يرآ . زاخرآ رهن ا لمد اأمع هلاليآ باهياأا٠ وكانت الآيارنن رالاثناد انيمدة الاربعين يوما دن وفاته نل ال الناطل الاوجه سادنلو عنان ليا غالب في حلوان إ ا ل ، ا ا ا ، ا ا . ٠ ناتا فيداره ودار خضرة شةيته
  16. 16. ( مكا ) ٩ ) وفن نى هذه المناسبة ٠يسمنأنني الدعاء الى المولى تعالىازهمكب تلى ضرع اانتيد تحريم ميازيبي السمة ونليطران ا وان اهم قارب سادة شقيقه وسادة صهره رسمة كرته ن،مة الصبر واللحانزان لكون هذاالطبالجل خاتمة احزان هذا اليث الكريم ونند تنضل حضرارتح اعضاء يورى ااترانين كتابي تعزآ الىآلاانةيد ٠ كره ان شاءالمن في زجة حياتها{ عتدنااذزم على نشرها زناد ٠ دلا شليه بأن صاس الشورى عن له الاسهل على النةيد الكريم نها يحق لكل ناضل تك ميرك لانهم خسروا يرناته مضدآ عضيد١ ونيرانأ في سماء الادراك والهداية بنيربم مياس - ‎ ‏‎ - ح آ ‎ ‏‎ -ي-٠يقر ست-مس -اهاندعآ،س-تم ص س جده. يعج ٠ةوبسرت . يليق يالصخاتن ان تلبى لوب الحداد( بين٠يالآداب ارف ع كر الاعلام على نقد فيلسوفة الشرفة العملاهسة الشهير التحرير ه الطائر الصيت السيد جال الذين الندي الاننافي الزي تراه انن فيتم ٩ شوال الجري يدار السعادة ا نراح مأسرتم عل سارنيه رعوارفه ٠ رحمه انت رست وامة نداد زضله وغزارة علم النائب زأدببم الثاني ا نشاطر سادتلر الفاضل يغرب باشا المتين الاس على فنزد نير ، ا الزي سطن طيهيد المنون نفطنته غصنا بارا لا يماور ااسابة عشرة معن السر راخلني جرة وترقد بالنؤاد رأس ينتسب الاسود تنسده انة بالسمة وألهم تلب سادة والديه جميل الصبر رالعزد ا

×