Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.
نشأة الخدمه الاجتماعيه 
*مفهوم الرعاية الاجتماعية 
بعد الحرب العالمية الثانية كانت هناك مشكلات اجتماعية مما أدى لبروز مصطل...
هوارد رسل ) مجال من مجالات المؤسسات الحكومية التي تمارسها لتحقيق الأمن والحماية 
وفرص التكيف وإشباع الحاجات ( 
والتر فريد ...
الرعايه الاجتماعيه
Prochain SlideShare
Chargement dans…5
×

الرعايه الاجتماعيه

  • Identifiez-vous pour voir les commentaires

  • Soyez le premier à aimer ceci

الرعايه الاجتماعيه

  1. 1. نشأة الخدمه الاجتماعيه *مفهوم الرعاية الاجتماعية بعد الحرب العالمية الثانية كانت هناك مشكلات اجتماعية مما أدى لبروز مصطلحات ذات صبغة اجتماعية كانت منها الرعاية والرفاهية الاجتماعية والخدمات الاجتماعية والعمل الاجتماعي والإصلاح والتنمية الاجتماعية. )هي جهود يبذلها الإنسان لتوفير ما يشبع حاجاته عن طريق إجراءات اجتماعية واقتصادية ملائمة( ) كلمة رعاية ممكن أن تعنى مجموعة من الخدمات المقدمة للأسر وأفراد المجتمع وهى جهود إنسانية لتوفير متطلبات واشبع حاجات أي من الممكن أن يقوم بها الطبيب والمحامى والمدرس وأي من أفراد المجتمع( وإذا كانت هذه الجهود ترتبط بحالة متقدمة من مستوى المعيشة فهي رفاهية اجتماعية والرفاهية عرفتها الأمم المتحدة بأنها جهود تقدم من خلال عمل اجتماعي منظم بهدف حل مشكلات التعليم والصحة والدفاع والتأهيل وتخطيط الإسكان وغيره....... ملاحظة " مفهوم الرعاية هو مفهوم نسبى اى يختلف من حيث الزمان والمكان ........................ *خصائصها تهدف لمعالجة أمراض اجتماعية – تحقق أهداف إنتاجية – تمثل قيمة أخلاقية – ضرورة اجتماعية – تتصف بالتنظيم والشمول – تعبر عن حضارة – تمول من موارد المجتمع – لها مؤسسات – لها مختصون. العمل الاجتماعي والخدمة الاجتماعية هو طرق ووسائل منظمة لمساعدة الآخرين أما الخدمة الاجتماعية فهي مجال مهني متخصص بتطبيق المبادئ السوسيولوجي والسيكولوجية لحل المشكلات بهدف تخفيف حدتها .. نشأة الرعاية منذ تكون الجماعة الأولية وسيادة العلاقات المتماسكة العميقة بين الناس والاعتماد المتبادل وتعرف القادر على غير القادر ومساعدته وهى نشأت أولا بسبب الحاجة والضعف وكانت في أحضان الجماعة الأولية ثانيا. *كان الدافع لها سيكولوجي ولا يوجد قانون يجبر الفرد على المساعدة والدافع فطرى اى نابع من الذات ويتمشى مع غريزة البقاء ومن فلسفة أن الضعيف في حاجه للقوى والقوى في حاجه إلى الضعيف أيضا. *هي ظاهرة اجتماعية يحكمها عنصر الضرورة وهى تعبر عن إنسانية الإنسان وتؤكد خصوصيته *نشأت مع وجود الحاجات المتعددة وفقا لهرم ماسلو ) الفسيولوجية والطعام والآمن والانتماء والتقدير والاحترام للآخرين وتحقيق الذات ( *كانت تلقائية غير منظمة وتشبه الخدمة التي نشأت بمرحلتين الإصلاح الاجتماعي والرعاية الاجتماعية. تعريفات الرعاية )تعدد الآراء – تعريفات عربية وأجنبية( باختصار هي جهود تقدم إلى أفراد تنقصهم حاجات بهدف الإعانة .......................................
  2. 2. هوارد رسل ) مجال من مجالات المؤسسات الحكومية التي تمارسها لتحقيق الأمن والحماية وفرص التكيف وإشباع الحاجات ( والتر فريد لاندر ) نسق منظم للخدمات والمؤسسات من اجل تقديم مساعدة ليتمكنوا من الحصول على مستويات صحة أعلى من الصحة والعيش الكريم والتعليم ( ولنسكى ) تنظيمات وبرامج ذات تنظيم رسمي تعمل من اجل الوصول إلى تحسين ظروف جميع الأعضاء) ..... احمد كمال ) كل الجهود والبرامج والخدمات التي تتولاها مؤسسات حكومية وأهلية لمواجهة حاجات الأفراد – المباشرة وغير المباشرة والنوعية ) احمد خاطر ) نظام لإحداث تغيير يضم عدد من وظائف تقابل حاجات إلى جانب إمكانات الأسر) عطيات ناشد ) جهود وخدمات تساعد من عجزوا عن إشباع حاجاتهم للنمو والتفاعل الايجابي مع مجتمعهم) احمد بدوى ) نسق منظم للخدمات يرمى إلى مساعدة الأفراد والجماعات للوصول إلى مستويات ملائمة للمعيشة) فلسفة الرعاية ) المسؤولية الاجتماعية – العدالة الاجتماعية – الكرامة الإنسانية – المنهج العلمي – التغيير – التعاون – الديمقراطية – المشاركة) مبادئ الرعاية تقديم المساعدة إلى المحتاج الحقيقي – الاعتماد على الذات – مسؤولية الأسرة والعشيرة – المسؤولية المجتمعية وظائف الرعاية الاجتماعية قد تكون اجتماعية أو اقتصادية أو علاجية وقائية وقد تم تقسيمها إلى نموذجين ثانوي يقصد به حالة الازدهار حيث تقل مشكلات الفقر ويتم التدخل في الحالات العارضة وخصائصه ) انه يستخدم عندما تكون الموارد غير قادرة – في حالة الطوارئ – ملأ الفجوات المؤقتة ( مؤسسي يركز على الفقر ويهتم بتقديم خدمات لمن لا يستطيع الحصول عليها وخصائصه ) يقدم لاى إنسان – نظام مستمر – الكل منتفع – يهدف للتنمية البشرية (

×