Ce diaporama a bien été signalé.
Nous utilisons votre profil LinkedIn et vos données d’activité pour vous proposer des publicités personnalisées et pertinentes. Vous pouvez changer vos préférences de publicités à tout moment.

التشوهات القوامية مذكرة

11 884 vues

Publié le

مذكرة لتعريف الانحرافات القوامية

Publié dans : Sports
  • Soyez le premier à commenter

التشوهات القوامية مذكرة

  1. 1. ‫أسرة العمل بالمشروع‬ ‫التخطيط والعداد والتنفيذ والتحليل‬ ‫ج‬ ‫ال ستاذ/ سيد عبد الفضيل‬ ‫تنفيذ ومراجعة‬ ‫ال ستاذ/ أنيس محمد‬ ‫ج‬ ‫تنفيذ ومراجعة‬ ‫ال ستاذ / أحمد مراح‬‫جمع وترتيب الستمارات‬ ‫ال ستاذ / طارق مهنا‬‫المراجعة اللغوية ومراجعة النتائج والتحليل‬ ‫الستاذ/ جمال الدهشان‬ ‫بإشراف الموجه الفني‬ ‫الدكتور / رجاء عبد الرازق الكعبى‬ ‫تحت رعاية مدير المدرسة‬ ‫ال ستاذ / حمد سالم المزروعى‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫1‬
  2. 2. ‫المقدمة‬ ‫• جميعـنا جيل بعد جيل صغار وكبار‬ ‫نتوارث بعض أساليب وممارسات‬ ‫وعادات غير سليمة مثل‬ ‫) المشي/ الجلوس/ الوقوف( بطرق غير‬ ‫صحيحة مما يؤثر بعضها فى تشوهات‬ ‫قوامية وانحرافات جسدية نتيجة‬ ‫الممارسة اليومية والتعود عليها التي‬ ‫ينتج منها ضعف في البنية الجسمانية‬ ‫وأيضا هذا الضعف يكون من أكبر‬ ‫العوائق بل هو العائق الكثر للطالب‬ ‫عند ممارسة النشاط الرياضي ويكون‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫2‬
  3. 3. ‫• ونتيجة لهذه العادات التي تؤدى لتشوهات‬ ‫قوامية نفقد عدد كبير من الممارسين‬ ‫للنشاط الرياضي الذين كان من الممكن‬ ‫أن يكونوا قاعدة كبيرة. منهم من يمارس‬ ‫النشاط الرياضي ومنهم من يشجع النشاط‬ ‫الرياضي .‬ ‫• فهذه القاعدة تكتسب عادات قوامية‬ ‫وممارسات رياضية صحية وتبثها في الجيل‬ ‫الذي يليها مما يسهل على العاملين فى‬ ‫المجال الرياضي تكوين فرق رياضية تمثل‬ ‫الدولة في المحافل الرياضية .‬ ‫• لذا من المعروف بأن العادة تسبق كل‬‫3/01/4002‬ ‫3 شئ وتفقدنا الكثير سيدلو أصبحت مزمنة‬ ‫عبد الفضيل سويلم‬ ‫اسم الباحث /‬ ‫ولذلك يجب علينا أن نعود أطفالنا الذين‬
  4. 4. ‫لذا يجب علينا جميعنا كل من يعمل فى‬ ‫•‬ ‫المجال التعليمي والرياضي أن نسعى إلى‬ ‫خلق قاعدة كبيرة من الممارسين للنشاط‬ ‫الرياضى بطريقة صحيحة وأن نسعى‬ ‫لثبات العادات الصحية فى الطلب بحيث‬ ‫تصبح عادة دائمة ومتوارثة .‬ ‫ونقدم لكم هذا المشروع لكي يكون‬ ‫•‬ ‫باكورة عملنا معا ) المدرسة و البيت (‬ ‫نبحث السباب ونعالج الظواهر ونضع‬ ‫•‬ ‫الحلول والطرق للحد من هذه العادات‬ ‫ولنتفادى حدوث مثل ذلك مستقبل .‬ ‫وفقنا ا‬ ‫•‬‫3/01/4002‬ ‫وإياكم لمافيه اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫الصالح‬ ‫4‬
  5. 5. ‫مقدمة للتشوهات‬ ‫اعوجاج العمود الفقري في الطفال ـ من مشاكل الطفال المتعلمة في‬ ‫فترات نموهم السريعة ـ وقد يصعب اكتشافها إل بعد البلوغ عندما يصبح‬ ‫العوجاج ظاهرً.‬ ‫ا‬‫وعلى عاتق السرة والمدرسة تقع المسؤولية المشتركة ومن أهم أسبابها:‬ ‫الحقيبة المدرسية الثقيلة، وطريقة الجلوس سواء في الفصل أو في البيت‬ ‫وبالذات عند الستذكار، بل وطريقة المشي أيض ً...‬ ‫ا‬‫لذلك فقبل أن نلوم أولدنا إذا كانوا يعانون من عيوب في جهازهم الحركي،‬ ‫لبد وأن نعلم أننا قد ساهمنا في إصابتهم بها.‬ ‫فالم والب يتحملن مسؤولية مراقبة أولدهما أثناء الجلوس، والقراءة‬‫والمذاكرة حتى يتعودوا الوضع الصحيح ويبتعدوا عن الداء الخاطئ، كذلك‬‫المدرسة، يبرز دورها أيض ً كعامل مؤثر وموجه لتلميذها وبالذات الطفال‬ ‫ا‬ ‫في توجيههم لطريقة الجلوس الصحيحة والتي ل تؤذي بنيتهم.‬ ‫:الحقيبة المدرسية وتشوهات العظام‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫5‬
  6. 6. ‫• يقول أخصائي جراحة العظام: أن هناك حقيقة هامة وهي أن‬ ‫مراكز النمو في العظام تكون نشيطة في السن الصغيرة،‬ ‫ويمكن تأثرها بسهولة من ضغوط الوزن.. ولذلك فعندما‬ ‫نجعل أولدنا وهم في سن صغيرة )سن النمو( يحملون‬ ‫حقيبة المدرسة وهي مثقلة بالكتب والكراسات، فإن النتيجة‬ ‫الحتمية هي حدوث تشوهات في عظام صغارنا، فل بد أن‬ ‫تتعاون المدرسة والسرة في تخفيف ثقل الحقيبة المدرسية‬ ‫التي يحملها أولدنا الصغار والتي هي دائم ً مكثفة بالكتب‬ ‫ا‬ ‫والدوات المدرسية، وأن نعود إلى نظام الجدول الدراسي‬‫والذي يمكن التلميذ من حمل ما يلزم يوم ً دراسي ً واحدً فقط‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫وليس أيام السبوع كلها وذلك حرص ً وخوف ً على صحة‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫أجسام أولدنا.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫6‬
  7. 7. ‫• ويشرح الخصائي أخطار حمل حقيبة ثقيلة على أولدنا، بأن الطفل في‬‫سن النمو عندما يحمل الحقيبة المثقلة على الظهر فإنه يؤدي به إلى‬ ‫تشوهات بالظهر، ولو حملها بيد واحدة فهي أيض ً تشوه الذراع بل أن‬ ‫ا‬ ‫الطرفين السفليين )الساقين( نتيجة هذه الحمولة الثقيلة يحدث لهما‬ ‫بعض التشوهات أحيان ً وتظهر نتوءات في العظام بهما.‬ ‫ا‬ ‫وعموم ً فإنه من المستحب أن يحمل التلميذ حقيبته المدرسية بثقل‬ ‫ا‬ ‫مناسب على ظهره بشرط أن يفرد ظهره حتى ل يحدث انحناء في‬ ‫الظهر، وحتى نحمي مراكز النمو بالفقرات من الضغوط غير الطبيعية‬ ‫عليها والتي تؤدي في النهاية إلى بعض التشوهات وغيرها.‬ ‫علمي أولدك طريقة الجلوس الصحيحة والصحية:‬ ‫أما بالنسبة لكيفية جلوس أولدنا في الفصول المدرسية، أو عند‬ ‫الستذكار بالمنزل ـ فل بد أن تتعاون المدرسة مع البيت أيض ً في‬ ‫ا‬ ‫التوجيه الصحيح الذي يحافظ على صحة وجمال أجسام أولدنا.‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫7‬
  8. 8. ‫• ويشرح الخصائي الطريقة السليمة والصحيحة للجلوس بأن يكون‬ ‫الظهر مستقيم ً دائم ً وحتى في أثناء الكتابة فل بد من استقامة‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫الظهر بقدر المكان، مع عدم ثني الجذع لليمين أو الشمال، أو‬ ‫النحناء أكثر من اللزم على المكتب والنكفاء على صفحات الكتاب‬‫حتى ل يؤدي هذا إلى تشوهات وظيفية )انحناءات بالظهر ـ انحناءات‬ ‫بالفقرات جانبية أو خلقية فل بد من أن يفرد الطفل ظهره ويستند‬ ‫بيده إلى المنضدة مع إضاءة مناسبة عن يساره(.‬ ‫وينبه إلى أهمية مراقبة أولدنا عند جلوسهم للستذكار، فإذا‬ ‫وجدناهم ينحنون إلى المام بطريقة شديدة رغم توجيهنا لهم فل بد‬ ‫من الكشف على عيونهم للتأكد من سلمة النظر، لنه أحيان ً قصر‬ ‫ا‬ ‫النظر يدفعهم إلى النحناء إلى المام حتى يتمكنوا من الكتابة‬ ‫أوالقراءة.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫8‬
  9. 9. ‫• اختيار الحذاء المناسب لولدنا يساعدهم على التركيز:‬ ‫عملية انتقاء الحذاء المناسب مهم جدً لطفالنا، لن الضغوط‬ ‫ا‬ ‫الميكانيكية على القدم نتيجة استخدام حذاء غير مناسب من ناحية‬ ‫المقاس أو الشكل تسبب آلم ً في القدم الصغيرة يمنعه من التركيز‬ ‫ا‬ ‫في متابعة الدرس والتحصيل، ويعوق حركته كما يسبب له الضيق‬ ‫والعصبية.‬ ‫وهناك خطأ شائع لدى كثير من الباء والمهات وهو عدم الهتمام‬ ‫عند شراء حذاء الطفل بمقاسه الحالي وإنما يفضل المقاس الكبر‬ ‫بحجة أنه ينمو ورجله ستكبر على الحذاء.‬ ‫وأحيان ً يحشرون قدم الصغير في حذاء أصغر، هذا خطأ أيض ً.‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫فل بد أن يكون الحذاء مقاس قدم الصغير تمام ً وأن يكون له شكل‬ ‫ا‬ ‫قوس من الداخل مع تجنب الحذاء المبالغ في ارتفاع كعبه،‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫9‬
  10. 10. ‫• فل يزيد ارتفاع الكعب عن 2 سم حتى ل تضع ضغوط ً غير‬ ‫ا‬ ‫مناسبة على القوس الطولي والعرضي بالقدم.‬ ‫ويفضل الحذاء برباط ـ وخاصة في مراحل النمو الولي ـ‬ ‫ليتحكم الطفل في الحذاء وفي وضع القدم، وحتى ل نضع‬ ‫ضغوط ً غير مناسبة على القوس الطولي والعرضي بالقدم.‬ ‫ا‬ ‫وأخيرً يتمنى الخصائي من الباء والمهات بل من‬ ‫ا‬‫المدرسة أن تعلم أولدنا الطريقة الصحيحة للسير والتي هي‬ ‫أساس الجسم السليم وهي أن يسير أولدنا ـ باستقامة مع‬ ‫فرد الظهر ورفع الرأس وضرورة الحرص عليها وخاصة‬ ‫في فترات النمو حتى يتمتع أولدنا بقوام ممشوق سليم‬ ‫متزن الحركة ومتوازن في جهازه الحركي.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫01‬
  11. 11. ‫قوام جسم النسان‬‫لذ خلقك فسو ك فعدلك‬‫قال ال تعالى: َا َي َا ا ِن َا ُ َا َ ّ َ ِ َ ّ َ الْ َ ِي ِ }6{ اّ ِي َ َ َ َ َ َ ّا َ َ َ َ َ َ‬ ‫ي أ ّه لْ س ن م غرك بربك كر م‬ ‫•‬ ‫}7{]1[ 1[[ {. وقال تعالى: َ َدْ َ َقْ َا ا ِن َا َ ِي أحْ َ ِ َقْ ِي ٍ2[[ ] 1 [ ْ.‬ ‫لق خل ن لْ س ن ف َ سن ت و م‬ ‫قال ابن كثير: أي، جعلك سو ًا مستقي ًا، معتدل القامة منتصبا في أحسن الهيئات‬ ‫م‬ ‫ي‬ ‫•‬ ‫والشكال]2[]3[.‬ ‫وقال ابن كثير أي ًا: ))أنه تعالى خلق النسان في أحسن صورة‬ ‫ض‬ ‫وشكل، منتصب القامة، سوي العضاء حسنها((]3[]4[.‬ ‫يقول ال تبارك وتعالى: ُ ّ َ َدْ َا ُ َسْ َ َ َا ِ ِي َ5[[ ] 4 [ ّ. قال المفسرون: أي،‬ ‫ثم رد ن ه أ فل س فل ن‬ ‫•‬ ‫ثم أنزلنا درجته إلى أسفل سافلين، لعدم قيامه بموجب ما خلقناه عليه، حيث لم‬ ‫يشكر نعمة خلقنا له في أحسن صورة، ولم يستعمل ما خصصناه به من المزايا في‬ ‫طاعتنا، فلذلك سنرده إلى أسفل سافلين وهي جهنم.‬ ‫لقد فرض ال على النسان أنوا ًا من العبادات لو أقامها وحافظ على أدائها لما‬ ‫ع‬ ‫•‬ ‫وقى نفسه من دخول جهنم والرتداد إلى أسفل سافلين فحسب، بل لحافظ على هذا‬ ‫الشكل وهذه الصورة الجميلة السوية المعتدلة، من انتصاب القامة وتناسب‬ ‫العضاء.‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫11‬
  12. 12. ‫فأداء العبادات وأخصها الصلة هو بحد ذاته وقاية من أنواع‬‫عديدة من العيوب والتشوهات التي تصيب هذه القامة وهذه‬ ‫العضاء، فهي إذن وقاية من عذاب وآلم الدنيا والخرة‬‫ولكن النسان أفسد نفسه بنفسه هذا الستواء وهذا التقويم‬‫الجميل - بتركه للصلة وسائر العبادات - ترى هذا في الرجال‬‫والنساء فيسوؤك، وتراه في الطفل فتقول ما أسرع ما جرى‬ ‫إليهما السوء، وقوام الجسام ليس جما ل ً فحسب، بل إنه‬ ‫جمال وصحة. واعوجاج الجسام يصيبها بالعديد من السقام.‬ ‫)) يشير الدكتور إدوار ستجلتز ‪ Edwar Stiglitz‬إلى أن الكثير‬ ‫من المراض العصبية المرتبطة بالجهاز الدوري أو العضلي‬ ‫أو مفاصل الجسم هي نتيجة للعيوب القوامية. ومن ناحية‬ ‫أخرى يشير الدكتور كاثرين ويلز ‪ Katharin Wells‬إلى أن‬ ‫الحالة القوامية للشخص تؤثر في تصوره لذاته واتجاهاته‬ ‫نحو نفسه. مما ينعكس في مدى احترامه وثقته لذاته((. و‬ ‫)) التشوهات القوامية لها تأثير على الوظائف الحيوية لجهزة‬ ‫الجسم، فاستدارة الكتفين مع تحدب الظهر مث ل ً تعوق‬‫3/01/4002‬ ‫التنفس حيث تضغط على الحجاب الحاجز((.‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫21‬
  13. 13. ‫ماهية القوام‬ ‫لقد اهتم النسان بالقوام المعتدل‬‫منذ آلف السنين، فكان له في ذلك محاولت‬ ‫•‬ ‫عديدة حاول خللها تقويم شكل الجسم ووضع معايير نموذجية تحدد‬ ‫تركيبه وأبعاده...‬ ‫• ورغم تطور النظرة إلى القوام فإلى عهد ليس بالبعيد كان القوام‬ ‫يق ّم من خلل وضع الوقوف فقط، ولكن لوحظ أن كثي ًا من الناس‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫يملكون قوا ًا معتد ً في وضع الوقوف، لكن عند الحركة تظهر‬ ‫ل‬ ‫م‬ ‫عيوب خطيرة في القوام ، لذلك أصبحت القياسات الحديثة للقوام‬ ‫تتضمن قياس الجسم في الوقوف والجلوس والرقود والحركة.‬ ‫• ويعتقد البعض أن مفهوم القوام قاصر على شكل الجسم وحدوده‬ ‫الخارجية فقط، ولكن هذا العتقاد ل يعبر عن كل الحقيقة.بالضافة‬ ‫إلى شكل الجسم ومواصفات حدوده الخارجية فإن القوام الجيد هو‬ ‫العلقة الميكانيكية بين أجهزة الجسم المختلفة العظمية والعضلية‬ ‫والعصبية والحيوية. وكلما تحسنت هذه العلقة كان القوام سلي ًا.‬ ‫م‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫31‬
  14. 14. ‫• وجسم النسان عبارة عن أجزاء متراصة بعضها فوق بعض، فهي‬ ‫كالمكعبات المتراصة في نظام دقيق، فإذا انحرفت هذه المكعبات عن‬ ‫وضعها الطبيعي أصيب الفرد بما يعرف بالتشوه )النحراف(‬ ‫القوامي.‬ ‫• والنحراف القوامي يعرف بكونه: ))شذو ًا في شكل عضو من‬ ‫ذ‬ ‫أعضاء الجسم أو جزء منه، وانحرافه عن الوضع الطبيعي المسلم‬ ‫به تشريح ًا، مما ينتج عنه تغير في علقة هذا العضو بسائر‬ ‫ي‬ ‫والقوام‬ ‫العضاء الخرى((.‬ ‫المعتدل يتطلب أن تكون أجزاء الجسم متراصة بعضها فوق بعض‬ ‫في وضع عمودي، فالرأس والرقبة والجذع والحوض والرجلن‬ ‫يحمل كل منهما الخر بما يحقق اتزا ًا مقبو ً للجسم، وبما يحدث‬ ‫ل‬ ‫ن‬ ‫التوازن المطلوب في عمل الربطة والعضلت وأجهزة الجسم‬ ‫المختلفة.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫41‬
  15. 15. ‫• والقوام الجيد، من أهم صفاته تغلب العضلت والعظام والربطة‬ ‫والعصاب على جاذبية الرض. أما القوام المنحرف أو المعوج أو‬‫الضعيف فأحد أسبابه ضعف مقاومة العضلت لهذه الجاذبية. ولذلك فإن‬ ‫على العضلت )عضلت القوام( أن تعمل باستمرار ضد جاذبية الرض‬ ‫وأن تكون في نشاط دائم حتى تجعله في وضعه القائم.‬ ‫• ففي النسان نجد أن هناك مجموعات من العضلت مسئولة عن‬ ‫الحتفاظ بتوازن الجسم في أوضاعه السليمة، حيث إن نظرية القوام‬‫السائدة ترى: ))أن النمو الزائد لمجموعة من العضلت دون أن يقابلها‬ ‫ما يوازيها وبنفس الدرجة لمجموعة العضلت المقابلة سوف ينتج‬ ‫انحرا ًا قوام ًا((. وهذه النظرية توضح أن أية قوة لمجموعة من‬ ‫ي‬ ‫ف‬‫العضلت سواء أكانت كبيرة أم صغيرة ل يقابلها ما يساويها - فإن قوام‬ ‫الفرد سوف ينحرف عن الشكل الطبيعي.‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫51‬
  16. 16. ‫• وللقوام الجيد تأثير واضح على الناحية الجمالية والنفسية‬ ‫والصحية للفرد:‬ ‫• فالقوام الجيد يعطي الحساس بالجمال ويعطي الفرد مظه ًا‬ ‫ر‬ ‫لئ ًا، كما يساعده في أداء حركاته بطريقة منسقة فيها‬ ‫ق‬ ‫توافق بين أجزاء الجسم المختلفة في حين أن الشخص ذا‬ ‫القوام المشوه تنقصه هذه النواحي.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫61‬
  17. 17. ‫• والفرد ذا القوام الجيد غال ًا ما يتمتع بشخصية محبوبة‬ ‫ب‬ ‫وقوية بينما قد يشعر ذو القوام المشوه بالكتئاب والنطواء‬ ‫على نفسه وبالتالي يتحاشى الظهور في المجتمع ويتجنب‬ ‫الشتراك في النشطة وخاصة تلك التي تتطلب خلع بعض‬ ‫من الملبس كالسباحة مث ً.‬ ‫ل‬ ‫• والصحة نعمة كبرى يطمح إليها النسان في كل مكان‬ ‫وزمان ليتوج بها نفسه، وهي ل توجد إل في جسم صحي‬ ‫وقوام معتدل، وهي تساعد أجهزة الجسم الحيوية على أداء‬ ‫وظائفها بصورة أفضل.‬ ‫• والقوام المعتدل ليس الذي يظل قائ ًا معتد ً لدقائق - لكن‬ ‫ل‬ ‫م‬ ‫هو الموجود في كل أوضاع الجسم المختلفة في جميع‬ ‫العمال والنشطة التي يقوم بها الفرد في حياته اليومية.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫71‬
  18. 18. ‫علقة القوام بالصحة‬ ‫• أو ل ً: أثر القوام السيئ على المفاصل‬ ‫والعضلت والعظام.‬‫• إن وجود التشوهات يقلل من كفاءة عمل المفاصل والعضلت العاملة في‬ ‫منطقة التشوه، سواء أكان ذلك من الناحية الوظيفية أم الميكانيكية.‬ ‫• فإصابة الفرد بتشوه اللتواء الجانبي مث ً يع ّض غضاريف العمود‬ ‫ل ر‬ ‫الفقري لحدوث ضغط على أحد جانبيه يفوق الضغط الواقع على الجانب‬ ‫الخر. كما أن هذا التشوه يصاحبه حدوث خلل في الشدة العضلية على‬ ‫جانبي الجذع فإذا كان التشوه لجهة اليمين فإن ذلك يؤدي إلى قوة‬ ‫وقصر عضلت الجانب اليمن عن عضلت الجانب اليسر وهذا بدوره‬ ‫يؤدي إلى حدوث خلل وظيفي وحركي في الجسم عامة وفي منطقة‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫81التشوه خاصة.‬
  19. 19. ‫• كما أن استمرار وجود التشوه ووصوله للمرحلة التركيبية‬ ‫يؤدي إلى تشكيل العظام في أوضاع جديدة تلئم التشوه‬ ‫الموجود. فقد أثبتت بعض القياسات باستخدام أشعة )اكس(‬ ‫وجود تغيرات عظمية وغضروفية مصاحبة للتشوهات.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫91‬
  20. 20. ‫. ثان ي ًا: أثر القوام السيئ على الجهزة الحيوية‬‫• عندما يصاب الفرد بتشوه فإن ذلك يؤثر على الجهزة الحيوية‬ ‫الداخلية للجسم، فمث ً تشوه تجوف القطن يصاحبه ضعف‬ ‫ل‬ ‫وإطالة في عضلت البطن، وقصر وقوة في عضلت القطن.‬ ‫وضعف عضلت البطن يسمح للحشاء الداخلية بالتحرك من‬ ‫أماكنها فيتسبب ذلك في حدوث اضطرابات عديدة في الجهزة‬ ‫الحيوية الموجودة بهذه المنطقة وتقلل من كفاءتها في العمل.‬ ‫• وكمثال آخر فإن تشوه تسطح الصدر أو استدارة المنكبين‬ ‫يصاحبهما حدوث ضغط على الرئتين فيقلل من كفاءتهما‬ ‫الميكانيكية ويقلل من السعة الحيوية لهما.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫02‬
  21. 21. ‫. ثال ث ًا: علقة القوام بالمراض‬ ‫• أثبت كروز وويبر ‪ &Weber Kraus‬أن 08٪ من‬ ‫حالت الشكوى من آلم أسفل الظهر يرجع سببها إلى‬ ‫ضعف عضلت هذه المنطقة.‬ ‫• كما أ ثبت في دراسات أخرى أن القوام السيئ يكون‬ ‫مصحو ًا بالقيء الدوري والمساك وحدوث صداع مزمن‬‫ب‬ ‫عند قاعدة الجمجمة. كما أن القوام السيئ عند الطفال‬ ‫يصاحبه القلق والتوتر وقلة الوزن والجهاد السريع وقلة‬ ‫مناعة الجسم ضد المراض. كما يشير‬ ‫كاربوفتش‪ Karpovich‬إلى أن القوام الرديء يؤدي إلى‬ ‫تناقص سعة الرئتين وضعف الدورة الدموية وحدوث‬ ‫اضطرابات معوية وعدم انتظام الخراج.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫12‬
  22. 22. ‫:العمود الفقري‬ ‫• يعد العمود الفقري من أهم أجزاء الهيكل العظمي، ويعد‬ ‫الركيزة الساسية، ويتصل به بطريق مباشر وغير مباشر‬ ‫جميع أجزاء الهيكل العظمي، كما تتمركز عليه العضلت‬ ‫الظهرية الكبيرة والمسؤولة عن انتصاب القامة.‬ ‫• ولذلك يتوقف اعتدال القامة وتناسق جميع أجزاء الجسم‬ ‫على صحة وسلمة هذا العمود، وصحة عمل وتوازن‬ ‫العضلت المتصلة به... إذ أن أي خلل أو انحراف لهذه‬‫العضلت سوف يخل بالتوازن وبالتالي يؤثر على النحناءات‬ ‫الطبيعية للعمود الفقري، وتظهر التشوهات القوامية مثل:‬ ‫تحدب الظهر، وتقعر القطن، واللتواء الجانبي.. الخ.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫22‬
  23. 23. ‫ماهية التشوه القوامي‬ ‫• التشوه القوامي كما سبق وأوضحت هو نوع من أنواع‬ ‫النحرافات التي تحدث لجزء أو أكثر من أجزاء الجسم.‬ ‫وقد يكون هذا النحراف بسي ًا - في حدود العضلت والربطة‬ ‫ط‬ ‫- يمكن تداركه بالعلج عن طريق التمرينات التعويضية التي‬ ‫يصفها الطباء والتي عدد كبير منها يشبه حركات الصلة،‬‫ولهذا فإن الصلة تعد عل ًا للنحرافات البسيطة، ووقاية منها‬ ‫ج‬ ‫بالوقت نفسه.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫32‬
  24. 24. ‫:ومن التشوهات الشائعة‬ ‫• سقوط الرأس، استدارة الكتفين، تحدب الظهر، تقعر القطن،‬ ‫تسطح الظهر، تسطح الصدر، تقوس الرجلين، اصطكاك‬‫الركبتين، تسطح القدمين، واللتواء الجانبي للعمود الفقري.‬ ‫• والقوام له ارتباطات بالعديد من المجالت الهامة للنسان،‬ ‫فهو مرتبط بالصحة والشخصية والعمل والنمو والنجاح‬ ‫والنواحي النفسية والسلوكية وممارسة الحركة عامة‬ ‫والنشطة الرياضية خاصة.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫42‬
  25. 25. ‫:انحراف الرأس‬ ‫• هناك أنواع مختلفة لنحراف الرأس وهي:‬ ‫1/ميل الرأس لجهة اليمين أو اليسار.‬ ‫2/ سقوط الرأس للمام أو للخلف.‬ ‫وهذه النحرافات نتيجة لنحرافات في الفقرات العنقية للعمود الفقري.‬ ‫• أسباب التشوه‬ ‫• 1 - الجلوس إلى المكتب والكتابة مدة طويلة.‬ ‫2- عادات الخجل عند البنات والمراهقات طوال الجسام ومحاولتهن إخفاء ذلك‬ ‫بثني الرأس.‬ ‫3 - بعض المهن التي تتطلب اتخاذ أوضاع تساعد على تشوه الظهر.‬ ‫4- الخلل العضوي في إحدى العينين أو الذنين أو قصر إحدى الرجلين عن‬ ‫الخرى أو تفلطح في إحدى القدمين.‬ ‫5- المشي مع توجيه النظر لسفل باستمرار.‬ ‫6- الجلوس الطويل أمام التلفاز وخاصة بأوضاع خاطئة.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫52‬
  26. 26. ‫انحناء الظهر أو تحدبه‬‫• عبارة عن زيادة التقوس الطبيعي المتحدب للخلف في انحناء الظهر أو‬ ‫تحدب المنطقة الظهرية.‬ ‫• أسبابه في الطفولة المبكرة والمتأخرة:‬ ‫• 1/العادة السيئة مثل الجلسة الخاطئة على مقعد الدراسة أو الوقفة‬ ‫الخاطئة أو الجلوس الطويل الخاطئ أمام التلفاز.‬ ‫2/بعض أمراض الجهاز التنفسي التي تسبب ضيق القفص الصدري‬ ‫وتسطحه فينحني الظهر .‬‫3/ضعف النظر وقصره مما يجعل الشخص يميل إلى المام للتحقق من‬ ‫الشياء.‬ ‫4/ خلل في منحنيات العمود الفقري .‬ ‫• 5/مرض الكساح ولين العظام.‬ ‫6/ ضيق الملبس.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫62‬
  27. 27. ‫:أسبابه في المراهقة والشباب‬ ‫• 1- العادة السيئة في اتخاذ الوضاع الخاطئة في الوقوف‬ ‫والجلوس والنوم على وسادة عالية أو مرتبة لينة.‬ ‫2- بعض العمال والمهن )الكاتب، مستخدم الحاسوب،‬ ‫الحمال... إلخ( واستمرار العمل في وضع يميل الجسم فيه‬ ‫إلى المام.‬ ‫3- بعض المراض الروماتزمية وأمراض الرئة والشلل.‬‫4- انحناء البنات الطويلت لجسامهن لخجلهن من طولهن.‬ ‫5 - الحوادث والصابات والمراض.‬ ‫6- نتيجة تشوهات أخرى مثل استدارة الكتفين أو سقوط‬ ‫الرأس أما ًا.‬ ‫م‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫72‬
  28. 28. ‫:أسبابه في الشيخوخة‬ ‫• بعض السباب التي حدثت في مراحل الطفولة والشباب .‬ ‫• ضعف العضلت .‬ ‫• تآكل الغضاريف بين الفقرات أو الفقرات نفسها .‬ ‫• التجوف القطني‬ ‫• التجوف القطني عبارة عن زيادة في تقوس أسفل الظهر‬ ‫يؤدي إلى سقوط البطن والحوض للمام.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫82‬
  29. 29. ‫أسباب التشوه‬ ‫• 1/السمنة الزائدة والكرش.‬ ‫2/الكعب العالي عند السيدات حيث يجعل مركز ثقل‬ ‫المرأة يميل للمام فتعوض عن ذلك بدفع الكتفين‬ ‫للخلف والحوض للمام.‬ ‫3/ ضعف النغمة العضلية في عضلت البطن.‬ ‫4/ عدم اللمام بالوعي القوامي والوقفة المعتدلة.‬ ‫5/ العلج الخاطئ لتشوه تحدب الظهر للخلف.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫92‬
  30. 30. ‫• 6/ تشوه تعويضي لستدارة الكتفين، أو يحدث نتيجة‬ ‫لستدارة الظهر.‬ ‫7/ الوقفة العسكرية حيث يكون فيها الشخص قاب ًا على‬ ‫ض‬ ‫العضلت المامية للفخذ فتقوى وتقصر وبالتالي فإن‬ ‫العضلت الخلفية للفخذ تطول وتضعف مما يساعد على‬ ‫دوران الحوض للمام ويحدث التشوه.‬ ‫8/ تعود الشخص النوم على الظهر أو البطن أو عادات‬ ‫الجلوس الخاطئة - مثل أن يجلس الشخص على الكرسي‬ ‫وتكون المقعدة أعلى من الركبتين - وخاصة الجلوس‬ ‫الطويل على مقعد الدراسة، أو أمام جهاز التلفاز.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫03‬
  31. 31. ‫استدارة الكتفين وتسطح‬ ‫:الصدر‬ ‫• استدارة الكتفين وتسطح الصدر عبارة عن انحراف الجزء‬ ‫العلوي للعمود الفقري مصحو ًا بتدوير الكتفين للمام مع ميل‬ ‫ب‬ ‫الرأس أما ًا أسفل مما يؤدي إلى ضيق القفص الصدري‬ ‫م‬ ‫فيضعف ذلك من مقدرة الشخص على أخذ التنفس العميق‬ ‫الملئم.‬ ‫• أسباب التشوه‬ ‫• ترجع أسباب التشوه إلى العادات القوامية السيئة، كذلك‬ ‫العمال اليومية تلعب دو ًا مه ًا في هذا النحراف وخاصة‬ ‫ر م‬ ‫العمال التي تتطلب خفض الرأس أما ًا كالكتابة والقراءة‬ ‫م‬‫والعمل على الحاسوب والحياكة... وعمو ًا جميع العمال التي‬ ‫م‬ ‫ُستخدم فيها الذراعان أمام الجسم.‬‫ي‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫13‬
  32. 32. ‫النحناء الجانبي‬‫• النحناء الجانبي عبارة عن انثناء جانبي في العمود الفقري إلى‬ ‫أحد الجانبين .‬ ‫• أسباب التشوه‬ ‫• 1/ بعض المهن التي تتطلب ثني الجذع لحد الجانبين لفترات‬ ‫طويلة‬ ‫2/ بعض المراض مثل لين العظام، وشلل الطفال.‬ ‫3/ نتيجة لبتر أحد الذراعين.‬ ‫4/ الوراثة.‬ ‫5/ نتيجة اللم الشديد في أحد الجانبين.‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫23‬
  33. 33. ‫6/ نتيجة العادات السيئة في الوقوف والجلوس.‬ ‫• 7/ سوء اختيار الملبس.‬ ‫8/ بعض عمليات استئصال‬ ‫الضلع، لبعض المهن.‬ ‫9/ تعود الشخص أن يحمل وزنه على إحدى الرجلين عند‬ ‫الوقوف، اعتياد الرقود على أحد الجانبين للقراءة أو‬ ‫مشاهدة التلفاز.‬ ‫• 01/ جلوس الطلب فى الصف بعادات خاطئة فى الجلوس‬ ‫بالمدرسة أو المنزل .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫33‬
  34. 34. ‫تفلطح القدمين .‬ ‫• أسباب التشوه‬ ‫• الـقـدم:‬ ‫• تعد القدم هي أساس انتصاب الجسم؛ والجسم بكافة أنشطته‬ ‫وحركاته وأوزانه يعتمد اعتما ًا أساس ًا على القدم التي تعتبر‬ ‫ي‬ ‫د‬ ‫ل‬ ‫ركيزة له، واللة المحركة لجميع أجزائه، كما أنها تشكل عام ً‬‫فعا ً في أي نشاط حركي. ومن السباب التى تؤدى إلى التشوه.‬ ‫ل‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫43‬
  35. 35. ‫أسباب ألم القدم‬ ‫الحذاء وآلم القدمين •‬ ‫• كثي ًا ما نجد أن القدم ل تحوز اهتما ًا كبي ًا حتى تبدأ في‬ ‫م ر‬ ‫ر‬ ‫إحداث اللم، وليس هناك إساءة لصحة القدم أكثر من‬ ‫الساءة التي يسببها الحذاء غير الصحي، وخاصة الكعب‬ ‫العالي المدبب في أحذية السيدات .‬ ‫• وفي الحقيقة فإن إحصائيات معهد العناية بالقدم المريكي‬ ‫تشير إلى أن 58٪ من متاعب القدم سببها إساءة استخدام‬ ‫الحذية، وقد قال )بانكروفت( أن 75٪ إلى 16٪ من كل‬ ‫حالت تفلطح القدم تبلغ الخطورة التي تؤدي إلى اكتشافها‬ ‫بين سن 01-51 سنة.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫53‬
  36. 36. ‫• ويقصد بالحذاء غير المناسب الحذاء الضيق، أو الواسع أو‬ ‫العالي أكثر مما يجب، فالمبالغة في أحد هذه العوامل تؤدي‬ ‫إلى آثار غير صحية.‬ ‫• فالحذاء الضيق يضغط على أصابع القدمين ويسبب لها‬ ‫كثي ًا من اللم، ويغير من تنسيقها، واستقامتها، ويؤدي‬ ‫ر‬ ‫إلى التهاب الكيس الزللي لمفصل القدم.‬ ‫• والحذاء الواسع يعوق حركة القدم، ويسبب الجروح‬ ‫واللتهابات في عقب القدم بسبب احتكاكه بالجدار الداخلي‬ ‫للحذاء.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫63‬
  37. 37. ‫• أما الخطار الناتجة عن استعمال الحذاء ذو الكعب العالي،‬ ‫فتقول )إيرينه مايبر( الختصاصية اللمانية في جراحة‬ ‫القدام: ))إن الكعب العالي يجعل الجسم مرتك ًا بكل ثقله‬ ‫ز‬ ‫على أصابع القدم وبالتالي تتغير أوضاعها، وتفقد‬‫استقامتها، ويصاب الجسم بفقد التزان مما يؤثر على وضع‬ ‫الحوض والعمود الفقري((.‬ ‫• يحدث هذا التشوه بكثرة لدى الشخاص خلل العمار‬ ‫السنية المختلفة ويطلق عليه البعض نتيجة انتشاره أنه‬ ‫مرض الحضارة، وقد أوضحت إحدى الدراسات أن هذا‬ ‫التشوه ينتشر بنسبة 02٪ لدى تلميذ المرحلة البتدائية .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫73‬
  38. 38. ‫وتفلطح القدم عبارة عن الملصقة الكاملة للجانب الداخلي للقدم‬ ‫•‬ ‫للرض عند وضع الوقوف.‬ ‫ويعرف كمال الزر قاني وصلح جادو القدم المفلطحة بأنها: ))القدم‬ ‫•‬ ‫التي يلمس فيها الجانب النسي الرض عند الوقوف. وتحدث عندما‬ ‫يكون هناك سقوط في القوس الطولي للقدم وانحراف للخارج((.‬‫ويعرف )جون وال (أحد اختصاصيي العلج الطبيعي القدم المفلطحة‬ ‫•‬ ‫على أنها:‬ ‫)) هبوط في قوس القدم الداخلي والقواس المستعرضة المصحوبة‬ ‫بقلب القدم للخارج((.‬ ‫ويسبب هذا التشوه إحساس الشخص بالتعب المبكر وآلم القدم عند‬ ‫•‬ ‫المشي. كما أنه يضعف من مقدرة القدم على امتصاص بعض‬ ‫الصدمات الناتجة عن القفز أو الوثب.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫83‬
  39. 39. ‫وينقسم تفلطح القدمين من الناحية الطبية إلى‬ ‫• 1/ التفلطح الخلقي أو الوراثي.‬ ‫• 2/ تفلطح متحرك‬ ‫وهذا النوع الخير ينقسم إلى.‬ ‫• أ - تفلطح طفولي.‬ ‫ب - تفلطح قوامي .‬ ‫ج - تفلطح تعويضي .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫93‬
  40. 40. ‫• يبدو أن ارتداء الحذية الغير صحية تزيد خطر تعرض‬ ‫الرجل للصابة ليس بمشكلت مرضية فقط، بل تسبب‬ ‫مضاعـفات صحية وتشوهات في ال قدام أيضا.. فقد حذر‬ ‫الباحثون من أن هذه الحذية تسبب آلم القدام وتشوهاتها‬‫وتغيرات في القامة ووضع الظهر والتهاب المفاصل العظمي‬ ‫في الركبة واختلل التوازن عند المشي أو الوقوف.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫04‬
  41. 41. ‫• وقال أخصائيون العلج الطبيعي في كلية جورجيا الطبية، أن‬ ‫الحذاء الضيق يسبب ألم مزمن فى القدم ويفقد الشخص‬ ‫السيطرة على حركة المشى مما يؤثر على العمود الفقرى‬ ‫ويرهق الجسم كله .‬ ‫• كما أن إ إرتداء الحذاء الواسع يسبب فى تفلطح القدمين‬ ‫ويؤثر فى حركة المشى ويقلل من الداء الحركي .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫14‬
  42. 42. ‫الحقيبة المدرسية‬ ‫• الحقيبة المدرسية متهمة بتخريب ظهر الطفل ولذلك أمن‬ ‫الطفل يبدأ من حماية ظهره فالجميع أطفال وشباب وكهول‬ ‫وعجائز يمشون يحملون حقيبة فى اليد أو على الذراع أو‬ ‫على الكتف أو فوق الظهر ويؤدى ذلك إلى المشي الغير‬ ‫المعتدل وخاصة فى اعتدال القوام على الرض غالبا غير‬‫مستوية وهذا يتسبب فجأة ودون سابق إنذار وبمرور الوقت‬ ‫فى إصابته بتشوهات قواميه وانحناء وتقوس فى الظهر أو‬ ‫انحراف فى الكتفين أو شلل فى عضلت الصدر .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫24‬
  43. 43. ‫• وقد يزداد المر خطورة لدى الطفال والشباب التي أصبحت‬‫الحقيبة جزءا من حياتهم اليومية أثناء الدراسة أو الجازات‬ ‫حيث حقيبة النادي .‬ ‫بحيث يكون العمود الفقري وعضلت الجسم فى طور‬ ‫التكوين ومن ثم فإن أي تشوهات قواميه يصعب علجها‬ ‫وردها لوضعها الطبيعي ولن المر أصبح ظاهرة ويشكل‬ ‫خطورة على الطفال والرجال والبنات والنساء اليوم وفى‬ ‫المستقبل .‬ ‫ونلحظ أن تعود الطفل الدائم على حمل الشنطة‬ ‫بثقلها يوميا فى إحدى يديه أو على ظهره ويمشى بها مدة‬ ‫طويلة .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫34‬
  44. 44. ‫مع مرور الوقت تضعف عضلت المنطقة التي تحمل الثقل‬ ‫بشكل دائم ويترجم هذا الضعف إلى إجهاد سرعان ما‬ ‫يصاحبه ألم خاصة فى عضلت الكتف والظهر والفخذين‬ ‫ففي هذه الحالة لبد للطفل من الراحة إلى أن يذهب اللم‬ ‫وتعود العضلت لدائها الطبيعي، فإذا لم تتم هذه الراحة‬ ‫وتكرار الجهاد تحول اللم إلى ألم مزمن قد ل يستجيب‬ ‫للعلج بعد ذلك إل بعد عمل جلسات علج طبيعي مكثف مع‬ ‫المتناع نهائيا عن حمل كل ماهو ثقيل . ولهذا فإن مشكلة‬ ‫الطفال كبيرة وهى أخطر كثيرا من مشكلة الكبار لن‬ ‫عضلت الطفل تمسك فى العمود الفقري الذي يكون فى‬ ‫.مرحلة النضج التكويني، وعندما يتأثر‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫44‬
  45. 45. ‫• هذا النضج بالجهاد والضعف المتصل يؤدى إلى انحناءات‬ ‫بالعمود الفقري، المر الذي يترتب عليه مشاكل خطرة‬ ‫عندما يصبح الطفل شابا بحيث يتسبب فى تشوهات خطيرة‬ ‫فى العمود الفقري والعظام والتي مصدرها العادات الخاطئة‬‫فى الطفولة فمن المعروف أن أى طفل يحمل ثقل على ظهره‬ ‫يضطر إلى وزن نفسه أثناء المشى بالنحناء للمام وهذا‬ ‫يؤدى إلى تقوس فى العمود الفقرى،ومع مرور الوقت‬ ‫يصاب بجميع أنواع التقوس، وتصبح عادة لذلك يتطلب‬ ‫الحذر ويجب تعويد الطفال على طرق الوقاية . لذلك يجب‬ ‫تجنب الطفل هذا السلوك الخاطئ .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫54‬
  46. 46. ‫الخطأ والصواب في حركات الجسم‬ ‫• ألم الظهر المنتشرة بين الناس وفى كل المجتمعات تقريبا‬ ‫وبكثرة . إن ألم أسفل الظهر ليس له سبب سوى الوضاع‬ ‫الخاطئة التي نتخذها خلل حياتنا اليومية كثير من هذه‬ ‫الحالت أسفل الظهر وكلها تنتج من آلم العمود الفقري .‬ ‫• فإن أسباب آلم العمود الفقري كثيرة ومختلفة وتحدث هذه‬ ‫اللم عادة بسبب مباشر أو حادث إصابة أو تقدم العمر وقد‬ ‫ينتج ألم مزمن بسبب أوضاع الجلوس الخاطئ الغير سليم فى‬ ‫المدرسة أو البيت أو العمل أو يكون نتيجة الجهاد الزائد أو‬ ‫التوتر بسبب الجهاد أو الحمال الكثر وزننا .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫64‬
  47. 47. ‫• وتصاب أيضا الفتاه والمرأة نتيجة ارتداء أحذية ذات كعب‬ ‫عالي تؤثر فى حفظ توازن الجسم وقد ينتج من اللم‬ ‫الروماتيزمية فالسباب كثيرة ومتعددة .‬ ‫• وإصابات العمود الفقري تبدأ من فقرات الرقبة 7،‬‫وفقرات الصدر 21، وأسفل الظهر القطنية 5،‬ ‫ومنطقة العجز 5 ، ثم العصعصية 4،‬ ‫فمجموع فقرات العمود الفقري 33 قد يصاب إحداهم وقد‬ ‫يصاب الكل ,‬ ‫• وذلك يأتي نتيجة الداء الخاطئ للعادة الغير سليمة كما تنتج‬ ‫أيضا نتيجة عدم ممارسة الرياضة بشكل دائم ومستمر,‬ ‫وأيضا يكون ذلك بسبب عدم الفهم والوعي فكيفية حمل‬‫3/01/4002‬ ‫74 الثقال والتعامل معها اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫.‬
  48. 48. ‫• ويجب على كل إنسان أن يعي أهمية هذا الموضوع, وطرق‬ ‫تقويته, وصيانته بالتدريب والحفاظ عليه بالمشاركة فى‬ ‫اللعاب الرياضية وممارسة السباحة باستمرار بجانب ألعاب‬ ‫رياضية أخرى ,وأن يحصل الجسم على تقويته السليمة‬ ‫والصحية ، ويجب على كل طفل أن يدرك المفاهيم الساسية‬ ‫لحماية الجسم, وأن يعي العادات الخاطئة ويتجنبوها, وأن‬‫يمارس المشى الرياضى الصحيح ، والجلوس المعتدل القوام‬‫أثناء الدراسة بالمدرسة والبيت وأثناء مشاهدة التلفاز وأثناء‬ ‫الجلوس أمام الحاسوب ، وأن يعتاد على ممارسة العادات‬ ‫القوامية السليمة وأيضا ممارسة بعض ألعاب تنمية الذكاء‬ ‫ومنها.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫84‬
  49. 49. ‫تنمية الذكاء عند الطفل‬ ‫• إذا أردنا للطفل نموا فى قدراته وذكائه فهناك أنشطة عديدة‬ ‫تؤدى إلى تنمية ذكاء الطفل وتساعده على بناء جسمه وفكرة‬ ‫العلمي المنظم وسرعة الفطنة والقدرة على البتكار وذلك‬ ‫نتيجة لكتساب خبرات سابقة ولن جسمه فى حركة دائمة‬ ‫صحيحة ومنها .‬ ‫• اللعب‬ ‫• اللعاب تنمى القدرات البداعية لطفالنا .فمثل ألعاب تنمية‬ ‫الخيال وتركيز النتباه والستنباط والستدلل والحذر‬ ‫والمباغتة وإيجاد البدائل والحلول لحالت افتراضية متعددة‬ ‫يساعد على تنمية ذكائهم .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫94‬
  50. 50. ‫• تعتبر السباحة من أهم اللعاب التى تساعد الطفل على تنمية‬ ‫ذكائه وقدراته فهو يحتاج لعمل عضلي بكل جسده ويحتاج‬ ‫أن يسير بجسمه عكس ماهو معتاد وطبيعي فيجب علية أن‬ ‫يتخيل . حالة جسمه, وأن يستنبط ما سيفعله لهذا. فهي‬ ‫تساعد على بناء الطفل عقليا وعضليا وتحافظ على قوامة‬ ‫وصحته وأيضا تنمى فيه حب ممارسة النشاط الرياضى،‬‫فمثل يستطيع لف جسمه فى الهواء عند أداء القفزات الحرة‬ ‫من أعلى فالسباحة تعتمد على قوة التركيز والحذر.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫05‬
  51. 51. ‫• كما تعتبر ألعاب الدفاع عن النفس من ألعاب المباغتة وتنمي‬ ‫القدرات فى التفكير وإيجاد طرق للتخلص من المهاجم أو‬ ‫الخصم وأيضا فى صد الضربات وللمهاجمة .‬ ‫• وأيضا ألعاب الجمباز التى تنمى فيه سرعة التركيز والفطنة‬‫لما سيقوم به من أداء بجسده سواء على الرض أو الهواء .‬ ‫وكما تنمى فيه طرق تفادى سقوطه على الرض أو يستطيع‬ ‫تفادى السقوط الذي يؤدى إلى عاهة مستديمة أو كسر‬‫مضاعف وذلك عندما يتعلم حركات اللف فى الهواء والهبوط‬ ‫من الهواء وحركات القفز والطيران .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫15‬
  52. 52. ‫• ونلحظ بأن اللعاب الرياضية كلها تهدف إلى التنمية العقلية‬ ‫والفكرية والجسدية وتخلق فى الطفل عادات قوامية صحية .‬ ‫• وهذه اللعاب على سبيل المثال وليس الحصر. بكافة ممارسة‬‫النشاط الرياضى يعتمد على الناحية العقلية أكثر بجانب الناحية‬ ‫البدنية التى تنمى من خلل الممارسة الصحية، فعندما يتخيل‬ ‫الطفل يبتكر ويبدع ويستطيع الداء السليم ويصبح ذا قوام‬ ‫ممشوق صحي ومميز بين زملئه .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫25‬
  53. 53. ‫من أهم النشطة التى أيضا تنمى مواهب الطفل هي .‬ ‫•‬ ‫2 / قراءة القصص والكتب .‬ ‫1/ حفظ القرآن الكريم .‬ ‫•‬ ‫4/ الرسم والزخرفة .‬ ‫3/ مسرحيات الطفل .‬ ‫•‬ ‫وسنتعرف على أهم أنواع النشطة وأكثرها حبا للطفل‬ ‫•‬ ‫وقبول عليها وهى .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫35‬
  54. 54. ‫النشطة المدرسية‬ ‫تعتبر النشطة المدرسية جزءا مهما من منهج المدرسة‬ ‫الحديثة وهى عامل أساسي فى خطة الوزارة ومن متطلبات‬ ‫الدولة التى تسعى بسياستها لبناء جيل متكامل فى كل‬ ‫النواحي .‬ ‫• النشطة المدرسية أيا كانت تساعد فى تكوين عادات‬ ‫ومهارات وقيم وأساليب تفكير لزمة لمواصلة التعليم‬ ‫وللمشاركة فيه، كما أن الطلب اللذين يشاركون فى النشاط‬ ‫الرياضى لديهم قدرة على النجاز الكاديمى .‬ ‫كما أنهم إيجابيون مع زملئهم .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫45‬
  55. 55. ‫• والنشاط يسهم رفع الذكاء ويخدم العملية التعليمية من‬ ‫ناحية إخراج طاقة الطفل الكامنة بطريقة علميه صحيحة‬ ‫ويساعد على تجديد حيوية الطالب لكمال اليوم الدراسي .‬ ‫• والنشاط الرياضى ليس مادة دراسية منفصلة عن المواد‬ ‫الدراسية الخرى . بل يتخلل كل المواد الدراسية وهو جزء‬ ‫مهم من المنهج المدرسي بمعناه الواسع .‬‫) النشطة الغير صفية ( الذي يترادف فيه مفهوم‬ ‫المنهج والحياة المدرسية الشاملة لتحقيق النمو المتكامل‬‫للتلميذ وكذلك لتحقيق التنشئة والتربية المتكاملة المتوازنة‬ ‫.‬ ‫• كما أن هذه النشطة تشكل أحد العناصر الهامة فى بناء‬‫شخصية الطالب وصقلها وهى تقوم بفاعلية وتأثير عميق ،‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫55‬
  56. 56. ‫• وإن أراد مدرس المواد الدراسية الفاعلية لدرسه ومحافظة طلبه‬ ‫على نشاطهم وتركيزهم معه يجب أن يضع فى خطة الدرسية بعض‬ ‫النشطة الصفية البسيطة السريعة ليؤديها الطلب معه فهذا تجديد‬ ‫لنشاطه الذهني والبدني بإستمرار ،وأيضا يخلق علقة حب وطيدة‬ ‫بينه وبين المعلم ويحبب إليه الدرس نظرا لن الطالب يحب مزاولة‬ ‫هذه النشطة ويحب الدرس الحركي ويتجاوب معه أكثر ويكون أكثر‬ ‫فاعلية من الدرس النظري البحت ولذلك ننصح كل مدرسي المواد‬ ‫الدراسية بذلك وهذا عن تجارب تمت مسبقا وأدت إلى نتائج كبيرة‬ ‫وإن أراد المعلم أكثر فاعلية يمكن له أن يعطى درسه بالملعب ولو‬ ‫لمرة كل شهر حتى يوطد العلقة أكثر ويزيد من أداء وفاعلية طلبه‬ ‫• من النشطة التى تعود على الطالب بفوائد ذهنية وبدنية هي .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫65‬
  57. 57. ‫التربية البدنية‬ ‫• الممارسة البدنية هامة جدا لتنمية ذكاء الطفل .وإن كانت إحدى‬ ‫النشطة المدرسية إل أنها هامة جدا لحياة الطفل ول تقتصر على‬ ‫المدرسة فقط , بل تبدأ مع الطفل منذ مولده وحتى رحيله من الدنيا‬ ‫وهى بادئ ذا بدء تزيل الكسل والخمول من العقل والجسم وبالتالي‬ ‫تنشط الذكاء ولذا كانت الحكمة العربية والنجليزية أيضا تقول‬‫• ) العقل السليم فى الجسم السليم ( وذلك يدل على أهمية الهتمام‬ ‫بالجسد السليم عن طريق الغذاء الصحي وممارسة النشاط البدني‬ ‫ا‬ ‫الرياضى وذلك حتى يكون عقل الطالب الممارس للرياضة سليمٌ‬ ‫ودليل على العلقة الوطيدة بين العقل والجسد . ويبرز دور التربية‬ ‫فى إعداد العقل والجسد معا .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫75‬
  58. 58. ‫• فممارسة النشاط الرياضى البدني فى وقت الفراغ من أهم‬ ‫العوامل التى تعمل على الرتقاء بالمستوى الفني والبدني‬ ‫وتكسب القوام الجيد الصحي وتنمح الطالب السعادة‬ ‫والسرور وتشعره بالمرح وتنمى انفعالته اليجابية السارة‬ ‫نحو زملئه وتجعله قادرا على العمل والنتاج والدفاع عن‬ ‫نفسه وعن والوطن وتعمل على الرتقاء بالمستوى الذهني‬ ‫والرياضي فى إكساب الفرد النمو الشامل المتزن .‬ ‫إن ممارسة النشاط الرياضى البدني يساعد‬ ‫الطلب على التوافق السليم والمثابرة وتحمل المسؤولية‬ ‫والشجاعة والقدام والتعاون .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫85‬
  59. 59. ‫• وهذه صفات هامة تساعد الطالب على النجاح فى حياته‬ ‫الدراسية وحياته العملية وممارسة النشطة والهوايات تعتبر‬ ‫خير استثمار لوقت الفراغ لدى الطفل . ويعتبر استثمار وقت‬ ‫الفراغ من السباب الهامة التى تؤثر على تطورات ونمو‬ ‫الشخصية . ووقت الفراغ فى المجتمعات المتقدمة ليعتبر‬ ‫فقط وقتا للترويح والستجمام واستعادة القوى .‬ ‫• ولكنه أيضا بالضافة إلى ذلك يعتبر فترة من الوقت يمكن‬ ‫فى غضونها تطوير وتنمية الشخصية بصورة متزنة وشاملة‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫95‬
  60. 60. ‫• ويرى جميع الخبراء والعاملين فى مجال التربية والتعليم‬‫بضرورة الهتمام بتشكيل أنشطة وقت الفراغ بصورة تسهم‬ ‫فى إكساب الفرد الخبرات السارة اليجابية وفى نفس الوقت‬ ‫يساعد على نمو شخصيته كما تكسبه العديد من الفوائد‬ ‫الخلقية والصحية والبدنية وتكسبه أيضا فن التعامل ومن‬‫هنا تبرز أهمية النشاط فى البناء العقلي لدى الطفل فى بداية‬ ‫تكوينه حتى بعد اكتماله .‬ ‫• ولبد من تنوع النشطة وأن يمر بها الطفل حتى يتعرف‬ ‫عليها جميعا ومن ثم بعد فتره من ممارسة كافة النشطة‬‫يستعد لختيار ما يناسبه مع مساعدة معلم التربية الرياضية‬ ‫حسب قدراته ونتيجة للختبارات التى وقعت على الطفل فى‬ ‫بداية دخوله المدرسة .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫06‬
  61. 61. ‫• مع إننا نرى بأن الختبارات وممارسة النشاط الرياضى‬ ‫يجب أن تبدأ من سن مبكرة جدا, لن ممارسة النشاط يؤدى‬ ‫إلى إظهار المواهب مبكرا .‬ ‫• ويساهم ذلك فى إنماء ملكات الطفل ويجعل له مخزون كبير‬ ‫من الخبرات نتيجة للممارسة الدائمة والمبكرة .‬ ‫• ويساهم ذلك فى إنماء ملكات الطفل ويجعل له مخزون كبير‬ ‫من الخبرات نتيجة للممارسة الدائمة والمبكرة .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫16‬
  62. 62. ‫• وكما أن ممارسة النشاط الرياضى يهيئ الطفل ويشبع ميوله‬ ‫ورغباته ويساعد فى استخراج طاقته بطريقة صحيحة‬ ‫وتساعد فى نموه الجسمي والفكري بطرق علمية .‬ ‫• ويجب أن يمارس الطفل النشطة الفردية والجماعية ,لن‬ ‫ذلك يساعد فى نموه العقلي وينمى لديه حب العمل الجماعي‬ ‫والتعاون مع الجميع وتضعه فى المواقف الفردية وكيفية‬ ‫التصرف فيه .‬ ‫• ولذلك تلعب النشطة بمختلف أنواعها دورا هاما فى تنمية‬ ‫ذكاء الطفال وتشجعهم على التفكير المنظم والعمل المنتج‬ ‫والبتكار والبداع وإظهار المواهب المدفونة داخل نفوس‬ ‫الطفال .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫26‬
  63. 63. ‫أفضل الطرق لبلوغ اللياقة‬ ‫البدنية‬ ‫• إن ممارسة التمارين الرياضية مرة في السبوع ليست‬ ‫الطريقة المثلى لبلوغ اللياقة البدنية لكن التمارين الرياضية‬ ‫المعتدلة التي تنتظم ضمن النشاطات اليومية للحياة هي‬ ‫الفضل لنمارسها بهدف تحسين اللياقة البدنية وقد صنفت‬ ‫النشاطات إلى صنفين:‬ ‫• الول هو النشاطات ذات المستوى المنخفض، التي تتضمن‬ ‫الجلوس والنبطاح والوقوف والمشي المعتدل.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫36‬
  64. 64. ‫• والثاني هو النشاطات ذات المستوى العالي، التي تتضمن‬ ‫السباحة، ركوب الدراجات الهوائية، والعمل المنزلي‬ ‫وممارسة التمارين الرياضية في الجمانزيوم.‬ ‫• ان ممارسة النشاطات الثقيلة هي أقل تأثيرا من النشاطات‬ ‫المعتدلة التي تمارس لفترة أطول أثناء الحياة اليومية. ان‬ ‫الشخاص الذين يمارسوا تمارين معتدلة لفترة طويلة‬ ‫يستهلكوا طاقة أكثر من الذين يقوموا بنشاطات أكبر حركية‬ ‫وكثافة لفترة قصيرة .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫46‬
  65. 65. ‫:العتدال هو الحل‬ ‫• فإن على كل من يرغب في بلوغ اللياقة البدنية المثلى أن‬ ‫يقلص من النشاطات التي يغلب عليها طابع الخمول‬‫الجسدي، كالجلوس أمام شاشة تلفاز أو كمبيوتر، ويزيد من‬ ‫النشاطات ذات الكثافة المرتفعة، التي تتضمن الحركة، مثل‬ ‫المشي وركوب الدراجات الهوائية والسباحة .ان النشاطات‬ ‫المعتدلة المستمره.هي أفضل من النشاطات المكثفة الغير‬ ‫منتظمة، وهي مناسبة كثيرا للبدناء ومن بلغوا منتصف‬ ‫العمر ويقول الخبراء أن بالمكان الذهاب إلى قاعات‬‫الرياضة، الجمانزيوم، والقيام بنشاطات معتدلة الفعالية دون‬ ‫أي مخاطرة.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫56‬
  66. 66. ‫• هناك قلق بين الناس حول فعالية التمارين الرياضية ومقدار‬ ‫الوقت الذي يجب أن يقضيه الشخص في ممارسة التمارين‬ ‫• الرياضية أفضل من عدمها وأن ممارستها مرتين في اليوم‬ ‫أفضل من مرة واحدة، لكن العتدال والتواصل هما أفضل‬ ‫الطرق لبلوغ اللياقة البدنية المثلى .‬ ‫• و من أهم النشطة التى تؤدى يوميا وتأتى بفائدة كبيرة‬ ‫علينا هي .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫66‬
  67. 67. ‫..الصلة‬ ‫• إن الصلة تؤمن لمفاصل الجسم كافة صغيرها وكبيرها حركة‬ ‫انسيابية سهلة من دون إجهاد . وتؤمن مع دوام أدائها السليم بناء‬ ‫قدرات المفاصل على تحمل الضغط العضلي اليومي . ان حركات‬ ‫الصلة من ركوع ورفع وخفض تديم للعضلت مرونتها وصحة‬ ‫نسيجها وتشد عضلت الظهر وعضلت البطن فتقي النسان من‬ ‫الصابة بتوسيع البطن أو تصلب الظهر وتقوسه . وفى حركات‬ ‫الصلة إدامة للوعية الدموية المغذية لنسيج الدماغ مما يمكنه من‬ ‫إنجاز وظائفه بشكل متكامل عندما بلغ النسان سن الشيخوخة.‬‫كماأن الفوائد البدنية للصلة تحصل نتيجة لتلك الحركات التى يؤديها‬ ‫المصلى فى الصلة من رفع لليدين وركوع وسجود وجلوس وقيام‬ ‫وتسليم . هذه الحركات تشبه كثيرا من التمارين الرياضية .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫76‬
  68. 68. ‫وبعد أن عرضنا أنواع التشوهات و ما التشوهات وأسبابها‬ ‫• سنستعرض الن ما الهدف من المشروع ومراحل تنفيذه‬ ‫ونستعرض بعض نماذج مصورة من التشوهات الجسمية‬ ‫•‬ ‫كما سنطرح بعض التمرينات الوقائية العلجية لممارستها‬ ‫•‬ ‫لن المر أصبح ظاهرة ويشكل خطورة على أطفال وبنات‬ ‫•‬ ‫ورجال ونساء اليوم والمستقبل.‬ ‫لذلك قررنا دراسة هذه الظاهرة ووضع الحلول والبرامج‬ ‫•‬ ‫لتفاديها لنجعل جيل خالي من التشوهات .‬ ‫ولن الممارسة اليومية للعادات الغير الصحية تزيد من‬ ‫•‬ ‫التشوه ويصبح ألم مزمن ملزم الفرد .‬‫ويصبح فى المستقبل هو أساس الوصول للشيخوخة المبكرة.‬ ‫•‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫86‬
  69. 69. ‫• كما أنه يؤدى إلى أمراض خطيرة عديدة منها على سبيل المثال وليس الحصر‬ ‫2/أمراض المشى .‬ ‫1/آلم المفاصل.‬ ‫•‬ ‫4/ أمراض النوم .‬ ‫3/ أمراض الجلوس .‬ ‫•‬ ‫5/ أمراض الشعور بالتعب والجهاد السريع عند أداء أى عمل أو حركة .‬ ‫•‬ ‫ولذلك سنعمل جاهدين على أن نعود أطفالنا على أداء العادات الصحية السليمة‬ ‫•‬ ‫وأن يعتادوا على ممارسة النشاط الرياضى باستمرار وأن يكون من أسلوب‬ ‫حياتهم الجلوس المستقيم المعتدل القامة والمشي المتوازن وأن يرتدوا الحذية‬ ‫المناسبة عند أداء كل عمل ومتطلب .‬ ‫وهذه هي أهداف مشروعنا ونأمل أن نصل بأطفالنا إلى الصحة المنشودة‬ ‫•‬ ‫ونحقق أهدافنا ونخلق جيل صحي خالي من التشوهات .‬ ‫وال الموفق‬ ‫•‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫96‬
  70. 70. ‫الهدف من المشروع‬ ‫خلق وعى رياضي نابض بأفكار وعادات وممارسات صحية‬ ‫•‬ ‫سليمة .‬ ‫جعل الطالب يعتاد على أداء العادات القوامية الصحية‬ ‫•‬ ‫السليمة .‬ ‫تنمية العادات القوامية لدى الجميع منذ الصغر .‬ ‫•‬ ‫جعل الطالب يرغب الظهور بقوام معتدل سليم صحي .‬ ‫•‬ ‫جعل العدد الكبر بشكل قوام معتدل صحيح صحي .‬ ‫•‬ ‫خلق قاعدة رياضة متميزة بقوام مميز سليم .‬ ‫•‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫07‬
  71. 71. ‫تنمية الطلب من الناحية القوامية والرياضية .‬ ‫•‬ ‫جعل الناحية القوامية من محاور اهتمام الطالب .‬ ‫•‬‫ظهور الطلب بحالة قواميه سليمة صحية والتعود على ذلك .‬ ‫•‬ ‫الحد من انتشار حالت التشوهات القوامية والجسمية .‬ ‫•‬ ‫تعريف ولى المر كيفية ملحظة نجله من ممارسات خاطئة .‬ ‫•‬ ‫تصحيح الفكار الرياضية والعادات والممارسات الخاطئة لدى‬ ‫•‬ ‫الطلب .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫17‬
  72. 72. ‫. مراحل تنفيذ المشروع‬ ‫• أول‬ ‫دراسة مدرسي التربية الرياضية المشروع وأهدافه وطريقة‬ ‫•‬ ‫تنفيذه .‬‫• عمل لقاء مع موجه التربية الرياضية لوضع الخطة فى طريقة‬ ‫تتبع الطالب ومعالجة الحالة .‬‫• عرض المشروع على مدير المدرسة ليتعرف على الهدف من‬ ‫المشروع وطريقة التنفيذ .‬ ‫• تصميم استمارة اختبارات للتعرف على نقط الضعف .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫27‬
  73. 73. ‫عمل لقاء مع معلمي المدرسة لتعريفهم بالمشروع‬ ‫•‬ ‫والهدف منهم وطريقة التنفيذ .‬ ‫عمل لقاء مع أولياء المور لعرض عليهم المشروع‬ ‫•‬ ‫وأهدافه وطريقة تنفيذه وكيفية الستفادة .‬‫عمل استمارة متابعة للمعلمين فى كل فصل وكل حصة .‬ ‫•‬ ‫التأكد من أداء التمرينات الوقائية بالحصة والتركيز‬ ‫•‬ ‫عليها .‬ ‫إصدار نشره مصورة لبعض التمرينات وطرق أدائها‬ ‫•‬ ‫بالمنزل وبالحصة الصفية .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫37‬
  74. 74. ‫• ثانيا‬ ‫• عمل منشور يوضح الهدف من المشروع وطريقة‬ ‫تنفيذه .‬ ‫• إصدار نشرة توجيهية للمعلمين وأولياء المور‬ ‫بالتمرينات المطلوبة وطريقة تنفيذها .‬ ‫• أداء الختبارات الولية لمعرفة الضعف ووضع‬ ‫البرامج اللزمة للمشروع .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫47‬
  75. 75. ‫أداء تمرينات صباحية والتركيز على أدائها بطريقة‬ ‫•‬ ‫صحيحة للطلب والمعلمين وضع تمرينات صفية يؤديها كل‬ ‫معلم مع صفه قبل بداية الدرس .‬ ‫تشكيل لجنة لمتابعة أداء الطلب والمعلم داخل الصف .‬ ‫•‬ ‫أداء اختبارات مرحلية للتعرف على النتائج )اليجابيات‬ ‫•‬ ‫والسلبيات ( وماتم .‬ ‫التركيز على أداء الطلب وخاصة أثناء الدراسة الصفية‬ ‫•‬ ‫)الجلوس والوقوف والكتابة ( .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫57‬
  76. 76. ‫ثالثا‬ ‫•‬ ‫عمل يوم رياضي لداء التمرينات يشارك فيه المعلمين‬ ‫•‬ ‫والدارة المدرسية وأولياء المور.‬ ‫إصدار رسالة شهرية لولى المر ليعرف على مستوى نجله .‬ ‫•‬‫تأكد المعلم من جلوس تلميذه بطريقة صحيحة أثناء الدرس .‬ ‫•‬ ‫التأكد من طريقة مشى الطلب أثناء التـنقل بين الحصص .‬ ‫•‬ ‫التركيز على جلوس الطلب بالحافلت والسيارات خاصة‬ ‫•‬ ‫اعتدال القامة .‬ ‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫67‬
  77. 77. ‫• تصوير الطلب قبل الداء وحالتهم ومن ثم بعد الداء‬ ‫وما آلو إليه .‬ ‫• تصوير نماذج من الطلب فى طريقة الجلوس‬ ‫الصحيحة أثناء الحصة والمشي والوقوف .‬ ‫• عرض نماذج من الطلب فى طرق الجلوس بالمنزل‬ ‫أثناء متابعة التلفاز والحاسوب .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫77‬
  78. 78. ‫رابعا .‬ ‫•‬ ‫التأكد باستمرار من جلوس الطالب معتدل القامة .‬ ‫•‬ ‫عمل اختبارات بعدية للتعرف على نتائج المشروع .‬ ‫•‬ ‫إصدار بيانات توضح نتائج الطلب وذلك لعمل تقيم شامل‬ ‫•‬ ‫للمشروع .‬ ‫عمل لقاء يجمع مدير المدرسة وموجة التربية الرياضية‬ ‫•‬ ‫ومدرسي المدرسة وأولياء المور للتعرف على نتائج‬ ‫المشروع وللوقوف على النتائج والسلبيات .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫87‬
  79. 79. ‫• عمل برنامج وقائي للطلب لدائه بالمنزل مع‬ ‫الوالدين والخوه والخوات .‬ ‫• رفع شعار ) ل للتشوهات القوامية (‬ ‫ونضع بدل منه شعار ) معا نحو قوام سليم (.‬ ‫• عمل يوم ختامي رياضي للطلب لعرض الحالت‬ ‫القوامية الصحية السليمة مع أداء نماذج من‬ ‫التمرينات والتأكد من أدائها والمحافظة عليها .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫97‬
  80. 80. ‫الخطة التنفيذية‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫08‬
  81. 81. ‫تمارين علجية‬ ‫• للرأس:‬ ‫• التمرين الول: دوران الرأس.‬ ‫• التمرين: القدمان متباعدتان، واليدان على‬ ‫الخصر، ثني الرأس للمام ثم جان ًا ثم خل ًا ثم‬ ‫ف‬ ‫ب‬ ‫جان ًا ثم أما ًا في شكل دائرة موازية للكتفين.‬ ‫م‬ ‫ب‬‫• )وقوف – فتحا. ثبات الوسط ( تبادل ثنى الرقبة‬ ‫لجميع التجاهات .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫18‬
  82. 82. ‫• التمرين الثاني: ثني الرأس جان ًا.‬ ‫ب‬ ‫• التمرين: القدمان متباعدتان، واليدان على‬ ‫الخصر، ثني الرأس جان ًا ثم رفع وثني للجهة‬ ‫ب‬ ‫الخرى.‬ ‫• ) وقوف – فتحا . ثبات الوسط ( تبادل ثنى‬ ‫الرقبة للجانب اليمين واليسار .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫28‬
  83. 83. ‫• التمرين الثالث: لف الرأس.‬ ‫• التمرين: القدمان متباعدتان، واليدان على‬ ‫الخصر، لف الرأس يمي ًا ثم يسا ًا مثل التسليم‬ ‫ر‬ ‫ن‬ ‫في الصلة.‬ ‫• ) وقوف – فتحا . ثبات الوسط( لف الرقبة‬ ‫بالتبادل للجانبين .‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫38‬
  84. 84. ‫• التمرين الرابع:‬ ‫دفع الرأس لثنيه جان ًا مع المقاومة.‬ ‫ب‬ ‫• التمرين: القدمان متباعدتان، مسك الرأس‬ ‫باليدين، الدفع بإحدى اليدين لثني الرأس جان ًا‬ ‫ب‬ ‫مع عمل مقاومة بالرأس، ثم الدفع باليد الخرى‬ ‫والمقاومة بالجهة الخرى.‬ ‫• ) وقوف – فتحا . اليدين خلف الرأس . تشبيك(‬ ‫محاولة ثنى الرأس للجانب باليد . بالتبادل‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫48‬
  85. 85. ‫• ملحظة:‬ ‫• ومن الحركات التي تعد وقاية وعلج لهذا التشوه:‬‫حركة التسليم في الصلة. ونلحظ أن هذه الحركة هي‬ ‫واحدة من الحركات التي يصفها الطباء كعلج؛ ذلك‬ ‫لن حركة لف الرأس يمي ًا ويسا ًا في التسليم،‬ ‫ر‬ ‫ن‬‫تخلص الرقبة - الحاملة للرأس - من التيبس وتساعد‬ ‫على زيادة مرونة فقرات العمود الفقري العليا في‬ ‫الرقبة وتمنع تصلبها والتصاقاتها.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫58‬
  86. 86. ‫• وبالتالي تمنع حدوث انحرافات في الرأس، خاصة أن‬ ‫هذه الحركة تتكرر في خمس أوقات على مدار اليوم.‬‫• وكون حركة التسليم وقاية وعلج لمثل هذه النحرافات‬ ‫فهي إحدى الفوائد البدنية المصاحبة للفوائد الروحية‬ ‫للصلة المقصود منها العبادة. ويستفيد المصلي الفائدة‬‫البدنية من التسليم بطريقة تلقائية دون انتباه منه ودون‬ ‫أن يلقي لذلك با ً.‬ ‫ل‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫68‬
  87. 87. ‫تمارين علجية ل نحناء الظهر.‬ ‫) وقوف (‬ ‫•‬ ‫التمرين الول:‬ ‫•‬ ‫1/ الوقوف في وضع الستعداد.‬ ‫2/ رفع الذراعين أما ًا عال ًا مع نقل الرجل اليمنى خل ًا‬ ‫ف‬ ‫ي‬ ‫م‬ ‫•‬ ‫وعمل تقوس بالظهر للخلف.‬ ‫3/ ثني الجذع أما ًا أسفل ولصق الكفين خلف الرجل‬ ‫م‬ ‫•‬ ‫المامية.‬ ‫4/ مد الجذع عال ًا مع ضم الرجل الخلفية للمامية والعودة‬ ‫ي‬ ‫•‬ ‫إلى وضع الستعداد.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫78‬
  88. 88. ‫• التمرين الثاني:‬ ‫) جثو (‬ ‫1 /الجثو على الركبتين وتشبيك اليدين خلف الرأس في‬ ‫وضع الستعداد.‬ ‫2/ ثني الجذع أما ًا أسفل للمس الرأس للرض.‬ ‫م‬ ‫3/ رفع الجذع عال ًا للوصول لوضع الستعداد ثم‬ ‫ي‬ ‫عمل تقوس بالجذع للخلف مع الميل.‬ ‫4 /العودة إلى وضع الستعداد.‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫88‬
  89. 89. ‫• التمرين الثالث:‬ ‫• ) وقوف – فتحا (‬ ‫• 1/ الوقوف والقدمان متباعدتان في وضع الستعداد.‬ ‫2/ ثني الجذع أما ًا أسفل للمس الرض باليدين.‬ ‫م‬ ‫3/ رفع الجذع أما ًا عال ًا مع رفع الذراعين عال ًا‬ ‫ي‬ ‫ي‬ ‫م‬ ‫والميل بالظهر خل ًا قلي ً .‬ ‫ف ل‬‫3/01/4002‬ ‫اسم الباحث / سيد عبد الفضيل سويلم‬ ‫98‬

×