Ce diaporama a bien été signalé.
Le téléchargement de votre SlideShare est en cours. ×

تقرير عن الاوتوكاد .pdf

Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Publicité
Prochain SlideShare
BIMarabia7
BIMarabia7
Chargement dans…3
×

Consultez-les par la suite

1 sur 7 Publicité
Publicité

Plus De Contenu Connexe

Plus récents (20)

Publicité

تقرير عن الاوتوكاد .pdf

  1. 1. ‫الشمالية‬ ‫التقنية‬ ‫الجامعة‬ ‫والت‬ ‫البيئة‬ ‫تقنيات‬ ‫هندسة‬ ‫قسم‬ ‫لوث‬ ‫الطال‬ ‫أعداد‬ ‫صالح‬ ‫احمد‬ ‫محمد‬ : ‫ب‬ ‫ا‬ ‫المرحلة‬ ‫الول‬ ‫ى‬ – 2022 ‫عن‬ ‫تقرير‬ : ‫االو‬ ‫برنامج‬ ‫توكاد‬
  2. 2. ‫برنامج‬ ‫األوتوكاد‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ (AutoCAD) ‫ما‬ ‫أو‬ ‫الحاسوب‬ ‫بواسطة‬ ‫بالتصميم‬ ‫يعرف‬ (CAD) ‫تم‬ ، ‫إصدارات‬ ‫أول‬ ‫إنتاج‬ ‫برنامج‬ ‫أوتوديسك‬ ‫شركة‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫األوتوكاد‬ (Autodesk) ‫في‬ ‫عام‬ ‫من‬ ‫األول‬ ‫كانون‬ 1982 ‫يتم‬ ‫المكتب‬ ‫سطح‬ ‫على‬ ‫كبرنامج‬ ‫م‬ ‫أجهزة‬ ‫على‬ ‫تحميله‬ ‫وحدات‬ ‫مع‬ ‫الكمبيوتر‬ ‫صغيرة‬ ‫رسومات‬ ‫عام‬ ‫وفي‬ ، 2010 ‫تم‬ ‫تحت‬ ‫ويب‬ ‫كتطبيق‬ ‫توفيره‬ ‫أوتوكاد‬ ‫اسم‬ ( 360 ‫نسخة‬ ‫أحدث‬ ‫إصدار‬ ‫تم‬ ‫وقد‬ ‫هذا‬ ،) ‫في‬ 25 ‫عام‬ ‫من‬ ‫آذار‬ 2020 ] 1 .[ ‫والهندسية‬ ‫الصناعية‬ ‫للنماذج‬ ‫تقني‬ ‫ر‬ّ‫تصو‬ ‫بناء‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يتيح‬ ‫باإلضافة‬ ،‫الفنية‬ ‫واألفكار‬ ‫والرسومات‬ ‫على‬ ‫الهيكلة‬ ‫وإعادة‬ ‫التعديل‬ ‫إلمكانية‬ ‫التصا‬ [‫الجاهزة‬ ‫ميم‬ 2 ‫فإنه‬ ‫االستخدامات‬ ‫لكل‬ ‫ًا‬‫ب‬‫متناس‬ ‫البرنامج‬ ‫وليكون‬ ،] ‫له‬ [‫كاآلتي‬ ‫وهما‬ ،‫نوعين‬ 3 ] : • ‫حيث‬ ،‫شهرة‬ ‫األكثر‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫يعتبر‬ :‫األبعاد‬ ‫ثنائي‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫ثنائية‬ ‫مسطحة‬ ‫رسومات‬ ‫يقدم‬ ‫الالزمة‬ ‫والمعلومات‬ ‫للقياسات‬ ‫باإلضافة‬ ‫األبعاد‬ ‫هذ‬ ‫استخدام‬ ‫ويمكن‬ ،‫مشروع‬ ‫أي‬ ‫لتنفيذ‬ ‫في‬ ‫النوع‬ ‫ا‬ ‫بالصناعات‬ ‫خاصة‬ ‫تصاميم‬ ‫إنتاج‬ ‫واألزياء‬ ‫الموضة‬ ‫وعالم‬ ‫الحدائق‬ ‫وتصميم‬ ‫الخرائط‬ ‫ورسم‬ ‫المختلفة‬ . • ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫يتشابه‬ :‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫ما‬ ‫أن‬ ‫إال‬ ،‫األول‬ ‫النوع‬ ‫مع‬ ‫توفر‬ ‫هو‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يميز‬ ‫التفاصيل‬ ‫من‬ ‫المزيد‬ ‫والمكونات‬ ‫الفردية‬ ‫للعناصر‬ ‫أي‬ ،‫البعض‬ ‫بعضها‬ ‫مع‬ ‫المجتمعة‬ ‫بعضها‬ ‫وتكمل‬ ‫وتعمل‬ ‫ًا‬‫ع‬‫م‬ ‫األبعاد‬ ‫وتترابط‬ ‫تتناسب‬ ‫كيف‬ ‫يبين‬ ‫أنه‬ ً ‫بدال‬ ،‫البعض‬ ‫فقط‬ ‫اإلجمالي‬ ‫شكلها‬ ‫عن‬ ‫عامة‬ ‫نظرة‬ ‫ويعطي‬ ‫حجمها‬ ‫يوصف‬ ‫أن‬ ‫من‬ . ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫استخدامات‬ ‫أهم‬ ‫يلي‬ ‫وفيما‬ ،‫ومتعددة‬ ‫مختلفة‬ ‫بنوعيه‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫استخدام‬ ‫مجاالت‬ ‫إن‬ ‫فيها‬ ‫يتم‬ ‫التي‬ ‫المجاالت‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫استخدام‬ : ❖ ‫المعماري‬ ‫التخطيط‬ ‫معمارية‬ ‫ومخططات‬ ‫تصاميم‬ ‫على‬ ‫تحتوي‬ ‫مستخدم‬ ‫واجهة‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫م‬ّ‫د‬‫يق‬ ‫بالتخطيط‬ ‫خاصة‬ ‫جاهزة‬ ‫والتصميم‬ ‫المعماري‬ [‫الداخلي‬ ٤ ‫استخدام‬ ‫من‬ ً ‫فبدال‬ ،] ‫ثنائي‬ ‫اليدوي‬ ‫الهندسي‬ ‫للرسم‬ ‫المعماريين‬ ‫المهندسين‬ ‫بالتصميم‬ ‫يقومون‬ ،‫األبعاد‬ ‫القدرة‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يوفر‬ ‫حيث‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫بواسطة‬ ‫الحاسوب‬ ‫على‬ ‫على‬ ‫من‬ ‫والعديد‬ ‫والجدران‬ ‫كاألبواب‬ ‫حدة‬ ‫على‬ ‫نموذج‬ ‫أو‬ ‫محتوى‬ ‫كل‬ ‫وتعديل‬ ‫بناء‬ ‫الم‬ ‫التفاصيل‬ ‫باستخدام‬ ‫ختلفة‬ [‫الالزمة‬ ‫والقياسات‬ ‫األبعاد‬ 5 ] ‫برنامج‬ ‫من‬ ‫الجديدة‬ ‫اإلصدارات‬ ‫في‬ ‫خاصة‬ ‫تحليل‬ ‫أدوات‬ ‫لتوفر‬ ‫باإلضافة‬
  3. 3. ‫المهندسين‬ ‫ن‬ّ‫ك‬‫يم‬ ‫ما‬ ،‫للمباني‬ ‫والدعم‬ ‫اإلجهاد‬ ‫مستويات‬ ‫كاستكشاف‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫ر‬ّ‫تصو‬ ‫بناء‬ ‫من‬ ‫المعماريين‬ ‫مادية‬ ‫خسائر‬ ‫ودون‬ ،‫الحقيقية‬ ‫المشاريع‬ ‫يحاكي‬ ‫كامل‬ [‫فعلية‬ ٤ ] . ❖ ‫الهندسية‬ ‫الصياغة‬ ‫والهياكل‬ ‫لألدوات‬ ‫هندسي‬ ‫برسم‬ ‫القيام‬ ‫بأنها‬ ‫الهندسية‬ ‫الصياغة‬ ‫عرف‬ُ‫ت‬ ‫النهائي‬ ‫شكلها‬ ‫ر‬ّ‫تصو‬ ‫ليسهل‬ ،‫الهندسية‬ [‫فنية‬ ‫تصاميم‬ ‫خالل‬ ‫من‬ 6 ‫ساعد‬ ‫وقد‬ ،] ‫والنماذج‬ ‫األدوات‬ ‫وتصميم‬ ‫تحليل‬ ‫على‬ ‫المهندسين‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ،‫الهندسية‬ ‫برنام‬ ‫وجود‬ ‫قبل‬ ‫المهندسون‬ ‫كان‬ ‫فقد‬ ‫األدوات‬ ‫نماذج‬ ‫بتصميم‬ ‫يقومون‬ ‫األوتوكاد‬ ‫ج‬ ،‫ًا‬‫ي‬‫يدو‬ ‫الهندسية‬ [ ً ‫طويال‬ ‫ا‬ً‫ت‬‫وق‬ ‫ويستغرق‬ ‫ًا‬‫ب‬‫صع‬ ‫األمر‬ ‫فكان‬ ٤ ] . ‫األدوات‬ ‫تصميم‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫استخدامات‬ ‫على‬ ‫األمثلة‬ ‫من‬ ،‫الهندسية‬ ‫للدوائر‬ ‫نماذج‬ ‫مسودة‬ ‫بإنشاء‬ ‫الكهربائية‬ ‫الهندسة‬ ‫في‬ ‫المهندسون‬ ‫يقوم‬ ‫األجهزة‬ ‫وبعض‬ ‫الكهربائية‬ ‫من‬ ‫ليتمكنوا‬ ،‫داخلها‬ ‫األسالك‬ ‫وتوصيالت‬ ‫الكهربائية‬ ‫للتجربة‬ ‫الحاجة‬ ‫دون‬ ‫به‬ ‫يقومون‬ ‫ما‬ ‫صحة‬ ‫بدقة‬ ‫التحديد‬ ‫الهندسة‬ ‫وفي‬ ،‫الواقعية‬ ‫وقطع‬ ‫الميكانيكية‬ ‫والمعدات‬ ‫األدوات‬ ‫وتجسيد‬ ‫برسم‬ ‫المهندسون‬ ‫يقوم‬ ‫الميكانيكية‬ [‫الصناعة‬ ‫لمتطلبات‬ ‫ا‬ً‫ق‬‫وف‬ ‫الغيار‬ 2 ] . ‫كب‬ ‫التصميم‬ ‫برامج‬ ‫أضافته‬ ‫ما‬ ‫ومع‬ ‫سهولة‬ ‫من‬ ،‫للمهندسين‬ ‫األوتوكاد‬ ‫رنامج‬ ‫القيام‬ ‫ا‬ً‫د‬‫جي‬ ‫بتصميمه‬ ‫بقومون‬ ‫بما‬ ‫معرفتهم‬ ‫أن‬ ‫إال‬ ،‫التقنية‬ ‫الهندسية‬ ‫التصاميم‬ ‫ببعض‬ ‫المهندس‬ ‫تحدد‬ ‫التي‬ ‫هي‬ [‫المهندسين‬ ‫من‬ ‫غيره‬ ‫عن‬ ‫الجيد‬ ٧ ] . ❖ ‫الرسومات‬ ‫تصميم‬ ‫من‬ ‫وإبداعية‬ ‫فنية‬ ‫نماذج‬ ‫ببناء‬ ‫المصمم‬ ‫به‬ ‫يقوم‬ ‫فني‬ ‫أسلوب‬ ‫هو‬ ‫الرسومات‬ ‫تصميم‬ ‫الصور‬ ‫بين‬ ‫الجمع‬ ‫خالل‬ ‫كالشعارات‬ ،‫األفكار‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫لتمثيل‬ ‫والرموز‬ ‫والخطوط‬ ‫ومقدمة‬ ‫التعبئة‬ ‫وملصقات‬ ،‫التجارية‬ ‫واإلعالنات‬ ‫وغيرها‬ ‫األفالم‬ ‫ونهاية‬ [‫المتنوعة‬ ‫التصميمات‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ 8 ] . ‫برن‬ ‫دور‬ ‫يكمن‬ ‫تصميم‬ ‫مجال‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫امج‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫إضفاء‬ ‫في‬ ‫الرسومات‬ ‫استخدام‬ ‫إلمكانية‬ ‫باإلضافة‬ ،‫والصور‬ ‫للرسومات‬ ‫الجذابة‬ ‫واأللوان‬ ‫التأثيرات‬ ‫على‬ ‫المبنية‬ ‫والنماذج‬ ‫التصاميم‬ ‫تحرير‬ ‫في‬ ‫المصمم‬ ‫تساعد‬ ‫دقيقة‬ ‫وأدوات‬ ‫قياسات‬ ‫بسهولة‬ ‫الفيزياء‬ ‫قوانين‬ ‫الم‬ ‫استغناء‬ ‫يعني‬ ‫ال‬ ‫هذا‬ ‫ولكن‬ ،‫ووضوح‬ ‫العمل‬ ‫عن‬ ‫صمم‬ ‫معينة‬ ‫بتوضيحات‬ ‫للقيام‬ ‫يحتاج‬ ‫قد‬ ‫ا‬ً‫ن‬‫فأحيا‬ ،‫اليدوي‬ ‫علمية‬ ‫ببيانات‬ ‫خاصة‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫على‬ ‫بنقلها‬ ‫البدء‬ ‫قبل‬ ‫وذلك‬ ‫التصاميم‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫وخوارزميات‬ ‫للوصول‬ [‫أخطاء‬ ‫ودون‬ ‫واضح‬ ‫رقمي‬ ‫نموذج‬ ‫إلى‬ ‫النهاية‬ ‫في‬ 9 ] . • ‫األبعاد‬ ‫ثالثية‬ ‫الطباعة‬ ‫ث‬ ‫رقمية‬ ‫نماذج‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫يمكن‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫األبعاد‬ ‫الثية‬ ‫متعددة‬ ‫ألغراض‬ ‫واستخدامها‬ ‫ولكن‬ ،‫واألحذية‬ ‫المجوهرات‬ ‫وتصميم‬ ‫والهندسة‬ ‫كالطب‬ [‫للطباعة‬ ‫قابلة‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثية‬ ‫نماذج‬ ‫عن‬ ‫ماذا‬ 10 ‫]؟‬ ‫بعد‬ ‫من‬ ‫والتحقق‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫بواسطة‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫نموذج‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫إرس‬ ‫يتم‬ ،‫النموذج‬ ‫ودقة‬ ‫صحة‬ ‫اله‬ ‫ما‬ ،‫بتنفيذه‬ ‫تقوم‬ ‫حتى‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثية‬ ‫للطابعة‬ ‫على‬ ً‫ء‬‫بنا‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫حقيقي‬ ‫نموذج‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫يعني‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫في‬ ‫المستخدمة‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫أشكال‬ ‫أبرز‬ ‫يلي‬ ‫وفيما‬ ،‫الطابعة‬ ‫في‬ ‫المستخدمة‬ ‫ثالثية‬ ‫الطابعات‬ [‫األبعاد‬ 10 ] : • ‫المطلو‬ ‫النموذج‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫يتم‬ :‫بالمسحوق‬ ‫الطباعة‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫باستخدام‬ ‫ب‬ ‫الطابعة‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫من‬ ،‫معين‬ ‫مسحوق‬ ‫على‬ ‫الليزر‬ ‫تسليط‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫الثالثية‬ ‫البعض‬ ‫بعضها‬ ‫فوق‬ ‫الطبقات‬ ‫بناء‬ ‫بتكرار‬ ‫والقيام‬ .
  4. 4. • . ‫وجود‬ ‫على‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثية‬ ‫الطباعة‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫يقوم‬ :‫الحراري‬ ‫ّن‬‫ي‬‫التل‬ ‫المادة‬ ‫بصهر‬ ‫يقوم‬ ‫مدبب‬ ‫رأس‬ ‫ا‬ ‫وإخراج‬ ،‫الطباعة‬ ‫في‬ ‫المستخدمة‬ ‫على‬ ً‫ء‬‫بنا‬ ‫لمادة‬ ‫المطلوب‬ ‫النموذج‬ ‫على‬ ‫للحصول‬ ‫معينة‬ ‫حركات‬ . • ‫مادة‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثية‬ ‫الطباعة‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫يستخدم‬ :‫الضوئية‬ ‫البلمرة‬ ‫فوق‬ ‫لألشعة‬ ‫حساس‬ ‫بوليمر‬ ‫عن‬ ‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫النموذج‬ ‫بناء‬ ‫ويتم‬ ،‫البنفسجية‬ ‫متكرر‬ ‫بشكل‬ ‫البوليمر‬ ‫مادة‬ ‫على‬ ‫الليزر‬ ‫تسليط‬ ‫طريق‬ ‫ب‬ ‫فوق‬ ‫الطبقات‬ ‫لبناء‬ ‫عضها‬ ‫البعض‬ . ‫تصم‬ ‫األزياء‬ ‫يم‬ ‫بشكل‬ ‫تطورت‬ ‫التي‬ ‫المجاالت‬ ‫من‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫بواسطة‬ ‫األزياء‬ ‫تصميم‬ ‫يعد‬ ‫برنامج‬ ‫ساعد‬ ‫فقد‬ ،‫ا‬ً‫مؤخر‬ ‫كبير‬ ‫إنشاء‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫التصاميم‬ ‫تطوير‬ ‫على‬ ‫األوتوكاد‬ ،‫والمبتكرة‬ ‫الجديدة‬ ‫والطبعات‬ ‫واأللوان‬ ‫األشكال‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫إلى‬ ‫باإلضافة‬ ‫است‬ ‫في‬ ‫التكلفة‬ ‫تقليل‬ ،‫اإلنتاجية‬ ‫مستوى‬ ‫زيادة‬ ‫وبالتالي‬ ‫الخام‬ ‫المادة‬ ‫خدام‬ ‫وجود‬ ‫من‬ ‫والحد‬ ‫يحتاجه‬ ‫الذي‬ ‫والجهد‬ ‫الوقت‬ ‫وتوفير‬ ،‫بالخطأ‬ ‫الوقوع‬ ‫احتمالية‬ [‫العمل‬ ‫في‬ ‫المصمم‬ 11 ] . ‫الكبيرة‬ ‫الحاجة‬ ‫مع‬ ‫إال‬ ،‫األزياء‬ ‫تصميم‬ ‫تطوير‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫الستخدام‬ ‫أ‬ ‫ليس‬ ‫المجال‬ ‫هذا‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫أن‬ ‫ا‬ً‫مر‬ ‫أنه‬ ‫إلى‬ ‫باإلضافة‬ ، ً ‫سهال‬ ‫ما‬ ،‫البداية‬ ‫في‬ ‫المصمم‬ ‫به‬ ‫يقوم‬ ‫الذي‬ ‫اليدوي‬ ‫العمل‬ ‫عن‬ ‫االستغناء‬ ‫يمكن‬ ‫ال‬ ‫يعكس‬ ‫في‬ ‫ومفيد‬ ‫جديد‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫كل‬ ‫لتعلم‬ ‫المثابرة‬ ‫المصمم‬ ‫لدى‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫أهمية‬ ‫مدى‬ ‫والموازنة‬ ‫األزياء‬ ‫صناعة‬ ‫تكنولوجيا‬ [‫اليدوي‬ ‫عمله‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ 11 ] . ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫مميزات‬ ‫كفاءته؟‬ ‫رفع‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫أدوات‬ ‫تساهم‬ ‫كيف‬ ‫االستخدام‬ ‫شائعة‬ ‫البرامج‬ ‫من‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫أصبح‬ ‫مميزات‬ ‫من‬ ‫به‬ ‫يتمتع‬ ‫لما‬ ،‫الصناعية‬ ‫المجاالت‬ ‫مختلف‬ ‫تطوير‬ ‫في‬ ‫كبيرة‬ ‫نوعية‬ ‫بنقلة‬ ‫قام‬ ‫إنه‬ ‫حيث‬ ،‫كثيرة‬ ‫وفيما‬ [‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫مميزات‬ ‫أبرز‬ ‫يلي‬ ٤ ] : ‫الوصو‬ ‫وإمكانية‬ ‫التخزين‬ ‫ل‬ ‫أو‬ ‫التلف‬ ‫من‬ ‫الورقية‬ ‫والتصاميم‬ ‫والصور‬ ‫الملفات‬ ‫على‬ ‫الحفاظ‬ ‫الصعب‬ ‫من‬ ‫إن‬ ‫برنامج‬ ‫ملفات‬ ‫حفظ‬ ‫بسهولة‬ ‫يمكن‬ ‫فإنه‬ ‫بالمقابل‬ ،‫مرورالوقت‬ ‫مع‬ ‫الضياع‬ ‫الحاسوب‬ ‫جهاز‬ ‫على‬ ‫األوتوكاد‬ ‫التخزين‬ ‫وسائط‬ ‫داخل‬ ‫بها‬ ‫االحتفاظ‬ ‫أو‬ ‫الخاص‬ ‫تمت‬ ‫إن‬ ‫الحجم‬ ‫صغيرة‬ ‫التصميم‬ ‫ملفات‬ ‫إن‬ ‫حيث‬ ،‫المختلفة‬ ‫مقار‬ ‫الملفات‬ ‫مع‬ ‫نتها‬ ‫التخزين‬ ‫خاصية‬ ‫وجود‬ ‫إلى‬ ‫باإلضافة‬ ،‫بسهولة‬ ‫إليها‬ ‫الوصول‬ ‫ويمكن‬ ‫كما‬ ،‫الورقية‬ ‫ملفاتهم‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫من‬ ‫مستخدميه‬ ‫تمكن‬ ‫والتي‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫في‬ ‫السحابية‬ ‫اتصال‬ ‫شرط‬ ‫بسهولة‬ ‫االنترنت‬ ‫بخدمة‬ ‫أجهزتهم‬ [ ٤ ] . ‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫عرض‬ ‫ال‬ ‫الرسم‬ ‫عن‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يتميز‬ ‫بأسلوب‬ ‫المختلفة‬ ‫التصاميم‬ ‫بعرض‬ ‫يدوي‬ ‫ثالثي‬ ‫مختلف‬ ‫ومن‬ ‫ًا‬‫ح‬‫واض‬ ‫ا‬ً‫تصور‬ ‫المستخدم‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫فيمنح‬ ،‫األبعاد‬ ‫أو‬ ‫بتصميمه‬ ‫يقوم‬ ‫ما‬ ‫حول‬ ‫الزوايا‬ ‫بالرسم‬ ‫القيام‬ ‫إمكانية‬ ‫توفر‬ ‫ومع‬ ،‫رسمه‬ ‫برنامج‬ ‫على‬ ‫بالتصاميم‬ ‫يقارن‬ ‫ال‬ ‫أنه‬ ‫إال‬ ،‫األبعاد‬ ‫ثالثي‬ ‫اليدوي‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫المبذولين‬ ‫والجهد‬ ‫الوقت‬ ‫من‬ ‫للكثير‬ ‫اليدوي‬ ‫الرسم‬ ‫الستنزاف‬ ‫باإلضافة‬ ‫هذا‬ [‫إلتمامه‬ ٤ ] .
  5. 5. ‫والتعديالت‬ ‫التنقيحات‬ ‫يمكن‬ ‫إنه‬ ‫حيث‬ ،‫تصاميمه‬ ‫مع‬ ‫بالتعامل‬ ‫المرونة‬ ‫المستخدم‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يمنح‬ ‫القيا‬ ‫بسهولة‬ ‫أي‬ ‫عن‬ ‫والتراجع‬ ‫والنماذج‬ ‫التصاميم‬ ‫على‬ ‫المختلفة‬ ‫بالتعديالت‬ ‫م‬ ‫األوامر‬ ‫من‬ ‫بمجموعة‬ ‫منها‬ ‫على‬ ‫ينطبق‬ ‫ال‬ ‫ذلك‬ ‫ولكن‬ ،‫المختلفة‬ ‫واألدوات‬ ‫الخطأ‬ ‫ألن‬ ،‫معها‬ ‫التعامل‬ ‫السهولة‬ ‫من‬ ‫فليس‬ ،‫اليدوية‬ ‫التصاميم‬ ‫كان‬ ‫مهما‬ ‫فيها‬ ،‫جديد‬ ‫من‬ ‫اليدوي‬ ‫بالتصميم‬ ‫القيام‬ ‫إعادة‬ ‫المصمم‬ ‫يكلف‬ ‫قد‬ ،‫ا‬ً‫بسيط‬ ‫يعني‬ ‫ما‬ ‫الجهد‬ ‫من‬ ‫المزيد‬ [‫والتكلفة‬ ‫والوقت‬ ٤ ] . ‫السرعة‬ ‫إنه‬ ‫حيث‬ ،‫اليدوية‬ ‫بالطريقة‬ ‫منه‬ ‫أسرع‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫باستخدام‬ ‫التصميم‬ ‫يعد‬ ‫لمستخدم‬ ‫يمكن‬ ‫بتخزين‬ ‫فيها‬ ‫يقوم‬ ‫به‬ ‫خاصة‬ ‫مكتبة‬ ‫إنشاء‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫الرسومات‬ ‫ووحدات‬ ‫الجاهزة‬ ‫القوالب‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫إعاد‬ ‫من‬ ‫ليتمكن‬ ،‫الصغيرة‬ ‫ة‬ ‫على‬ ‫التعديل‬ ‫إمكانية‬ ‫وجود‬ ‫مع‬ ،‫بسهولة‬ ‫والرسومات‬ ‫القوالب‬ ‫تلك‬ ‫استخدام‬ ‫القوالب‬ ‫والتكرار‬ ‫كالنسخ‬ ‫المختلفة‬ ‫التحرير‬ ‫أدوات‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫والرسومات‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ ‫المستخدم‬ ‫على‬ ‫يوفر‬ ‫ما‬ ،‫والتدوير‬ ‫إعادة‬ ‫في‬ ‫المبذول‬ ‫والجهد‬ ‫الوقت‬ ‫جديد‬ ‫من‬ ‫التصميم‬ [ ٤ ] . ‫الدقة‬ ‫الت‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يتيح‬ ‫كما‬ ،‫األبعاد‬ ‫مختلف‬ ‫في‬ ‫وعشرية‬ ‫كسرية‬ ‫بمقاييس‬ ‫صميم‬ ‫المستخدم‬ ‫ن‬ّ‫ك‬‫ويم‬ ‫تصميم‬ ‫لتحقيق‬ ‫الجوانب‬ ‫مختلف‬ ‫ومن‬ ‫مختلفة‬ ‫لزوايا‬ ‫الوصول‬ ‫من‬ ‫إليه‬ ‫الوصول‬ ‫يمكن‬ ‫ماال‬ ‫وهذا‬ ،‫دقة‬ ‫أكثر‬ ‫على‬ ‫يعتمد‬ ‫والذي‬ ‫اليدوي‬ ‫بالتصميم‬ ‫الورق‬ ‫على‬ ‫القياسات‬ ‫في‬ ‫الهندسية‬ ‫واألدوات‬ ‫المثلثات‬ ‫استخدام‬ [ ٤ ] . ‫بر‬ ‫عيوب‬ ‫األوتوكاد‬ ‫نامج‬ ‫تجعله‬ ‫والتي‬ ‫األوتوكاد‬ ‫لبرنامج‬ ‫المهمة‬ ‫المزايا‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫وجود‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫على‬ ‫إال‬ ،‫االستخدام‬ ‫شائع‬ ‫ًا‬‫ج‬‫برنام‬ ‫تواجه‬ ‫التي‬ ‫التحديات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫هناك‬ ‫أن‬ ‫االستخدا‬ ‫بعض‬ ‫من‬ ‫يحد‬ ‫ما‬ ،‫مستخدميه‬ ‫مجاالت‬ ‫في‬ ‫مات‬ [‫معينة‬ 12 ‫أبرز‬ ‫يأتي‬ ‫وفيما‬ ،] ‫األوتوكاد‬ ‫عيوب‬ : ‫والمواقع‬ ‫الخطوط‬ ‫تحرير‬ ‫محدودية‬ ‫إال‬ ،‫المختلفة‬ ‫التصاميم‬ ‫رسم‬ ‫في‬ ‫الخطوط‬ ‫استخدام‬ ‫على‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يقوم‬ ‫تحرير‬ ‫إمكانية‬ ‫بشأن‬ ‫محدود‬ ‫أنه‬ ‫هناك‬ ‫بالمقابل‬ ،‫وأحجامها‬ ‫وأشكالها‬ ‫الخطوط‬ ‫تلك‬ ‫ا‬ ‫التصميم‬ ‫برامج‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫العديد‬ ‫فيها‬ ‫تتوفر‬ ‫التي‬ ‫لمختلفة‬ ‫خيارات‬ ‫من‬ ‫برنامج‬ ‫في‬ ‫الخطوط‬ ‫على‬ ‫التأثيرات‬ ‫يجعل‬ ‫ما‬ ،‫بالخطوط‬ ‫الخاصة‬ ‫والتحرير‬ ‫التعديل‬ ‫بسيطة‬ ‫األوتوكاد‬ [‫ومحدودة‬ 12 ] . ‫الملفات‬ ‫تنسيقات‬ ‫عدد‬ ‫محدودية‬ ‫التي‬ ‫الملفات‬ ‫امتدادات‬ ‫أنواع‬ ‫محدودية‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫مستخدمو‬ ‫يواجه‬ ‫يمكن‬ ‫ت‬ ‫أو‬ ‫استردادها‬ ‫المستخدمين‬ ‫يفقد‬ ‫الذي‬ ‫األمر‬ ،‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫بواسطة‬ ‫صديرها‬ ‫القوالب‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ ‫والتنسيقات‬ ‫واأللوان‬ ‫الجديدة‬ ‫والتأثيرات‬ ،‫الجاهزة‬ ‫الوصول‬ ‫في‬ ‫تساعدهم‬ ‫قد‬ ‫التي‬ ‫األدوات‬ ‫وبعض‬ ‫المبتكرة‬ ‫وأكثر‬ ‫أفضل‬ ‫لتصاميم‬ [‫ا‬ً‫ع‬‫إبدا‬ 12 ] . ‫المستخدمة‬ ‫األلوان‬ ‫عدد‬ ‫محدودية‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يقدم‬ 256 ‫تصميم‬ ‫برنامج‬ ‫في‬ ‫محدود‬ ‫عدد‬ ‫وهذا‬ ،‫فقط‬ ‫لون‬ ‫هندسي‬ ‫األشكال‬ ‫بعض‬ ‫على‬ ‫التظليل‬ ‫خاصية‬ ‫لمحدودية‬ ‫باإلضافة‬ ،‫األوتكاد‬ ‫كبرنامج‬ ‫من‬ ‫يجعل‬ ‫ما‬ ،‫والتصاميم‬ [‫خالله‬ ‫من‬ ‫واقعية‬ ‫وصور‬ ‫تصاميم‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫الصعب‬ 12 ] .
  6. 6. ‫والدورات‬ ‫للمستلزمات‬ ‫المرتفعة‬ ‫التكاليف‬ ‫جع‬ ‫التي‬ ‫المميزات‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫على‬ ‫أهم‬ ‫من‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫لت‬ ‫األدوات‬ ‫البحث‬ ‫بدأوا‬ ‫المستخدمين‬ ‫بعض‬ ‫أن‬ ‫إال‬ ،‫الحالي‬ ‫الوقت‬ ‫في‬ ‫المستخدمة‬ ‫المهندسية‬ ‫أخرى‬ ‫بدائل‬ ‫عن‬ ‫المصممون‬ ‫يحتاجها‬ ‫التي‬ ‫األدوات‬ ‫فبعض‬ ،‫تكلفة‬ ‫أقل‬ ‫تصميم‬ ‫لبرامج‬ ‫ليست‬ ‫أدوات‬ ‫هي‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫في‬ ‫ليتم‬ ‫شراءها‬ ‫من‬ ‫بد‬ ‫وال‬ ،‫مجانية‬ ‫منه‬ ‫االستفادة‬ ‫واألعمال‬ ‫الشركات‬ ‫ولكن‬ ،‫بذلك‬ ‫الكبرى‬ ‫الشركات‬ ‫تهتم‬ ‫ال‬ ‫قد‬ ،‫ا‬ ‫الثمن‬ ‫باهظة‬ ‫سنوية‬ ‫اشتراكات‬ ‫على‬ ‫المال‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ ‫دفع‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫غير‬ ‫الصغيرة‬ ‫التي‬ ‫األدوات‬ ‫بعض‬ ‫مقابل‬ ‫شبه‬ ‫وبصورة‬ ‫أخرى‬ ‫تصميم‬ ‫برامج‬ ‫في‬ ‫تتواجد‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ [‫مجانية‬ 13 ] . ‫استخدامه‬ ‫لتعلم‬ ‫الالزم‬ ‫الوقت‬ ‫من‬ ‫يتطلب‬ ‫ما‬ ،‫واألوامر‬ ‫األدوات‬ ‫من‬ ‫الكثير‬ ‫على‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫يحتوي‬ ‫اتباع‬ ‫يجب‬ ،‫معين‬ ‫لتصميم‬ ‫للوصول‬ ‫إنه‬ ‫حيث‬ ،‫تعلمه‬ ‫في‬ ‫كبير‬ ‫جهد‬ ‫بذل‬ ‫المصمم‬ ‫ال‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫واستخدام‬ ‫خطوات‬ ‫لنفس‬ ‫الوصول‬ ‫يمكن‬ ‫أنه‬ ‫حين‬ ‫في‬ ،‫المناسبة‬ ‫األدوات‬ ،‫الخطوات‬ ‫تلك‬ ‫لكل‬ ‫الحاجة‬ ‫ودون‬ ‫آخر‬ ‫ببرنامج‬ ‫التصميم‬ ‫التعقيدات‬ ‫كثرة‬ ‫يجعل‬ ‫ما‬ ‫تعيق‬ ‫والتي‬ ،‫األحيان‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫في‬ ‫السلبيات‬ ‫من‬ ‫واألوامر‬ ‫الوصول‬ [‫المناسب‬ ‫الوقت‬ ‫في‬ ‫المطلوب‬ ‫للتصميم‬ 12 ] . ‫تثبي‬ ‫كيفية‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫ت‬ ‫ويندوز‬ ‫بنظامي‬ ‫تعمل‬ ‫التي‬ ‫الحاسب‬ ‫أجهزة‬ ‫على‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫تثبيت‬ ‫يمكن‬ (Windows) ‫إس‬ ‫أو‬ ‫وماك‬ (Mac OS) [‫اآلتية‬ ‫الخطوات‬ ‫اتباع‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ 1٤ ] : • ‫إنترن‬ ‫موقع‬ ‫من‬ ‫التحميل‬ ‫زر‬ ‫على‬ ‫النقر‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫األتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫تحميل‬ ‫ت‬ ‫ومرخصة‬ ‫رسمية‬ ‫نسخة‬ ‫يحمل‬ ‫البرنامج‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫ويمكن‬ ‫كما‬ ،‫األوتكاد‬ ‫برنامج‬ ‫من‬ ‫عليه‬ ‫تحتوي‬ ‫مدمجة‬ ‫أقراص‬ ‫خالل‬ ‫من‬ . • ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫من‬ ‫المطلوبة‬ ‫اإلصدار‬ ‫ونسخة‬ ‫المناسبة‬ ‫اللغة‬ ‫اختيار‬ ‫به‬ ‫يعمل‬ ‫الذي‬ ‫التشغيل‬ ‫ونظام‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫تثبيت‬ ‫المراد‬ ‫الشخصي‬ ‫الحاسوب‬ ‫عليه‬ . • ‫العثور‬ ‫الحاسوب‬ ‫جهاز‬ ‫في‬ ‫األوتوكاد‬ ‫ببرنامج‬ ‫الخاص‬ ‫التثبيت‬ ‫ملف‬ ‫على‬ ‫عليه‬ ‫المزدوج‬ ‫والنقر‬ . ‫الضغط‬ ‫الجديدة‬ ‫النافذة‬ ‫في‬ ‫التثبيت‬ ‫زر‬ ‫على‬ . • ‫وضع‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫داخل‬ ‫تثبيتها‬ ‫المراد‬ ‫األدوات‬ ‫اختيار‬ ‫أداة‬ ‫كل‬ ‫جانب‬ ‫الصندوق‬ ‫في‬ ‫عالمة‬ . * • ‫الصفحة‬ ‫أسفل‬ ‫في‬ ‫التثبيت‬ ‫زر‬ ‫ضغط‬ ‫التعلي‬ ‫اتباع‬ ،‫فيه‬ ‫البرنامج‬ ‫تثبيت‬ ‫المراد‬ ‫الموقع‬ ‫كاختيار‬ ،‫الظاهرة‬ ‫مات‬ ‫البرنامج‬ ‫وسياسات‬ ‫شروط‬ ‫على‬ ‫والموافقة‬ . • ‫األوتوكاد‬ ‫برنامج‬ ‫تثبيت‬ ‫من‬ ‫االنتهاء‬ ‫عند‬ ‫إنهاء‬ ‫زر‬ ‫على‬ ‫الضغط‬ .
  7. 7. ‫المراجع‬

×