Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

(الأزمات الدولية (1919م – 1939م)

مواطنة
الصف التاسع

  • Identifiez-vous pour voir les commentaires

(الأزمات الدولية (1919م – 1939م)

  1. 1. ‫اإلسم‬ ‫الصف‬ ‫التاريخ‬
  2. 2. ،‫السالم‬ ‫مؤتمر‬ ‫وانعقاد‬ ‫االولى‬ ‫العالمية‬ ‫الحرب‬ ‫توقف‬ ‫أن‬ ‫الكثيرين‬ ‫ظن‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫وعادل‬ ‫دائم‬ ‫سالم‬ ‫تحقيق‬ ‫شأنها‬ ‫من‬ ‫أمور‬ ،‫األمم‬ ‫عصبة‬ ‫وقيام‬. ‫وتردي‬ ‫السالم‬ ‫اتفاقيات‬ ‫بسبب‬ ،‫التوتر‬ ‫إلى‬ ‫عاد‬ ‫الدولي‬ ‫الوضع‬ ‫أن‬ ‫غير‬ ‫االقتصادي‬ ‫األوضاع‬. ‫الألمم‬ ‫عصبة‬:‫منظمة‬ ‫حفظ‬ ‫الرئيسي‬ ‫هدفها‬ ‫عالمية‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫والألمن‬ ‫السالم‬
  3. 3. 1-‫السالم‬ ‫اتفاقيات‬ ‫انعكاسات‬ ‫أ‬-‫السوفيتي‬ ‫االتحاد‬:‫أراضيها‬ ‫من‬ ‫شاسعة‬ ‫مساحات‬ ‫روسيا‬ ‫خسرت‬ ‫برست‬ ‫معاهدة‬ ‫نتيجة‬-‫ليتوفسك‬(1917‫م‬.) ‫السوفيتي‬ ‫االتحاد‬ ‫في‬ ‫الحكم‬ ‫إلى‬ ‫ستالين‬ ‫وصل‬ ‫عندما‬(1924‫م‬) ‫ولبناء‬ ،‫الحرب‬ ‫أثناء‬ ‫في‬ ‫بالده‬ ‫خسرته‬ ‫ما‬ ‫الستعادة‬ ‫يخطط‬ ‫أخذ‬ ‫قوية‬ ‫دولة‬.‫برست‬-‫ليتوفسك‬:‫بولند‬ ‫مدينة‬ ‫هي‬‫ية‬ ‫ألمانيا‬ ‫بين‬ ‫السالم‬ ‫معاهدة‬ ‫فيها‬ ‫عقدت‬ ‫سنة‬ ‫وروسيا‬1917‫قيام‬ ‫عقب‬ ‫م‬ ‫روسيا‬ ‫في‬ ‫الشيوعية‬ ‫الثورة‬
  4. 4. ‫ب‬-‫الفاشية‬ ‫إيطاليا‬ ‫قيام‬: ‫تريدها‬ ‫مستعمرات‬ ‫بإعطائها‬ ‫إيطاليا‬ ‫مطالب‬ ‫الصلح‬ ‫مؤتمر‬ ‫يحقق‬ ‫لم‬. ‫الحرب‬ ‫بعد‬ ‫اقتصادية‬ ‫مشاكل‬ ‫عانت‬ ‫إيطاليا‬ ‫أن‬ ‫كما‬ *‫البطالة‬ ‫عمت‬ *‫نشطت‬‫الشيوعية‬ ‫الحركة‬ *‫ظهر‬‫موسليني‬ ‫بنيتو‬ ‫بزعامة‬ ‫الفاشي‬ ‫الحزب‬ *‫قوي‬‫الفاشي‬ ‫الحزب‬ ‫شأن‬ *‫أصبح‬‫عام‬ ً‫ا‬‫حاكم‬ ‫موسليني‬1922‫م‬ ‫الفاشية‬:‫معناها‬ ‫إيطالية‬ ‫كلمة‬ ‫هي‬ ‫إلى‬ ‫ترمز‬ ‫التي‬ ‫القمح‬ ‫سنابل‬ ‫ربطة‬ ‫هذا‬ ‫وعلى‬ ‫والوحدة‬ ‫والرخاء‬ ‫التعاون‬ ‫دكتاتور‬ ‫موسوليني‬ ‫اطلق‬ ‫االساس‬ ‫االسم‬ ‫هذا‬ ‫الفاشي‬ ‫حزبه‬ ‫على‬ ‫إيطاليا‬
  5. 5. ‫ج‬-‫ألمانيا‬ ‫قيام‬‫النازية‬ ‫خطرتان‬ ‫أزمتان‬ ‫ألمانيا‬ ‫في‬ ‫قامت‬ ‫الحرب‬ ‫انتهاء‬ ‫بعد‬: ‫اقتصادية‬ ‫الألولى‬ ‫تمثلت‬‫واالجتماعية‬ ‫االقتصادية‬ ‫الألوضاع‬ ‫في‬ ‫مريع‬ َ‫د‬‫بترد‬ ‫الثانية‬‫سياسية‬ ‫عبرعنها‬‫فرساي‬ ‫لمعاهدة‬ ‫برفضه‬ ‫الأللماني‬ ‫الشعب‬(1919‫م‬)‫التي‬ ‫بالده‬ ‫اخضعت‬
  6. 6. ‫مستند‬4‫فرساي‬ ‫معاهدة‬(‫البنود‬ ‫بعض‬) ‫البند‬42:‫الراين‬ ‫نهر‬ ‫ضفتي‬ ‫على‬ ‫تحصينات‬ ‫بناء‬ ‫من‬ ‫ألمانيا‬ ‫تمنع‬ ‫البند‬43:‫جوية‬ ‫أو‬ ‫بحرية‬ ‫أو‬ ‫برية‬ ‫مسلحة‬ ‫قوات‬ ‫وتجميع‬ ‫تأليف‬ ‫من‬ ‫ألمانيا‬ ‫تمنع‬ ‫البند‬119:‫البحار‬ ‫وراء‬ ‫ما‬ ‫في‬ ‫الواقعة‬ ‫ممتلكاتها‬ ‫عن‬ ‫للحلفاء‬ ‫ألمانيا‬ ‫تتنازل‬ ‫البند‬231:‫قيام‬ ‫عن‬ ‫الألخيرة‬ ‫هذه‬ ‫مسئولية‬ ،‫ألمانيا‬ ‫تعلن‬ ‫كما‬ ،‫الحليفة‬ ‫الدولة‬ ‫تعلن‬ ‫علي‬ ‫فرضت‬ ‫التي‬ ‫الحليفة‬ ‫بالدولة‬ ‫لحقت‬ ‫التي‬ ‫الخسائر‬ ‫عن‬ ‫والتعويض‬ ،‫الحرب‬‫ها‬ ‫وحلفائها‬ ‫ألمانيا‬ ‫لعدوان‬ ‫تعرضها‬ ‫نتيجة‬ ،‫الحري‬ ‫هذه‬. ‫البند‬233:‫منها‬ ‫المتضررة‬ ‫للدول‬ ‫الحرب‬ ‫خسائر‬ ‫تعويضات‬ ‫ألمانيا‬ ‫تدفع‬.‫أما‬ ‫الغاية‬ ‫لهذه‬ ‫تقام‬ ‫مختصة‬ ‫لجنة‬ ‫صالحيات‬ ‫من‬ ‫فهي‬ ‫التعويضات‬ ‫هذه‬ ‫قيمة‬ ‫تحديد‬.
  7. 7. ‫استغل‬‫الوطني‬ ‫األشتراكي‬ ‫الحزب‬ ‫زعيم‬ ،‫هتلر‬ ‫أدولف‬(‫النازي‬ ‫الحزب‬) ‫االزمتين‬ ‫هاتين‬: -‫وحدة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫حزبه‬ ‫صفوف‬ ‫في‬ ‫االنخراط‬ ‫إلى‬ ‫الأللمان‬ ‫يدعو‬ ‫أخذ‬ ‫ألمانيا‬ً‫ا‬‫أرض‬ً‫ا‬‫وشعب‬ -‫ري‬ّ‫ال‬‫ا‬ ‫العرق‬ ‫تفوق‬ ‫وتمجيد‬ ‫فرساي‬ ‫معاهدة‬ ‫رفض‬ ‫في‬‫سنة‬1933‫عن‬ ‫الحكم‬ ‫على‬ ‫السيطرة‬ ‫من‬ ‫أفكاره‬ ‫هتلربفضل‬ ‫تمكن‬ ‫والديمقراطية‬ ‫االنتخابات‬ ‫طريق‬‫النازية‬:‫أي‬ ‫مختصرة‬ ‫ألمانية‬ ‫كلمة‬ ‫الكلمة‬ ‫وهي‬ ‫الوطنية‬ ‫االشتراكية‬ ‫على‬ ‫هتلر‬ ‫أدولف‬ ‫أطلقها‬ ‫التي‬ ‫حزبه‬(‫النازي‬ ‫الحزب‬)
  8. 8. ‫مستند‬5‫النازية‬ ‫الحركة‬ ‫شعارات‬ ‫األلماني‬ ‫والشعب‬ ‫الكبرى‬ ‫ألمانبا‬ ‫وحدة‬ ‫بإعادة‬ ‫نطالب‬ ‫الأللماني‬ ‫الشعب‬ ‫رفاهية‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫بمستعمرات‬ ‫نطالب‬ ‫عاداهم‬ ‫من‬ ‫منها‬ ‫ويستثنى‬ ‫وحدهم‬ ‫لأللمان‬ ‫الأللمانية‬ ‫المواطنة‬ ‫تمنح‬ ‫البالد‬ ‫من‬ ‫ري‬ّ‫ا‬ ‫وغير‬ ‫ألماني‬ ‫غير‬ ‫هو‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫بإخراج‬ ‫نطالب‬ ‫ألمانيا‬ ‫في‬ ‫االقتصادية‬ ‫الموارد‬ ‫بتاميم‬ ‫نطالب‬ ‫وطني‬ ‫جيش‬ ‫به‬ ‫ليستبدل‬ ‫المحترف‬ ‫الجيش‬ ‫بألغاء‬ ‫نطالب‬ ‫ري‬ّ‫ال‬‫ا‬ ‫العرق‬: ‫االلمان‬ ‫اليه‬ ‫ينتمي‬ ‫من‬ ‫أخرى‬ ‫وشعوب‬ ‫أوربي‬ ‫هندو‬ ‫أصل‬
  9. 9. 2-‫العالمية‬ ‫االقتصادية‬ ‫األزمة‬24‫أكتوبر‬1929‫م‬ (‫األسود‬ ‫الخميس‬) ‫منها‬ ‫أسباب‬ ‫لعدة‬ ‫الألمريكية‬ ‫المتحدة‬ ‫الواليات‬ ‫من‬ ‫الألزمة‬ ‫انطلقت‬:- -‫االسعار‬ ‫انهيار‬ ‫إلى‬ ‫أدى‬ ‫الذي‬ ‫االنتاج‬ ‫في‬ ‫التضخم‬ -‫من‬ ‫أكبر‬ ‫بأسعار‬ ‫الشركات‬ ‫اسهم‬ ‫بيع‬ ‫تم‬ ‫حيث‬ ‫البورصة‬ ‫في‬ ‫المضاربة‬ ‫الى‬ ‫المساهمين‬ ‫سعى‬ ‫الألسهم‬ ‫في‬ ‫ثقة‬ ‫أزمة‬ ‫الى‬ ‫أدى‬ ‫الحقيقية‬ ‫قيمتها‬ ‫منها‬ ‫التخلص‬ -‫الألزمة‬ ‫تفشي‬ ‫أدى‬ ‫الذي‬ ‫األمريكي‬ ‫المال‬ ‫برأس‬ ‫العالمي‬ ‫االقتصاد‬ ‫ارتباط‬ ‫العالم‬ ‫في‬
  10. 10. ‫نتائج‬ ‫أبرز‬‫الألزمة‬ -‫المواطنين‬ ‫لدي‬ ‫الشرائية‬ ‫القدرة‬ ‫تراجع‬ -‫العمال‬ ‫ماليين‬ ‫وتسريح‬ ‫المصانع‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫اقفال‬ -‫المواطنين‬ ‫لدي‬ ‫الشرائية‬ ‫القدرة‬ ‫تراجع‬ -‫الزراعي‬ ‫االنتاج‬ ‫كساد‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫الوثيقة‬ ‫التجارية‬ ‫للعالقات‬ ‫نتيجة‬ ‫أوربا‬ ‫ألى‬ ‫االزمة‬ ‫امتدت‬ ‫االمريكية‬ ‫المتحدة‬ ‫الواليات‬
  11. 11. ‫أزمة‬ ‫أسباب‬1929‫م‬(‫مستند‬6) ‫حاجات‬ ‫لتغطية‬ ‫االنتاج‬ ‫كثافة‬ ‫وسياسة‬ ، ‫المتحدة‬ ‫الواليات‬ ‫في‬ ‫االقتصادي‬ ‫الوضع‬ ‫استقرار‬ ‫عدم‬ ‫إن‬‫االسواق‬ ،‫الحرب‬ ‫نتيجة‬ ‫االوربية‬ ‫الدول‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫المصانع‬ ‫توقف‬ ‫بسبب‬ ،‫االولى‬ ‫العالمية‬ ‫الحري‬ ‫خالل‬ ‫العالمية‬‫أو‬ ‫انتهاء‬ ‫بعد‬ ‫االنتاج‬ ‫إلى‬ ‫الدول‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ ‫وعودة‬ ،‫للجيوش‬ ‫األسلحة‬ ‫لتأمين‬ ‫الحربي‬ ‫االنتاج‬ ‫إلى‬ ‫تحولها‬ ،‫الحرب‬ ‫واالسنغناء‬‫المتحدة‬ ‫الواليات‬ ‫في‬ ‫الإلنتاجية‬ ‫الكثافة‬ ‫استمرار‬ ‫مع‬ ‫الألمريكية‬ ‫البضائع‬ ‫عن‬...‫أدى‬‫إلى‬:- -‫البضائع‬ ‫تكدس‬ -‫الديون‬ ‫تراكم‬ -‫والمصانع‬ ‫المعامل‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ ‫إفالس‬ -‫العمال‬ ‫تسريح‬ -‫البطالة‬ ‫انتشار‬ -‫الشرائية‬ ‫القوة‬ ‫ضعف‬ -‫والألخالقية‬ ‫االجتماعية‬ ‫المشاكل‬ ‫تفاقم‬
  12. 12. 3-‫الدولي‬ ‫التوتر‬(1931-1938‫م‬) ‫شهدت‬‫تصاعد‬ ‫مواجهة‬ ‫في‬ ‫الديمقراطية‬ ‫األنظمة‬ ‫نفوذ‬ ‫تراجع‬ ‫الفتره‬ ‫هذه‬ ‫الدكتاتورية‬ ‫الألنظمة‬ ‫قوة‬
  13. 13. ‫الألنظمة‬‫الديمقراطية‬ -‫عادت‬‫سياسة‬ ‫إلى‬ ‫المتحدة‬ ‫الواليات‬‫العزلة‬ -‫االقتصادية‬ ‫االزمة‬ ‫نتائج‬ ‫معالجة‬ ‫في‬ ‫انشغلت‬(1929‫م‬)‫اصابتها‬ ‫التي‬ -‫السياسية‬ ‫الألوضاع‬ ‫استقرار‬ ‫عدم‬ ‫من‬ ‫عانتا‬ ‫فقد‬ ،‫وفرنسا‬ ‫بريطانيا‬ ‫أما‬ ‫الحكم‬ ‫على‬ ‫واليسار‬ ‫اليمين‬ ‫أحزاب‬ ‫لصراع‬ ‫نتيجة‬ ،‫فيهما‬ ‫الداخلية‬
  14. 14. ‫الدكتاتورية‬ ‫الألنظمة‬ -‫قوية‬ ‫جيوش‬ ‫بناء‬ ‫من‬ ‫ألمانيا‬ ‫في‬ ‫والنازي‬ ‫إيطاليا‬ ‫في‬ ‫الفاشي‬ ‫النظامين‬ ‫من‬ ‫كل‬ ‫تمكن‬ ‫التوسعية‬ ‫اهدافهما‬ ‫لتحقيق‬ ‫ألديمقراطية‬ ‫الألنظمة‬ ‫ضعف‬ ‫بسبب‬: -‫سنة‬ ‫واحتلها‬ ‫الحبشة‬ ‫موسليني‬ ‫هاجم‬1936‫م‬ -‫التشيكوسلوفاكية‬ ‫السوديت‬ ‫ومنطقة‬ ‫النمسا‬ ‫هتلر‬ ‫ضم‬1938‫م‬ -‫ميونخ‬ ‫مؤتمر‬ ‫عقد‬ ‫الخطوة‬ ‫هذه‬ ‫على‬ ‫وبريطانيا‬ ‫فرنسا‬ ‫اعتراض‬1938‫م‬ -‫ضم‬ ‫في‬ ‫بحقه‬ ‫االعتراف‬ ‫على‬ ‫وانجلترا‬ ‫فرنسا‬ ‫حمل‬ ‫المؤتمر‬ ‫هذا‬ ‫في‬ ‫هتلر‬ ‫استطاع‬ ‫والسوديت‬ ‫النمس‬ -‫مشاري‬ ‫يوقف‬ ‫لن‬ ‫أنه‬ ‫الحلفاء‬ ‫وأيقن‬ ،‫العسكرية‬ ‫قوته‬ ‫تفوق‬ ‫من‬ ‫تأكد‬ ‫ميونخ‬ ‫مؤتمر‬ ‫بعد‬‫عه‬ ‫محاله‬ ‫ال‬ ‫واقعة‬ ‫الحرب‬ ‫وأن‬ ،‫التوسعية‬ ‫العسكريه‬ -‫للحرب‬ ‫استعدادا‬ ‫العسكرية‬ ‫قدراته‬ ‫تعزيز‬ ‫على‬ ‫يعمل‬ ‫فريق‬ ‫كل‬ ‫بدأ‬
  15. 15. ‫أسئلة‬ 1-‫أسبابها‬ ‫موضحا‬ ‫الماضي‬ ‫القرن‬ ‫في‬ ‫العشرين‬ ‫السنوات‬ ‫في‬ ‫الألوربية‬ ‫األزمات‬ ‫أذكري‬‫؟‬ 2-‫اوضحت‬‫احداث‬1929-1938‫ذلك‬ ‫اوضح‬ ،‫المحاله‬ ‫واقعة‬ ‫الحرب‬ ‫أن‬ ‫اوربا‬ ‫في‬‫؟‬ 3-‫العشرين؟‬ ‫القرن‬ ‫ثالثنيات‬ ‫أزمات‬ ‫أخطر‬ ‫والسوديت‬ ‫النمسا‬ ‫ضم‬ ‫اعتبار‬ ،‫بمكن،برئيك‬ ‫هل‬ ‫ولماذا؟‬

×