Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

سرطان عنق-الرحم (2)

2 489 vues

Publié le

الوقاية من سرطان عنق الرحم

Publié dans : Formation
  • Soyez le premier à commenter

سرطان عنق-الرحم (2)

  1. 1.  ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫طرق‬‫القاتل‬ ‫الصامت‬" ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫"سرطان‬ ‫مجمد‬ ‫احمد‬ ‫سليمان‬ ‫صفاء‬ ‫الدكتورة‬ ‫اعداد‬ ‫الولدة‬ ‫وحديثى‬ ‫الم‬ ‫صحة‬ ‫تمريض‬ ‫مدرس‬  ‫سويف‬ ‫بنى‬ ‫جامغة‬ ‫نمريض‬ ‫كلية‬
  2. 2. ‫سرطان‬ ‫ضد‬ ‫معا‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫وطرق‬ ‫علهجه‬ ‫اسبابه‬ ‫منه‬ ‫الوقاية‬
  3. 3. ‫الصفحة‬ ‫محتويات‬ ‫مقدمه‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫تعريف‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫أعراض‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫خطر‬ ‫وعوامل‬ ‫أسباب‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫تشخيص‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫عل ج‬
  4. 4. ‫مقدمه‬ ،‫العالم‬ ‫حول‬ ‫السيدات‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫تصيب‬ ‫مشكلة‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫في‬ ‫الثانية‬ ‫المرتبة‬ ‫يحتل‬ ‫ا‬ً ‫وعالمي‬ .‫خاص‬ ‫بشكل‬ ‫مصر‬ ‫وفى‬ ‫الرئيسى‬ ‫الثانى‬ ‫والسبب‬ ،‫النساء‬ ‫بين‬ ‫النتشار‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫السرطانات‬ ‫كان‬ ‫أيا‬ ‫المرض‬ ‫بهذا‬ ‫الاصابة‬ ‫لخطر‬ ‫معرضات‬ ‫السيدات‬ ‫كل‬ ,‫للوفاة‬ ‫السرطان‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫بهذا‬ ‫فالاصابة‬ ‫المرضى‬ ‫تاريخهن‬ ‫أو‬ ‫عمرهن‬ ‫نسبة‬ ‫تظهر‬ ،‫وراثيا‬ ‫ليس‬80‫عنق‬ ‫بسرطان‬ ‫الاصابة‬ ‫حالت‬ ‫من‬ ٪ ‫وتصاب‬ .‫النامية‬ ‫البلدان‬ ‫في‬ ‫الرحم‬500‫بالمرض‬ ‫ا‬ً ‫سنوي‬ ‫امرأة‬ ‫ألف‬ ‫وتموت‬300‫وعلهجه‬ ‫اكتشافه‬ ‫يمكن‬ ‫ولكن‬ .‫منهن‬ ‫امرأة‬ ‫ألف‬ ‫عالية‬ ‫بدرهجة‬ ‫منه‬ ‫والشفاء‬.‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫عن‬ ‫نتكلم‬ ‫ان‬ ‫وقبل‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫مكان‬ ‫على‬ ‫نتعرف‬
  5. 5. ‫الرحم‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫يتواهجد‬ ‫كمثري‬ ‫تجويف‬ ‫هو‬ ،‫البطن‬ ‫أسفل‬ ‫الحوض‬ ‫بمنطقة‬ ‫وينقسم‬ ،‫المهبل‬ ‫عند‬ ‫الرحم‬ ‫وينفتح‬ ‫هجسم‬ ‫الول‬ ،‫هجزأين‬ ‫إلى‬ ‫الرحم‬ ‫وهو‬ ،‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫والثاني‬ ،‫الرحم‬ ،‫الرحم‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الضيق‬ ‫الجزء‬ ‫تجويف‬ ‫بين‬ ‫ما‬ ‫يصل‬ ‫الذي‬ ‫وهو‬ ‫والمهبل‬ ‫الرحم‬
  6. 6. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ (‫عادية‬ ‫)غير‬ ‫طبيعية‬ ‫غير‬ ‫خليا‬ ‫نمو‬ ‫نتيجة‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫ينشا‬ ‫ان‬ .‫طبيعية‬ ‫غير‬ ‫بكمية‬ ،‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫في‬‫الرحم‬ ‫عنق‬‫الجزء‬ ‫هو‬ ‫من‬ ‫السفلي‬‫الرحم‬‫بالمهبل‬ ‫الرحم‬ ‫يواصل‬ ‫والذي‬ .
  7. 7. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫اعراض‬ 1. ‫تفسيره‬ ‫يمكن‬ ‫ل‬ ‫تغيير‬ ‫او‬ ،‫المهبل‬ ‫من‬ ‫اعتيادي‬ ‫غير‬ ‫نزف‬ ‫الشهرية‬ ‫الدورة‬ ‫.في‬ 2. ,‫العلقة‬ ‫ممارسة‬ ‫عند‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫ملمسة‬ ‫جراء‬ ‫من‬ ‫نزف‬ ‫لمنع‬ ‫النثوي‬ ‫العازل‬ ‫الغشاء‬ ‫ادخال‬ ‫نتيجة‬ ‫او‬ ،‫مثل‬ ‫الجنسية‬ ‫للحمل‬ 3. ‫الجنسية‬ ‫العلقات‬ ‫ممارسة‬ ‫لدى‬ ‫باوجاع‬ ‫.الشعور‬ 4. ‫بالدم‬ ‫ملطخة‬ ‫مهبلية‬ ‫.افرازات‬ 5. ‫للوزن‬ ‫طبيعى‬ ‫غير‬ ‫نقصان‬
  8. 8. ( ‫الليفية‬ ‫الورام‬ ‫هى‬ ‫ما‬ ‫تليفات‬ - ‫تليف‬ - ‫الياف‬ ‫؟‬ )‫الرحم‬ ‫او‬ ‫الليفية‬ ‫الورام‬ ‫أنواع‬ ‫تنقسم‬ ‫عليها‬ ‫يطلق‬ ‫كما‬ ‫الرحم‬ ‫الياف‬ ‫حسب‬ ‫ذلك‬ ‫و‬ ‫انواع‬ ‫عدة‬ ‫الى‬ ‫فيما‬ ‫يؤثر‬ ‫والذى‬ ‫نموها‬ ‫مكان‬ ‫إمكانية‬ ‫على‬ ‫بعد‬ ‫نوع‬ ‫و‬ ‫مرضية‬ ‫أعراض‬ ‫حدوث‬ ‫العراض‬ ‫ .هذه‬
  9. 9. ‫الليفية‬ ‫الورام‬ ‫:أنواع‬ ‫المصلي‬ ‫تحت‬ ‫الليفي‬ ‫الورم‬  ‫يعطي‬ ‫يكبر‬ ‫وعندما‬ ‫الرحم‬ ‫من‬ ‫الخارهجية‬ ‫البطانة‬ ‫تحت‬ ‫الورم‬ ‫هذا‬ ‫يكون‬ ‫الخار ج‬ ‫من‬ ‫للرحم‬ ‫ا‬ً ‫مميز‬ ‫ل‬ً ‫شك‬ . ‫في‬ ‫زيادة‬ ‫وليسبب‬ ‫الشهرية‬ ‫الدورة‬ ‫على‬ ‫الورام‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫ليؤثر‬ ‫المجاورة‬ ‫العضاء‬ ‫على‬ ‫ا‬ً ‫ضغط‬ ‫يسبب‬ ‫وإنما‬ ،‫.النزف‬
  10. 10. ‫الليفية‬ ‫الورام‬ ‫:أنواع‬ ‫العضلة‬ ‫داخل‬ ‫الليفي‬ ‫الورم‬: ‫الطبقة‬ ‫ضمن‬ ‫وينمو‬ ‫ا‬ً ‫شيوع‬ ‫الورام‬ ‫أنواع‬ ‫أكثر‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫يعتبر‬ ‫أثناء‬ ‫اكتشافها‬ ‫يمكن‬ ‫الرحم‬ ‫حجم‬ ‫زيادة‬ ‫ا‬ً ‫مسبب‬ ،‫الرحم‬ ‫من‬ ‫العضلية‬ ‫المهبلي‬ ‫الفحص‬. ‫المخاطي‬ ‫تحت‬ ‫الورم‬:  ‫الداخلية‬ ‫البطانة‬ ‫تحت‬ ‫ويتكون‬ ‫ا‬ً ‫شيوع‬ ‫الليفية‬ ‫الورام‬ ‫أنواع‬ ‫أقل‬ ‫وهو‬ ‫الشهرية‬ ‫الدورة‬ ‫أثناء‬ ‫المهبلي‬ ‫النزف‬ ‫في‬ ‫زيادة‬ ‫ويسبب‬ ،‫.للرحم‬
  11. 11. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫أسباب‬   ‫بهذا‬ ‫للاصابة‬ ‫الرئيسي‬ ‫السبب‬ ‫السرطان‬ ‫الاصابة‬ ‫هو‬‫بفيروسات‬ ‫البابيلوما‬ ‫البشري‬ ‫الحليمي‬ ‫ الورم‬Human papilloma viruses: ‫تصيب‬ ‫التي‬ ‫الشهيرة‬ ‫الفيروسات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫وهي‬ ‫الجنسي‬ ‫التصال‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫تنتقل‬ ‫والتي‬ ‫الرحم‬ ‫ .عنق‬ ‫لكن‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫لخليا‬ ‫التغيرات‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫تتسبب‬ ‫الفيروسات‬ ‫وتلك‬ ‫السيدة‬ ‫إاصابة‬ ‫فراصة‬ ‫من‬ ‫تزيد‬ ‫التي‬ ‫الخطر‬ ‫عوامل‬ ‫بعض‬ ‫هناك‬ ‫الخطر‬ ‫عوامل‬ ‫وتتمثل‬ ‫غيرها‬ ‫عن‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بسرطان‬
  12. 12. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫أسباب‬ ‫السن‬ :‫من‬ ‫الثكثر‬ ‫السيدات‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫يصيب‬ ‫عادة‬40 ‫عاما‬ . ‫التدخين‬ . ‫الجنسي‬ ‫النشاط‬ . ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫مسحة‬ ‫إجراء‬ ‫على‬ ‫المواظبة‬ ‫عدم‬ . ‫الجسم‬ ‫فى‬ ‫مرض‬ ‫أى‬ ‫لمحاربة‬ ‫مشكلة‬ ‫)وجود‬ ‫المناعة‬ ‫جهاز‬ ‫)ضعف‬ ‫أثكثر‬ ‫أو‬ ‫سنوات‬ ‫)خمس‬ ‫طويلة‬ ‫لفترة‬ ‫الحمل‬ ‫منع‬ ‫حبوب‬ ‫)استخدام‬
  13. 13. ‫عنق‬ ‫لسرطان‬ ‫المبكر‬ ‫الثكتشاف‬ ‫فحوصات‬ ‫الرحم‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫حالت‬ ‫أغلب‬ ‫تجنب‬ ‫يمكن‬ ‫غير‬ ‫تغيرات‬ ‫لي‬ ‫المبكر‬ ‫الكتشاف‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫أن‬ ‫قبل‬ ‫وعلجها‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫خليا‬ ‫في‬ ‫طبيعية‬ ‫عنق‬ ‫في‬ ‫تنتشر‬ ‫و‬ ‫سرطانية‬ ‫خليا‬ ‫إلى‬ ‫تتطور‬ ‫ .الرحم‬  ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫ذلك‬ ‫/ويتم‬
  14. 14. 1 – ‫فحوصات‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫مسحة‬ ‫وسريعة‬ ‫سهلة‬ ‫مؤلمة‬ ‫.وغير‬
  15. 15. ‫الميكروسكوب‬ ‫تحت‬ ‫لختبارها‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫خليا‬ ‫من‬ ‫عينة‬ ‫بأخذ‬ ‫الطبيب‬ ‫يقوم‬ ‫طبيعية‬ ‫غير‬ ‫خليا‬ ‫هناك‬ ‫ثكان‬ ‫إن‬ ‫لرؤية‬. ‫العينة‬ ‫أخذ‬ ‫أثناء‬ ‫ألم‬ ‫بأي‬ ‫السيدة‬ ‫تشعر‬ ‫ول‬. ‫من‬ ‫بداية‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫مسحة‬ ‫إجراء‬ ‫في‬ ‫السيدة‬ ‫تبدأ‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫و‬ ‫سن‬١٨‫عاما‬ ‫إذا‬ ‫الزواج‬ ‫بداية‬ ‫من‬ ‫أو‬ ‫متزوجة‬ ‫ثكانت‬ . ‫لمدة‬ ‫طبيعية‬ ‫المسحة‬ ‫نتيجة‬ ‫تظهر‬ ‫حتى‬ ‫عام‬ ‫ثكل‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بمسحة‬ ‫تقوم‬ ‫حيث‬ ‫متتالية‬ ‫سنوات‬ ‫ثل ث‬، ‫ثكل‬ ‫المسحة‬ ‫بإجراء‬ ‫تقوم‬ ‫بعدها‬٣‫سنوات‬ ‫اللقل‬ ‫على‬. ‫الطمث‬ ‫انقطاع‬ ‫بعد‬ ‫حتى‬ ‫البد‬ ‫إلى‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بمسحة‬ ‫القيام‬ ‫في‬ ‫السيدة‬ ‫تستمر‬ ‫و‬. ‫من‬ ‫أثكثر‬ ‫السيدة‬ ‫سن‬ ‫ثكان‬ ‫إذا‬ ‫و‬٧٠‫عاما‬ ‫الرحم‬ ‫لعنق‬ ‫مسحة‬ ‫بعمل‬ ‫لقامت‬ ‫و‬ ‫طبيعية‬ ‫غير‬ ‫نتيجة‬ ‫أي‬ ‫تظهر‬ ‫ولم‬ ،‫طبيعية‬ ‫الثل ث‬ ‫النتائج‬ ‫و‬ ‫متتالية‬ ‫مرات‬ ‫ثل ث‬ ‫أخر‬ ‫في‬١٠‫سنوات‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫مسحة‬ ‫إجراء‬ ‫عن‬ ‫تتولقف‬ ‫أن‬ ‫فيمكن‬ . 
  16. 16. 2- ‫فيروس‬ ‫اختبار‬ :‫الحليمى‬ ‫الورم‬ ‫سن‬ ‫من‬ ‫ويبدأ‬30 ‫.سنة‬
  17. 17. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫علج‬ ‫العلج‬ ‫منها‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫لعلج‬ ‫اختيارات‬ ‫عدة‬ ‫هناك‬ ‫العشعاعي‬ ‫العلج‬ ،‫الكيميائي‬ ‫العلج‬ ،‫الجراحي‬، ‫الولقت‬ ‫نفس‬ ‫في‬ ‫جميعا‬ ‫اختيارات‬ ‫الثلثة‬ ‫بين‬ ‫أوالجمع‬ . ‫المرحلة‬ ‫أهمها‬ ‫عوامل‬ ‫عدة‬ ‫على‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫علج‬ ‫ويعتمد‬ ‫السرطان‬ ‫بها‬ ‫يوجد‬ ‫الذي‬ ‫للمرض‬ ‫مراحل‬ ‫عدة‬ ‫هناك‬ ‫أن‬ ‫:حيث‬
  18. 18. ‫صفر‬ ‫المرحلة‬ :‫عنق‬ ‫نسيج‬ ‫في‬ ‫الخليا‬ ‫من‬ ‫العليا‬ ‫الطبقة‬ ‫في‬ ‫السرطان‬ ‫يتواجد‬ ‫محدد‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫موضعي‬ ‫السرطان‬ ‫يكون‬ ‫حيث‬ ‫الرحم‬ ‫الولى‬ ‫المرحلة‬ :‫مهاجمة‬ ‫في‬ ‫يبدأ‬ ‫لكنه‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫في‬ ‫موضعي‬ ‫السرطان‬ ‫مازال‬ ‫العليا‬ ‫الخليا‬ ‫طبقة‬ ‫أسفل‬ ‫الرحم‬ ‫ .عنق‬ ‫الثانية‬ ‫المرحلة‬:‫له‬ ‫المجاورة‬ ‫النسجة‬ ‫إلى‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫خارج‬ ‫السرطان‬ ‫ينتشر‬ ‫المهبل‬ ‫من‬ ‫العلوي‬ ‫الجزء‬ ‫في‬ ‫فينتشر‬) ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الثلث‬ ‫إلى‬ ‫بعد‬ ‫يصل‬ ‫لم‬ ‫لكنه‬ ‫الحوض‬ ‫منطقة‬ ‫إلى‬ ‫أو‬ ‫المهبل‬.( ‫الثالثة‬ ‫المرحلة‬ :‫منطقة‬ ‫إلى‬ ‫و‬ ‫المهبل‬ ‫من‬ ‫السفلي‬ ‫الجزء‬ ‫إلى‬ ‫السرطان‬ ‫ينتشر‬ ‫المجاورة‬ ‫الليمفاوية‬ ‫العقد‬ ‫و‬ ‫الحوض‬ . ‫الرابعة‬ ‫المرحلة‬ :‫من‬ ‫أخرى‬ ‫أجزاء‬ ‫و‬ ،‫المستقيم‬ ،‫المثانة‬ ‫إلى‬ ‫السرطان‬ ‫ينتشر‬ ‫ .الجسم‬
  19. 19. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫لسرطان‬ ‫الجراحي‬ ‫العلج‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫لسرطان‬ ‫الولى‬ ‫المراحل‬ ‫في‬ ‫الجراحي‬ ‫العلج‬ ‫إلى‬ ‫اللجوء‬ ‫يتم‬ ‫أو‬ ،‫الليزر‬ ‫أو‬ ،‫جراحية‬ ‫سكين‬ ‫بواسطة‬ ‫السرطاني‬ ‫النسيج‬ ‫استئصال‬ ‫يسمى‬ ‫جهاز‬ ‫ استخدام‬LEEP، ‫طريق‬ ‫أوعن‬ ‫ التبريد‬Cryosurgery. ‫السرطان‬ ‫يكون‬ ‫عندما‬ ‫الوسائل‬ ‫تلك‬ ‫وتستخدم‬ ‫صفر‬ ‫المرحلة‬ ‫في‬ ‫الكلي‬ ‫الرحم‬ ‫ استئصال‬Total hysterectomy: ‫استئصال‬ ‫يتم‬ ‫أي‬ ‫معا‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫و‬ ‫.الرحم‬ ‫الجذري‬ ‫الرحم‬ ‫ استئصال‬Radical hysterectomy: ‫استئصال‬ ‫يتم‬
  20. 20. ‫بالعشعاع‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫علج‬ ‫الخليا‬ ‫على‬ ‫للقضاء‬ ‫عالية‬ ‫طالقة‬ ‫ذات‬ ‫أعشعة‬ ‫استعمال‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫النمو‬ ‫من‬ ‫ومنعها‬ ‫السرطانية‬. ‫الكيميائي‬ ‫العلج‬ ‫إلى‬ ‫بالضافة‬ ‫أو‬ ‫فقط‬ ‫العشعاعي‬ ‫العلج‬ ‫استخدام‬ ‫يتم‬ ‫و‬ ‫الجراحي‬ ‫العلج‬ ‫و‬. ‫العشعاعي‬ ‫العلج‬ ‫من‬ ‫نوعان‬ ‫هناك‬ ‫:و‬ ‫الخارجي‬ ‫العشعاعي‬ ‫العلج‬ :‫الجسم‬ ‫خارج‬ ‫جهاز‬ ‫من‬ ‫العشعاع‬ ‫يصدر‬ ‫جلسات‬ ‫صورة‬ ‫في‬ ‫يتم‬ ‫حيث‬5‫أسابيع‬ ‫لعدة‬ ‫أسبوعيا‬ ‫أيام‬ . ‫الداخلي‬ ‫العشعاعي‬ ‫العلج‬ :‫المادة‬ ‫على‬ ‫تحتوي‬ ‫صغيرة‬ ‫أنابيب‬ ‫وضع‬ ‫يتم‬ ‫أيام‬ ‫ثلثة‬ ‫إلى‬ ‫تصل‬ ‫أولمدة‬ ‫ساعات‬ ‫عدة‬ ‫المهبل‬ ‫في‬ ‫وتترك‬ ‫.العشعاعية‬
  21. 21. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫لسرطان‬ ‫الكيميائي‬ ‫العلج‬ ‫أدوية‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬) ‫ثكيميائية‬ ‫مواد‬ (‫مضادة‬ ‫ للسرطان‬Anticancer drugs ‫على‬ ‫القضاء‬ ‫و‬ ‫بتدمير‬ ‫تقوم‬ ‫النمو‬ ‫سريعة‬ ‫السرطانية‬ ‫الخليا‬  ‫انقسامها‬ ‫و‬ ‫نموها‬ ‫وإيقاف‬ . ‫فيعمل‬ ‫سريعة‬ ‫بصورة‬ ‫تنقسم‬ ‫و‬ ‫تتكاثر‬ ‫و‬ ‫تنمو‬ ‫السرطانية‬ ‫فالخليا‬ ‫السرطانية‬ ‫الخليا‬ ‫انقسام‬ ‫عملية‬ ‫عرلقلة‬ ‫على‬ ‫الكيميائي‬ ‫العلج‬ ‫عليها‬ ‫والقضاء‬ . ‫أجزاء‬ ‫ثكل‬ ‫في‬ ‫السرطانية‬ ‫الخليا‬ ‫مير‬ ‫بتد‬ ‫الكيميائي‬ ‫العلج‬ ‫ويقوم‬ ‫العشعاعي‬ ‫العلج‬ ‫عكس‬ ‫على‬ ‫ الجسم‬Radiotherapy 
  22. 22. ‫العلج‬ ‫بعد‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫متابعة‬ ‫الدورية‬ ‫المتابعة‬ ‫العلج‬ ‫مراحل‬ ‫جميع‬ ‫إتمام‬ ‫بعد‬ ‫المريضة‬ ‫على‬ ‫يجب‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫ومسحة‬ ،‫الطبي‬ ‫الكشف‬ ‫طريق‬ ‫عن‬، ‫مرة‬ ‫السرطان‬ ‫عودة‬ ‫عدم‬ ‫من‬ ‫التأثكد‬ ‫يتم‬ ‫حتى‬ ‫أخرى‬ ‫وفحوصات‬ ‫.أخرى‬
  23. 23. ‫الرحم‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫ك‬ِ ‫تقي‬ ‫الرياضة‬ ‫بطانة‬ ‫بسرطان‬ ‫الاصابة‬ ‫خطر‬ ‫من‬ ‫تخفف‬ ‫الرياضية‬ ‫التمارين‬ ‫أن‬ ‫المرأة‬ ‫جسم‬ ‫حجم‬ ‫عن‬ ‫النظر‬ ‫بغض‬ ،‫الرحم‬ . ‫في‬ ‫الباحثين‬ ‫أن‬ ‫إلي‬ ‫الميركي‬ ‫هلث‬ ‫أماكس‬ ‫موقع‬ ‫وأشار‬ ‫جامعة‬» ‫ييل‬«، ‫على‬ ‫دراستهم‬ ‫أجروا‬ ‫الذين‬ 668‫امرأة‬ ‫تعانين‬ ‫المرض‬ ‫من‬  ‫و‬665‫أخريات‬ ‫ممارسة‬ ‫إمكان‬ ‫في‬ ‫أنه‬ ‫إلى‬ ‫تواصلوا‬ ،‫منه‬ ‫تعانين‬ ‫ل‬ ‫الرياضة‬ ‫لـ‬150‫دقيقة‬ ‫الاصابة‬ ‫تقلل‬ ‫أن‬ ‫ا‬ً ‫أسبوعي‬ ‫القل‬ ‫على‬ ‫الرحم‬ ‫بطانة‬ ‫ .بسرطان‬
  24. 24. ‫الرحم‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫ك‬ِ ‫تقي‬ ‫الرياضة‬ ‫النساء‬ ‫تشجيع‬ ‫يجب‬ ‫إنه‬ ،‫آرم‬ ‫حنة‬ ،‫الدراسة‬ ‫عن‬ ‫المسؤولة‬ ‫وقالت‬ ‫الرياضية‬ ‫التمارين‬ ‫ممارسة‬ ‫على‬،‫الاصابة‬ ‫خطر‬ ‫من‬ ‫تخفف‬ ‫كونها‬ ‫السرطان‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫بهذا‬ . ‫خفيف‬ ‫غذائي‬ ‫نظام‬ ‫واتباع‬ ‫والرياضة‬ ‫الصحي‬ ‫الوزن‬ ‫أن‬ ‫وتبين‬ ‫بهذا‬ ‫الاصابة‬ ‫فرص‬ ‫من‬ ‫للتخفيف‬ ‫مهمة‬ ‫عوامل‬ ‫كلها‬ ‫الدسم‬ ‫المرض‬ . ‫بنسبة‬ ‫يتضاءل‬ ‫الخطر‬ ‫أن‬ ‫وظهر‬% 73 ‫الوزن‬ ‫ذوات‬ ‫النساء‬ ‫لدى‬ ‫الخفيف‬، %‫و‬52 ‫عبر‬ ‫الزائد‬ ‫الوزن‬ ‫من‬ ‫تعانين‬ ‫اللواتي‬ ‫لدى‬ ‫الرياضة‬ ‫.ممارسة‬
  25. 25. ‫هذا‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫السرطان‬
  26. 26. ‫الرحم‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫بين‬ ‫عمرها‬ ‫سيدة‬ ‫لكل‬ ‫المهم‬ ‫من‬20-64‫فحص‬ ‫تجري‬ ‫أن‬ ،‫ومتزوجة‬ ، ‫ومستمر‬ ‫دوري‬ ‫بشكل‬ "‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫."مسح‬ ‫عمرها‬ ‫سيدة‬ ‫حالة‬ ‫في‬ ‫أما‬65‫إطلقا‬ ‫الفحص‬ ‫هذا‬ ‫تجر‬ ‫ولم‬ ‫فوق‬ ‫فما‬ ‫سنة‬ ‫القل‬ ‫على‬ ‫واحدة‬ ‫مرة‬ ‫إجراؤه‬ ‫فيجب‬ ،‫حياتها‬ ‫.طول‬ ‫يتم‬ ‫)حيث‬ ‫الرحم‬ ‫كامل‬ ‫استئصال‬ ‫عملية‬ ‫لها‬ ‫أجريت‬ ‫التي‬ ‫السيدة‬ ‫أما‬ ‫الفحص‬ ‫إلى‬ ‫تحتاج‬ ‫فل‬ (‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫.استئصال‬ ‫فترة‬ ‫خلل‬ ‫الفحص‬ ‫إعادة‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫ل‬ ،‫طبيعية‬ ‫غير‬ ‫الفحص‬ ‫نتيجة‬ ‫كانت‬ ‫إذا‬ ‫من‬ ‫تتراوح‬3‫إلى‬6‫الطبيب‬ ‫الفترة‬ ‫ويحدد‬ ‫أشهر‬ .
  27. 27. ‫الرحم‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫حد‬ ‫إلى‬ ‫المجهر‬ ‫تشبه‬ ‫خاصة‬ ‫أداة‬ ‫بإدخال‬ ،‫بالتنظير‬ ‫الرحم‬ ‫فحص‬ ‫إعادة‬ ‫المهبل‬ ‫بتنظير‬ ‫الفحص‬ ‫هذا‬ ‫ويسمى‬ ،‫المهبل‬ ‫منظار‬ ‫وتسمى‬ ‫.كبير‬ ‫فتتحول‬ ،‫الفحص‬ ‫أثناء‬ ‫في‬ ‫الخليك‬ ‫حامض‬ ‫أو‬ ‫اليود‬ ‫بمحلول‬ ‫الرحم‬ ‫حقن‬ ‫يتم‬ ‫فرصة‬ ‫الطبيب‬ ‫يعطي‬ ‫ما‬ ،‫الصفر‬ ‫أو‬ ‫البيض‬ ‫اللون‬ ‫إلى‬ ‫السليمة‬ ‫الخليا‬ ‫السليمة‬ ‫المناطق‬ ‫في‬ ‫الواقعة‬ ‫النسجة‬ ‫من‬ ‫عينات‬ ‫.أخذ‬ ‫مبكرا‬ ‫اكتشافه‬ ‫يمكن‬ ‫الخبيثة‬ ‫الورام‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫أن‬ ‫الحظ‬ ‫حسن‬ ‫ومن‬ ‫السرطان‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫لمنع‬ ‫وعلجه‬ ‫الحليمى‬ ‫الفيرس‬ ‫ضد‬ ‫التطعيم‬
  28. 28. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫يقي‬ ‫تطعيم‬ ‫التطعيم؟‬ ‫يحققها‬ ‫التي‬ ‫المرض‬ ‫من‬ ‫الحماية‬ ‫نسبة‬ ‫هي‬ ‫وما‬ - ‫من‬ ‫تامة‬ ‫حماية‬ ‫يحقق‬ ‫فهو‬ ‫جدا‬ ‫عالية‬ ‫نسبة‬70‫التي‬ ‫السللت‬ ‫من‬ ٪ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫.تصيب‬  ‫المصرية؟‬ ‫السوق‬ ‫في‬ ‫توفره‬ ‫ومقدار‬ ‫تصنيعه‬ ‫جهة‬ ‫هي‬ ‫وما‬ - ‫وكلهما‬ ‫أمريكية‬ ‫وأخري‬ ‫بلجيكية‬ ‫شركة‬ ‫تصنعه‬ ‫أحدهما‬ ‫نوعان‬ ‫هناك‬ ‫الذراع‬ ‫في‬ ‫إبرة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫واللقاح‬ ‫المصل‬ ‫هيئة‬ ‫في‬ ‫وموجود‬ ‫متوافر‬ ‫الطلق‬ ‫علي‬ ‫جانبية‬ ‫أعراض‬ ‫أي‬ ‫له‬ ‫.وليست‬
  29. 29.  ‫التطعيمين‬ ‫بين‬ ‫الفارق‬ ‫ما‬ ‫سرفاريكس‬ ‫فيسمي‬ ‫الثاني‬ ‫أما‬ ‫شرستين‬ ‫سللتين‬ ‫من‬ ‫ويقي‬ ‫تمثلن‬70‫التي‬ ‫السللت‬ ‫من‬ ٪ ‫للنساء‬ ‫وهو‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫تصيب‬ ‫وسعره‬ ‫فقط‬300‫أيضا‬ ‫جنيه‬ ‫يؤخذ‬3‫علي‬ ‫جرعات‬6‫شهور‬ . ‫منظمة‬ ‫موافقة‬ ،‫الجاردازيل‬ ‫إعطاؤه‬ ‫ويمكن‬ ‫المريكية‬ ‫الغذية‬ ‫الذكور‬ ‫في‬ ‫لنه‬ ‫والناث‬ ‫للذكور‬ ‫يعرف‬ ‫بما‬ ‫للصابة‬ ‫الفيروس‬ ‫يؤدي‬ ‫يحمي‬ ‫الرجل‬ ‫أخذه‬ ‫ولو‬ «‫»السنط‬ ‫وفي‬ ،‫لها‬ ‫ينتقل‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫زوجته‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫يقي‬ ‫قلنا‬ ‫كما‬ ‫النساء‬ ‫لحماية‬ ‫التطعيم‬ ‫ويؤدي‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫ضد‬ ‫واسعة‬4‫المرض‬ ‫من‬ ‫سللت‬
  30. 30. ‫هناك‬ ‫كان‬ ‫لنه‬ ‫للتطعيم‬ ‫معينة‬ ‫سن‬ ‫هناك‬ ‫هل‬ ‫إن‬ ‫قول‬52‫هي‬ ‫وما‬ ‫القصي‬ ‫الحد‬ ‫هو‬ ‫سنة‬ ‫المصل؟‬ ‫أخذ‬ ‫موانع‬ ‫سن‬ ‫من‬ ‫يؤخذ‬9‫وحتي‬ ‫سنوات‬54‫أما‬ ،‫الول‬ ‫للنوع‬ ‫بالنسبة‬ ‫سنة‬ ‫سن‬ ‫من‬ ‫فهو‬ ‫الثاني‬ ‫النوع‬10‫إلي‬55‫منذ‬ ‫يعتقد‬ ‫بالفعل‬ ‫وكان‬ ‫سنة‬ ‫القصي‬ ‫السن‬ ‫أن‬ ‫فترة‬52‫أن‬ ‫الدراسات‬ ‫أحدث‬ ‫أثبتت‬ ‫ولكن‬ ،‫سنة‬ ‫زادت‬ ‫قد‬ ‫المتاحة‬ ‫.السن‬ ‫الحمل‬ ‫حالة‬ ‫في‬ ‫إل‬ ‫التطعيم‬ ‫تمنع‬ ‫الطلق‬ ‫علي‬ ‫موانع‬ ‫أي‬ ‫توجد‬ ‫ول‬ ‫الولدة‬ ‫لبعد‬ ‫النتظار‬ ‫.فيفضل‬
  31. 31.  ‫الصابة‬ ‫حدوث‬ ‫مع‬ ‫التطعيم‬ ‫أخذ‬ ‫تم‬ ‫لو‬ ‫وماذا‬ ‫المريضة؟‬ ‫علم‬ ‫دون‬ ‫الفعلية‬ - ‫عن‬ ‫التنويه‬ ‫وجب‬ ‫لذا‬ ،‫تضر‬ ‫لن‬ ‫ولكن‬ ‫التطعيم‬ ‫من‬ ‫تستفيد‬ ‫لن‬ ‫هي‬ ‫الطبيب‬ ‫من‬ ‫المشورة‬ ‫وأخذ‬ ‫والفحص‬ ‫دوري‬ ‫لكشف‬ ‫الخضوع‬ ‫وجوب‬ ‫التطعيم‬ ‫.قبل‬  ‫التطعيم؟‬ ‫هذا‬ ‫علي‬ ‫النساء‬ ‫من‬ ‫إقبال‬ ‫تلحظ‬ ‫هل‬ - ‫لذا‬ ‫مثقفة‬ ‫معينة‬ ‫شريحة‬ ‫علي‬ ‫ومقتصر‬ ‫محدود‬ ‫نطاق‬ ‫علي‬ ‫الوعي‬ ‫نسبيا‬ ‫قليلة‬ ‫.فهي‬
  32. 32. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫مضاعفات‬ ‫بسرطان‬ ‫الصابة‬ ‫عن‬ ‫الناتجة‬ ‫المحتملة‬ ‫المضاعفات‬ ‫من‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ -‫اخرى‬ ‫مره‬ ‫علجه‬ ‫بعد‬ ‫السرطان‬ ‫عودة‬ -‫التهاب‬ ‫أو‬ ‫كالنزف‬ ‫ذاتها‬ ‫العملية‬ ‫من‬ ‫الناتجة‬ ‫المضاعفات‬ ‫المثانة‬. -‫اا‬‫الجسم‬ ‫في‬ ‫اخرى‬ ‫لعضاء‬ ‫السرطان‬ ‫نتشار‬
  33. 33. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫مع‬ ‫تعايش‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بسرطان‬ ‫المصابة‬ ‫على‬ ‫يجب‬: -‫المختص‬ ‫الطبيب‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫الموصوفة‬ ‫العلجات‬ ‫على‬ ‫المواظبة‬. -‫والمتوازن‬ ‫الصحي‬ ‫الغذاء‬ ‫تناول‬. -‫بمعدل‬ ‫الماء‬ ‫من‬ ‫مناسبه‬ ‫كميات‬ ‫شرب‬6‫ا‬ً ‫يومي‬ ‫اكواب‬ .
  34. 34. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫لتكتشاف‬ ‫الخل‬ ‫محلول‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫عن‬ ‫الناتجة‬ ‫الوفاة‬ ‫حال ت‬ ‫خفض‬ ‫في‬ ‫باحثون‬ ‫نجح‬ ‫الخل‬ ‫محلول‬ ‫باستخدام‬ ‫بسيط‬ ‫فحص‬ ‫بواسطة‬ ،‫بالهند‬ ‫الرحم‬ ‫بالعين‬ ‫أخرى‬ ‫.وفحوصا ت‬ ‫الدراسة‬ ‫هذه‬ ‫في‬ ‫وشاركت‬150‫انخفضت‬ ،‫الهند‬ ‫في‬ ‫فقيرة‬ ‫امرأة‬ ‫بنسبة‬ ،‫الفحوصات‬ ‫هذه‬ ‫بعد‬ ‫بينهن‬ ‫الوفاة‬ ‫نسبة‬31‫المائة‬ ‫في‬ . ‫شيكاغو‬ ‫في‬ ‫الورام‬ ‫لعلم‬ ‫الميركية‬ ‫الجمعية‬ ‫اجتماع‬ ‫في‬ ‫الفريق‬ ‫وقال‬ ‫يمنع‬ ‫فقد‬ ‫واسع‬ ‫نطاق‬ ‫على‬ ‫البرنامج‬ ‫هذا‬ ‫طبق‬ ‫إذا‬ ‫إنه‬22‫حالة‬ ‫ألف‬ ‫و‬ ‫الهند‬ ‫في‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫بسبب‬ ‫وفاة‬72‫في‬ ‫وفاة‬ ‫حالة‬ ‫ألف‬
  35. 35. ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫لتكتشاف‬ ‫الخل‬ ‫محلول‬ ‫"حدث‬ :‫شاستري‬ ‫سريندرا‬ ،‫الدراسة‬ ‫هذه‬ ‫ترأس‬ ‫الذي‬ ‫الطبيب‬ ‫وقال‬ ‫بنسبة‬ ‫تراجع‬31،‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫من‬ ‫الوفاة‬ ‫بحالت‬ ‫المائة‬ ‫في‬ ‫للغاية‬ ‫مهم‬ ‫".وهذا‬ ‫بنسبة‬ ‫تراجعا‬ ‫أيضا‬ ‫الدراسة‬ ‫وأظهرت‬7‫الوفاة‬ ‫بحالت‬ ‫المائة‬ ‫في‬ ‫رويترز‬ ‫أنباء‬ ‫وكالة‬ ‫ذكرت‬ ‫ما‬ ‫حسب‬ ،‫آخر‬ ‫سبب‬ ‫أي‬ ‫.من‬ ‫من‬ ‫الوفاة‬ ‫لحالت‬ ‫الرئيسي‬ ‫السبب‬ ‫هو‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫أن‬ ‫يذكر‬ ‫النامي‬ ‫بالعالم‬ ‫كثيرة‬ ‫ومناطق‬ ‫الهند‬ ‫في‬ ‫النساء‬ ‫بين‬ ‫.السرطان‬
  36. 36. ‫الورم‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫الغذائية‬ ‫النصائح‬ 1.‫تقلل‬ ‫لنها‬ ‫المنخفض؛‬ ‫الجليسيمى‬ ‫المؤشر‬ ‫ذات‬ ‫الطعمة‬ ‫تناول‬ ‫الخضروات‬ :‫تشمل‬ ‫وهى‬ ،‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بسرطان‬ ‫الصابة‬ ‫فرص‬ ‫والبقوليات‬ ‫.والفواكه‬ 2.‫اللحوم‬ ‫مثل‬ ‫بالبروتين‬ ‫الغنية‬ ‫الطعمة‬ ‫تناول‬ ‫فى‬ ‫السراف‬ ‫تجنب‬ ‫ترتفع‬ ‫وبالتالى‬ ،‫البروتين‬ ‫هضم‬ ‫فى‬ ‫البنكرياس‬ ‫أنزيمات‬ ‫تستهلك‬ ‫لنها‬ ‫ضرورية‬ ‫النزيمات‬ ‫تلك‬ ‫لن‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بسرطان‬ ‫الصابة‬ ‫فرص‬ ‫الورم‬ ‫هذا‬ ‫مكافحة‬ ‫.فى‬ 3.‫الصابة‬ ‫من‬ ‫الجسم‬ ‫يحمى‬ ‫أنه‬ ‫ثبت‬ ‫حيث‬ ،‫الكركم‬ ‫تناول‬ ‫من‬ ‫الكثار‬
  37. 37. ‫الورم‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫الغذائية‬ ‫النصائح‬ 4.‫فى‬ ‫تسهم‬ ‫لنها‬ ‫والبروكلى‬ ‫والقرنبيط‬ ‫الكرنب‬ ‫تناول‬ ‫من‬ ‫الكثار‬ ‫عنق‬ ‫سرطان‬ ‫وخاصة‬ ،‫الورام‬ ‫من‬ ‫بالعديد‬ ‫الصابة‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫.الرحم‬ 5. ‫فيتامين‬ ‫من‬ ‫كافية‬ ‫مستويات‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫من‬ ‫التأكد‬“‫ج‬”‫و‬”‫هـ‬”، ‫مكافحة‬ ‫فى‬ ‫بدورها‬ ‫والمعروفة‬ ‫القوية‬ ‫الكسدة‬ ‫مضادات‬ ‫من‬ ‫وهما‬ :‫الكلت‬ ‫هذه‬ ‫أبرز‬ ‫ومن‬ ،‫المناعى‬ ‫الجهاز‬ ‫وتعزيز‬ ‫السرطان‬ ‫والجوافة‬ ‫الحمضية‬ ‫والفواكه‬ ‫والكيوى‬ ‫.الجرجير‬
  38. 38. ‫الورم‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫الغذائية‬ ‫النصائح‬ 6.‫الحيوانية‬ ‫بالدهون‬ ‫الغنية‬ ‫الطعمة‬ ‫تناول‬ ‫من‬ ‫.الحد‬ 7.‫خطر‬ ‫من‬ ‫يحد‬ ‫لنه‬ ‫المحار‬ ‫مثل‬ ‫بالزنك‬ ‫الغنية‬ ‫الطعمة‬ ‫تناول‬ ‫الحرة‬ ‫الجذور‬ ‫مكافحة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫الرحم‬ ‫عنق‬ ‫بسرطان‬ ‫الصابة‬ ‫.المؤكسدة‬
  39. 39. ‫واللقاح‬ ‫المصل‬ ‫هيئة‬ ‫أماكن‬  :‫واللقاح‬ ‫المصل‬ ‫تطعيمات‬ ‫مراكز‬ ::‫الرئيسي‬ ‫المركز‬51: –‫ت‬ ‫العجوزة‬ ‫الزراعة‬ ‫وزارة‬ ‫ش‬37611111‫داخلي‬ :1010 - :‫بوابة‬ ‫بدوي‬ ‫الحميد‬ ‫عبد‬ ‫الشمس‬ ‫نادي‬ ‫فرع‬2:‫ت‬04466680114 : – :‫ت‬ ‫لوران‬ ‫مول‬ ‫الوطنية‬ ‫السكندرية‬ ‫فرع‬44077600111 : :‫ت‬ ‫الخامس‬ ‫التجمع‬ ‫الرياضي‬ ‫القطامية‬ ‫نادي‬ ‫فرع‬65995550114 ‫نادي‬ ‫فرع‬6:‫لجامعة‬ ‫الرئيسية‬ ‫البوابة‬ ‫اكتوبرامام‬ ‫مدينة‬ ‫اكتوبر‬6‫أكتوبر‬ :‫ت‬26621110011 : :‫ت‬ ‫الكوم‬ ‫شبين‬ ‫الكبد‬ ‫معهد‬ ‫المنوفية‬ ‫فرع‬2740222-048 ( ) :‫فقط‬ ‫بالعضاء‬ ‫خاص‬ ‫المعادي‬ ‫نادي‬ ‫المعادي‬ ‫تطعيمات‬ ‫مركز‬ :‫ت‬01154007720 :‫فيلل‬ ‫الرحاب‬ ‫تطعيمات‬ ‫مركز‬102-103‫المول‬ ‫خلف‬ ‫شوقي‬ ‫احمد‬ ‫شارع‬ ) ‫التجاري‬1(‫التخصصية‬ ‫الرحاب‬ ‫عيادات‬ ‫مجمع‬ ‫الرحاب‬ ‫سينما‬ ‫بجوار‬ :‫ت‬26070314&26070316&0115566628
  40. 40. ‫عاجل‬ ‫نداء‬ ‫من‬ ‫أتمنى‬ ‫هذا‬ ‫عرضي‬ ‫نهاية‬ ‫وفى‬ ‫أو‬ ‫زوجته‬ ‫يهدى‬ ‫أن‬ ‫أب‬ ‫أو‬ ‫زوج‬ ‫كل‬ ‫تمر‬ ‫سعيدة‬ ‫مناسبة‬ ‫أي‬ ‫في‬ ‫بنته‬ ‫عن‬ ‫سرطان‬ ‫ضد‬ ‫للتطعيم‬ ‫حجز‬ ‫عليهم‬ ‫موبايل‬ ‫أو‬ ‫السينما‬ ‫لتذكرة‬ ‫بد‬ ‫لرحم‬ ‫ا‬ ‫فستان‬ ‫أو‬
  41. 41. ‫استفادتك‬ ‫قدر‬ ‫على‬ ‫منى‬ ‫خاص‬ ‫رجاء‬ ‫استكمال‬ ‫في‬ ‫مساعدتي‬ ‫العرض‬ ‫من‬ ‫بيانات‬ ‫ببحثي‬ ‫الخاصة‬ ‫المرفقة‬ ‫الستمارة‬ ‫ذلك‬
  42. 42. ‫المراجع‬ http://www.tebtime.com http://www.youm7.com/story/2015/1/20/% http://www.sabahelkher.com/news/2855/ http://www.elmawke3.com/- - -‫لكل‬ ‫ضرورى‬ ‫لقاح‬ - - -‫سرطان‬ ‫من‬ ‫للوقاية‬ ‫النساء‬ www.dotmsr.com/details
  43. 43. ‫المراجع‬ https://www.webteb.com/sarticle-4/ http://www.aljazeera.net/news/healthmedicine/2013 /5/12/% http://ma3looma.net/ ‫سرطان‬-‫عنق‬-‫الرحم‬-‫اسبابه‬- ‫علجه‬-‫وطرق‬-‫ال‬ World Cancer Report 2014 http://www.lahamag.com/Details/1074

×